أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


25-07-2003, 11:08 AM
بو أحمد غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 40
تاريخ التسجيل: Mar 2003
المشاركات: 1,030
إعجاب: 1
تلقى 37 إعجاب على 8 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

اَلـيـومَ عَـهْدُكُمُ فـأَين الـموَعِدُ


اَليومَ عَهْدُكُمُ فأَين الموَعِدُ
 المتنبي 
اَليومَ     عَهْدُكُمُ    فأَين    الموَ عِدُ

هَيهاتِ   لَيسَ   لِيَومِ  عَهْدِكُمُ  iiغَدُ

اَلموتُ   أَقرَبُ   مِخلَبًا  مِنْ  بَين كُم

والعَيشُ   أَبعَدُ   مِنكُمُ   لا  iiتَبعُدوا

إن   التي   سَفَكَتْ  دَمي  iiبِجُفونِها

لم   تَدرِ   أن   دَمي   الذي  iiتَتَقَلدُ

قالَت  وقَد  رَأَتِ اصْفراريَ مَن iiبِه

وتَنَهَّدَتْ       فأجَبتُها      iiالمتُنَهِّدُ

فمَضَت  وَقَدْ  صَبَغَ الحيَاءُ iiبَياضَها

لَوني  كما  صَبَغَ  اللُّجَينَ  iiالعَسجَدُ

فَرأيتُ قَرنَ الشمسِ في قَمَرِ الدُّجى

مُتَأوّدًا     غُصنٌ     بِهِ     iiيَتَأَوَّدُ

عَدَوِيةٌ     بَدَوِيَةٌ     مِن     دون ها

سلبُ  النُّفوسِ  ونارُ  حَربٍ  iiتُوقَدُ

وهَواجِلٌ    وصَواهلٌ    iiومَناصلٌ

وذَوابلٌ        وتَوَعدٌ       iiوتَهَدُّدُ

أَبلَت    موَدَّتَها    الليالي    iiبَعدَنا

ومَشى   عَليها  الدَهرُ  وَهوَ  iiمقَيَّدُ

بَرّحتَ  يا مَرض الجفونِ بمُمرَضٍ

مَرِض   الطبيبُ  له  وَعيد  iiالعُوَّدُ

فلهٌ  بَنُو  عَبدِ  العَزيزِ بنِ iiالرِّضى

لكُلِّ    رَكبٍ    عيسُهُم    iiوَالفَدفَدُ

مَن  في  الأنامِ منَ الكرامِ ولا iiتَقُل

مَن  فيكِ  شأمُ  سِوى شُجاعٍ iiيُقصَدُ

أعطى   فقُلتُ   لجودِهِ  ما  iiيُقتَنى

وسطا    فقُلتُ   لسيفِهِ   ما   يُولَدُ

وتَحَيَّرتْ    فيهِ   الصفاتُ   iiلأنها

أَلفَتْ     طَرائِقَهُ    عليها    iiتبعُدُ

في   كُلِّ   مُعتَرَكٍ   كُلىً   iiمَفْرِيَّةٌ

يَذْمُمنَ   مِنهُ   ما   الأسنَّةُ   iiتحمَدُ

نِقَمٌ   على   نِقَمِ   الزمانِ   يَصُبّ ُها

نِعَمٌ   على  النِّعَمِ  التي  لا  iiتُحْجَدُ

في     شأنِهِ     ولِسانِهِ     وبَنان ِه

وجَنانهِ     عَجَبٌ     لِمن    يَتَفَقد ُ

أسدٌ   دَمُ   الأسد  الهِزَبرِ  iiخِضابُه

مَوْتٌ  فَريصُ  الموتِ  منهُ  iiيُرعَدُ

ما   مَنبجٌ   مذ   غِبتَ   إلا  iiمُقْلَةٌ

سَهِدَت   وَوَجهُكَ   نَومُها  iiوالإثْمِدُ

فاللَيلُ   حين  قَدمتَ  فيها  iiأبيَض

والصُّبحُ  مُنْذُ  رَحلْتَ  عَنها  أَسْو َدُ

مازلتَ   تَدنو   وَهْي   تَعلو  عِزّةً

حَتى   تَوارى   في  ثَراها  الفَرقَدُ

أرضٌ   لَها  شَرَفٌ  سِواها  iiمِثلُها

لو  كانَ  مِثلُكَ  في  سِواها  iiيُوجَدُ

أبْدى   العُداةُ  بِكَ  السرورَ  iiكأنهمُ

فَرِحوا    وَعندَهُمُ   المُقيمُ   المقع دُ

قطَّعتَهُم   حَسدًا   أراهُم   ما   بِهِ م

فتَقَطعوا   حسدًا   لِمنَ   لا  iiيحسدُ

حَتى  انثَنَوا  وَلَوَ  أن  حَرَّ iiقلوبهِم

في   قَلب   هاجِرةٍ  لَذاب  iiالجلمَدُ

نَظَر  العُلوجُ  فلَم  يَروا مَن حَولَهُ م

لمَّا    رَأَوْكَ   وَقيل   هذا   iiالسيدُ

بقيَتْ     جُموعهُمِ    كأنَّك    كلُّها

وَبقيتَ     بينهُمُ     كأنك    iiمُفردُ

لهفان  يَستوبي بِك الغضَبُ iiالوَرى

لو   لم  يُنهنِهْكَ  الحِجى  iiوالسُّؤدُدُ

كُن  حَيثُ  شِئتَ تَسِر إِلَيكَ iiرِكابُنا

فالأرضُ   واحِدةٌ   وأنتَ  iiالأوحَدُ

وَصُنِ   الحُسام   وَلا   تُذلهُ  iiفإنّهُ

يشكو    يَمينَك   والجمَاجمُ   تشهَدُ

يبِسَ   النَّجيعُ  عَلَيهِ  وَهوَ  iiمجَردٌ

مِن    غِمدِهِ   وكأنَّما   هوَ   iiمُغمَدُ

ريَّانُ   لو   قذَف   الذي   iiأَشقَيتَهُ

لَجَرى  مِنَ  المُهَجاتِ  بَحر  iiمُزبدُ

ما    شارَكتهُ   مَنِيةٌ   في   iiمُهجةٍ

إلا    وشَفْرَتهُ    على   يدِها   iiيَدُ

إِنَّ    العطايا    والرَّزايا    iiوالقَنا

حُلفاءُ   طَيٍّ   غَوَّروا  أَو  iiأنجدوا

صِحْ   يا   لجُلهُمةٍ   تُجبكَ  iiوإنَّما

أشفارُ     عَينِكَ    ذابِلٌ    iiومُهنَّدُ

مِن   كُلِّ  أكبَرَ  مِن  جِبال  iiتِهامَةٍ

قَلباً   وَمِن   جَودِ  الغَوادي  iiأجودُ

يَلقاك   مُرتَدِيا   بِأحمر   مِنْ   iiدمٍ

ذَهَبتْ   بِحُضرتِهِ  الطُّلى  iiوالأكبدُ

حَتَّى   يشارَ   إليكَ   ذا   iiمولاهُمُ

وَهمُ    الموَالي    والخليقَةُ   iiأًعبُدُ

أنَّى    يكونُ    أبا    البَرِيَّةِ   آ دَم

وأَبوكَ    والثقَلانِ    أنتَ   iiمُحَمَّدُ

يَفْنَى   الكلامُ  ولا  يُحيطُ  بِفضلكُم ْ

أيُحيطُ   ما   يفَنى   بما   لا  iiيَنفُدُ





 


اَلـيـومَ عَـهْدُكُمُ فـأَين الـموَعِدُ

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.