أستغفر الله العظيم ,, اللهم لك الحمد



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


23-02-2015, 03:54 PM
الجبالى جمال الدين غير متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 439708
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 819
إعجاب: 689
تلقى 148 إعجاب على 141 مشاركة
تلقى دعوات الى: 21 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #16  
03:54 PM

جزاك الله خيرا

*****





26-02-2015, 11:51 PM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #18  
جزاكما الله خيرًا وبارك فيكما


20-03-2015, 10:29 AM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #19  
قام أحد الأفاضل بمنتدىً آخر بنقل موضوعي هذا من باب المشاركة في نشر الردود على هؤلاء المبتدعة، فإذا بِعُضْوٍ في المنتدى المشار إليه يكتب هذا الرد:

(فإذا كان هؤلاء قد قالوا كلمتهم في صحيح البخاري فلا اعتبار بغيرهم.)
بسمه تعالى

ماورد أعلاه قد ورد في بداية كلامك .. ولكن ماذا لو كان من غيرهم أعلم منهم بل وأكثر منهم تقدما في فنهم ومهنهم ؟ وشكرا
فنقول له: لو كان غيرهم أعلم منهم -أو أكثر منهم تقدمًا- فلا ضير في أن يقول كلمته ويضع بصمته، ولكن أين هم؟!

20-03-2015, 11:08 AM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #20  
والآن نستكمل بقية الرد على الجزء الأول من مقالات هذا الكاتب...


قال: وهل إذا أعملتُ العقلَ -لا النقلَ- سأصيرُ خارجًا عن الدين؟


نقول: ومَن قال هذا؟ لكن للعقل حدود لفهم النص أو التعامل معه، وهذا أيضًا مقيد بالنصوص الشرعية.


ثم إذا كنتَ عبدًا لله، فلماذا لا تحكِّم النقل وتنحى منحى المعتزلة –بل أسوأ- بإعمالك العقل لا النقل؟ حتى المعتزلة يعملون النقل ولكنهم يقدمون العقل عليه، فما وافق العقلَ –من النقل- أخذوه، وما عارضه –بزعمهم- رفضوه!


قال: فقد اشتهرت بين الناس على مدى ألف سنة أو يزيد أحاديثُ صارت من فرط شُهرتها وتداولها مُسلَّمًا بها أنها صحيحةٌ، ويتم التعاملُ معها بشكلٍ مُقدَّسٍ، باعتبارها متْنًا دينيًّا، وليستْ حتَّى من السُّنة، أي من أقوالٍ وأفعالٍ وصفاتِ النبي، رغم أنَّها باطلةٌ ولا أصلَ لها، أو موضوعةٌ ولا سندَ لها.


لكن للأسف يتداولها، ويستشهد بها الخطباءُ والوعاظُ والمشايخُ قبل سائر الناسِ، وهى بعيدةٌ تمامًا عن الرسول، بل إنه مات دُون أن يعلمَ شيئًا عنها، ومشكوك في صحتها.

هي إذن أحاديثُ مُزوَّرةٌ ومكذُوبةٌ، ولم يقف لها أحدٌ على أصلٍ ثابتٍ شفهيًّا أو مكتُوبًا، لكنَّها للأسف وردتْ في بعض كُتب الأسلاف، الذين نقول عنهم دون تمحيصٍ أو تدقيقٍ أو مُراجعةٍ إنهم من الصالحين.

بل إن هناك أقوالًا لبعض السابقين الذين هُم ليسوا من الصحابة ولا من التابعين أو تابعي التابعين، وصار يتم التعامل معها على أنها أحاديثُ نبويةٌ صحيحةٌ، وهى منكُورةٌ لا تصح أصلا أن ترد على لسانِ عاقلٍ، لأنها باطلةٌ من جميع جهاتها.

نقول: هذه الأحاديث التي تتكلم عنها –وليست من الأحاديث في شيء- مَن ذا الذي أمرك أن تأخذ بها ومَن ذا الذي قال إنها من كلام أو فعل النبي؟ أليس الجهَّال أم العلماء؟

إن العلماء أمثال الإمام البخاري لم يألوا جهدًا في تبيان أمثال هذه الأحاديث، ولم يتبوأ الإمام البخاري ولا غيره هذه المكانة العظيمة إلا لأنهم أفنوا أعمارهم في توضيح الغث من السمين لأمثالي وأمثالك.

ثم على مدار هذه الألف سنة أو يزيد –كما تقول- لم يتفوه بمثل هذه الأباطيل إلا أنواع معينة من الناس:

- منهم مَن اتخذها حسبةً وتقربًا إلى الله –بزعمه- عندما رأى الناس قد انصرفوا إلى الفقه والسيرة وغيرها، فوضعها احتسابًا ليقرب الناس إلى السنة؛ وهذا جاهل لأن الله تعالى أكمل لهذه الأمة دينها وليس الدين في حاجة إلى أمثال هذا الجاهل لإكماله.



- ومنهم من اتخذها لغرض في نفسه لتقبيح –أو تحسين- مذهب غيره أو مذهبه، وهذا من قبيل العصبية الجاهلية التي لا تحل.

- ومنهم من اتخذها لغرض دنيوي بحت لينال من حطام الدنيا الفانية، وهذا أيضًا جاهل يبيع دينه بعرض من الدنيا.

- ومنهم الزاهد العابد الصالح الذي فيه غفلة الصالحين ولا يعلم الصحيح من غيره.

- ومنهم أشكال وأصناف لا يعلمها إلا الله، فما لنا ولهم؟

"تلك أمة قد خلت، لها ما كسبت ولكم ما كسبتم، ولا تُسألون عما كانوا يعملون"

ولقد قام العلماء قديمًا وحديثًا بالتصنيف للرد على مزاعم هؤلاء وتفنيدها وبيان عدم صحة أحاديثهم؛ من هؤلاء العلماء الأفذاذ:

شعبة بن الحجاج ويحيى بن معين وعليُّ بن المديني وأحمد ابن حنبل والبخاري والدارقطني والحاكم والبيهقي وابن تيمية وغيرهم...

ثم إنَّ بعض العلماء أفردوا مصنفاتٍ بأكملها لبيان هذه الأباطيل وبيان بطلانها بالتفصيل؛ منهم: محمد بن طاهر المقدسي 507هـ (تذكرة الموضوعات)، الحسين بن إبراهيم الجوزقاني 543 هـ(الموضوعات من الأحاديث المرفوعة)، أبو الفرج ابن الجوزي 597هـ(الموضوعات)، ضياء الدين عمر بن بدر الموصلي 622هـ(المغني عن حفظ الكتاب بقولهم: لم يصح شيء في هذا الباب)، ابن القيم 751هـ(المنار المنيف في الصحيح والضعيف)، السيوطي 911هـ(اللآلئ المصنوعة في الأحاديث الموضوعة)، الحافظ ابن عرَّاق 963هـ(تنزيه الشريعة المرفوعة عن الأحاديث الشنيعة الموضوعة)، المحدث علي القاري الهروي 1014هـ (المصنوع في معرفة الحديث الموضوع)، الإمام الشوكاني 1255هـ (الفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة)، ثم خاتمة السلسلة المباركة محدث الديار الشامية الإمام الألباني (سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة وأثرها السيء في الأمة).

وبالجملة فلم يترك الأئمة على مرِّ العصور والأزمنة حديثًا مكذوبًا أو غير صحيح إلا وتناولوه بالبحث والتمحيص، غير أنَّ ثمة أحاديث اختلف العلماء في توثيقها وتضعيفها بناءً على توثيقهم وتضعيفهم راويها؛ وهي أحاديث قليلة العدد بالنسبة إلى ما اتفقوا عليه من توثيق وتضعيف، فهم القوم لا يشقى بهم جليسُهم، ومَن اتَّبع خطاهم فقد رشد ومَن جانب طريقهم فقد ضلَّ وغوى.

وكون الخطباء والوعَّاظ يستشهدون بها فليس العيب إلا فيهم لكونهم لم يأتوا البيوت من أبوابها، فليس العيب في الإمام البخاري يا صاحب العقل!

أمَّا قولك إنها لم يقف لها أحدٌ على أصلٍ ثابت، فمَن هو هذا الذي تعنيه بأنه لم يقف لها.. الخ كلامك؟

هل هو العالم المتخصص أم العاقل من أمثالك؟

أمَّا العالم فقد أوردنا عددًا من العلماء كتبوا فيها ما علموه منها، وأمَّا غيرهم من أدعياء العقل فلا حاجة للدين بهم أصلاً، ولا ضير علينا إن وقفوا عليها أو قعدوا...

أمَّا مسألة بعض الأقاويل التي أتت على لسان أناسٍ ليسوا من الصحابة أو التابعين أو تابعيهم وهي منكورة ولا تثبت وباطلة من جميع جهاتها، فالرد من أوجه:

- هل العقل هو الذي قادك لتقول إنهم ليسوا من الصحابة أو التابعين أو تابعيهم أم النقل عن أمثال الإمام البخاري وغيره ممن لا ترضى عن متابعتهم وتوجب –بعقلك المريض- مجافاتهم ونبذ كتبهم؟!

- ثم قولك إنها باطلة من كل وجه؛ فهذا قمنا بالرد عليه فيما سبق من بيان أسماء بعض الكتب المصنفة فيها.

- أمَّا كونها باطلة من كل وجه ولا يصح أن ترد على لسان عاقلٍ، فليس كل حديث صحيح يمكن أن تقبله العقول المريضة؛ بل الشرع موجه لكل ذي عقل سليم وليس المريض، لأنَّ البعض قدح في أحاديث صحيح رأى بعقله المريض أنها تخالف العقل ومن ثَمَّ طعن في صحتها بدلاً من أن يسأل أهل العلم؛ وغيرها كـحديث الذبابة إذا وقعت في الطعام وغيره...

بل إن البعض رفض التسليم بآيات قرآنية لأنها لا توافق العقل بزعمه، فهل نطعن في القرآن أيضًا لأنَّ بعض عديمي العقول لا يرونه موافقًا لعقلهم المفقود؟!

وكيف لنا –بالعقل- يا صاحب العقل التفرقة بين الزواج الصحيح وبين الزنا لمجرد أنَّ الأول به أركان حددها الشرع والثاني افتقد هذه الأركـــان، أ بالعقل أم بالشرع؟

ومن أين لنا –بالعقل- يا صاحب العقل إيجاب الغسل بخروج المني (الطاهر) وإيجاب الوضوء فقط من خروج البول (النجس) إلا بالشرع؟

ثم –من وجه آخر- نفرق بين عدم صحة الحديث وبين الأخذ بمعناه، فليس معنى ضعف الحديث أن نترك معناه إذا كان معناه يوافق مقاصد شرعية أو قواعد كليَّة جاء بها الشرع.

وكيف لنا –بالعقل- يا صاحب العقل التفرقة بين الزواج الصحيح وبين الزنا لمجرد أنَّ الأول به أركان حددها الشرع والثاني افتقد هذه الأركـــان، أ بالعقل أم بالشرع؟

ومن أين لنا –بالعقل- يا صاحب العقل إيجاب الغسل بخروج المني (الطاهر) وإيجاب الوضوء فقط من خروج البول (النجس) إلا بالشرع؟

ثم –من وجه آخر- نفرق بين عدم صحة الحديث وبين الأخذ بمعناه، فليس معنى ضعف الحديث أن نترك معناه إذا كان معناه يوافق مقاصد شرعية أو قواعد كليَّة جاء بها الشرع.

ونستكمل غدًا بإذن الله تعالى إن كان بالعمر بقية
وأرجو من كلِّ مسلم النشر في كلِّ المنتديات والمواقع ليكون المسلمون على بينة من أمر هذا الحاقد.​


22-03-2015, 09:48 AM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #21  
ونستكمل الكلام في الرد على هذا الجهول في مقاله الأول فنقول:


قال: وحتى الصحابة ليسوا أنبياء ولا آلهة ولا مُنزَّهين عن السَّهو والخطأ أو الجهلِ بالشيءِ، بدليل أن أبا بكر الصديق، لم يفقه القول الإلهي (وفاكهة وأبَّا).

نقول: لم يصح هذا عن أبي بكر؛ وإنما صحَّ عن عمر بن الخطاب، قال ابن كثير رحمه الله تعالى في تفسيره:

(وهذا محمولٌ على أنه أراد أن يعرف شكله وجنسه وعينه، وإلاَّ فهو وكلُّ مَن قرأ هذه الآية يعلم أنه من نبات الأرض).

وإذا كان عمر بن الخطاب لم يعلم هذا المسؤول عنه فلا ضير عليه؛ إذ لا يعلم كلَّ شيء إلا خالقه...

قال الإمام ابن القيم: والذين حُفِظَتْ عنهم الفتوى من أصحاب رسول الله مائة ونيف وثلاثون نفسًا ، ما بين رجل وامرأة، وكان المكـثرون منهم سبعة؛ عمر بن الخطاب وعليُّ بن أبي طالب وعبد الله بن مسعود وعائشة أم المؤمنين وزيد بن ثابت وعبد الله ابن عباس وعبد الله بن عمر.

وإذا أمكننا أن نطعن في عمر لجهله بهذا المعنى ونترك فتواه وكلامه ومنقوله كلَّه عن النبي-وكذا كل الصحابة مثله- فمَن ذا الذي يروي لنا عن النبي وهو ثقة عندك يا صاحب العقل؟

هل نذهب بأنفسنا ونسمع من النبي أم نترك السنة بالكامل؟



قال: فهل من المعقول أن يروى عبدالله بن عباس «ولد سنة 618 أو 619 ميلادية، وتوفى سنة 68 هـ- 687 ميلادية بالطائف»، حوالى ألفيْ حديث، كلها وردت في صحيحيْ البخاري ومسْلِم، والذى كان عمره عشر سنوات أو أزيد قليلا عندما مات النبي، «يوم الاثنين، الثاني عشر من ربيع الأول من السنة الحادية عشرة للهجرة»، وهو المولود قبل هجرة الرسول بعامين. مثل هذا وغيره هل يُعدُّ مصدر ثقة لي، إذ لم ير الرسول سوى مرات معدودات؟

نقول: عبد الله بن عباس التشكيك فيه هو تشكيك في كلِّ أصحاب النبي الذين ارتضاهم الله تعالى لصحبة نبيه، وقد قال رسول الله: خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم، فقد سبق لك التشكيك في علم وفقه عمر بن الخطاب، وها أنت ذا تشكك في عبد الله ابن عباس، ويأتي في كلامك التشكيك في أبي هريرة!

مَن مِن أصحاب النبي ترى أنه ثقة ثم مَن من التابعين تراه يصلح للنقل عن هذا الصحابي الثقة ولماذا هذا الاختيار؟ ثم اخترْ لنا ممن يليهم حتى نصل عصرنا هذا بحديث يخلو من اعتراضٍ عقليٍّ منك يا ذا العقل!

ثم الكلام عن عبد الله بن عباس نقول فيه:

ألـم تعـلم دعـاء النـبي له أن يعـلمه الله التـأويل ويفقهه في الدين؟

ثم نأتي إلى جزئية هامة تكون قاعدة لنا فيما بعد إن شاء الله تعالى؛ وهي:

ليس معنى كلمة (حديث) أن يقول الراوي: حدثنا فلان عن فلان...الخ فقط، ولكنَّ الحديث هو هذا القول بهذا الإسناد عن هؤلاء الرواة ثم يأتي الراوي نفسه فيروي نفس الحديث –بألفاظه أو بمعناه- عن رواة آخرين إلى منتهاه؛ بمعنى أن تتعدد طرق –يعني: أسانيد- الحديث الواحد فتكون اثنين أو أكثر ويكون بهذه الطريقة عدة أحاديث عن نفس الراوي (الصحابي)، وأيضًا ليس لفظ (الحديث) مقتصرًا على وروده النبي وإنما أيضًا يشمل ما يرد عن الصحابة من أقوالهم وأفعالهم، وبهذا يمكن القول إنه صحَّ عن النبي كذا ألف حديث بينما إذا حذفنا المكرر فلن يصل العدد إلى ربع هذا العدد...

وبهذا يمكن فهم كيف أنَّ (صحيح البخاري) به 7275 حديثًا بالمكرر، وبحذف المكرر يكون به 4000 حديثًا.

هذا نقوله للباحث عن الحق، أمَّا الطاعن في أصحاب النبي فلا حاجة لنا بالكلام معهم.


ونستكمل بالمرة القادمة إن شاء الله تعالى إن كان بالعمر بقية
وأرجو من كلِّ مسلم النشر في كلِّ المنتديات والمواقع ليكون المسلمون على بينة من أمر هذا الحاقد.​



23-03-2015, 11:06 AM
aboar2003 غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 119715
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 2
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #22  


اخي الفاضل بارك الله فيك وجزاك كل خير على هذا الجهد الطيب للدفاع عن سنة نبينا محمد عليه الصلاة والسلام
نقلت موضوعك هذا لأحد المنتديات ورد احد الإخوة بما يلي

من ضمن ما أشكل في صحيح البخاري روايته عن عنبسة بن خالد
قال عنه اأبو حاتم الرازي : كان على خراج مصر ، وكان يعلِّق النساء بالثدي

فبماذا. ترد على سؤاله

و

25-03-2015, 03:23 AM
aboar2003 غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 119715
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 2
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #23  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة aboar2003 


اخي الفاضل بارك الله فيك وجزاك كل خير على هذا الجهد الطيب للدفاع عن سنة نبينا محمد عليه الصلاة والسلام
نقلت موضوعك هذا لأحد المنتديات ورد احد الإخوة بما يلي

من ضمن ما أشكل في صحيح البخاري روايته عن عنبسة بن خالد
قال عنه اأبو حاتم الرازي : كان على خراج مصر ، وكان يعلِّق النساء بالثدي

ثم لماذا يضرب صفحاً عن الرواية لجعفر الصادق وهو حفيد النبي -صلى الله عليه وسلم - وهو علم من أعلام الأمة
ولم أجد أحد تكلم فيه بسوء ، إلا يحيى بن سعيد ، قال على ابن المدينى : سئل يحيى بن سعيد عن جعفر ابن محمد فقال : فى نفسى منه شىء ، قلت : فمجالد ؟ قال : مجالد أحب إلى منه


فبماذا. ترد على سؤاله

و
اخونا ابو ابراهيم الهاشمي جزاه الله خيرا قام بالرد انقله للفائدة:

قلت
"من ضمن ما أشكل في صحيح البخاري روايته عن عنبسة بن خالد
قال عنه اأبو حاتم الرازي : كان على خراج مصر ، وكان يعلِّق النساء بالثدي .

فاعذرني يا أخي فأنا لا استطيع أن أخذ ديني عن مثل عنبسة بن خالد"
إذا أشكل عليك شيء لماذا لا ترجع لأهل العلم ليوضحوه لك بدلا من الطعن المبطن في صحيح البخاري بغير علم ؟؟!!

اما عنبسة بن خالد فقد روى عنه البخاري مقرونا بغيره كما ذكر المزي في تهذيب الكمال

"ثم لماذا يضرب صفحاً عن الرواية لجعفر الصادق وهو حفيد النبي -صلى الله عليه وسلم - وهو علم من أعلام الأمة
ولم أجد أحد تكلم فيه بسوء ، إلا يحيى بن سعيد ، قال على ابن المدينى : سئل يحيى بن سعيد عن جعفر ابن محمد فقال : فى نفسى منه شىء ، قلت : فمجالد ؟ قال : مجالد أحب إلى منه

إن كان يكذب أو يدلس فليقل أم " في نفسي منه شيء" فهل نفسك نفس نبي مرسل أو ملك مقرب حتى لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلف
هي الحقيقة مسألة هوى ومجاز على رأي أخوتنا في مصر (( ما تزليش من زور ))"
هل معنى أن البخاري لم يرو عن جعفر الصادق أنه ينتقص من علمه وإمامته وصدقه؟!!

الجواب :

أولا إذا كان البخاري لم يرو عنه في صحيحه فقد روى عنه في غيره من الكتب كالأدب المفرد
ثانيا البخاري ذكر أنه جمع في صحيحه أصح الصحيح وليس كل الصحيح
ثالثا قد روى عنه سائر أصحاب الكتب الستة ومنهم مسلم تلميذ البخاري
رابعا جعفر ليس من المكثرين من رواية الحديث بل هو فقيه بالأساس
خامسا قد وضع الشيعة أحاديث مكذوبة على جعفر الصادق في حياته وبعد مماته أكثر مما كذب على غيره فالكثرة الموهومة لأحاديث جعفر أكثرها موضوعة ومكذوبة.

أما ما ذكرته من قول يحيي بن سعيد القطان


أولا يحيي بن سعيد من المتشددين جدا في التوثيق الذين لا يؤخذ قولهم في الجرح غير المفسر على عواهنه فما بالك إذا خالف سائر أهل العلم ولذلك لم يعتمد العلماء على قوله في جعفر.

فعلماء الجرح والتعديل على ثلاثة أصناف (نذكرهم للفائدة)
المتساهلون والمتوسطون والمتشددون

أما المتساهلون فمنهم:
ابن شاهين
العجلي
ابن حبان

وأما المتوسطون فمنهم:
أحمد بن حنبل
عبد الرحمن بن مهدي
الدارقطني
أبو زرعة
ابن عدي

واما المتشددون فمنهم:
يحي بن سعيد القطان
النسائي
أبو حاتم الرازي
علي بن المديني
يحي بن معين

ثانيا يحيي بن سعيد من تلاميذ جعفر الصادق فهو خبير به وقوله "في النفس منه شيء" لا يعني إسقاطه ولكن المأخذ عليه بالأساس جعله دون مجالد في المنزلة
والصحيح أنه فوقه كما قال الذهبي " قلت : جعفر ثقة صدوق . ما هو في الثبت كشعبة ، وهو أوثق من سهيل وابن إسحاق . وهو في وزن ابن أبي ذئب ونحوه . وغالب رواياته عن أبيه مراسيل . "

ثالثا
اتهامك ليحيي بن سعيد بأن قوله في جعفر نابع عن هوى بهتان واجتراء على الأئمة الأعلام فهلا شققت عن قلبه لتعرف سبب مقولته؟!!!


والله أعلم


« اللَّهُمَّ رَبَّ جِبْرَائِيلَ وَمِيكَائِيلَ وَإِسْرَافِيلَ فَاطِرَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ اهْدِنِى لِمَا اخْتُلِفَ فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِكَ إِنَّكَ تَهْدِى مَنْ تَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ ».

25-03-2015, 09:59 PM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #24  
شكر الله لك ولأخينا المذكور، ولقد رأيتُ مشاركاتكم هذه وأنا لستُ مشاركًا في المنتدى المشار إليه للأسف الشديد وإلا لكنتُ رددتُ عليه!

وبإذن الله تعالى بعدما أنتهي من هذا الجزء الأول سأقوم بوضع الرد عن المقال الثاني من مقالات هذا الكاتب المغمور...

ولقد قمتُ بالفعل بنشر الرد الأول- هذا- والرد الثاني بالكامل على موقع يمكنك الوصول إليه في (جوجل) بكتابة هذه العبارة:

"البخاري وحده لا شريك له يحيى صالح"

وستظهر لك النتائج لترى الرد الأول والثاني كاملين



25-03-2015, 10:08 PM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #25  
ونواصل في هذه المرة استكمال الردَّ على هذا المغمور:



قال: فما يوافق عقلي وروحي وعرفي، ولا أراه من الخرافات والأساطير والمبالغات، سأعمل به وآخذه، أمَّا ما يُخالف ذلك، فسأعرض عنه، وقد ثبت بالفعل أنه غير صحيح، ولم يقل به أو يتبناه.

نقول: وهل تعريف (المسلم) هو أن يأخذ ما يوافق عقله وروحه وعرفه؟ أين نحن من قوله تعالى ﮠ ﮡ ﮢ ﮣ ﮤ ﮥ ﮦ ﮧ ﮩ ﮪ ﮬ ﮭ ﮮ ﮯ ﮰ ؟!

هل قال لنا: اعرضوه على عقولكم وأرواحكم وأعرافكم؟

فكيف وقد علمنا بالضرورة اختلاف هذه العقول والأرواح والأعراف من شخص لشخص ومن زمن لزمن ومن مكان لآخر؟

فبأيِّ عقل وروح وعرف نأخذ؟

ولماذا نختار عقلاً على عقل أو روحًا على روح أو عرفًا على عرفٍ؟

مـا هي المقـاييـس التي نجــدها في القرآن، ولا نعلم من السنة شيئًا يصح؟!

أم يتحكم كل صاحب عقل في الآخرين بدعوى أن عقله هو الأفضل وكذا صاحب الروح والعرف؟!

أين تكون منَّا إذن سنة الرسول المأمورين بالأخذ بها، وما هو مقياسنا في الأخذ والرد منها؟

وما هو مقياسك يا صاحب العقل في المبالغات والخرافات؟ لا أراه يتفق مع مقياسي أو مقياس غيري، فالذي تراه مبالغًا فيه أراه عين العقل.

وأيُّ عقل يقول لي إنني أعيش في الجنة خالدًا فيها والكافر يعيش في النار خالدًا فيها بينما نعلم علم اليقين أنَّ الفناء نراه بأعيننا يوميًّا؟

وأيُّ عقـل يخبــرني بصفات الله الواجبة الإثبات والصفات الواجبة النفي؟

وأيُّ عقل يخبرني بالملائكة وصفاتهم وكذا سائر المغيبات؟



ونستكمل بالمرة القادمة إن شاء الله تعالى إن كان بالعمر بقية
وأرجو من كلِّ مسلم النشر في كلِّ المنتديات والمواقع ليكون المسلمون على بينة من أمر هذا الحاقد.​



27-03-2015, 02:32 PM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #26  
ونواصل في هذه المرة استكمال الردَّ على هذا المغمور:


قال: إذ لم أعتد في حياتي تقديس شخصٍ مثلي يخطئ، ويصيب، حتى إذا قيل إنه فقيهٌ أو إمامٌ.

نقول: ما معنى كلمة (تقديس)؟

إذا كانت بمعنى (تنزيه عن الخطأ)، فهذا لا يكون إلا للأنبياء فقط وليس لغيرهم من البشر تقديس، وإذا كانت بمعنى (الانقياد فيما تخصص فيه وعدم مناقشته) فهذا معنى مطلوب بالضرورة في حياتنا ونراه يوميًّا في كل مناحي الحياة:

ألا ترى أنك تذهب للطبيب وتخضع له في كل ما يقوله وتقوم بتنفيذ أوامره بكل حذافيرها؟

ألا ترى إذا أردت بناء شقة –أو بيتٍ- تحضر مهندسًا متخصصًا وتقوم بتنفيذ كلامه حرفيًّا؟

لا يصلح أصلاً أن يتخصص شخص في شيء ثم يناقشه كلُّ فرد يتعامل معه أو يقول له: اقنعني أو يقول إنَّ كلامه لا فائدة منه وأنا أتحكم مكانه بعقلي، وهذا واضح وضوح الشمس، وإلا فلتتكرم بعلاج نفسك والبناء لنفسك وحياكة ملابسك بنفسك والخبز بنفسك، وهذا لا يمكنك حتى لو كان لديك الوقت والآلات والمواد، وإلا فأنت معاند ومخالف للواقع، وإلا فأيُّ فارق بين التخصص الديني والتخصص الدنيوي، إلا أنَّ التخصص الديني أفضل وأكرم عند الله لأنَّ الخطأ في الدنيا مؤداه على أقصى حدٍّ التسبب في الوفاة التي هي نهاية كل البشر، والخطأ في الدين يمكن بحسب خطورته التسبب في الخلود في النار .

ونستكمل بالمرة القادمة إن شاء الله تعالى إن كان بالعمر بقية وأرجو من كلِّ مسلم النشر في كلِّ المنتديات والمواقع ليكون المسلمون على بينة من أمر هذا الحاقد.


28-03-2015, 06:04 AM
أبو أدهم غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 116545
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: الإسكندرية_ جمهورية مصر العربية
المشاركات: 6,563
إعجاب: 892
تلقى 1,956 إعجاب على 724 مشاركة
تلقى دعوات الى: 123 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 6
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #27  
ونواصل في هذه المرة استكمال الردَّ على هذا المغمور:


قال: فهل يعقل أن يروي شخص واحد؛ هو أبو هريرة 19 «ق. هـ/ 599 م- 57 هـ/ 676 م» 5374 حديثا، وهو لم يرَ الرسول إلا 11 شهرًا؟


نقول: إنَّ أبا هريرة رضي الله عنه لم يكن ذا تجارة تشغله ولا صناعة ولا حرفة ولا أرض، وإنما كان من أصحاب الصُّفَّةِ الذين يبيتون في المسجد ويقتاتون مما تجود به أنفس الأكارم من أصحاب النبي عليهم.
وكان رضي الله عنه سريع الحفظ قويَّ الذاكرة لا تتفلت منه شاردة ولا واردة إلا وعاها، ولم يكن يفارق النبي في سفر ولا حضر.
نعم، لم يكن يكتب وكان اعتماده في الحفظ على ذاكرته تلك التي وهبه الله إياها، والذاكرة القوية أمرٌ يهبه الله مَن شاء من عباده، وعلى مرِّ السنين رأينا وسمعنا العجب العجاب عن أصحاب الذاكرة القوية سواء من أئمة المسلمين أو من أفرادهم أو من الكفار، فالذاكرة القوية هي هبة من الله وهي أيضًا ابتلاء واختبار مثل الصحة والمال والرئاسة وغيرها من أعراض الدنيا.
استخدمها أبو هريرة رضي الله عنه في الخير؛ بل في أفضل وجوه الخير لحفظ سنة النبي وإبلاغها الأمةَ من بعده...
ولقد ألقى أبو هريرة رضي الله عنه الضوء على هذه الظاهرة، وكأنه يدفع عن نفسه مغبة تلك الشكوك التي ساورت بعض أصحابه فقال: إنكم لتقولون: أكثر أبو هريرة في حديثه عن النبي ، وتقولون: إنََّ المهاجرين الذين سبقوه الى الاسلام لا يحدثون هذه الأحاديث..
ألا إن أصحابي من المهاجرين، كانت تشغلهم صفقاتهم بالسوق، وإن أصحابي من الأنصار كانت تشغلهم أرضهم..
وإني كنت مسكينًا، أكثر مجالسة رسول الله ، فأحضر إذ غابوا، وأحفظ إذا نسوا...
وإن النبي حدثنا يومًا فقال: من يبسط رداءه حتى أفرغ من حديثي ثم يقبضه إليه فلا ينسى شيئا كان قد سمعه مني؟
فبسطت ثوبي فحدثني ثم ضممته إليَّ، فو الله ما كنت نسيت شيئًا سمعته منه..
وأيم والله، لولا آية في كتاب الله ما حدثتكم بشيء أبدًا، وهي: "إنَّ الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون" هكـذا يفســر أبو هريرة سر تفرّده بكثرة الرواية عن الرسول .
فهو أولاً: كان متفرغًا لصحبة النبي أكثرَ من غيره..
وهو ثانيًا: كان يحمل ذاكرة قوية، باركها الرسول فزادت قوة..
وهو ثالثًا: لا يحدّث رغبة في أن يحدّث، بل لأن إفشاء هذه الأحاديث مسؤولية دينه وحياته، وإلا كان كاتمًا للخير والحق، وكان مفرِّطًا ينتظره جزاء المفرّطين..
أراد مروان بن الحكم يومًا أن يبلو مقدرة أبي هريرة على الحفظ، فدعـاه اليه وأجلـسه معه، وطلب منه أن يحدثه عن رسول الله ، في حين أجلس كاتبه وراء حجاب، وأمره أن يكتب كل ما يقول أبو هريرة..
وبعد مرور عام، دعاه مروان بن الحكم مرة أخرى، أخذ يستقرئه نفس الأحاديث التي كان كاتبه قد سطرها، فما نسي أبو هريرة كلمة منها!!
وكان يقول عن نفسه:
(ما من أحد من أصحاب رسول الله أكثر حديثًا عنه مني، إلا ما كان من عبد الله بن عمرو بن العاص، فإنه كان يكتب، ولا أكتب).
وفي سبيل أن يتفرّغ لصحبة رسول الله عانى من قسوة الجوع ما لم يكن أحدٌ من الصحابة يعانِي مثله..
وانه ليحدثنا كيف كان الجوع يعض أمعاءه فيشدّ على بطنه حجرًا ويعتصر كبده بيديه، ويسقط في المسجد وهو يتلوى حتى يظن بعض أصحابه أن به صرعًا وما هو بمصروع..!
هذا نقوله بتسـليم مكـث أبي هريرة رضي الله عنه مع النبي أحد عشر شهرًا فقط، وهذا غير صحيح؛ إذ أنه قدِم على النبي –وأسلم- عام خيبر سنة سبعٍ من الهجرة المباركـة ولازمه حتى وفاته، وبين خيبر ووفاة النبي أربعة أعوام إلا شهرين، وهذه المدة ليست قليلة لمَن أوقف نفسه وحياته على حفظ السنة ولازم النبي كما أسلفنا من قبل.
وقد أحصى بقيُّ بن مخلد –حافظ الأندلس- مرويات أبي هريرة رضي الله عنه فكانت 5374 حديثًا، اتفق البخاري ومسلم على 325 حديثًا، وانفرد البخاري بـ325 حديثًا، وانفرد مسلم بـ 189 حديثًا، فهل تريد أنت الطعن في أبي هريرة أم في البخاري أم في مسلم؟!
ثم نقول: هناك من الأحاديث –ليست بالقليلة- رواها أبو هريرة رضي الله عنه عــن بـعــض أصحـــاب النــبي ، وهــذه الطريــقة لا مطعن فيها واتفق العلمـاء كافَـّة على قبولـها وتسميـتها (مرسل الصحابيِّ)؛ ومعـناها أن لا يحـضر بعض الصحابة موقفًا أو مشهدًا مــع النبي ثــم يـسـمــعــه مــن صحــابيٍّ آخــر ثــم يرويــه هو دون أن يذكـر اســم الصحــابيِّ الآخر ويـصرح بقولـه: قال رسول الله ، ولا يقول: سمعت رسول الله حتى لا يقع في الكذب، فهذا (مرسل صحابيٍّ) أعدَّه العلماء كأنه سمعه بنفسه من النبي ، وبهذه الطريقة يكون أبو هريرة رضي الله عنه قد قام بجمع أحاديث هي مسموعة لغيره من الصحابة رضي الله عنهم بالإضافة لما لديه ففاقهم جميعًا فيما يرويه عن النبي .
أمرٌ آخر يوضح كثرة مروياته رضي الله عنه؛ وهو امتداد حياته بعد وفاة النبي ؛ إذ توفي عام 57 هـ -أو58هـ- فعاش بعد النبي قرابة 47 سنة يروي فيها ما لم يروه الخلفاء الأربعة رضي الله عنهم الذين انتـهت حيـاة آخـرهم عـام أربعين من الهجرة المباركة..
أيضًا كان انشغال هؤلاء الخلفاء رضي الله عنهم في مدد خلافتهم بما هو معروف؛ فأبو بكر رضي الله عنه انشغل بالخلافة بالإضافة لحروب الرِدَّة...
عمر رضي الله عنه انشغل بالخلافة واتساع رقعة الدولة الإسلامية وإنشاء الدواوين وتدبير هذه الرقعة الواسعة...
عثمان رضي الله عنه انشغل بالخلافة وما حدث في وقته من تأليب بعض الناس عليه حتى قتلوه...
عليٌّ رضي الله عنه انشغل بالخلافة ومشاكل مطالبة البعض إياه بدم عثمان رضي الله عنه وكذا بالخوارج وغيرها...
ثم إنَّ أبا هريـرة رضي الله عنه روى هـذه الأحاديـث عن النبي دون واسطة –اللهم إلا ما رواه عن صحابيٍّ آخر سواء ذكره أو لم يذكره- فلا رجال في الإسناد يطول بهم، وإننا لنرى في عصورنا هذه المتأخرة مَن يحفظ من الأحاديث أضعاف ما حفظه أبو هريرة رضي الله عنه رغم طول الإسناد بينه وبين النبي ولا يعاب هذا عليه ولا يطعن فيه؛ بل العكس!


ونستكمل بالمرة القادمة إن شاء الله تعالى إن كان بالعمر بقية وأرجو من كلِّ مسلم النشر في كلِّ المنتديات والمواقع ليكون المسلمون على بينة من أمر هذا الحاقد.


28-03-2015, 06:09 AM
mode232 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 323373
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 115
إعجاب: 0
تلقى إعجاب 1 على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #28  
مشكور اخى الكريم


28-03-2015, 12:06 PM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 16,035
إعجاب: 3,602
تلقى 3,754 إعجاب على 1,739 مشاركة
تلقى دعوات الى: 723 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #29  

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم عن هذا الطرح الطيب المبارك ...

جعله الله في ميزان حسناتك إن شاء الله ...
تقبل تحياتي.



سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ ،-، سُبْحَانَ اللَّه الْعَظِيم


موضوعات العبد الفقير إلى الله الغنى بالله المتوكل على الله.




28-03-2015, 07:34 PM
أنيس غير متصل
مشرف المنتديات العامة
رقم العضوية: 445600
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 3,702
إعجاب: 2,578
تلقى 2,074 إعجاب على 1,165 مشاركة
تلقى دعوات الى: 330 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 1
تلقى عدم اعجاب واحد على مشاركة واحدة
    #30  
ندعُ الله أن يمنحك ما أنت أهله من رفيع الدرجات في رضوانه
وأن يثبت علينا العقل والدين ويُذهب بهؤلاء الفاسدين المفسدين إلى مآل الضالين ,
وهو على ما يشاء قدير .
تم تثبيت الموضوع لاستكماله وتعميم الفائدة منه .
ومني الشكر وكل التقدير لكي أخي العزيز ..


كلمتك هي هويَّتك ولفظك هو ذاتك , فتمثل بقول الله عزَّ وجل :
أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ (24)
تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (25) إبراهيم

 


نـعـم؛ الـبـخـاريُّ لـيـس إلـهًــا، الرد الكامل بأجزائه الثلاثة


Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.