أستغفر الله العظيم ,, اللهم لك الحمد



العودة   منتديات داماس > برامج الكمبيوتر والانترنت > صيانة الكمبيوتر وحلول الحاسب الألي - هاردوير


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


22-09-2011, 04:20 AM
المحترم1234 متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 355199
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الإقامة: cairo
المشاركات: 709
إعجاب: 1
تلقى 20 إعجاب على 16 مشاركة
تلقى دعوات الى: 3 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #1  

يعنى ايه X32 ,X64


انا بشوف كلام بيكتب عند تسطيب مثلا WIN 7
WIN 7 X32
WIN 7 X64
ما الفرق بين X64 وX32 ,X86
ياريت الشرح بالتفصيل وشكرا لكم





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طلب ضم دعوى نفقة عدة إلى دعوى مؤخر الصداق ؟ red_scorpion1 مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 4 28-10-2013 11:24 PM
يعني ايه دردشة ؟ يعني ع القهوة انت ف بيتك ..!! دردشة وشات ومسابقات 2ahwgya اعلانات لمواقع الانترنت 0 04-09-2013 06:32 PM
الأفضل استئناف حكم دعوى نفقة أم إقامة دعوى تخفيض نفقة؟ حسن7 مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 2 21-05-2013 04:47 AM
دعوي طرد FATHI_MDM مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 4 09-09-2010 12:00 AM

22-09-2011, 05:06 AM
i_beam86 غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 52812
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 22
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #2  

ببساطة شديدة


32هى نفسها 86
والاتنين للمستخدم العادى
64
تختلف عنهم انها تقدر تعمل عمليتين حسابيتين فى نفس الوقت من غير متهنج الكمبيوتر
وبيستخدمها الناس اللى بتحتاج لدة زى مبرمجين والمصميين

مش كل البرامج بتشتغل على 64 بس كلها بتشتغل على 32

من مواضيعي:
- hostliberty

22-09-2011, 09:08 AM
عايز اتعلم غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 382554
تاريخ التسجيل: Jul 2011
الإقامة: مصر اسيوط ابوتيج
المشاركات: 191
إعجاب: 11
تلقى 4 إعجاب على 2 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 0
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #3  

هل تقصد اخي i_beam86 ان برامج 32 تعمل 64 ولكن 64 لا تعمل على 32


سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
__________________________________________________
من مواضيعي
كل يوم برنامج جديد وجميل نسخة محمولة
التعديل على البرامج المفتوحة المصدر
موقعي بعد رحلتي في تعلم البرمجة الانترنت عملت هذا الموقع البسيط ويشرفني زيارتكم له




22-12-2014, 01:44 PM
ضيف البوابة غير متصل
مشرف منتدى الاسطوانات التعليمية والاوتوبلاي
رقم العضوية: 299043
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الإقامة: المنصورة
المشاركات: 5,164
إعجاب: 2,534
تلقى 4,851 إعجاب على 814 مشاركة
تلقى دعوات الى: 957 موضوع
مواضيع لم تعجبه: 9
تلقى 0 عدم اعجاب على 0 مشاركة
    #4  
نظرا لان البعض يجد صعوبة في التفريق بينهما فقد جمعت الكثير من الاجابات التي قد تساعدك علي التمييز بينهما بسهوله

كيف اعرف ان جهازي xp 32 بت او 64 بت ؟

Windows Vista

الطريقة الأولى

انقر فوق ابدأ، ثم اكتب نظام في المربع بدء البحث، ثم انقر فوق نظام في القائمة البرامج.

يظهر نظام التشغيل كما يلي:

بالنسبة للإصدار ٦٤ بت من نظام التشغيل: يظهر نظام التشغيل 64 بت لـ نوع النظام ضمن النظام.

بالنسبة للإصدار ٣٢ بت من نظام التشغيل: يظهر نظام التشغيل 32 بت لـ نوع النظام ضمن النظام.

الطريقة الثانية

انقر فوق ابدأ، ثم اكتب نظام في المربع بدء البحث، ثم انقر فوق معلومات النظام في القائمة البرامج.

يظهر نظام التشغيل كما يلي:

بالنسبة للإصدار ٦٤ بت من نظام التشغيل: يظهر x64-based PC (جهاز كمبيوتر يستند إلى x64) لـ نوع النظام ضمن العنصر.

بالنسبة للإصدار ٣٢ بت من نظام التشغيل: يظهر x86-based PC (جهاز كمبيوتر يستند إلى x86) لـ نوع النظام ضمن العنصر.

Microsoft Windows XP Professional

الطريقة الأولى

انقر فوق ابدأ، ثم انقر فوق تشغيل، واكتب sysdm.cpl، ثم انقر فوق موافق.

انقر فوق علامة التبويب عام. يظهر نظام التشغيل كما يلي:

بالنسبة للإصدار ٦٤ بت من نظام التشغيل: يظهر Microsoft Windows XP Professional x64 Edition إصدار ضمن النظام.

بالنسبة للإصدار ٣٢ بت من نظام التشغيل: يظهر Microsoft Windows XP Professional إصدار ضمن النظام.

ملاحظة يكون العنصر عنصرًا نائبًا للسنة.

الطريقة الثانية

انقر فوق ابدأ، ثم انقر فوق تشغيل، واكتب winmsd.exe، ثم انقر فوق موافق.

في جزء التفاصيل، حدد موقع المعالج ضمن العنصر. لاحظ القيمة.

إذا بدأت القيمة المقابلة لـ المعالج بـ x86، يشير ذلك إلى أن جهاز الكمبيوتر يعمل بالإصدار ٣٢ بت من نظام التشغيل Windows.

إذا بدأت القيمة المقابلة لـ المعالج بـ ia64 أو AMD64، يشير ذلك إلى أن جهاز الكمبيوتر يعمل بالإصدار ٦٤ بت من نظام التشغيل Windows.

—————-

لكي تعرف ما اذا كان نظام التشغيل الذي لديك 64بت أم 32بت اذهب آيقونة computer (الموجودة على سطح المكتب أو في قائمة start ) ثم Right click واختار Properties وسوف تظهر لك شاشة توضح لك خصائص النظام تحت system
فاذا كان نظامك 32 بت سوف تجد مكتوبا “32-bit Operating System”
أما اذا كان 64 بت سوف تجد “64-bit Operating System”

أو اما بالذهاب الى Start ثم > Control Panel ثم >System and Maintenance ثم اختيار > System
وتحت system سوف تجد نوع النظام لديك

—————–

الشرح المبسط:

معالجات ال 64 بت أسرع من معالجات ال 32 بت وبالتالي لما يذكر أن هذا النظام 64 بت أو x أي أنه يدعم هذه المعالجات ويستفيد من إمكانياتها..

الشرح العلمي:
ال 32X هي 32 بت عدد صحيح (32-bit integers) من عناوين الذاكرة أو أي وحدات المعلومات الأخرى مثل المعالجات 32 بت التي ترتكز سرعة نقل بياناتها على هذا الرقم.

فعبارة 32 بت أطلقت على المعالجات على جيل الكمبيوترات التي كانت فيها معالجات 32 بت هي السائدة.

مجال الأرقام التي يمكن تخزينها في 32 بت هي 4,294,967,295 أو −2,147,483,648 حتى 2,147,483,647 لذلك المعالج ب 32بت يستطيع الوصول إلى عناوين ذواكر تصل إلى 4 غيغا.

أما ال 64X هي 64 بت عدد صحيح (64-bit integers).

إذاً معالجات ال 64بت لديها قدرة وصول إلى عناوين ذاكرة تصل إلى 1000 غيغا بايت أو 1 تيرا بايت.

—————-

الفرق الجوهري بين نظام الـ 32 بت ونظام الـ، 64 بت يندرج في شيئين ::

1- خاصية الوصول وادارة محتوى الذاكرة في نظام 64 بت مما يعني تحمل وادارة ومعالجه النظام لذاكرة تزيد عن 4 جيجا وصولا الى 128 جيجا وأكثر في ويندوز فيستا حسب النسخه

2- تحسين مستوى الأمان
طبعا مالذي يجب أن تقلق عليه عند استخدامك لويندوز فيستا 64 بت

1- قد لا تتوفر بعض التعاريف للأجهزة على كمبيوترك

2- تعاريف الاجهزه لابد أن تكون موقعه رقميا

3- تعاريف الاجهزة ذات الـ 32 بت غير مدعومه على الـ 64 ولن تعمل

4- البرامج المبرمجه على نظام 32 بت لا تتوافق بشكل كامل مع نظام الـ 64 بت

5-قد تجد صعوبه في ايجاد برامج مصممه للعمل على نظام 64 بت

6- ليست كل قطع الكمبيوتر متوافقه مع نظام 64 بت

————-

العملية معقدة لكن للتبسيط افترض ان مجموعة كبيرة من الناس تحاول تدخل من باب عرضه32 م
ونفس المجموعه تدخل من باب عرضه 64 م

ايهما سيكون افضل هذا هو الفرق في تجهيز المعلومات بالكومبيوتر

—————-

x32 = مخصصة للحواسيب التي يكون عرض ناقل البيانات لمعالجها هو 32 بنت

x64 = مخصصة للحواسيب التي يكون عرض ناقل البيانات لمعالجها هو 64 بنت
وبالتالي يكون لهذا الفراق اثر في سرعة نقل البيانات ومعالجتها وبالتالي في سرعة الحاسوب

—————–

الفرق هو ان النسخه ال46 x مخصصه للالعاب اكثر من 32 x‏

————

الحقيقة ان مايكروسوفت حسنت النسخة الاولية بنسخة ثانية و هي اكثر كفاءة 64
عموما هي نسخ مثلما جاءا الXPب SP1 و SP2‏

—————

يشير المصطلحان 32 بت و 64 بت إلى الطريقة التي يعالج بها معالج الكمبيوتر (يُطلق عليه أيضاً وحدة المعالجة المركزية) المعلومات.

يمكن لإصدارات 64 بت من Windows استخدام سعة أكبر من الذاكرة عن إصدارات 32 بت من Windows. ويساعد ذلك على تقليل الوقت المستغرق في تبادل العمليات من وإلى الذاكرة عن طريق تخزين المزيد من هذه العمليات في ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) بدلاً من القرص الثابت. يمكن لهذا الإجراء بالتالي زيادة أداء البرامج بشكل عام.

———

حجم الـــregesters و الـــdatabus الموجوده فى البروسيسور
اما الـregesters فهى بالنسبه للبروسيسور كما الرام للكمبيوتر
و الداتا باس فهى مثل انبوب المياه كلما اتسعت كلما حصلت على كميه مياه اكبر

—————–

في البدايه فإن معنى 32 بت أو 64 بت يعني 2 مرفوعة للقوة 32 أو 64

يوجد عدة أماكن في مجال الكمبيوتر يستخدم فيها كلمتي 32 بت و64 بت، ويوجد فرق كبير بينها، سأعطيك أمثلة عليها:

1- عندما أقول معالج 64 بت فمعنى هذا أن المعالج يستطيع معالجة 64 بت من المعلومات في كل دورة ساعة (كل هرتز).

2- أما في حال كرت الشاشة 64 بت فمعناها أن نقل المعلومات يتم داخل الكرت بين ذاكرة الإظهار ومعالج الاظهار بقدر 64 بت في دورة الساعة (كل هرتز).

3- نظام عنونة بيانات 64 بت وكمثال فإن نظام العنونه في الدوس وويندوز 95 هو 16 بت وبالتالي فإنه لايقبل حجم تخرين أكثر من 2048 ميجابايت أما ويندوز ميلينيوم و 98SE فيقبل 32 بت أي حوالي 36 جيجابايت….

4- نظام تعامل مع الذاكرة 32 بت أو 64 بت يعني أنه يستطيع التعامل مع 3 جيجابايت أو 256 جيجابايت….

5- نظام تشغيل 64 بت يعني أنه يستطيع التعامل مع المعالجات ذات ناقل 64 بت ونظام عنونة بيانات 64 بت ونظام تعامل مع الذاكرة 64 بت.

6- عدد ألوان إظهار الشاشة 8 بت تعني 256 لون، 16 بت تعني 65536، 32 بت تعني 4294967296 لون….
————–

هنالك فرق كبير اخي بين النظامين .. من حيث القوة والاداء .. والتوافق .

نظام 32 بت هو النظام الطبيعي الذي يستخدم لكافة الاجهزة وهو النظام السائد في عند اغلب مستخدمي هذا النظام ..

سابقاً كان النظام يعمل على 8 بت وبعدها على 16 وبعدها تطور الى النظام 32 والان او بالاحرى في عام 2003 دخل نظام 64 بت .

اهم شيء في استخدام هذا النظام ( 64 بت ) ان يكون متوافق مع قطع الكمبيوتر التي تدعم خاصية الـ 64 بت كأنظمة معالج AMD Athlon 64

الفرق بينهم هوا الاداء والقوة لأن نظام 64 بت عالي الامكانية وادائه مرتفع جداً عندما نقارنه بالنظام 32 بت .

ويندوز 64 بت أشبه بويندوز إكس بي إصدار المحترفين مع الترقية SP2 باختلافات بسيطة، فهناك إصدار إنترنت إكسبلورر 64 بت وآخر بإصدار 32 بت بهدف تأمين التوافق إلا أن الملحقات التي تضاف إليه لن تعمل. ينطبق هذا على مشغلات الأجهزة DRIVERS، حيث لا يتوفر إلا عدد محدود من هذه.

صمم ويندوز إكس بي للمحترفين بفئة 64 بت لتلبية المتطلبات العالية للأداء .

ولمن يتطلب عملهم سعة كبيرة من الذاكرة وأداء قويا في مجالات التصميم وتحرير الفيديو الجرافيكس إضافة للألعاب ومحطات العمل المختلفة حيث يتم توفير الوقت . ويتيح لهم نظام التشغيل العمل بنماذج مكتملة ثلاثية الأبعاد بدلا من نماذج متمثلة تسمى wire frame representation، مع القدرة على المعاينة والعمل فيها مباشرة .

أما بالنسبة للألعاب فيعتبر ذات الشيء بالنسبة للألعاب ذات المتطلبات العالية التي لا تلبيها هندسة 32 بت حاليا حيث سيكون المجال أكثر رحابه لمصممي الألعاب ومطوريها .

ويوفر ويندوز 64 بت دعما لذاكرة بسعة 128 غيغابايت مع 16 تيرابايت للذاكرة الافتراضية لتسريع معالجة البيانات بصورة غير مسبوقة.

يؤمن إصدار ويندوز 64 بت دعم برامج 32 بت من خلال طبقة المحاكاة Windows on Windows 64 (WOW64) x86 emulation layer التي تعزل عمليات 32 بت عن عمليات 64 بت. وتظهر عمليات 32 بت في مدير المهام مع علامة نجمة فوقها
(*32).

—————

نظام التشغيل أهم شئ بعد شراؤك للحاسب ولكن تحديد هل تختار الـ 32 بت أو 64 بت فهو أمر
لن تشعر به للدرجة اللهم إلا لو كنت تستخدم برامج جرافيك ونظم محكاة عالية جداً . …إممم أرى أنه من الأفضل التعرف قليلا …. إمممم … .. . لا بد من معرفة أهمية الإنتقال من معالجات 32 بت إلى معالجات 64 بت وفوائد معالجة البيانات بتقنية 64 بت .

إن عجلة التطور في مجال صناعة المعالجات في حركة مستمره إلى الأمام فلقد أدت صناعة معالجات 16 بت إلى نشوء أنظمة الحاسب الآلي المعروفة اليوم كا ويندوز و (دوس ) قديماً ويونكس ولينكس إلا ان هذه المعالجات لم تكن قادرة على تشغيل الواجهات الرسومية ولا تدعم المهام المتعدده .

ونتيجه لهذا الأمر قامت شركات صناعة المعالجات بتكثيف بحوثها لتطوير المعالجات فنتج عن هذا التطوير صناعة معالجات 32 بت التي تم تجديد أوامر المسجلات وتكبير حجم المسجلات فأصبحت حجمها 32 بت بدل 16 بت إضافة إلى تضمين خدمات جديد يقوم بها المعالج كا الذاكره الإفتراضية والنمط المحمي ودعم الواجهات الرسومية وتعدد المهمام ….

إذن ما الحاجة للإنتقال إلى معالجات 64 بت ما دام 32 بت تؤدي الغرض ؟

نتيجة التقدم التكنولوجي في العديد من التطبيقات العلميه والهندسية فمثلاً تحليل الصور وتحليل البيانات وتظهيرها بشكل مرئي وتحرير الأفلام زادت حجماً وتعقيداً واستهلاك للوقت نتيجة العمليات الحسابية التي تًستخدم في هذه التطبيقات الآنفة الذكر مما يعني محدودية معالجات 32 بت في معالجة تلك التطبيقات لأسباب عدة منها السببيين التاليين:-

* حجم المسجلات 32 بت مما يعني أن المعالج يتعامل مع البيانات والتعليمات بوحدات من 32 بت خلال كل دورة لساعة المعالج.

* محدودية ذاكرة الوصول العشوائي فا اقصى حد يمكن معه توسيع ذاكرة الوصول العشوائي (RAM ) لمعالجات 32 بت هو 4 جيجا بايت لكل معالج .

لذلك نجد أن معالجات 32 بت قادرة على معالجة التطبيقات العلمية والهندسية المتقدمة إلا أنها ستكلفك الكثير الكثير من الوقت اللازم للإنجاز هذه التطبيقات ومثل هذه القطاعات حساسة لمسألة الوقت وتريد إنجاز أعمالها في أسرع وقت ممكن.

لنضرب مثال عن مسألة الوقت في انجاز التطبيقات التي تستدعي عملية حوسبة مكثفة مثل صناعة الأفلام الثلاثية الأبعاد.

نشر موقع (planetx64 ) تجربة اختبار لصناعة مقاطع افلام ثلاثية الأبعاد بواسطة أحد البرامج المستخدمة في قطاع السنيما في هوليوود يسمى (LightWave 3D ) قامت شركته المصنعه له بإصدار نسخة من برنامجها كي يعمل على الأنظمة والمعالجات العاملة بتقنية 64 بت ، وقد نشر الموقع تفاصيل الأختبار وذكر أنواع الأجهزة المستخدمة في هذا الإختبار ،

فا اسفرت نتائج الإختبار عن أن الوقت الذي تم استغراقه لعمل تظهير للمقطع الثلاثي الأبعاد على معالج يعمل بتقنية 32 بت احادي النواة من نوع انتل وسرعة تردده 3.2 مع ذاكرة رام سعتها 2 جيجا استغرق 7 ساعات من أجل التظهير (Rendering ) .

بينما استغرقت عملية تظهير نفس المقطع على معالج يعمل بتقنية 64 بت ثنائي النواة من نوع ابترون 875 مع ذاكرة رام سعتها 8 جيجا 32 دقيقة .

هذا فيما يتعلق بمسألة الوقت أما بما يتعلق بمسألة المال فا لكي تحصل على نفس الأداء العالي الذي يقدمه معالج واحد من نوع 64 بت يلزمك أن تقوم بشراء معالجين إلى ثلاث معالجات من نوع 32 بت بخلاف ذواكر الرام لكل معالج وهذا يستنزف مصادرك المالية فإذا عرفنا أن أسعار المعالجات العاملة بتقنية 64 بت أعلى من أسعار معالجات 32 بت بنسبة 5-15 بالمئة فأنه يُعتبر امر اقتصادي لك فمثلاً معالجين من نفس النوع والشركة المنتجة الأول 64 بت ثنائي النواة سعره 170 دولار والثاني من نوع 32 بت أحادي النواة بتكلفة 100 دولار أيهم أوفر لك من الناحية الإقتصاديه ومن ناحية الأداء القرار لك.

أيضاً إليك خبر نشره موقع (network world ) الخبر مفاده أن موقع عالم الشبكة تعاقد مع وكالة الفضاء ناسا على توريد عناقيد عاملة بنظام التشغيل لينكس عددها 128 عنقود قادره على إنجاز 3.3 ترليون عملية حسابية في الثانية ، لكن الخبر لم يذكر إن كانت العناقيد عاملة بتقنية 64 بت أم بتقنية 32 بت ولكن نظراً لأن نسبة كبيره من الشركات والمستخدمين للحاسب لم ينتقلوا لإستخدام معالجات 64 بت نتيجة كثرة البرامج العاملة بتقنية 32 بت ولم تدعم 64 بت فنقول أنه احتمال كبير أن هذه العناقيد المذكوره في الخبر تعمل بتقنية 32 بت .

إذان فلنتصور قوة هذه العناقيد فهي قادرة على انجاز وحل 3.3 ترليون عملية حسابية وهي تعمل بتقنية 32 بت فكيف إذا تم استبدالها بتقنية 64 بت وبنفس العدد سيكون لديك القدره على انجاز ضعف 3.3 ترليون عملية حسابية فإذا أخذنا في الإعتبار أننا فقط نريد الإقتصاد المالي مع المحافظة على قدرة معالجة وحل 3.3 ترليون عملية حسابية فإنه فقط يلزمك تخفيض عدد هذه العناقيد إلى النصف مع معالجات 64 بت فبدل ما يكون لديك 128 عنقود عاملة بمعالجات 32 بت ينجز لك 3.3 ترليون عملية يكون لديك 64 عنقود تعمل بمعالجات 64 بت تنجز لك 3.3 ترليون عملية حسابية مع توفير مالي قدره تقريباً 20 % ألا تشاركني الراي بأنها اقتصاديه ..!

إذن بعد هذه المقدمة نأتي لتلخيص فوائد الحوسبة بتقنية 64 بت

* حجم المسجلات 64 بت مما يعني أن المعالج يتعامل مع البيانات والتعليمات بوحدات من 64 بت خلال كل دورة لساعة المعالج ويفيد هذا الأمر في قدرة المعالج على معالجة المزيد من البيانات وانجاز العمليات الحسابية الرقمية بشكل اسرع.
* إمكانية توسيع ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) لحد 16 إكسابايت لكل معالج بتقنية 64 بت . إلا أن القيود الفيزيائية (أي المادية – بمعنى عدم وجود لوحة أم قادره على دعم تركيب اطقم رقاقات تصل لحد 16 إكسابايت -) حالت دون الإستفادة من الكم الكبير لذاكرة الوصول العشوائي فهذا ما فهمته من وكيبيديا .

يجب الإشارة إلا ان مسألة حجم الرامات في معالجات 64 بت يحكمه اللوحة الأم وانظمة التشغيل فاللوحة الأم سعة المنافذ التي يمكن تركيب أطقم الرقاقات فيها ، لنأخذ مثال جهاز أبل جي 5 لوحته الأم مصممه فيزيائياً لأن يستطيع المستخدم توسيع ذاكرة الرام إلى حد 16 جيجا بايت ، أما أنظمة التشغيل فيجب أن يتوفر فيها دعم لإدارة هذا الحجم الكبير من الذاكره فمثلاً كرنل لينكس الإصدار 2.2.6 يوفر دعم ذاكرة وصول عشوائي لغاية 64 جيجا بايت أما نظام ويندوز الإصدار الداعم لتقنية 64 بت فيمكنه أن يوفر دعم ذاكرة وصول عشوائي لغاية 32 جيجا بايت.

لذلك نجد أن حجم العمل الذي يحتاج إلى ذاكرة كبيره أو حوسبة مكثّفة كا التطبيقات التي ذكرنها سابقاً، فإنه يمكن تحميل مجموعات كبيرة من البيانات بأكملها في ذاكرة الوصول العشوائي ، مما يقلّل الحاجة إلى الوصول الذي يتطلب وقتاً أطول إلى القرص الصلب نتيجة الحركة الميكانيكية للرأس القاريء إضافة إلى أن العمليات الحسابية المعقّدة التي تحتاج ساعات لإكمالها على أنظمة ومعالجات 32 بت يمكن القيام بها خلال دقائق على أنظمة ومعالجات 64 بت بفضل طول المسجلات وضخامة حجم ذاكرة الرام.

لا ننسى أن نشير أن أول من صنع معالجات تعمل بتقنية 64 بت هي شركة (MIPS) عام 91 ميلاديه من القرن المنصرم واستمر استخدم المعالجات ذات تقنية 64 بت على فئة خاصة من الشركات والقطاعات العلمية حتى قامت شركة (AMD ) بإنتاج معالجات بتقنية 64 بت عام 99 إلا أن انتشار شعبية هذه التقنية 64 بت تم بعد إنتاج الشركة لمعالجاتها Opteron الموجه للخوادم وAthlon_64 الموجه للمستخدمين عام 2003 ثم تبعتها انتل في انتهاج خط انتاج معالجات تعمل بتقنية 64 بت .
هذا على صعيد الخوادم ، أما على صعيد أنظمة التشغيل فقد كان نظام لينكس السبّاق لدعم تقنية 64 بت في توزيعاته ثم تبعه بعد ذلك ويندوز .

بعد معرفتنا بأهمية معالجات 64 بت للقطاعات العلمية والتجارية لما تقدمه هذه التقنية من تسهيلات لأنجاز أعمال تلك القطاعات كان لازام على شركة (mathworks) أن تقوم بإصدار نسخه من برنامجها متوافق مع أنظمة ومعالجات 64 بت لإشباع رغبة العلماء والمهندسين بالإستفاده القصوى من التقنية الجديده.

في النهاية لابد من التطور فكما تطور مجتمع الحاسب الآلي من معالجات 16 بت إلى معالجات 32 بت فعليه الآن أن يتطور من معالجات 32 بت إلى 64 بت.

————-

من المعلومات العامة أن أنظمة الكمبيوتر تطورت من بيئة 8 بت إلى 16 بت في الثمانينات وفي التسعينات التي شهدت نقلة أخرى من 16 بت إلى 32 بت وها نحن الآن ننتقل إلى 64 بت .

وقد بدأ هذا التحول لتقنية 64 بت تحديداً في سبتمبر عام 2003 مع طرح معالج AMD Athlon 64 (حيث أن AMD الشركه الأولى التي طرحت معالجات داعمه ل 64BIT ثم لحقتها انتل) مع إصدار بيتا من Windows XP 64-Bit ثم تم طرح ويندوز إكس بي 64 بت بالإصدار RC2 الذي طرح مع معالجات إنتل بنتيوم 64 والمشار إليها بتقنية EM64T ثم معالجات الكمبيوتر الدفتري AMD Turion و معالجات ثنائية النواة Pentium D

لن يتيح ويندوز إكس بي 64 بت الترقية من الإصدارات القديمة من ويندوز بما فيها ويندوز اكس بي بل يتطلب تثبيتا كاملاً على هارد خالي من أية معلومات .

وعند الطرح الرسمي لـ Windows XP Pro 64bit فلن تستفيد منه فعلياً إلا التطبيقات التي تم تصميمها لتقدم تحسنا في الأداء .
كما أنه 64bit يتولى معالجة كميات أكبر من البيانات بدرجات ملحوظة مثل الألعاب والفيديو والصوت.

ولذلك فإن مايكروسوفت شرعت في تحفيز المطورين لتحويل برامجهم الحالية والقادمة إلى منصة 64 بت مع العلم أن واجهة التطبيق في كل من ويندوز 32 بت وويندوز 64 بت هي ذاتها وستطرح مايكروسوفت أداة البرمجة Visual Studio 2005) (Whidbey و Virtual PC 2004 Service Pack 2

يحقق ويندوز 64 بت توافقه مع تطبيقات ويندوز 32 بت من خلال ميزة المحاكاة التي تدعى (Windows-32-on-Windows-64 WOW64) وهي طبقة محاكاة تؤمن توافقا بين الفروقات فيهما خاصة تلك المرتبطة بالاتصال بين العمليات المشتركة وهناك أيضا أداة توجيه السجل registry redirector حيث يوجد في ويندوز 64 بت فرعين منفصلين في السجل لمفتاح HKEY_LOCAL_MACHINE\Software

الأولى تستخدمها تطبيقات 64 بت الأصيلة والثانية لتطبيقات 32 بت ليتاح للأخيرة التعرف على المصادر والنظام وكأنه ويندوز 32 بت دون أن تتعرف على تبدلات في أجهزة 64 بت.

وعادة ما تستخد\م تطبيقات 64 بت وحدها دليل c:\Program Files، بينما يتم تثبيت تطبيقات 32 بت في الدليل (c:\Program Files x86) ومن المفيد معرفة ذلك.

بدآت التطبيقات التعامل الفعلي مع إصدار 64 بت مثل اللألعاب والبرامج ومضادات الفيروسات وغيرها كما تم إصدار أوفيس يعمل بـ 64 بت من مايكروسوفت .

أما كروت الشاشة مثل Nvidia وATI والوسائط الأخرى مثل كروت الصوت والموديوم وغيرها من عتاد الجهاز فقد بدأت بتقديم بعض برامج تتوافق مع نظام التشغيل 64 بت.

تقلص الذاكرة الأكبر عملية قراءة البيانات من القرص الصلب (input/output- read/writes) كما تسرع الوصول إلى البيانات ومعالجتها ولذلك تستفيد من حوسبة 64 بت التطبيقات التي تستدعي تعاملات كثيفة في البيانات مثل قواعد البيانات والتطبيقات الكبيرة إلى جانب الألعاب ثلاثية الأبعاد والفيديو والرسوم .

قدمت كل من Intel وAMD معالجات بدعم مزدوج لبرامج 32 و64 بت
وكذلك هو حال نظام تشغيل مايكروسوفت لكن مايكروسوفت تخلت عن دعم الدوس وبرامج 16 بت بصورة كلية في نظام التشغيل الجديد .

وقد غابت عن هذا الإصدار النهائية كل من النظام الثانوي (Windows on Windows WOW) وآلة ويندوز الافتراضية (Windows Virtual Machine VM) اللتان تدعمان تشغيل دوس وبرامج ويندوز القديمة من فئة 16 بت وبذلك لن يتاح تشغيل هذه نهائيا .

ويمكن التعامل بين تطبيقات 32 بت وتطبيقات 64 بت من خلال عمليات القص والنسخ

ولكن بطبيعة الحال عمليات 32 بت لا يمكنها استدعاء مكتبات 64 بت وكذلك لا يمكن لعمليات 64 بت استدعاء مكتبات 32 بت.
ستستفيد التطبيقات التي تعتمد على الكتابة والقراءة من القرص بمقدار خمسين ضعفا في سرعة أدائها كما تخلت مايكروسوفت هنا عن بعض بروتوكولات الشبكة التي يندر استخدامها مثل NetBEUI و AppleTalk و IPX وspx كما أن العديد من برامج 32 بت التي تعتمد على أدوات تثبيت قديمة من فئة 16 بت بما فيها برامج مايكروسوفت مثل Photo Story 3 و Windows XP PowerToys لن تعمل في الإصدار النهائي عدا عن ذلك فإن معظم برامج 32 بت ستعمل دون مشاكل إلا من بعض العقبات البسيطة .

أما مشاكل الأجهزة فهي تتلخص في أن معظم المشغلات من نوع 32 بت لن تعمل أيضا.
ويوجد إنترنت إكسبلورر إصدار آخر خاص بالـ 64 بت إضافة للإصدار الحالي 32 بت .

التطور ينعكس إيجاباً على عمل الجهاز والإستفادة القصوى من إمكاناته وقدراته خاصة في التطبيقات الضخمة مثل مونتاج الفيديو والجرافيكس وحتى الألعاب .

فلم يكن يتخيل أحد خلال بداية التسعينات أن يصل جهاز الكمبيوتر إلى ما وصل له حالياً فبإمكان المستخدم حالياً عمل مونتاج للفيديو على جهازه إضافة إلى الألعاب التي تحاكي جزءاً من الواقع كالسرعة والمؤثرات الأقرب للواقعية
ساهم بذلك التطور التقني الذي رافقه تطور في البرمجة .

المعالجات الداعمة لـ 64 بت متوفرة ولكن بقي الاعتماد الفعلي على تقنية 64 بت ولكن مع توفر نظام التشغيل والبرامج التي تدعم حوسبة 64 الذاكرة من أهم فوائد بيئة 64 بت.

حيث يمكن لمعالج 64 بت أن يتعامل مع بيانات وتعليمات بوحدات من 64 بت خلال كل دورة لساعة المعالج كما أنه يصبح قادرا على التعامل مع سعة كبيرة من الذاكرة لمعالجة عمليات أكبر من معالج يعتمد على 32 بت لكل دورة .

لا يتقيد ويندوز إكس بي 64 بت بحدود الذاكرة المفروضة كـ 4 جيجابايت كما في ويندوز إكس بي السابق بل يتيح سعة ضخمة تصل لغاية 32 غيغابايت وذاكرة افتراضية بسعة 512 تيرابايت ويعتمد ذلك على دعم اللوحة الأم .

تتيح سعة الذاكرة الضخمة الحصول على سرعة أكبر بصورة مذهلة في تشغيل بعض المهام

يتميز كذلك بقدرات جيدة في المحافظة على البيانات النشطة واللازمة في ذاكرة النظام العشوائية

وكلما قدمت المزيد من الذاكرة لهذه الأنظمة كلما ساهمت بالإحتفاظ بحجم بيانات أكبر لسرعة إستدعائها وتعد أسرع بآلاف المرات من القرص الصلب الذي يحتاج لعمليات ميكانيكية لجلب المعلومات .

مع العلم أن الذاكرة الافتراضية للقرص الصلب ذات سرعة أقل من الذاكرة العشوائية، وكل شيء لا تتسع له الذاكرة العشوائية سيتحول إلى الذاكرة الافتراضية على القرص الصلب.
إضافة إلى أن ويندوز يقوم بتشغيل البرامج بسرعة أكبر في الذاكرة العشوائية عند توفر سعة كافية منها وبالتالي ستقدم ميزة الذاكرة ذات السعة الأكبر سرعة أكبر.

لم يعد هناك دعم لبرامج 16 بت بحيث لن يكون بالإمكان تشغيلها بأي شكل ويبدو ظاهريا أن ويندوز 64 بت أشبه بويندوز إكس بي إصدار المحترفين مع الترقية SP2 باختلافات بسيطة فهناك إصدار إنترنت إكسبلورر 64 بت وآخر بإصدار 32 بت بهدف تأمين التوافق إلا أن الملحقات التي تضاف إليه لن تعمل ينطبق هذا على مشغلات الأجهزة DRIVERS حيث لا يتوفر إلا عدد محدود من هذه.

صمم ويندوز إكس بي للمحترفين بفئة 64 بت لتلبية المتطلبات العالية للأداء .

ولمن يتطلب عملهم سعة كبيرة من الذاكرة وأداء قويا في مجالات التصميم وتحرير الفيديو الجرافيكس إضافة للألعاب ومحطات العمل المختلفة حيث يتم توفير الوقت ويتيح لهم نظام التشغيل العمل بنماذج مكتملة ثلاثية الأبعاد بدلا من نماذج متمثلة تسمى wire frame representation مع القدرة على المعاينة والعمل فيها مباشرة .

أما بالنسبة للألعاب فيعتبر ذات الشيء بالنسبة للألعاب ذات المتطلبات العالية التي لا تلبيها هندسة 32 بت حاليا حيث سيكون المجال أكثر رحابه لمصممي الألعاب ومطوريها .

ويوفر ويندوز 64 بت دعما لذاكرة بسعة 128 غيغابايت مع 16 تيرابايت للذاكرة الافتراضية لتسريع معالجة البيانات بصورة غير مسبوقة.

يؤمن إصدار ويندوز 64 بت دعم برامج 32 بت من خلال طبقة المحاكاة Windows on Windows 64 (WOW64) x86 emulation layer التي تعزل عمليات 32 بت عن عمليات 64 بت وتظهر عمليات 32 بت في مدير المهام مع علامة نجمة فوقها (*32).

————–

للعلم الـ 32 بت هو نفسه x86 و الـ 64 بت هو نفسه x64

و هنالك فرق كبير بين النظامين .. من حيث القوة والاداء .. والتوافق ، والفرق يرجع في الأساس الى نوع البروسيسر فالبروسيسر اما أن يكون 32 بت أو 64 بت

نظام 32 بت هو النظام الطبيعي الذي يستخدم لكافة الاجهزة وهو النظام السائد في عند اغلب مستخدمي هذا النظام .. سابقاً كان النظام يعمل على 8 بت وبعدها على 16 وبعدها تطور الى النظام 32 والان أو بالاحرى في عام 2003 دخل نظام 64 بت .

أهم شيء في استخدام هذا النظام ( 64 بت ) ان يكون متوافق مع قطع الكمبيوتر التي تدعم خاصية الـ 64 بت كأنظمة معالج AMD Athlon 64

-أغلب البرامج المصممة للعمل على نظام 32 بت (X86) لا تعمل نظام 64 بت

الفرق بينهم هوا الاداء والقوة لأن نظام 64 بت عالي الامكانية وأدائه مرتفع جداً عندما نقارنه بالنظام 32 بت .
ويندوز 64 بت أشبه بويندوز إكس بي إصدار المحترفين مع الترقية SP2 باختلافات بسيطة، أو نظام التشغيل windows vista 64 bit أو windows 7 64 bit

فهناك إصدار إنترنت إكسبلورر 64 بت وآخر بإصدار 32 بت بهدف تأمين التوافق إلا أن الملحقات التي تضاف إليه لن تعمل. ينطبق هذا على مشغلات الأجهزة DRIVERS، حيث لا يتوفر إلا عدد محدود من هذه.

وقد صممت أنظمة التشغيل 64 بت الى المحترفين الذي يتطلبون امكانيات عالية وذلك لاداء مهام معينة تحتاج الى هذة المتطلبات
ولمن يتطلب عملهم سعة كبيرة من الذاكرة وأداء قويا في مجالات التصميم وتحرير الفيديو الجرافيكس إضافة للألعاب ومحطات العمل المختلفة حيث يتم توفير الوقت . ويتيح لهم نظام التشغيل العمل بنماذج مكتملة ثلاثية الأبعاد بدلا من نماذج متمثلة تسمى wire frame representation، مع القدرة على المعاينة والعمل فيها مباشرة .

أما بالنسبة للألعاب فيعتبر ذات الشيء بالنسبة للألعاب ذات المتطلبات العالية التي لا تلبيها هندسة 32 بت حاليا حيث سيكون المجال أكثر رحابه لمصممي الألعاب ومطوريها .

ويوفر ويندوز 64 بت دعما لذاكرة بسعة 128 غيغابايت مع 16 تيرابايت للذاكرة الافتراضية لتسريع معالجة البيانات بصورة غير مسبوقة.

يؤمن إصدار ويندوز 64 بت دعم برامج 32 بت من خلال طبقة المحاكاة Windows on Windows 64 (WOW64) x86 emulation layer التي تعزل عمليات 32 بت عن عمليات 64 بت. وتظهر عمليات 32 بت في مدير المهام مع علامة نجمة فوقها
(*32).

أنظمة التشغيل 64 بت تحتاح RAM من 4 قيقا فما فوق

مثلا في نظام التشغيل فيستا:

الاختلافات الرئيسية بين إصدارات 32 بت من ويندوز فيستا وإصدارات 64 بت من ويندوز فيستا تتعلق بإمكانية الوصول الذاكرة ، إدارة الذاكرة ، والمزايا الأمنية و ميزات الأمان التي تتوفر في الإصدارات 64 بت من ويندوز فيستا وتشمل ما يلي:

*

Kernel Patch Protection

* Support for hardware-backed Data Execution Protection (DEP)

* Mandatory driver signing

* Removal of support for 32-bit drivers

* Removal of the 16-bit subsystem

أي زيادة في الحماية وسرعة الوصول الى الذاكرة العشوائية وغيرها من المميزات الي يتميز بها النظام 64 بت عن النظام 32 بت في وندوز فيستا أو 7

وعادة ينصح عند شراء بروسيسر جديد أن يكون 64 بت

—————

ملحوظه :

تم تجميع كل هذه الاجابات من ( جوجل )

يكفيك قراءة بعض الاجابات و ليس جميعها و انما تم احضار الكثير من الاجابات للامانه العلميه فقط


ارجو منكم تثبيت التطبيق على أجهزة الجوالات الاندوريد
رابط تحميل التطبيق

http://goo.gl/ue3LI7

الصفحة الرسمية للتطبيق

https://www.facebook.com/%D9%83%D9%8...message_bubble

 


يعنى ايه X32 ,X64


Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.