اللهم لك الحمد والشكر كما ينبغي لجـلال وجهك وعظيم سلطـانك وعلو مكـانك
 
 
العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > منتدى الشعر والادب
 

Advertisement

 
10-03-2012, 06:10 PM
Mohamad Shanti غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 397362
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 50
دُعي الى: 0 موضوع
    #1  
منتدى الشعر والادب

طفولة لم تنتهي بعد !


طفولةلم تنتهي بعد





فتحت الباب



بعد يوم عمل طويل



مرهق الجسد ومنهك الفكر



طفولة تنتهي



الجو كئيب …



لا حياة فيه !



ما من مستمع هناك وما من مجيب



والهواء ؟



آه منه !



مشْبع بالوحدة وثقيل



مؤلم عند الشهيق



عصي الخروج عند الزفير !



مشيت …



بين جدران صامته



عابسة …



للقلب قاهرة



عليها صور و لوحات



من الأعناق معلقات



ذوات ألوان وأشكال



بذكريات طفولتي تعصفان



جلست ---



وتركت أطرافي الأربعة بحالها



وكأن الشلل قد حل بها



وجسدي المرهق



فاقد الإحساس



وأصبحنا جزءا من المقعد



في بناية



في شقة



في غرفة



بين جدران !



نظرت بعيوني فقابلني الظلام



سكن رأسي فحل به المنام



ذهب عقلي طليقا لما يهواه



يعيد مشاهد حياتي التي تملاه



لا زمان يحكمها ولا مكان



لا سلطان يأمرها ولا قبطان



كالبراق تنقلت



في عالم أحلامي تجولت



حياة في حياتي وجدت



كسرت حاجز الزمان



جمعت الحاضر و الماضي في نفس المكان



عدت إلى أيام



بدأت بالشمس وانتهت بالغروب



إلى طقوس



وجدتها الطبيعة وقادتها الفطْرة



عدت إلى بساتين الزيتون



التين و البرتقال و الليمون



إلى بين دافئ كالكانون




إلى أب بسيط وأم حنون



عدت إلى الشارع الذي ترعرعت فيه



عدت إلى جيراني و أصدقاء طفولتي



عدت لمن رعاني



قبر أمي و أبي و مخلق وجداني



عدت إلى بلدي الحبيب.



--



عُدت إلى أيام طفولة لم تنته بعد



أيام فواصلها غير محددة



لمناسك أمسها مُمْتدة



لأحداث غدها مُمهدة



عدت إلى أيام هُدرت فيها دمائي



أنزلت علي الذُل



أحلت علي القتل



سرقت من براءتي



هتكت في كرامتي



جعلت مني الطفل النازح



اللاجئ



الإنسان الناقم … القاتل !



عُدت إلى أيام أغانيها كانت ذكر الشهداء



وصباحها كانت شمس الفداء






في دوامة الصراع النفسي



طفلا … !



هكذا بدأت أدور



دماء صديق طفولتي قد لطخت الصخور



لما أمطرت السماء أكواما من الحديد المصهور



وعلت أصوات الذعر فيها



كالأمواج الهائجة في البحور



في ليلة كان شاهدها



بدْر وحيد في علوه مقهور



منذها أقسمت لنفسي لن أفارق صديقي



منذها عشقت الطفولة من أجل رفيقي



ودارت الأيام و عدت أشهرا و سنين



وتعلمْت قراءة الصحف



وشرب الويسكي والتدخين



وتابعت النساء



حتى رأيت ما في النهار يخفين



وتنقلت من مكان إلى مكان



باحثا عن ما في داخلي مفقود



لأجد في كل مرة



فراغا أكثر مما سلفه فُتور



بقيت طفلا



بقيت طفلا صانعا من الأمور صورا



بعينين عسليتين تشاهدان ولا ترى



بقيت طفلا



بقيت طفلا جزءا مما حوله يدور



ببدايات عديدة وخلاص مجهول



أعيش اللحظة للحظتها !



أردد الكلمة لمفردها !



أخوض الأدوار لتجربتها !



… …






المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جولة في طفولة النبي صلى الله عليه وسلم محب الصحابه المنتدى الاسلامي 5 02-02-2013 09:47 PM
مأساة طفولة ... بورتريه A.mogies التصوير الضوئي و الفوتوجرافي والرسم 5 08-07-2012 07:12 AM
طفولة قــلب الجازية المنتدى العام 9 08-10-2011 02:32 AM
قصة من طفولة شيخ الاسلام ابن تيمية عمـر المنتدى الاسلامي 10 12-05-2009 10:20 PM
طفولة ملائكية mostafas3fan خلفيات فوتوشوب - فريمات وزخارف للفوتوشوب 1 08-03-2009 06:40 AM

12-03-2012, 07:16 PM
Mohamad Shanti غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 397362
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 50
دُعي الى: 0 موضوع
    #3  
شكرا أخي moelgendy78 .





rss  rss 2.0  html   xml  sitemap 

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.