أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


19-12-2014, 06:23 PM
abdalla616 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 532165
تاريخ التسجيل: Dec 2014
المشاركات: 50
إعجاب: 0
تلقى 3 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

من صاحب الحق أدم أم حواء؟؟؟؟


صاحب الحق حواء؟؟؟؟

الزواج شرعه الله تعالى للحفاظ على النسل والذرية ووضع الله تعالى قوانين وتشريعات وضوابط للزواج العلاقة المقدسة التى لا تجد لها شكلآ واحدا فقط فقد قال تعالى فى محكم أياتة :-
ال تعالى: ﴿ سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ وَمِنْ أَنْفُسِهِمْ وَمِمَّا لَا يَعْلَمُونَ ﴾ [يس: 36]

وقال تعالى: ﴿ وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ﴾ [الذاريات: 49]
وقال تعالى:﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً ﴾ [النساء: 1]
وقال تعالى:﴿ وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى ﴾ [النجم: 45].
قوله تعالى: ﴿ وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴾ [النور: 32]
قوله تعالى: ﴿ هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا ﴾ [الأعراف: 189]
وقال تعالى: ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً ﴾ [الروم: 21]
قولُ سبحانه: ﴿ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ ﴾ [البقرة: 187]
قال تعالى: ﴿ وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِنْ قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجًا وَذُرِّيَّةً ﴾ [الرعد: 38]
قوله تعالى: ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ﴾ [الروم: 21]
وقال صلى الله علية وسلم :-
أحاديث نبوية عن الزواج
- قال النبي صلى الله عليه وسلم :
(( حَقٌّ على الله عَوْنُ مَنْ نَكَحَ الْتِماسَ العَفافِ عَمَّا حَرَّمَ الله ))
حديث حسن عن أبي هريرة
صحيح الجامع ٣١٥٢

- قالَ النَبيُّ صَلَّىٰ اللُه عَلَيهِ وَسَلَم :
(( تَزَوَّجُوا فإِنِّي مُكاثِرٌ بِكُمُ الأُمَمَ وَلَا تَكُونُوا كرهبانية النصارى ))
حديث صحيح عن أبي أمامة
صحيح الجامع ٢٩٤١

قالَ النَبيُّ صَلَّىٰ اللُه عَلَيهِ وَسَلَم :
(( إِذا تَزَوَّجَ العَبْدُ فَقَدِ اسْتَكْمَلَ نِصْفَ الدِّينِ فَلْيَتَّقِ الله فِي النِّصْفِ الباقِي ))
حديث حسن عن أنس بن مالك
صحيح الجامع ٤٣٠

- قالَ النَبيُّ صَلَّىٰ اللُه عَلَيهِ وَسَلَم :
(( مَنْ كانَ مِنْكُمْ ذَا طَوْلٍ فَلْيَتَزَوَّجْ فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ وَأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ وَمَنْ لاَ فَالصَّوْمُ له وجاء ))
حديث صحيح عن عثمان بن عفان
صحيح الجامع ٦٤٩٨

- قالَ النَبيُّ صَلَّىٰ اللُه عَلَيهِ وَسَلَم :
(( الدُّنْيا كُلُّها مَتاعٌ وَخَيْرُ مَتاعِ الدُّنْيا المَرأةُ الصَّالِحَةُ ))
حديث صحيح عن ابن عمرو
صحيح الجامع ٣٤١٣

- قالَ النَبيُّ صَلَّىٰ اللُه عَلَيهِ وَسَلَم :
(( ثَلاثةٌ حَقٌّ على الله تَعالى عَوْنُهُم :
المُجاهِدُ فِي سَبِيلِ الله والمُكاتَبُ الَّذِي يُرِيدُ الأَداءَ والنَّاكِحُ الَّذِي يِرِيدُ العَفافَ ))

المكاتب : العبد الذي اتفق مع سيده يؤدي كذا يعتقه
الناكح : الناكح الذي يريد الزواج للعفاف

حديث حسن عن أبي هريرة
صحيح الجامع ٣٠٥٠

- قالَ النَبيُّ صَلَّىٰ اللُه عَلَيهِ وَسَلَم :
(( النِّكَاحُ سُنَّتِي فَمَنْ لَمْ يَعْمَلْ بِسُنَّتِي فَلَيْسَ مِنِّي وَتَزَوَّجُوا فَإِنِّي مُكَاثِرٌ بِكُمُ الأُمَمَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَمَنْ كانَ ذَا طَوْلٍ فَلْيَنْكِحْ وَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَعَلَيْهِ بِالصِّيَامِ فَإِنَّ الصَّوْمَ لَهُ وجاء ))

والكثير من الأيات القرئانية التى وردت فى كتاب الله العظيم حتى لا تنحرف الفطرة التى خلقنا عليها ولكن الأنسان بطبيعتة من الصعب علية أن يترك الطبيعة كما هيا والفطرة على أصولها فتدخل فى قوانين الطبيعة وقام بتغييرها فمنها ما نجح بأضرار ومنها ما نجح بمنافع طبقا لما سيستخدم هذا التغيير .
ألا أن الزواج أخر مراحل وطرق وأنظمة مختلفة من بدء الخليقة ألى ألأن والله أعلم فيما بعد .
فأخر ما توصل ألية الحال الأن فى قوانين الأسرة هو الأتى :-
  1. للزوجة الحق فى أن تطلب الطلاق بأسبابها .
  2. للزوجة أن تطلب الخلع بدون أذن أو الرجوع للزوج ويحكم القاضى بطلاقها أن كانت قالت أنها تريد الطلاق .
  3. للزوجة الحق الكامل فى قائمة المنقولات الزوجية .
  4. للزوجة الحق حضانة الطفل أو الطفلة ولو تزوجت يحتضنة أم الأم .
  5. للزوجة الحق فى النفقة الكاملة .
  6. للزوجة الحق فى السكن .
  7. للزوجة حق الولاية التعليمية للصغير .
  8. للزوجة أن تحرم زوجها وأهلة من رؤية صغيرهم بحجج تحت ثغرات القانون .
  9. للزوجة الحق الكامل بأثبات طلباتها دون شهود .
  10. للزوجة ...........................
  11. للزوجة ...........................
هكذا كان المشرع قال فى قوانين تفتيت الأسرة أما حقوق الزوج فعد معى ولا حرج :-
  1. للزوج حق طلب زوجتة للطاعة ومن حقها الرفض بأسباب مبينة خلال ثلاثين يوما .
  2. للزوج حق رؤية أطفالة 3 ساعات اسبوعيا فى مكان عام وقد لا تحضر الزوجة ولا عليها أى مسائلة قانونية حتى وأن تكرر الأمر مرات .
  3. للزوج عليه أن يطلق طبقا لرغبة زوجتة بدلأ من أن تسجنة وتبهدلة فى المحاكم .
  4. ........................................ ........................................ ................
فلحواء وعلى حسب ما سردناه فى نقاط أعطى لها الحق الكامل كونها أنثى فى كل شىء وحقها الكامل كذكر كحق التطليق وحق رعاية الطفل الذى هو أيضا من حقها كأم .
فأيات الطلاق كما وردت فى كتاب الله الشريف كلها من حق الزوج وليس من حق الزوجة ألا فى أضيق الظرووف والحالات وكانت ليست كالشكل الذى نراه الأن فكانت أيات الطلاق وردت كالأتى :-
قال الله تعالى : {وَإِنْ عَزَمُواْ الطَّلاَقَ فَإِنَّ اللّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }البقرة227
وقال الله تعالى :{ الطَّلاَقُ مَرَّتَانِ فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ وَلاَ يَحِلُّ لَكُمْ أَن تَأْخُذُواْ مِمَّا آتَيْتُمُوهُنَّ شَيْئاً إِلاَّ أَن يَخَافَا أَلاَّ يُقِيمَا حُدُودَ اللّهِ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ يُقِيمَا حُدُودَ اللّهِ فَلاَ جُنَاحَ عَلَيْهِمَا فِيمَا افْتَدَتْ بِهِ تِلْكَ حُدُودُ اللّهِ فَلاَ تَعْتَدُوهَا وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللّهِ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ }البقرة229
وقال الله تعالى : (وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النَّسَاء فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ سَرِّحُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَلاَ تُمْسِكُوهُنَّ ضِرَاراً لَّتَعْتَدُواْ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ وَلاَ تَتَّخِذُوَاْ آيَاتِ اللّهِ هُزُواً وَاذْكُرُواْ نِعْمَتَ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَمَا أَنزَلَ عَلَيْكُمْ مِّنَ الْكِتَابِ وَالْحِكْمَةِ يَعِظُكُم بِهِ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }البقرة231
قال الله تعالى {وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاء فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَلاَ تَعْضُلُوهُنَّ أَن يَنكِحْنَ أَزْوَاجَهُنَّ إِذَا تَرَاضَوْاْ بَيْنَهُم بِالْمَعْرُوفِ ذَلِكَ يُوعَظُ بِهِ مَن كَانَ مِنكُمْ يُؤْمِنُ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكُمْ أَزْكَى لَكُمْ وَأَطْهَرُ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ }البقرة232
{لاَّ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن طَلَّقْتُمُ النِّسَاء مَا لَمْ تَمَسُّوهُنُّ أَوْ تَفْرِضُواْ لَهُنَّ فَرِيضَةً وَمَتِّعُوهُنَّ عَلَى الْمُوسِعِ قَدَرُهُ وَعَلَى الْمُقْتِرِ قَدْرُهُ مَتَاعاً بِالْمَعْرُوفِ حَقّاً عَلَى الْمُحْسِنِينَ }
قال الله تعالى :[ أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاء فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِن بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْراً }الطلاق1
قال الله تعالى :[ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَكَحْتُمُ الْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ طَلَّقْتُمُوهُنَّ مِن قَبْلِ أَن تَمَسُّوهُنَّ فَمَا لَكُمْ عَلَيْهِنَّ مِنْ عِدَّةٍ تَعْتَدُّونَهَا فَمَتِّعُوهُنَّ وَسَرِّحُوهُنَّ سَرَاحاً جَمِيلاً }الأحزاب49
قال الله تعالى [ وَإِن طَلَّقْتُمُوهُنَّ مِن قَبْلِ أَن تَمَسُّوهُنَّ وَقَدْ فَرَضْتُمْ لَهُنَّ فَرِيضَةً فَنِصْفُ مَا فَرَضْتُمْ إَلاَّ أَن يَعْفُونَ أَوْ يَعْفُوَ الَّذِي بِيَدِهِ عُقْدَةُ النِّكَاحِ وَأَن تَعْفُواْ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَلاَ تَنسَوُاْ الْفَضْلَ بَيْنَكُمْ إِنَّ اللّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ }البقرة237
قال الله تعالى [ فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِّنكُمْ وَأَقِيمُوا الشَّهَادَةَ لِلَّهِ ذَلِكُمْ يُوعَظُ بِهِ مَن كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً }الطلاق2


وقال أيضا حبيبنا صلى الله علية وسلم :

روى الثعلبي من حديث ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن من أبغض الحلال إلى الله تعالى الطلاق). وعن علي عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (تزوجوا ولا تطلقوا فإن الطلاق يهتز منه العرش). وعن أبي موسى قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تطلقوا النساء إلا من ريبة فإن الله عز وجل لا يحب الذواقين ولا الذواقات) يعني السريعي النكاح السريعي الطلاق. وعن أنس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما حلف بالطلاق ولا استحلف به إلا منافق). أسند جميعه الثعلبي رحمه الله في كتابه. وروى الدارقطني قال: حدثنا أبو العباس محمد بن موسى بن علي الدولابي ويعقوب بن إبراهيم قالا حدثنا الحسن بن عرفة قال حدثنا إسماعيل بن عياش عن حميد بن مالك اللخمي عن مكحول عن معاذ بن جبل قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يا معاذ ما خلق الله شيئا على وجه الأرض أحب إليه من العتاق ولا خلق الله شيئا على وجه الأرض أبغض من الطلاق. فإذا قال الرجل لمملوكه أنت حر إن شاء الله فهو حر ولا استئناء له وإذا قال الرجل لامرأته أنت طالق إن شاء الله فله استثناؤه ولا طلاق عليه)

وأخرج أحمد وأبو داود والترمذي وحسنه وابن ماجة وابن جرير والحاكم وصححه والبيهقي عن ثوبان قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم" أيما امرأة سألت زوجها الطلاق من غير ما بأس فحرام عليها رائحة الجنة،
وعن ابن عباس أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا تسأل امرأة زوجها الطلاق في غير كنهه فتجد ريح الجنة، وإن ريحها ليوجد من مسيرة أربعين عاماً

أما صديقنا أدم الذى جرد من كل شىء فليس له ألا أمرين أما أن تمطية زوجتة أو أن يمتطية القانون ويكون من أرباب السجون .
فحق الطلاق الوحيد الذى كان يملكة الرجل أسند ألى الزوجة بدون أدنى أعتبار لحق الرجل .
وكأن الشيطان لا ينجب ألا ذكورا والملائكة تنجب أناثا وهذة حقيقة مفجعة كبييرة أدت ألى خراب البيوت وتدخل أهل الزوجة بكسر زوج بنتهم حتى لا يتعاملوا معه بالقانون .
هناك الكثير من أدم لا يقدرون ولا يحترمون حوائهم ويصل الحد أن تكون حوائهم هيا أدم فى تكلفها بمصاريف المعيشة وهذا أمر حزين يجعلنى أبكى دما عل حال أدم هذا الزمن .
وهناك حواء التى تتهاون فى حق أدمها ويصل الأمر أنها تكسر كل كلامة الذى هو حقة الشرعى وحقة عليها مقابل أرضاء رغباتها وأرضاء أهلها وأرضاء أفكارها المستمدة من ما يسمى بتحرير المرأة فنسيت أنها جزء من أدمها ولم تكن خلقت من شىء أخر .

فالأمر مشترك فى التقصير من الطرفين فهل يعقل هذا ؟؟؟ أن يترك الأمر سدى ؟ عندما ذهبت ألى محكمة الأسرة وجدت دفتر القيد حتى 14ديسمبر 2014 عدد القضايا 8115 قضية ؟ فى دائرة واحدة ؟ فهل يعقل أن وصلنا ألى تلك المرحلة ؟.

فما رأيكم فيما سردتة من قدرى الضعيف الذى لا يجد أنصافا للأطفال وليس لوالدية ؟ فليس كل الرجال ذائاب وليست كل النساء حيات فى صورة حواء .





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل ينام الحُب ليلا ؟ أم ينام الليل حباً ؟ Eng-Ahmed Alofairi صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير 11 09-01-2016 11:47 AM
المريخ السوداني صاحب الكاسات المحمولة جواء musa farfoor رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 05-08-2015 06:54 PM
لماذا خلقت حواء وآدم نائم ؟؟؟ .. الضلع الذي خُلقت منه حواء أعوج !!!! .. منقول للمناقشة Alkkking المنتدى العام 11 21-11-2010 02:40 AM
ايهم يغير ال IP address صاحب الجهاز ام صاحب المنظومة ؟ ابوشيماء البغدادي إدارة الشبكات و حلول ومشاكل الشبكات 3 21-07-2007 06:49 PM
الحق ما تلحق العاب كلها جديده جداً..الحق قبل وقوف الروابط المبرمج العاب كمبيوتر PC Games 16 21-08-2004 03:07 AM
 


من صاحب الحق أدم أم حواء؟؟؟؟

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.