أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


19-07-2012, 02:52 AM
نجمة العالم غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 402536
تاريخ التسجيل: May 2012
الإقامة: alhnan
المشاركات: 225
إعجاب: 2
تلقى 184 إعجاب على 92 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

حواجز النجاح


العدو اللدود:
في الأربعينيات من القرن الماضي، دار مخترع صغير اسمه "تشيستر كارلسون" بفكرته المبتكرة على عشرين شركة مختلفة، كان من بينها بعض كبريات الشركات في البلاد، ولكن كل هذه الشركات خذلته.
وفي عام 1947م، وبعد سبع سنوات طوال من الرفض، نجح "تشيستر" أخيرًا في الاتفاق مع شركة صغيرة في حي "روتشيستر" بمدينة نيويورك، وكانت هذه الشركة تسمى "هالويد"، واتفق معها "تشيستر" على شراء حق تصنيع عملية تصوير المستندات إلكتروستاتيكيًّا، والتي كان قد ابتكرها، وأصبحت شركة "هالويد" فيما بعد مؤسسة زيروكس
فلو خاف "تشيستر" من الفشل، ذاك العدو اللدود للنجاح، لما تمكن من النجاح أبدًا، فالفشل هو العقبة الكئود التي تعترض طريق الإيجابية.
سعد رضي الله عنه يصف لكِ الطريق:
في يوم من الأيام، أرسل قائد جيش المسلمين سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه رسولًا إلى كسرى يعرض عليه الإسلام، أو الجزية، أو الحرب، فماذا كان جواب كسـرى على سعد رضي الله عنه؟ لقد حمَّل رسول المسلمين عمرو بن معديكرب مكتلًا فيه تراب، فقال: (خذوا هذا، فليس لكم عندي غيره)، فبسط عمرو بن معد يكرب رداءه فأخذه وخرجوا، فقال له أصحابه: (أخذت ترابًا)
فكانت رؤية كثير من المسلمين أن مهمة عمرو فشلت، ولكن انظري كيف يُحوِّل سعد رضي الله عنه الفشل إلى نجاح؟ فلما قدم على سعد استبشـر بذلك وقال: (قد ظفرنا والله بهم، ووطئنا أرضهم) ، يعني أن ذلك التراب فأل حسن، فحوَّل ما ظنَّه الجميع فشلًا إلى نجاح باهر.
فقط لا تنسحبي:
فشل في عمله عام 1831م، وفشل في عمله مرة أخرى عام 1834م، وأصيب بانهيار عصبي عام 1836م، وفشل في الانتخابات في سنة 1838م، وسنة 1846م، وسنة 1847م، وفشل في انتخابات مجلس النواب عام 1855م، وفشل في أن يصبح نائب الرئيس عام 1856م، ثم فشل في انتخابات مجلس النواب عام 1858م.
ولكن وبعد كل هذا العناء والجهد المتواصل، استطاع "إبراهام لنكولن" أن يصبح رئيسًا للولايات المتحدة الأمريكية، وهو في الستين من عمره، ويومها قال: "إنك لن تفشل إلا إذا انسحبت
حتى تُحوِّلي الرمال إلى ذهب:
وحتى تُحوِّلي رمال الفشل إلى ذهب النجاح، فلابد من عصا سحرية لذلك؛ ولذا عليكِ بجملة أمور من أهمها ما يلي:
1. العصا الأولى: يقين جازم:
إنه ذلك اليقين الذي يعلمنا النبي صلى الله عليه وسلم إياه، حين يقول: (ما أصابك لم يكن ليخطئك، وأن ما أخطأك لم يكن ليصيبك)
2. العصا الثانية: استخارة واستشارة:
فإن استعصى عليكِ شيء، فاستشيرِ غيرك، واستيخري ربك، فما خاب من استخار ولا ندم من استشار.
3. العصا الثالثة: توكل على الله:
فإن الله عز وجل قادر على أن يحيل فشلك نجاحًا، فالنبي صلى الله عليه وسلم يبشـرك بقوله: (لو أنكم كنتم تتوكلون على الله حق توكله، لرزقكم كما ترزق الطير، تغدو خماصًا وتروح بطانًا)
4. العصا الرابعة: لعلَّه خير:
ثق دائمًا أن ما بذلت من الأسباب، سيجازيكِ الله بها، وأن ما قدر الله لكِ، هو الخير لا محالة؛ فالله جل وعلا، يقول: {وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} [البقرة: ٢١٦].
وماذا بعد الكلام؟
1. امحي من ذاكرتكِ كلمة الفرار من التحديات خشية الفشل، وتذكر دائمًا قول تشرشل: (إياك ثم إياك ثم إياك والفرار)، واكتب هذا القول في مكان بارز من حجرتك.
2. صاحب الناجحات المتميزات، وتعلَّم من صفاتهم، ولا تجعل من حولكِ من يثبط من همتكِ أو يُضعِف من عزيمتكِ.
وتذكري أختي الفتاة (إن الإجابة الوحيدة على الهزيمة هي الانتصار)
التفكير السلبي:
لقد ظل الناس يعتقدون لمئات السنين أنه من غير الممكن جسمانيًّا أن يجري أحد ميلًا كاملًا في أقل من أربع دقائق، بل أعلن المدرب البريطاني في أوليمبياد 1903م أن (الرقم القياسي لمسافة الميل هو 4 دقائق و12.75ثانية، لا يمكن تحطيمه).
وجاء الرجل الذي يدعى "روجر بانيستر"، والذي اعتقد أنه يستطيع تحطيم الرقم القياسي وكسر حاجز الأربع دقائق، وفي يوم 6 مايو 1952م استطاع تحقيق ذلك، وكان قوله بعد ذلك: (كنت واثقًا أنني أستطيع جري الميل في أربع دقائق)
والعجيب أنه في خلال ثلاثين يومًا من تحطيم "بانيستر" لحاجز الأربع دقائق، تمكن 32 رجلًا آخر من تحطيمه أيضًا، وفي خلال عام واحد، تمكن 317 من تحقيق نفس الهدف، وقد تمكن العدَّاء النيوزليندي "جون واكر" من تحطيم حاجز الدقائق الأربع 120مرة، واليوم نجد أن تلاميذ المدارس الثانوية يكسرون حاجز الأربع دقائق للميل!
خطورة الاعتقادات المقيدة:
كم مرة سمعتِ من الآخرين في صغركِ: أنتِ غبية، أنتِ قليلة الأدب، أنت سيئة الخلق، أنتِ فاشلة، أنتِ مُحبِطة، إلى غير ذلك، فمثل هذه الرسائل إضافة إلى حديث نفسكِ السلبي، والذي تكوَّن مع الوقت وتكرر كثيرًا؛ قد ولَّد لدى الكثير اعتقادات وقناعات خاطئة، أنهم لا يستيطعون أن يعيشوا في سعادة، ولا يستطيعون أن يكونوا ناجحين.
ولذا؛ يقول الدكتور إبراهيم الفقي: (إن البرمجة السابقة السلبية تعتبر مثل فرامل اليد، فكلما حاولت أن تتحرك إلى الأمام تشدك بقوة إلى الخلف، أو تجعلك تقف في نفس مكانك لا تستطيع الحركة
إنه الضنك:
ولعل ما يطرأ على تفكير البعض من اعتقادات سلبية وأفكار مثبطة، ما هو إلا نتيجة طبيعة لبعد الكثيرين عن الله عز وجل، وحينها يستطيع العدو الأول للإنسان ـ وهو الشيطان، أن يقذف تلك الاعتقادات السلبية في النفس، فتحيل حياة الواحد منا ضنكًا، كما أخبر بذلك المولى تبارك وتعالى فقال: {وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى} [طه:١٢٤].
أنتِ تستطيعين:
إذًا؛ فلابد أن تقف مع نفسكِ وقفة اليوم، تعود فيها إلى ربك، وتلغي تلك الاعتقادات السلبية السابقة، بأنك لا تستطيع أن تكون سعيد، ولا تقدر على النجاح، واقنع نفسك اليوم بالقدرة على السعادة والنجاح، وكرِّر هذه القناعات كثيرًا على نفسكِ؛ حتى تصير اعتقادًا راسخًا لا يتزحزح، وسينعكس ذلك على حياتكِ كلها.
وفي هذا الصدد يقول د.صلاح الراشد: (اكتب في كراستك عشـر قناعات بأنك فعلًا تستطيع أن تكون سعيدًا، لا تلتفت إلى المحبطات الآن، ركِّز على القناعات الإيجابية، انظر إلى مواقف سابقة نجحت فيها، أو إلى إنجازات حققتها، ثم اكتب القناعات التي تنص على أنك تستطيع)
تمرين لتغيير قناعاتك:
1. اكتب على الأقل عشرة أشياء جيدة عنكِ، لا تقول: لا أعرف؛ لأنكِ تعرف الأشياء التي أنتِ ممتازة فيها، اتركي القلم يكتب وستفاجئي بالمميزات التي تتميزين بها.
2. اقرئ هذه القائمة يوميًّا بأحاسيس متصلة، وأعطِ لنفسكِ الدليل على كل صفةٍ من هذه الصفات، مثلًا: الدليل على أني شخصٌ ملتزمٌة موقف كذا يوم كذا.
3. الآن فكِّر في شيءٍ سلبيٍّ اعتقدتيه عن نفسكِ، مثل: الحزن يسيطر على نفسي، انفصل عنها بأحاسيسك أي اقرئها فقط، وكأنكِ تراها من الخارج، وقول لنفسكِ: هذا غير حقيق، فأنا سعيدٌ وراضٍ بما قدَّره الله لي، ثم اقرئ قائمة الأشياء الإيجابية التي كتبتيها عن نفسكِ بأحاسيس مرتبطة، وتنفس تنفسًا عميقًا، وقولي: الحمد لله.
4. ارجع إلى الشيء السلبي الذي تقوله عن نفسك، ستجد أن مخك لن يصدقه، وأن تأكيداتكِ قد قضت عليه تمامًا.
ماذا بعد الكلام؟
1. اكتب في كراسة لكِ عشر قناعات على أنكِ تستطيع أن تكون سعيدًا، ودلل على ذلك بمواقف وتجارب من حياتكِ.
2. مارس تمرين تغيير القناعات.
3. اقرئ في سِيَر الناجحين والسعداء؛ فإنهم كانوا بشرًا مثلكِ ووصلوا للسعادة والنجاح ببساطة ودون تعقيد للأمور.
4. أكدّ على نفسكِ وكرِّري عليها كثيرًا طوال اليوم أنكِ تستطيعي أن تكون ناجح وسعيد، وحاول أن تجعل هذه التأكيدات مرتبطة بمشاعر وأحاسيس إيجابية.





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مجموعة كبيرة جدا لكتب النجاح وتطويرالذات كتب النجاح وتطوير الذات m_d10 كتب العلوم العامة 3 02-12-2017 12:53 PM
منتدى النجاح لمن يبحث عن النجاح أبوزكريا اعلانات لمواقع الانترنت 0 06-02-2016 12:56 AM
قواعد و حواجز وصبات خرسانية جاهزة - مؤسسة حواجز البناء للمقاولات أسد الصالح بيع وشراء منتجات ومقتنيات وبضائع 3 11-09-2013 01:39 AM
لابتوب sony vaio vgn-u50 وليس فيه بوت من يوايس بى hamdullah صيانة الكمبيوتر وحلول الحاسب الألي - هاردوير 1 14-02-2010 02:34 PM
اشترك بسرعه تكسب جوايز مجانيه حقيقيه moga2200 أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات 1 02-11-2008 08:50 PM
19-07-2012, 06:27 AM
mishosea غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 319928
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الإقامة: مصر
المشاركات: 1,218
إعجاب: 49
تلقى 156 إعجاب على 67 مشاركة
تلقى دعوات الى: 406 موضوع
    #2  
احسنت وبارك الله فيك


19-07-2012, 09:48 PM
أبو الدحداح غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 401962
تاريخ التسجيل: May 2012
الإقامة: مصر - شمال سيناء
المشاركات: 3,380
إعجاب: 777
تلقى 142 إعجاب على 48 مشاركة
تلقى دعوات الى: 395 موضوع
    #3  
موضوع رائع جدا تحياتى لك


كلماتك أخلاق تظهر *** وكلامك عنوانك فانظر
في ذاتك كيف ستبديها***في أي مقام تجعلها

 


حواجز النجاح

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.