أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


19-11-2013, 02:06 PM
ALAA غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 273625
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: Egypt
المشاركات: 6,284
إعجاب: 1,347
تلقى 948 إعجاب على 441 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1512 موضوع
    #1  

مولر "لا شيء مضمون في كرة القدم"


مولر "لا شيء مضمون في كرة القدم"






مولر "لا مضمون القدم"
© Getty Images

كان أندرياس مولر أحد أفراد المنتخب الألماني الفائز بآخر الألقاب الكبيرة للمانشافت. في التسعينات، كان لاعب الوسط السابق يعتبر من أفضل صانعي الألعاب في جيله. ولا يزال عشاق المنتخب الألماني حتى اليوم، يعتبرونه من اللاعبين الأكثر موهبة في تاريخ المانشافت.

أحرز اللاعب المولود في فرانكفورت، كأس العالم 1990 FIFA، وكأس أوروبا 1996. لعب في صفوف اينتراخت فرانكفورت، بوروسيا دورتموند، يوفنتوس وشالكه، ويضم سجله العديد من الألقاب المحلية، ودوري أبطال أوروبا مرة واحدة، وكأس الإتحاد الأوروبي، بالإضافة الى الكأس القارية "انتركونتيننتال".

على الرغم من كثرة انشغاله، خص مولر الذي خاض 85 مباراة دولية موقع FIFA.com بمقابلة خاصة. يذكر ان مولر البالغ من العمر 46 عاما أشرف على تدريب كيكرز أوفنباخ (درجة ثالثة). ظهر في العديد من البرامج التلفزيونية كمحلل فني ويتنقل من دولة الى أخرى حاليا لدراسة مختلف برامج الإعداد. تحدث خلال المقابلة عن مسيرته الإستثنائية، عن حظوظ منتخب ألمانيا في البرازيل، عن كرة FIFA الذهبية، وعن مواجهة منتظرة جدا الثلاثاء على ملعب ويمبلي.

FIFA.com: ماذا يحتاج أي منتخب لكي يتوج بطلا للعالم؟
أندرياس مولر
: الطموح، التصميم والرغبة الجامحة لترك بصمة في تاريخ كرة القدم هي عوامل أساسية. من المهم جدا أيضا التفكير على المدى البعيد. من الناحية العملية، يجب ان نضع أهدافا جديدة دائما. يتعين على كل لاعب كرة قدم ان يطور مستواه باستمرار من الناحيتين الفنية والشخصية. يتعين على البطل ان يتطلع الى تحديات جديدة باستمرار.
أي أن النجاح يقتصر فقط على الناحية التنظيمية؟
بالطبع لا! فلا يمكن ان نقرر بان نصبح أبطالا للعالم أو أبطالا لأوروبا. في المقابل، نستطيع ان نضع جميع الحظوظ الى جانبنا ومحاولة تحقيق الحلم. يتعين على كل فريق ان يحالفه الحظ، ان يكون الفريق في لحظة جيدة وتحاشي الاصابات.
ما هو الفارق بين لاعب محترف جيد ولاعب من الطراز الدولي؟
يتعين ان تجتمع عناصر عدة لبلوغ أعلى مستوى. كل شيء يتعلق بالطريقة التي تطور فيها اللاعب والأهداف التي يضعها. في المقابل، يجب دائما الاعتماد على أجواء عائلية وودية. بالنسبة الى أي بطل، من المهم جدا التركيز فقط على اللعب. ليس سهلا اذا كان الجميع من حولك لا يفكر الا بالربح على المدى القصير. يتعين عليه ان يتمتع ببعد نظر.


كيف تنظر الى تطور مستواك الذي قادك الى احراز كأس العالم؟
في ما يتعلق بي شخصيا، أعتقد بان أي عملية انتقال الى ناد جديد هو بمثابة تحد جديد. في كل مرة كان يتعين علي ان أثبت نفسي ولا استطيع الاعتماد على الأمجاد السابقة. الإستهتار والتراخي هما أكبر خطر يتهدد لاعب كرة قدم عالي الإحتراف.


كنت محط تقدير الكثيرين في الحقبة التي لعبت فيها نظرا لجمعك بين الفنيات العالية والأسلوب الديناميكي. هل تعتقد بأنك ولدت مبكرا؟
(يضحك). ربما أنت على حق! في المقابل، فان المنافسة محتدمة حاليا في منتخب ألمانيا في الشق الهجومي. وأنا أفكر بلاعبين أمثال ماركو رويس، أندري شورلي، ماريو جوتزي ومسعود أوزيل. استمتع برؤية هؤلاء على أرضية الملعب. أما جيلنا، فلم تكن تنقصه الموهبة التي كان يتمتع بها أوفي باين، توماس هاسلر، أولاف ثون أو حتى لوثار ماتيوس....


ما كان سر نجاحاتك؟
كنت محظوظا لأنني كنت لاعبا سريعا. كما انني خضعت لتكوين ممتاز في صفوف اينتراخت. عندما كنت شابا كنت صغير القامة وعملت كثيرا خلال التمارين لكي أطور مستواي وأفرض نفسي في عالم الإحتراف. لكن ساعدني هذا الأمر كثيرا في ما بعد. في كرة القدم، الموهبة وحدها لا تكفي. يتعين على كل لاعب ان يتحلى بالإرادة والشجاعة اللازمتين لتطوير أنفسنا يوما بعد يوم.


في مقتبل العمر، كان النقاد يعتبرونك بانك طفل معجزة حقيقي. كنت احد اوائل نجوم كرة القدم الألمانية. هل كان هذا الأمر سهلا عليك؟
بصراحة، لا يمكن ان اشتكي من هذا الأمر. وللحقيقة، فأنا احتفظ بذكريات رائعة في تلك السنوات. هذه الحقبة من حياتي كان مثيرة للإهتمام. بالنسبة الى شاب يافع مثلي، كل هذه الفورة كانت مصدر الهام إضافي. لحسن حظي، لم أخسر معنى الواقع في هذه اللحظات. اراد النادي الذي انتمي اليه وزملائي ان احافظ على تواضعي. هذا الأمر لم يقف حائلا دون طموحاتي. على العكس من ذلك، كنت اريد المزيد دائما. عندما كنت استيقظ صباحا، فمن أجل الفوز بالألقاب وتسجيل الأهداف. كنت أفكر بهذا الأمر كل يوم في التمارين. الألقاب والأهداف كانتا مصدر الحافز الأساسي لي.


من هو المدرب الذي كان الأكثر تأثيرا عليك؟
بصراحة، لم تكن لدي علاقات مميزة اطلاقا مع المدربين الذين اشرفوا علي. تعاوني مع أوتمار هيتسفيلد في بوروسيا دورتموند يبقى نقطة تحول هامة في مسيرتي. معا، أحرزنا دوري أبطال أوروبا والكأس القارية "انتركونتيننتال". كان هيتسفيلد يدرك جيدا كيفية التحدث اليّ. كان يجد الكلمات المناسبة مع الجميع. أعتقد بان خبرته في دورتموند ساعدته كثيرا في ما بعد خصوصا لدى اشرافه على تدريب بايرن ميونيخ.


تلتقي إنجلترا وألمانيا وجها لوجه الثلاثاء على ملعب ويمبلي. هل تثير هذه المباراة الذكريات داخلك؟
(يضحك). هذه المرة لست في حاجة الى التفكير طويلا للإجابة! المواجهة في الدور نصف الهائي في كأس أوروبا 1996 تبقى بالنسبة الي أفضل ذكرى في مسيرتي. انتزعنا بطاقة التأهل الى نهائي البطولة القارية بفوزنا على إنجلترا بركلات الترجيح. قبل ثلاثة أيام من المباراة، جاء بيرتي فوجتس ليبلغني بأنني ساقود الفريق وسأحمل شارة القيادة. شعرت بفخر كبير خصوصا بان مسرح المباراة كان ملعب ويمبلي معبد كرة القدم.


كيف عشت تلك المباراة؟
في البداية اريد ان أذكركم بان تلك البطولة كان مميزة بالنسبة اليّ. منذ البداية، عانينا كثيرا من الإصابات. مباراة نصف النهائي ضد إنجلترا كانت لا تصدق. يا لها من معاناة على الصعيد البدني! سارت المباراة نحو ركلات الترجيح، وبصفتي قائدا للفريق كان يتعين علي تحمل المسؤولية والمشاركة في عملية التنفيذ. في النهاية، منحت الفوز لفريقي. لكن للأسف، لم أتمكن من خوض المباراة النهائية ضد جمهورية التشيك لإيقافي.


نتذكر رؤيتك وانت تنفخ بصدرك بعد ان سددت ركلة الترجيح الحاسمة. ماذا تشعر عندما ترى تلك الصورة بعد 17 عاما؟
عندما تعود بالذاكرة الى الوراء، تتساءل عن الحوافز الذي جعلتك تقوم بذلك. شخصيا، لم أكن أقصد ذلك، الأمر لم يكن مشهدا تمثيليا، فقط مجرد رد فعل عفوي. في هذه الظروف الاستثنائية، شعرت بان هذه الحركة تجسد الفخر والقوة. كانت مشاعري في الذروة في تلك اللحظة.

هل كنت لتعاود الحركة ذاتها اليوم؟
يجب ألا ننظر الى هذا الأمر على انه مشكلة. لقد حصل ذلك وسط مشاعر جياشة في اطار احدى أشد الخصومات في تاريخ كرة القدم. يجب ان نفهم بان ما قمت به لم يكن استفزازا تجاه الإنجليز بأي شكل من الأشكال. لم يكن على الإطلاق قلة احترام او شتيمة من قبلي. احب إنجلترا كثيرا، سكانها وكرتها. أذهب بإستمرار الى هناك واتابع مباريات الدوري المحلي دائما.

من سيخرج فائزا الثلاثاء؟
كانت مبارياتنا السابقة على ملعب ويمبلي مشجعة. لكن مستوى إنجلترا يتطور بإستمرار وهي ليست بعيدة عن بناء منتخب تنافسي. سيخلق لنا الإنجليز المشاكل وستكون الأمور صعبة علينا. لكنه تحد جيد أيضا لكتيبة يواكيم لوف. انها من نوعية المباريات التي تتذكرها بعد نهاية مسيرتك.


هل تشعر بالندم كونك لم تلعب إطلاقا في الدوري الإنجليزي الممتاز؟
بالنسبة لي، المسألة غير مطروحة على الإطلاق. ففي حقبتي، كان الدوري الإيطالي الأفضل في العالم. أنا سعيد لان الفرصة سنحت لي باللعب في إيطاليا.

ما هي أعظم لحظة في مسيرتك؟
على صعيد النادي، الأمر يتعلق بأول لقب في بطولة ألمانيا موسم 1994-95. وفي موسم 1996-97، أحرزنا دوري أبطال أوروبا. بالإضافة الى ذلك فان الفوز بكأس العالم FIFA 1990 وكأس اوروبا 1996 أثرتا بي أيضا. في ايطاليا كنت أصغر لاعب في الفريق وعمري 22 عاما. أتذكر حتى الآن كلام فرانتس بكنباور عندما قال لي "فكَر بما تريد تحقيقه حاليا. لا يجب ان تتراخى، لا يزال امامك مسيرة 15 عاما. لقد تأثرت بهذه الكلمات. وبعد ذلك، كنت محظوظا برفع جميع الكؤوس التي يحلم أي لاعب كرة بالفوز بها. اشكر كرة القدم التي منحتني الفرصة لكي أعيش مشاعر رائعة.


منذ موسم 2005-2006، تلعب ألمانيا بشكل أكثر استعراضي بقيادة يورجن كلينسمان. وفي كأس العالم 2010، استمتع الجمهور بالفريق الذي يشرف على تدريبه يواكيم لوف. هل تستمتع انت أيضا برؤية المانشافت وهو يلعب؟
منذ بعض الوقت والمنتخب الألماني يمتَعنا. أعشق كثيرا كرة القدم الهجومية التي يقدمها. احب أيضا منتخب البرازيل. فهو يضم اليوم لاعبين يتمتعون بفينات فردية عالية. أنا سعيد من الوجهة التي اتبعتها الكرة الألمانية. فبفضلها عدنا بين النخبة العالمية.


أي سبب يمكن ان يمنع منتخب ألمانيا من ان يتوج بطلا للعالم؟
على هذا المستوى لا وجود لأي ضمانات! لكن مجرد الحديث عنا من بين المرشحين هو أمر ايجابي من دون أدنى شك. لم يكن الأمر هكذا دائما. اليوم نستطيع ان ننافس الكبار. انه نبأ سار جدا! لدي شعور في بعض الأحيان بان الفريق الحالي هو عدو نفسه خصوصا عندما يفقد تركيزه. إذا سارت جميع الأمور بشكل جيد العام المقبل، فاننا نملك جميع الحظوظ. لكن كرة القدم لعبة لا يمكن التنبؤ بها وهذا ما يجعلها مثيرة!


من هي المنتخبات المرشحة بنظرك؟
سيكون المنتخب البرازيلي مرعبا أمام جمهوره. تسيطر أسبانيا على الألقاب في السنوات الأخيرة. ويتعين علينا ان نراقب الأرجنتين وأوروجواي لأن البطولة ستقام في أمريكا اللاتينية. هذه المنتخبات تفرض الاحترام في قارتها. أما ألمانيا فشأنها في ذلك شأن إيطاليا هي منتخب يكون دائما على الموعد في البطولات الكبيرة.


بنظرك من سيحرز كرة FIFA الذهبية عام 2013؟
من الواضح بان فرانك ريبيري خاض موسما استثنائيا في صفوف بايرن ميونيخ. مرة جديدة، استأثر أندرييس انييستا، ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو بالأضواء، لكني أعتقد بان ريبيري قادر على كسر هذا الإحتكار. في النهاية فقد أحرز جميع الألقاب الممكنة الموسم الماضي.







المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رئيس "نينتاندو" يرحل .. و"موزيلا Mozilla Firefox" تنهي تعاونها مع "فلاش" stetofski برامج 18 18-07-2015 11:34 PM
"جوجل" تقدم خدمة "حاسة الشم" فى "كذبة أبريل" Smsm Star اخر الاخبار في العلوم والتكنولوجيا والتقنية 8 18-09-2014 11:19 PM
الان كريم جولي التايلندي الاصلي 3×1 "لتفتيح البشره وتنظيفها وعلاج حب الشباب"مضمون 100 ويما93 أدوات ومستحضرات التجميل والماكياج - قسم العناية بالجسم والشعر والبشرة 3 14-07-2014 09:54 AM
فيليب لام: "بايرن وبرشلونة احتفالية لكرة القدم" ALAA رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 23-04-2013 11:49 AM
مللنا من كلمة"النت بطيء"و"برنامج مضمون لتسريع النت"الحل الأمثل و بطرق منطقية شاركونا warez برامج 22 07-10-2004 02:16 PM
21-11-2013, 02:10 PM
ALAA غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 273625
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: Egypt
المشاركات: 6,284
إعجاب: 1,347
تلقى 948 إعجاب على 441 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1512 موضوع
    #3  

مشكور اخي الكريم ربيع
منور الموضوع
تحياتي

11-12-2013, 03:03 PM
عمر ابو الليل غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 355356
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الإقامة: بلاد المسلمين
المشاركات: 2,307
إعجاب: 138
تلقى 508 إعجاب على 253 مشاركة
تلقى دعوات الى: 447 موضوع
    #4  
جزاك الله خيرا اخي الكريم


وإذا الصَّديقُ أسَى عليكَ بجهْلِهِ فاصفَحْ لأجلِ الودّ ليسَ لأجلِهِ ...
كمْ عالم ٍ مُتفضِّلٍ قدْ سَبَّهُ منْ لا يُساوي غُرْزَةً فِي نعلِهِ ...

13-12-2013, 01:12 AM
ALAA غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 273625
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: Egypt
المشاركات: 6,284
إعجاب: 1,347
تلقى 948 إعجاب على 441 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1512 موضوع
    #5  

مشكور اخي الكريم عمر
منور الموضوع
تحياتي

 


مولر "لا شيء مضمون في كرة القدم"

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.