أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


14-11-2012, 11:00 PM
اسامه الهرفي غير متصل
الوسام الفضي
رقم العضوية: 216609
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,165
إعجاب: 0
تلقى 718 إعجاب على 172 مشاركة
تلقى دعوات الى: 19 موضوع
    #1  

غَــصَآتْ مَمزُوْجَهْ بِرَآئِحَه البُكاء ..!



نتألمُ ونكْتُمُ




ونزْرعُ الْأوْجـآعْ بُدُآخُلنـآ ونصْبرُ



فـ نمتْلىْ [ غـصـآتٍ] ..

تلْك هي الْدُنْيـآ

تُلْقينـآ تآرهُـ بوجْهٍ الْقدْر .. فنبْقى مُسْتسْلميْن


وتارهْـ ترطمنـآ بصخرتهآ الْجـآرحهُ
ونلْقى على أرْض الْوآقعْ
ننزفُ دمـآ
وهي تُديْرْ ظهـرهـآ لنْـآ
وتُعْلنُ [ تسْجيْلُ خُرُوْجك ] منْهُـآ وبصمْت ..!



غُصةٍ الْوحْدة !

غُصة تملْؤُهُـآ الْآهـ


عنْدمـآ تبْحثُ عنْ رُوْح تبُثُ لك الْأملْ
فلا تجدُ سوآك
عنْدمـآ تودُ سمـآعْ أصوآتْ مُخْتلفهْ فلا تسْمعُ
سوىْ صوْتكـ وصدآهٍـ
عنْدمـآ تحْتاجُ لأُمـآنٍ
فتُغنض عيْنُك وُلآ تُبْصرُ إلا وتجدُ أمْـآنْك هُو أنْت ..



غصةٍ فُقْر !

عنْدمـآ تمْلكُ أحْلآمـآ


أكْبرُ ممـآ يحْملُ جيْبك
حتْم ستشْعُرُ بمُر تلْك الْغُصة
فـ حيٍـآتُنـآ الْيوْم الْبقآء للأغْنىْ
والْمُسْتقْبل لمنْ يمْلكُ مـآلْآ أكْثر ..
حيْنهـآ تيْأسْ
وتلُوْمُ مصيْرُ كُتب لك
وذلك قمةُ الْتغطْرُسُ
فهذآ قدْرُك الْأنْسبُ
فلا تدعْهُ ثابتا نميهُ
وُلآ تجْعلْ الْيأْس ينْهشُ منْك ماينْهش
فتُصْبح يُـآئس و فقيْرٍ ..



غصةٍ الْفرآق !

تُطوقُهُـ حنـآنا .. وتزْرعُ الْحُب


فيْ كُل جنبات حياته
وهُو يرحلُ يُغيبُ
ويُتْركُ خلْفه " ؟ " كبيْرهُـ
يصْعُبُ عليْهـآ تفْسيْرهـآ ..


غصةٍ الْموْتْ !

آهٍـ كمْ هي مُوْجعُهُ وأليمُهُ


فـ بعْد الْرحيْل
يمُرُ شريْطُ الْذكْريات الْأجْملْ
وتلْك اللحظات الْأنْقى
فـ تملكك غُصةٍ مُهْلكُهُ
تُحطمُكْ لأنك مُهمـآ إنْتظرتْ إنْتــظرْت إنْتــظرْت
ليْس هُنـآك أملُ فيْ اللْقـآء
وليْس هُنـآك أملُ فيْ سمـآعْ صوْتهُمْ مُجددا
حيْنهـآ تبْدأُ بتوْبيخٍ ذآتكْ وتلُوْمُ نفْسك
آهٍـ كمْ كُنْتُ مُقصرآ فيْ حقهمْ
وكمْ تمنيْتُ أنْ أجْلس معهُمْ وقْتـآ اطْولُ
مُتْنـآسيا أن ذلك قدْر " هُمْ الْسابقُوْن ونحْنُ اللاحقُوْن " ..



غصةٍ غُرْبة !

آآآآهـ


هي تلْك التيْ تسْكُنُ بأغلبنا الْآن
وكمْ أرْهقتْنا
وأخذت منْ شبابنا شيْئا
كمْ هي مُؤْلمة .. وكمْ هي مُتْعبهْ
ففيْ غُرْبتك هذهـ
تشْعُرُ بغصةٍ الْوحْدةُ و الْيُتْم فتخيلْ كمْ هي قــآسيهْ
صبْرُك ي رب !





مخْرجْ ..












ويبْقى لكُل غصهْ


منقول





ابتسم فرزقك مقسوم وقدرك محتوم واحوال الدنيا لن تدوم لانها في يدي الحي القيوم

15-11-2012, 07:03 PM
khaled99 غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 343614
تاريخ التسجيل: Aug 2010
الإقامة: مصر- المنيا - منشأة بدينى
المشاركات: 16,471
إعجاب: 3,608
تلقى 1,726 إعجاب على 624 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1132 موضوع
    #2  
هى الدنيا غصص وآلام
ولا تحلو الا بذكر الله وطاعته
شكر الله لك اخينا


ادعوا لأخوانكم
فهم فى أمس الحاجة اليكم

15-11-2012, 10:41 PM
اسامه الهرفي غير متصل
الوسام الفضي
رقم العضوية: 216609
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,165
إعجاب: 0
تلقى 718 إعجاب على 172 مشاركة
تلقى دعوات الى: 19 موضوع
    #3  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة khaled99 
هى الدنيا غصص وآلام
ولا تحلو الا بذكر الله وطاعته
شكر الله لك اخينا
شكرا لك نورت الموضوع بمرورك العطر

24-11-2012, 07:40 AM
الجازية غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 140028
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: العالم العربي
المشاركات: 5,800
إعجاب: 1,430
تلقى 2,461 إعجاب على 435 مشاركة
تلقى دعوات الى: 137 موضوع
    #5  
هي كل ما نمر به وصبرك على مصابها وتقلبها من أعظم ما تحظى به

فرحمة الله واسعة ويكفي بأنه متكفل بعباده فأي غصة تُبكينا وله الأمر من قبل ومن بعد

عوداً أحمد أخينا آسامة وبورك بك




"أَمشي على هَدْيِ البصيرة، رُبّما
أُعطي الحكايةَ سيرةً شخصيَّةً. فالمفرداتُ
تسُوسُني وأسُوسُها. أنا شكلها
وهي التجلِّي الحُرُّ. لكنْ قيل ما سأقول.
يسبقني غدٌ ماضٍ.

تُنسَى، كأنِّكَ لم تكن
خبراً، ولا أَثراً... وتُنْسى"

 


غَــصَآتْ مَمزُوْجَهْ بِرَآئِحَه البُكاء ..!

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.