أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


15-01-2014, 08:31 PM
عمر ابو الليل غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 355356
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الإقامة: بلاد المسلمين
المشاركات: 2,307
إعجاب: 138
تلقى 508 إعجاب على 253 مشاركة
تلقى دعوات الى: 447 موضوع
    #1  

الحمار الذي ركب صاحبه


الحمار الذي صاحبه
........................................ ....
الحمار الذي ركب صاحبه

كان لرجل حكبم حمار يحمله في أسفاره. و كان الناس يتهافتون علي الحكيم و يستوقفونه في طريقه لاستشارته في أمور حياتهم.تعود الحمار علي الاستماع لنصائح الحكيم حتي أنه حفظها.

كان الحمار يعلم أغلب حكم صاحبه و لكنه كان يدرك أيضا أنه حمار دوره هو أن ينقل الحكمة من مكان الي اخر عن طريق حمله لصاحبه و مرافقته في السفر، و لكنه لم يستطع صرف أذنه عن علمه و كلامه الطيب.و بعد أن أمضي الحكيم عمره في خدمة الناس توفي و ترك الحمار لأخيه.و اشتاق الناس للمعرفة حتي أنهم تبعوا هذا الأخ و استشاروه في أمور حياتهم.


و لكن علي عكس الحمار الذي أدرك الفارق بينه و بين صاحبه الحكيم ،ظن الأخ أنه لا يمكن لكل هؤلاء الناس أن يخطئوا. فاذا هم ظنوه حكيما مثل أخيه فلابد له و أن يكون كذلك. و أخذ يفتي فيهم و يسقيهم من جهله حتي أن الحمار تمني أن ينطق ليسكته و يدل الناس علي جهله.اكتفي الحمار بالتمني و قال لو أن هؤلاء القوم منصفون لأنزلوه من علي ظهري حتي أركبه أنا.


فاذا كنت حمارا جاهلا فلقد عرفت ذلك عن نفسي و أقريت به. أما هو ففوق جهله، قد جهل أنه جاهل.


أحيانا أتمني أن يمتلك بعض الناس فضيلة الاقرار بالجهل لأنها لا تكون الا للعلماء.


فالعلم ثلاثة أشبار من أدرك الشبر الأول علم أنه جاهل و من أدرك الشبر الثاني ظن أنه عالم أما من أدرك الشبر الثالث فقد تيقن أنه لن يبلغ نهاية العلم ابدا.فلن يتحرك الانسان في سبيل العلم الا بعد أن يقر بجهله و لن يستزيد من العلم الا بعد أن يقر بجهله و من يستمر في طلب العلم يري الحق في كلمات الله


" و ما أوتيتم من العلم الا قليلا "


جلي أمامه فيدرك أن أمام علم الله هو كحبة رمل علي شاطيء بحر. فالسنبلة الفارغة هي التي ترفع رأسها في مهب الريح أما الممتلئة فهي التي تخفض رأسهاتواضعا.

منقول





وإذا الصَّديقُ أسَى عليكَ بجهْلِهِ فاصفَحْ لأجلِ الودّ ليسَ لأجلِهِ ...
كمْ عالم ٍ مُتفضِّلٍ قدْ سَبَّهُ منْ لا يُساوي غُرْزَةً فِي نعلِهِ ...

المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الدمار الهائل الذي خلفه إنفجار الغاز بالرياض البرق المنتدى العام 16 04-11-2012 09:58 PM
اللعبه صاحبه الجرافيك العالى جدا اللعبه صاحبه الجرافيك العالى جدا Sniper.Ghost.Warrior t ف mido_vd العاب كمبيوتر PC Games 4 09-08-2010 11:00 PM
ما هو الحمار الذي يجب أن نبيعه جميعاً? al-mobrmg المنتدى العام 11 13-06-2010 04:36 AM
أكثر من عشرين صورة توضح الدمار الذي خلفه إعصار إيفان بشواطئ أمريكا غريب زمانه المنتدى العام 6 22-09-2004 02:13 PM
15-01-2014, 08:46 PM
bahgatsalah غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 421596
تاريخ التسجيل: May 2013
الإقامة: new yourk city
المشاركات: 104
إعجاب: 5
تلقى 29 إعجاب على 14 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  
جزاك الله خيرا


15-01-2014, 08:47 PM
شروق الامل غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 412624
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الإقامة: فى القلوب الطيبة
المشاركات: 8,569
إعجاب: 111
تلقى 3,635 إعجاب على 1,972 مشاركة
تلقى دعوات الى: 921 موضوع
    #3  
يسلمو أخى على الطرح الجميل والمفيد
بارك الله فيك



إن قرأت ما يعجبك و يفيدك منا فاذكر الله و كبره و اذكرنا بدعائك بظهر الغيب،
و إن قرأت ما لا يفيدك و لا يعجبك فسبح الله و استغفره عنا


17-01-2014, 10:23 AM
sadali غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 426733
تاريخ التسجيل: Jul 2013
المشاركات: 1,402
إعجاب: 687
تلقى 18 إعجاب على 15 مشاركة
تلقى دعوات الى: 408 موضوع
    #5  
جزاك الله خيرا

19-01-2014, 11:09 PM
جهاد ع غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 325026
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الإقامة: الاردن
المشاركات: 13,401
إعجاب: 1,304
تلقى 767 إعجاب على 287 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1248 موضوع
    #6  
احسنت اخي عمر

تحياتي لك


سلامة القلوب بتقوى الله

 


الحمار الذي ركب صاحبه

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.