أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


08-01-2014, 09:54 PM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,388
إعجاب: 5,001
تلقى 5,575 إعجاب على 2,861 مشاركة
تلقى دعوات الى: 950 موضوع
    #1  

تأملات في آيات من القرآن الكريم .



تأملات في آيات من القرآن الكريم


أ.د. أحمد محمد عبد الدايم عبدالله


1- قال تعالى : ﴿ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى [المائدة: 8].


سبحانك ربي، أحمدك وأشكرك.

خلقْتَنا ولَم نكُ شيئًا مذكورًا.


خلقْتَنا من ترابٍ، وكرَّمتنا وجعَلتنا خُلفاءَ لك في الأرض، وعلَّمتنا ما لَم نكن نعلم، وأدَّبتنا أدبًا رفيعًا يَليق بمَن جعَلته خليفة لك.


وتعلم أننا خَلْق ضعيفٌ، نُخطئ ونُصيب، وجعَلت خيرنا مَن يُخطئ ويتوب ويُنيب، وتعلم أن الشيطان عدوٌّ لنا، يُلقي بيننا بالبغضاء والعداوة؛ حتى تنقطع بيننا حبائلُ الودِّ والرحمة؛ لذلك وصَّيْتنا في كتابك العزيز بوصايا هي حبال النجاة لنا يوم الوعيد.


فقلت لنا وقولك الحق : ﴿ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا [المائدة: 8].


أي : لا يَدفعنَّكم عداوة قومٍ لكم، واختلافهم معكم، إلى ارتكاب جُرم عدم العدل، اجْعَلوا العداوة جانبًا، فإذا حكَمتم بين الناس عليكم أن تَحكموا بالعدل، غير متأثِّرين في أحكامكم بما بينكم، ولنا في سلفنا الصالح قدوة وأُسوة حسنة، فهذا عدوٌّ لله وعدوٌّ لنبيِّه وللمؤمنين، شكا عليًّا بن أبي طالب - رضي الله عنه - إلى عمر - رضي الله عنه - فجاء إلى مجلس القضاء، فسوَّى بينهما عمر وحكَم لليهودي، ولَم تَنفعه العداوة إلى تجاوز العدل بينهما، أو لتحيُّزٍ إلى علي - رضي الله عنه - وهو مَن هو إيمانًا وفضلاً، وقُربى ومصاحبة.


فهل لنا أن نتعلَّم؟ وهل لنا في الأسوة الحسنة من سبيل؟


إنَّ العدل أقربُ لتقوى الله ومُراعاته، والحذر من عذابه يوم لا ينفع مال ولا بنون.


2- قال تعالى : ﴿ وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا قَالُوا قَدْ سَمِعْنَا لَوْ نَشَاءُ لَقُلْنَا مِثْلَ هَذَا إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ ﴾ [الأنفال: 31].


سبحان ربي العظيم، فهذا نوع آخر من أنواع الزَّيغ والمُكابرة والعناد؛ يقول به ﴿ كُلُّ مُعْتَدٍ أَثِيمٍ ﴾ [المطففين: 12]، ألغى عقلَه، وانساق وراء شيطانه المَريد.


﴿ وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا قَالُوا قَدْ سَمِعْنَا ﴾، نوع من الطيش حين أردفوا، فقالوا : ﴿ لَوْ نَشَاءُ لَقُلْنَا مِثْلَ هَذَا ﴾.


فما الذي منَعهم أن يشاؤوا، إنَّ قولتهم تُعبِّر عن عجزهم، وتؤكِّد إفلاسهم، وقد استقرَّ في نفوسهم أنهم عاجزون عن المجيء بمثل هذا القرآن، أو بسورة من مثله، وقد تحدَّاهم الله بقوله : ﴿ فَلْيَأْتُوا بِحَدِيثٍ مِثْلِهِ إِنْ كَانُوا صَادِقِينَ ﴾ [الطور: 34].


سبحانك ربي، وأنت أعلم بخَلقك، وقد أرسَلت إلى رسولك آيات معجزات، لا طاقة لبشرٍ أن يأتي بمثلها، وزاد تحدِّي الله لهم، وهم أهل البلاغة والكلام؛ ليَعلموا - وقد علموا - أن حُجَّتهم باطلة زاهقة من أول نزول ﴿ اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ ﴾ [العلق: 1]، فقال لهم : ﴿ أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ قُلْ فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِثْلِهِ وَادْعُوا مَنِ اسْتَطَعْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴾ [يونس: 38].


هكذا أيها الفُجَّار تقولون : افتراه؛ أي : أتى به من عنده، وهو بشرٌ مثلكم، فاجْعَلوا بعضكم لبعض ظهيرًا، والْتَمِسوا العون ممن استطعْتُم من إنسكم وشياطينكم، وأْتُوا بسورة واحدة - كهذا القرآن - إن كنتُم صادقين، فزادَ عجزهم، وإنهم لكاذبون، وأُسْقِط في أيديهم، ولكنَّها المُكابرة والغرور، والحسد من عند أنفسهم، أفلا يعقلون؟ فهل ما أُنزلَ على محمد من أساطير الأوَّلين؟!


ولقد جاءَتهم الحُجج دامغة، وإظهار العجز الدائم إلى يوم الدين، بقوله تعالى : ﴿ قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا ﴾ [الإسراء: 88].


قمة التحدِّي وقمة الإعجاز، فبُهِت الذي كفَر، وصدق الله العظيم.


3- قال تعالى : ﴿ وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ [الأنفال: 60].


هذا أمرٌ وتكليف من الله - جل وعلا - إلى مَن آمَنوا به وبرسوله - صلَّى الله عليه وسلَّم - وارْتَضوه ربًّا، أن يكونوا على أُهْبة الاستعداد لمُلاقاة أعداء الله، الذين هم بطبيعة الحال أعداء للمؤمنين أنفسهم، فإنَّ أعداء الله والإسلام والمسلمين يتربَّصون، وسوف يستمرون في تربُّصهم؛ حتى يرثَ الله الأرض ومَن عليها.


إنَّ للإسلام أعداءً ظاهرين معروفين بعدائهم وحِقدهم؛ ﴿ يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ﴾ [التوبة: 32]، ومن هنا كان عداؤهم ظاهرًا بيِّنًا، و﴿ لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا ﴾ [المائدة: 82].


لذلك فإن للإسلام أعداءً مختفين أيضًا، منهم المنافق الذي يُظهر الإيمان ويُضمر الكفر والحقد الشديد، ومنهم الحاسد الذي أكَل الحسدُ قلبه، ومنهم مَن يرى في الإسلام خطرًا يُهدِّد كِيانه ووجوده، وكل هؤلاء وأولئك أعداءٌ لله ولرسوله وللمؤمنين، ومن هنا يدعو الله أولياءَه لإعداد العُدَّة، وأن يكونوا على أُهْبة الاستعداد، وحِكمة الله تتجلَّى في هذه الآية في ألفاظها المُحكمة :


﴿ وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾؛ أي : كل ما تستطيعون من عَتادٍ وعُدة تُتاح لكم.

وتتجلَّى عظَمة الله في قوله : ﴿ مِنْ قُوَّةٍ ﴾؛ حيث جاء اللفظ نكرة، والنكرة تُفيد التعميم؛ أي : مُطلق القوَّة مهما كان نوعها.


ثم الْتَفَت القرآن إلى ما كان سائدًا في عصر الرسول - صلَّى الله عليه وسلَّم - وهو رباط الخيل، وهو أرقى ما كان يُستعمل.


ثم يأتي الهدف من كلِّ ذلك في قوله تعالى : ﴿ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ ﴾، ولَم يَقل : قتال عدوِّ الله وعدوِّكم، ولكن ما قبل القتال، وهو بَثُّ الرُّعب والخوف في نفوسهم، ليس وحْدهم، ولكن آخرين غيرهم، لا تَعلم بهم، ولكنَّ الله - سبحانه - الذي أحاط بكلِّ شيء علمًا يَعلمهم، فإن مجرَّد إعداد القوة وتجهيزها يُخيف الجميع ويَخلع قلوبهم، ويَجعلهم في هَلَعٍ وخوف عظيمٍ.






سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ ،-، سُبْحَانَ اللَّه الْعَظِيم

موضوعات العبد الفقير إلى الله الغنى بالله المتوكل على الله.



المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آداب قراءة القرآن الكريم . كمال بدر المنتدى الاسلامي 20 19-05-2015 03:45 AM
برنامج آيات القرآن الكريم elkatep المنتدى الاسلامي 10 06-10-2014 06:46 PM
من آداب تلاوة القرآن الكريم abcman المنتدى الاسلامي 9 09-08-2008 04:01 PM
08-01-2014, 10:24 PM
شروق الامل غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 412624
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الإقامة: فى القلوب الطيبة
المشاركات: 8,570
إعجاب: 111
تلقى 3,635 إعجاب على 1,972 مشاركة
تلقى دعوات الى: 921 موضوع
    #2  



إن قرأت ما يعجبك و يفيدك منا فاذكر الله و كبره و اذكرنا بدعائك بظهر الغيب،
و إن قرأت ما لا يفيدك و لا يعجبك فسبح الله و استغفره عنا


08-01-2014, 11:31 PM
احمد العربي غير متصل
مجموعة الإدارة
رقم العضوية: 212729
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 8,802
إعجاب: 7,408
تلقى 4,036 إعجاب على 870 مشاركة
تلقى دعوات الى: 3816 موضوع
    #3  
بارك الله فيك اخي الحبيب كمال وجعل ما تقدم في موازين حسناتك


- منْ خانَ اللهَ في السِّرِ هَتَكَ اللهُ سِتْرَهُ في العلانية
ملأى السنابلِ تنحني بتواضعٍ ... و الفارغاتُ رُؤوسُهُنَ شوامخُ
قال سفيان الثوري "رحمه الله":
أصلُ كُلِّ عداوةٍ اِصْطِناعُ المعروفِ إلى اللئامِ
أما الحياة فليس يرضى ذلها *** إلا وضيع في الورى وحقير
كلاب للأجانب هم ولكن *** على أبناء جلدتهم أسود
أذل الناس معتذر إلى لئيم
من رضع من ثدي الذل دهراً رأى في الحرية خراباً وشراً



09-01-2014, 12:27 AM
محـــمد ظافـــر غير متصل
مجموعة الإدارة
رقم العضوية: 161559
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الإقامة: Malaysia
المشاركات: 28,486
إعجاب: 4,005
تلقى 8,192 إعجاب على 1,508 مشاركة
تلقى دعوات الى: 3537 موضوع
    #4  
بارك الله فيك اخي الغالي كمال وجزاك الله كل الخير



09-01-2014, 06:05 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,388
إعجاب: 5,001
تلقى 5,575 إعجاب على 2,861 مشاركة
تلقى دعوات الى: 950 موضوع
    #6  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شروق الامل 


اللَّهُمَّ آمين

جزاكِ الله خيراً أختنا الفاضلة على مرورك وتشريفك الطيب المبارك جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ... تقبلى تحياتى.

09-01-2014, 09:09 AM
fadi70 غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 424116
تاريخ التسجيل: Jun 2013
المشاركات: 1,557
إعجاب: 782
تلقى 27 إعجاب على 13 مشاركة
تلقى دعوات الى: 587 موضوع
    #7  
يعطيك العافية


09-01-2014, 03:31 PM
الجبالى جمال الدين غير متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 439708
تاريخ التسجيل: Nov 2013
المشاركات: 867
إعجاب: 714
تلقى 177 إعجاب على 168 مشاركة
تلقى دعوات الى: 21 موضوع
    #8  
جزاك الله خيرا

09-01-2014, 05:43 PM
NajimN غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 429093
تاريخ التسجيل: Aug 2013
المشاركات: 1,477
إعجاب: 667
تلقى 19 إعجاب على 18 مشاركة
تلقى دعوات الى: 548 موضوع
    #9  
بارك الله فيك اخي الكريم

10-01-2014, 08:28 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,388
إعجاب: 5,001
تلقى 5,575 إعجاب على 2,861 مشاركة
تلقى دعوات الى: 950 موضوع
    #10  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد العربي 
بارك الله فيك اخي الحبيب كمال وجعل ما تقدم في موازين حسناتك




اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ... تقبل تحياتى.

11-01-2014, 06:02 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,388
إعجاب: 5,001
تلقى 5,575 إعجاب على 2,861 مشاركة
تلقى دعوات الى: 950 موضوع
    #12  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Mohammedhafer 
بارك الله فيك اخي الغالي كمال وجزاك الله كل الخير


اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...

جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ...

تقبل تحياتى.

12-01-2014, 01:06 AM
عمر ابو الليل غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 355356
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الإقامة: بلاد المسلمين
المشاركات: 2,307
إعجاب: 138
تلقى 508 إعجاب على 253 مشاركة
تلقى دعوات الى: 447 موضوع
    #13  




وإذا الصَّديقُ أسَى عليكَ بجهْلِهِ فاصفَحْ لأجلِ الودّ ليسَ لأجلِهِ ...
كمْ عالم ٍ مُتفضِّلٍ قدْ سَبَّهُ منْ لا يُساوي غُرْزَةً فِي نعلِهِ ...

12-01-2014, 05:55 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,388
إعجاب: 5,001
تلقى 5,575 إعجاب على 2,861 مشاركة
تلقى دعوات الى: 950 موضوع
    #14  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة micron 
بارك الله بك علي الطرح الطيب . ;



اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...

جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ...

تقبل تحياتى.

13-01-2014, 05:57 AM
كمال بدر غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 435810
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الإقامة: جمهورية مصـر العربية
المشاركات: 21,388
إعجاب: 5,001
تلقى 5,575 إعجاب على 2,861 مشاركة
تلقى دعوات الى: 950 موضوع
    #15  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fadi70 
يعطيك العافية


اللَّهُمَّ آمين

جزاكَ الله خيراً أخى الكريم على مرورك وتشريفك الطيب المبارك ...

جعلة الله فى ميزان حسناتك إن شاء الله ...

تقبل تحياتى.

 


تأملات في آيات من القرآن الكريم .

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.