أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام > واحة اللّغة العربيّة


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


14-03-2015, 05:13 PM
سناء غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 107339
تاريخ التسجيل: Feb 2008
الإقامة: إنّما الدُّنيا ظِلٌّ زائِلٌ
المشاركات: 1,427
إعجاب: 1,110
تلقى 1,085 إعجاب على 445 مشاركة
تلقى دعوات الى: 842 موضوع
    #1  

عُدتُم و ( العَودُ أحمَدُ )


لغة،
لغتي،
لغتي العربية،
لغتي هويتي،
لغة عربية، معاني،
قل ولا تقل،
قواعد في الإملاء،
أخطاء إملائية،
التذكير والتأنيث،
المثل في اللغة،
الأمثال،
الإملاء،

الخط العربي،
التنوين،
الأساليب،
رسم الحروف،
القراءة،
الهمزة،
أن،
المصدر،
حروف الجر،

سحر اللغة، سحر البيان،نحو،
أدب، بلاغة.

،’

ما أصل المثل: عُدتُم ... والعودُ أحمَدُ؟!


~ عدتُم والعودُ أحمدُ ... عُدْنا والعودُ أحمدُ .
مثل يجري على ألسنتنا وفي كتاباتنا؛ فما المقصود منه لُغوياًّ؟!



هذا المثَل يجري في العربيّة على غيْرِ قياسٍ ؛
لأنّ المقصود بأفعل التّفضيل ههنا اسم المفعول : مَحْمود ،
وكأنّك قُلْتَ: عُدْنا والعودُ محمودٌ.

... ... ... ...

و لقد نص اللغويونَ على أنّه لا يُبنى أفعل من المفعول إلا في الندرة.
نحو قولهم: أشْغَل من ذات النّحيينِ،
وأشهر من الأبلق، والعود أحمد، وما أشبهها،
وذلك أن المفعول لا تأثير له في الفعل الذي يحل به حتى يتصور فيه الزيادة والنقصان".
[انظر الميداني في مجمَع الأمثال].

~ و ذكَرَ الميداني في موضوع آخَر من كتابِه المَجمَع : العَودُ أحمدُ، والمرءُ يَرشُدُ، والوردُ يُحمدُ.

~ ويقال: أول من قال ذلك وأخذ الناس منه الشّاعِر مالك بن نويرة حين قال:

جَزينا بني شيبان أمسَ بقرضِهم
::: وعُدنا بِمثل البَدء والعَودُ أحمدُ


~ و من شواهدِ الكامِل للمبرّد ،
قولُ عمارةَ بنِ عقيلِ بنِ بلال بن جرير:


بدأتُم فأحسَنتم فأثنيتُ جاهداً
::: وإن عدتُم أثنيت، والعود أحمدُ


و الأصلُ في كلّ ذا ، بيتُ مالك بنِ نويْرَةَ المذكور آنفاً ،
فهو الذي أرسَلَها مثلاً في شعرِه.


(والله تعالى أعلم).

(الحمدلله ولا حول ولا قوة إلا بالله).

الحمدلله وصلى الله على
على نبراس الهُدى و الرّشاد نبيّنا و أسوتنا؛
خير العباد و على آله وصَحبه إلى يوم المعاد.



*
~ مُنتقى؛ بعدَ بَحثٍ عن أصْل هذه العِبارةِ؛
بشَيءٍ مِن التّصرّف ~



وفّقكم اللهُ.






اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ مِلْءَ السَّمَاءِ وَمِلْءَ الأَرْض،
وَمِلْءَ مَا شِئْتَ مِنْ شَيْءٍ بَعْدُ.


 


عُدتُم و ( العَودُ أحمَدُ )

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.