أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


23-02-2015, 01:17 AM
slaf elaf غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 477604
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 356
إعجاب: 0
تلقى 235 إعجاب على 154 مشاركة
تلقى دعوات الى: 4 موضوع
    #1  

سُنَّة عدم الإلحاف في المسألة




سُنَّة الإلحاف المسألة

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحبُّ للمسلم أن يكون عزيزًا مترفِّعًا، لا يسأل الناس شيئًا، ولو حدث مرَّة وسألهم فإنه لا يُكَرِّر عليهم المسألة؛ لئلاَّ يكون في ذلك إراقة لماء وجهه، أو إهدار لكرامته؛ لذلك كان من سُنَّته صلى الله عليه وسلم أمر المسلمين بعدم الإلحاف في المسألة؛ أي عدم التذلُّل والتملُّق وكثرة الطلب في أي أمر؛ فقد روى مسلم عَنْ مُعَاوِيَةَ رضي الله عنه، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: "لاَ تُلْحِفُوا فِي الْمَسْأَلَةِ، فَوَاللهِ! لاَ يَسْأَلُنِي أَحَدٌ مِنْكُمْ شَيْئًا فَتُخْرِجَ لَهُ مَسْأَلَتُهُ مِنِّي شَيْئًا وَأَنَا لَهُ كَارِهٌ، فَيُبَارَكَ لَهُ فِيمَا أَعْطَيْتُهُ".


وهو الأمر الذي ذكره الله عز وجل في كتابه عندما مدح الفقراء الذين لا يُكَرِّرون المسألة على الناس فقال: {يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُمْ بِسِيمَاهُمْ لاَ يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا} [البقرة: 273].

وروى ابن ماجه -وقال الألباني: صحيح- عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنهما، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا اللَّهَ وَأَجْمِلُوا فِي الطَّلَبِ، فَإِنَّ نَفْسًا لَنْ تَمُوتَ حَتَّى تَسْتَوْفِيَ رِزْقَهَا وَإِنْ أَبْطَأَ عَنْهَا، فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَجْمِلُوا فِي الطَّلَبِ، خُذُوا مَا حَلَّ، وَدَعُوا مَا حَرُمَ".
ومَنَعَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم حكيمَ بنَ حزام رضي الله عنه من تكرار السؤال موضِّحًا له أن هذا يمحق البركة؛ فقد روى البخاري عن حَكِيمِ بْنِ حِزَامٍ رضي الله عنه، قَالَ: سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، فَأَعْطَانِي، ثُمَّ سَأَلْتُهُ، فَأَعْطَانِي، ثُمَّ سَأَلْتُهُ، فَأَعْطَانِي ثُمَّ قَالَ: "يَا حَكِيمُ، إِنَّ هَذَا المَالَ خَضِرَةٌ حُلْوَةٌ، فَمَنْ أَخَذَهُ بِسَخَاوَةِ نَفْسٍ بُورِكَ لَهُ فِيهِ، وَمَنْ أَخَذَهُ بِإِشْرَافِ نَفْسٍ لَمْ يُبَارَكْ لَهُ فِيهِ، كَالَّذِي يَأْكُلُ وَلاَ يَشْبَعُ، اليَدُ العُلْيَا خَيْرٌ مِنَ اليَدِ السُّفْلَى".


فلْنتعفف عن سؤال الناس، ولو حدث واضطررنا إلى ذلك فلْنحرص على عدم تكرار المسألة، وستجري كلُّ الأمور بقَدَرِ اللهِ مهما كان.


ولا تنسوا شعارنا: {وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا} [النور: 54].


المصدر : كتاب إحياء 354 للدكتور راغب السرجاني






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
231 محاضرة تهم المرأة المسلمة kanrya المنتدى الاسلامي 1 08-02-2014 06:41 PM
الى أخيتي المسلمة عمر العمري المنتدى الاسلامي 1 20-12-2012 08:09 PM
المرأة المسلمة عاطف الجراح المنتدى الاسلامي 0 08-08-2012 12:02 PM
10 فرص ثمينة للمرأة المسلمة abo_mahmoud المنتدى الاسلامي 2 13-05-2012 10:59 PM
أسئلة تهم الأسرة المسلمة سوري ثقافي المنتدى الاسلامي 1 13-08-2007 10:49 PM
 


سُنَّة عدم الإلحاف في المسألة



English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.