أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


03-07-2007, 04:24 PM
ahmdatef غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 22769
تاريخ التسجيل: Jul 2005
الإقامة: مصر
المشاركات: 11,059
إعجاب: 1,893
تلقى 1,142 إعجاب على 237 مشاركة
تلقى دعوات الى: 10 موضوع
    #1  

استحق الأهلي الاحتفاظ بكأس مصر للعام الثاني علي التوالي


مقالات رياضية
بلا حدود
سمير عبد العظيم
abdelazeemSamir@yahoo.com
الأهلي بطل الكأس بالإرادة والتحدي
استحق الأهلي الاحتفاظ بكأس مصر للعام الثاني علي التوالي وأمام منافسه التقليدي الزمالك ليس فقط بالنتيجة التي انتهت إليها مباراة القطبين 4/3 ولكن حدث ذلك بالإرادة والتحدي بعد أن كان الزمالك هو الأقرب للفوز أكثر من مرة عندما تقدم ثلاث مرات ولكن بالإصرار والجدية وروح التحدي كان الأهلي يتعادل إلي أن جاء الشوط الرابع الذي شهد التعادل الثالث ثم هدف السبق للأحمر لأول مرة في المباراة وتكون ختام الماراثون الذي شهدته المباراة طوال ال 120 دقيقة.
ورغم فوز الأهلي بالبطولة ولكن ستظل هذه المباراة عالقة بالأذهان لسنوات طويلة قادمة ولن ننسي بسهولة الكفاح والندية التي جاء عليها أداء الفريقين مؤكدين أنهما أفضل فرق اللعبة في مصر.. وأفضل ما يضم من نجوم سوبر تجمعت في كل منهما حتي أن أحدا لم يستطع أن يطمئن إلي نتيجة المباراة حتي الدقيقة الأخيرة.. وصدق شوبير في تعليقه علي المباراة عندما كان يقول مع أي هدف أن هناك أهدافاً أخري حتي عندما تقدم الزمالك في الشوط الثالث أكد أن النتيجة سوف تتغير نظرا للروح القتالية التي ظهر عليها لاعبو الفريقين وتمسكهم بتحقيق الفوز لذا فلم يكن غريبا علي جماهير الزمالك أن تحيي فريقها في نهاية المباراة رغم النتيجة التي لم تكن لصالحه.
أما الأهلي فإنه يؤكد مباراة بعد أخري وسنة وراء التالية أنه يعيش عصره الذهبي بالفعل بفضل تلك الإدارة الواعية وبفضل الجهاز صاحب الخبرة واللاعبين أصحاب الموهبة وليست بكثير عليه وهو يحتفل هذا العام بالمئوية الأولي أن يثمر عن الفوز بكل هذه الألقاب ولا يزال الأمل باقيا في الاحتفاظ ببطولة أفريقيا ثم السوبر وتحقيق نتيجة أفضل في بطولة العالم للأندية.. ولا تنسوا أن هناك لقاء رابعاً بين الفريقين هذا الموسم وهو لقاء السوبر يوم 9 أغسطس القادم.. وليصبح هذا الجيل من لاعبي الأهلي هو الأفضل رغم ما تحقق في سنوات سابقة.
مبروك للأهلي ومن القلب هاردلك للزمالك لأنه كافح حتي الدقيقة الأخيرة إلي أن خطف الأهلي الكعكة.
في الجون
عبدالفضيل طه
الأهلي.. والفوز المستحق
حقق الأهلي فوزا كبيراً ومستحقاً علي الزمالك 4-3 واحتفظ بكأس مصر للسنة الثانية علي التوالي -ولابد من أن نوجه التحية للأهلي مجلس إدارة وجهازا فنيا ولاعبين وإدارة تسويق.. هذه الإدارة التي عرفت كيف تدعم فريق الأهلي بكل لاعب ممتاز الشيء الذي سهل علي الجهاز الفني مهمته تماماً ولا تزال هذه الإدارة أو المؤسسة برئاسة عدلي القيعي تعطي روافد جديدة من اللاعبين الممتازين للفريق وآخرهم حسني عبدربه الذي استطاعت إدارة التسويق أن تضمه أخيراً وتفوز بلاعب ممتاز سيكون إضافة للأهلي.
ونعود للمباراة من جديد لنؤكد أن الأهلي استحق الفوز لأنه كان الفريق الأكثر حرصاً علي التفوق والأكثر تنظيما في الملعب ورغم أن الزمالك تقدم في بدايات اللقاء علي الأهلي إلا أن خبرة لاعبي القلعة الحمراء حولت الهزيمة إلي فوز وكان الإصرار واضحا علي كل لاعب منهم خاصة مفاتيح اللعب أبو تريكة وبركات ثم مهارة أسامة حسني صاحب هدفي التعادل ثم الفوز.. كما لا ننسي الدفاع القوي للفريق بقيادة شادي محمد الذي كان صمام أمن حقيقياً لفريقه. وعماد متعب الذي انفك نحسه أخيرا وتوج كفاح عام بهدف فتح الطريق لفوز الأهلي.
أما الزمالك فقد أدي لاعبوه المباراة بقوة وقدموا واحدة من أحسن عروضهم هذا الموسم.. من هنا جاءت المباراة قوية من الطرفين وظهر من الزمالك أكثر من لاعب بمستوي طيب خاصة الذين أحرزوا أهداف فريقهم الثلاثة شيكابالا وجمال حمزة وعمرو زكي في نفس الوقت الذي كانت هناك ثغرات في الدفاع رهيبة لم يستطع هنري ميشيل أن يسدها لأن لاعبي الدفاع الذين لعبوا هم كل من يملكهم الزمالك. وبكل أسف فإن مستقبل دفاع الزمالك سيظل كما هو لأن إدارة التسويق في النادي لم تستطع أن تحسم أكثر من صفقة ممتازة لصالح النادي كان من الممكن أن تصلح كثيرا من خط الدفاع المائل في الفريق.
علي كل حال كان اللقاء قوياً من الفريقين وهو واحد من أحسن لقاءاتهما علي مدي سنوات طويلة.. مبروك للأهلي الفوز و.. هارد لك للزمالك.
وبقيت كلمة لابد من ذكرها وهي السلوك الحضاري من الجماهير التي شجعت بكل حماس ولكن بلا مبالغة في السباب والشتم ومن هنا فهي تستحق تحية خاصة.
كلمة حرة
سامي عبدالفتاح


SAMY-Abdelfata@botmail.com
الأهلي.. سوبر زعيم
ليس هناك أجمل أو أروع مما كان في ستاد القاهرة.. بهذه القمة الكروية التي تشرف الكرة المصرية وترفع من مقامها في أفريقيا والمنطقة العربية.. حيث قدم فريقا الأهلي والزمالك أحلي عروضهما معاً منذ سنوات وقدما نموذجاً لما يجب أن يكون عليه نهائي كأس مصر.. وسبق أن استمتعنا بمباراة قوية من الفريقين في السنوات الأخيرة. ولكن المتعة لم تصل إلي هذه الدرجة الرفيعة. مثلما كانت في مباراة الأمس. التي شهدت سبعة أهداف خلال 120 دقيقة. وإثارة بالغة. ربطت الجميع إلي مقاعدهم حتي صافرة النهاية من الحكم الأسباني الذي كان أكثر من رائعاً أيضا وفرض نفسه علي اللقاء القوي من الدقيقة الأولي وحتي الأخيرة. ولم يرتكب خطأ يذكر.
حقيقة أن الأهلي فاز بالكأس في النهاية بتغلبه علي الزمالك 4/3 لكن الزمالك أذاقه طعم الخسارة ثلاث مرات بأهداف عمرو زكي وشيكابالا وجمال حمزة.. وبعد كل هدف أبيض كان الأهلي يرد بهدف. وذلك بواسطة عماد متعب الذي أنهي صيامه علي التهديف ثم أبو تريكة.. وأخيراً العريس أسامة حسني صاحب التعادل الثالث وهدف الفوز الحاسم الرابع. وهما هدفان جاءا في أقل من خمس دقائق خلال الشوط الرابع أو الثاني الإضافي.
المباراة كشفت عن علامات فنية غاية في الأهمية. منها أن الزمالك بدأ يعود عملاقاً. وأنه لن يترك الساحة مفتوحة للأهلي الموسم القادم وسيكون منافساً قوياً وعنيداً وربما بطلاً.. والتأكيد علي أن اللياقة البدنية عامل حاسم وفاصل خاصة في مثل هذه النوعية من المواجهات. فالأهلي تفوق رغم أنه خاض في عشرة أيام ثلاث مواجهات رهيبة أمام الهلال السوداني والإسماعيلي ثم الزمالك. قبل أن يغادر فجراً إلي أبيدجان للقاء آسيك في الجولة الثانية لدوري دور الثمانية لبطولة أفريقيا.. ومن دروس هذه القمة أن روح الفريق تمثل أيضاً عاملاً حاسماً. والإرادة الحديدية للاعبين تمكنهم من التصدي للمواقف الصعبة. فالأهلي تعرض للخسارة ثلاث مرات ولكن يحسب للاعبيه أنهم لم ييأسوا لحظة وظلوا علي كفاحهم واستقدامهم للبطولة كلما تقدم الزمالك بهدف. حتي كتبت لهم البطولة في النهاية.
أما أكثر ما يحسب للمدرب مانويل جوزيه أن كان صائباً عندما أراد نجوم الفريق الراحة التي أثارت جدلاً شديداً وتسببت في خسارة الأهلي لمباراتي الزمالك والإسماعيلي في الدوري.. ولكن راحة هؤلاء النجوم إعادتهم بقوة إلي بطولة كأس مصر. وكان أبو تريكة وبركات ومتعب نجوماً فوق العادة وواصلوا جهودهم حتي الدقيقة الأخيرة من ال 120 دقيقة.. وكان عتابي عليه شخصياً أنه غادر هو الآخر في أجازة. ولكني وافقته علي راحة اللاعبين الذين عادوا ليهدوا جمهور الأهلي بطولة جديدة. تؤكد زعامة الأهلي.. وهي زعامة من النوع السوبر.
هاتريك
طارق مراد
مبروك للأهلي.. وبرافو الزمالك
مبروك للنادي الأهلي فرقة الفنون الشعبية الكروية الفوز بكأس لكرة القدم والجمع بينه وبين درع للعام بطولة الدوري العام للعام الثاني علي التوالي في انجاز جديد ليستمر في رحلة تسجيل الأرقام القياسية بعد تغلبه 4/3 في نهائي البطولة علي الزمالك مدرسة الفن والهندسة للكرة المصرية والذي يستحق أن نقول له برافو.. وأن نشد علي أيدي لاعبيه اذا كنا نقبل رؤوس لاعبي الأهلي ونهنئهم علي البطولة فقد جاءت مباراة القمة في عرس كأس مصر بمثابة عيد جديد للكرة المصرية وصورة مشرفة فقد قدم نجوم الناديين عرضاً تاريخياً ومستوي عالمياً حفل بكل فنون الساحرة المستديرة من سرعة ومهارة وتكتيك ومناورات فردية وجماعية وبكل عناصر التشويق والاثارة والمتعة أسعدت الملايين من عشاق الكرة المصرية داخل مصر المحروسة وخارجها بعد ان تسابق نجوم الاهلي والزمالك في عرض كل مهاراتهم.. ومواهبهم في هذا الحفل الختامي لماراثون الموسم الكروي بمسرح استاد القاهرة وتميز الحفل بارتفاع الروح القتالية العالية والاصرار من جانب لاعبي الفريقين علي التمسك بحقهم في الفوز فقدموا وجبة كروية دسمة واذا كان الاهلي قد أثبت بالدليل العملي انه فريق كبير ويملك كل مقومات حصد البطولات.. فقد أكد الزمالك أيضاً انه عائد بقوة للمنافسة علي القمة واستعادة البطولات بعد أن نجح في تسجيل ثلاثة أهداف في مرمي بطل مصر وأفريقيا بقياده نجومه عمرو زكي وشيكابالا وجمال حمزة ولكن خبرة نجوم الاهلي وثقتهم في أنفسهم وامتلاكهم لكل عناصر التركيز واللياقة البدنية العالية ونجاح جوزيه المدير الفني في تغييراته بالدفع بظهيري الجنب الأيسر والأيمن أحمد شديد قناوي وأحمد صديق وتألق محمد أبوتريكة ومحمد بركات وعماد متعب مثلث الرعب الهجومي في الاهلي وشادي محمد ومحمد شوقي قادا الاهلي لمطاردة الزمالك وتحقيق التعادل مع كل هدف يسجله وكانت البداية بأقدام متعب ثم اضاف محمد أبوتريكة هدف التعادل قبل نهاية المباراة ب"180 ثانية" عندما كانت جماهير الزمالك تمني نفسها باقتراب حلم ترجمة الطفرة التي يعيشها فريقها بالحصول علي بطولة ولكن هذا الحلم الجميل والمشروع طار ادراج الرياح بسبب حالة فقدان التركيز وغياب العمق الدفاعي وضعف الرقابة نتيجة للثقة الزائدة في ان المباراة انتهت. وكان للتغير الاجباري الذي تعرض له الزمالك باصابة نجميه تامر عبد الحميد في الوسط ووسام العابدي في الدفاع لينفتح الطريق امام الموجات الهجومية الحمراء ان تصل لمرمي محمد عبد المنصف حتي القي الهداف العملاق الهادئ والخلوق والخطير جداً اسامة حسني بكلمة النهاية بتسجيل هدفي التعادل الثالث والفوز الرابع ليسدل الستار علي الحفل الكروي الساهر التاريخي لفنون الكرة المصرية في واحدة من أجمل وأحلي وأقوي وأعظم كأس كله دروس ومكاسب ومتعة وإثارة فمبروك للأهلي هذا الانجاز.. وبرافو للزمالك القادم بقوة.
ليبرو
محمد مجاهد
الأهلي صائد البطولات دائماً يصنع الأهداف ويحققها عن جدارة واستحقاق لأن لدي أفراده طموحات الفوز ولا بديل.
يعتبر هذا الموسم هو موسم المارد الأحمر حصل علي البطولات ونال معظم الألقاب.. ولذلك كان لابد أن يكون الموسم بالنسبة لأبناء الفانلة الحمراء مسك الختام.
والبطولات لها مقومات.
أولاً إدارة النادي الناجحة التي يقودها باقتدار الكابتن حسن حمدي هذه الادارة التي وفرت كل الامكانات وأعطت الصلاحيات للجهاز الفني دون تدخل من أي فرد من الإدارة استقلالية كاملة جعلت الجهاز الفني يعمل بجدية بعيداً عن أي مؤثرات خارجية.. نجح الداهية البرتغالي مانويل جوزيه في أن يكون للأهلي 3 فرق جاهزة ومجموعة لائقة من اللاعبين فنيا وبدنيا ومعنويا أدوات متوافرة لديها أهم أسلحة الكرة الحديثة وهي الروح القتالية وطموحات الفوز.
ومع جوزيه اسطورة التدريب والذي يعمل بكل اخلاص حسام البدري الذي صنع اسمه بكفاءة كواحد من أبرز المدربين في مصر يتمتع بفكر ثاقب وهو حقاً رمانة الميزان في الجهاز الفني للأهلي.. ثم علاء ميهوب الذي لعب دورا هاما ويؤدي واجبه في صمت وأحمد ناجي مدرب حراس المرمي الذي يؤدي واجبه علي أكمل وجه.
ويأتي الجهاز الاداري والطبي الذي يعمل بعيدا عن الأضواء.
ومجموعة من اللاعبين الأوفياء لناديهم كتبوا تاريخهم بحصد البطولات.
الجماهير لن تنسي عماد متعب وأبوتريكة الفنان وفلافيو والشيخ أسامة حسني بركة النادي الأهلي ومحمد بركات واسلام الشاطر وشادي محمد كابتن الأهلي وصاحب المستوي الثابت.
ثم جماهير الأهلي العريقة المخلصة التي لعبت دورا هاما في مؤازرة الفريق حتي حقق البطولات المتتالية وكانت سعادتها كبيرة بالفوز بأغلي كأس.
أما عن لقاء الأهلي والزمالك فهو حقا من أجمل وأروع المباريات التي جرت بين الفريقين منذ فترة طويلة.. استمر الماراثون 4 أشواط بالتام والكمال واستمتعنا بالشباك وهي تهتز 7 مرات وهي ظاهرة طيبة في مباراة رائعة فيها الكرة الجميلة والاثارة والمتعة والنتيجة التي تغيرت 4 مرات في المباراة حتي حقق الأهلي الهدف وفاز بالكأس وهارد لك للزمالك.
كورنر
علي عبدالهادي
حسمت الخبرة واللياقة البدنية بطولة كأس مصر لصالح فريق الأهلي الذي فاز به للمرة الثانية علي التوالي علي حساب منافسه التقليدي الزمالك بعد مباراة استغرقت 120 دقيقة شهدت 7 أهداف جميلة وملعوبة تقدم الزمالك ثلاث مرات وتعادل الأهلي في كل مرة بسبب الثقة في النفس والرغبة في الفوز رغم الضغط العصبي الذي تعرض له لاعبوه في كل مرة يتقدم فيها الزمالك ولذلك فان لاعبي الأهلي بقيادة جوزيه المدير الفني يستحقون كل التحية والتقدير علي الجهد الذي بذلوه طوال المباراة التي استمتعت بها جماهير الفريقين سواء في ستاد القاهرة أو عبر شاشات التليفزيون وخاصة جماهير الأهلي التي سهرت حتي الصباح ابتهاجاً بفوز فريقها بالكأس والثأر من الزمالك وان جاء هذا الفوز ببطولتين الأولي الحصول علي الكأس والمحافظة عليه والثانية الفوز علي الزمالك وكسر أنفه بعد أن فشل لاعبوه في الحفاظ علي تقدمهم 3 مرات بعد نجاح النجم المتألق دائما محمد أبوتريكة الذي احرز هدف التعادل قبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بدقيقتين ليعيد الأهلي الي المباراة والبطولة في السيطرة علي مجريات الأمور لامتلاكه منطقة المناورات وسط الملعب ليثبت للجميع ان لديه كتيبة من اللاعبين لديها اصرار علي تحقيق الفوز في كل مباراة عموماً فريق الأهلي يستحق الاشادة لنجاحه في الفوز ببطولة الكأس وسلوك لاعبيه في المباراة وكذلك لاعبي الزمالك وان كان لاعبو الاهلي هم الافضل والأحسن والأحق بالفوز بعد مباراة حافلة بالاهداف المفاجئة والتي يتحمل مسئولية بعضها حارسا مرمي الفريقين واثبتا ان عصام الحضري هو الحارس الأول في مصر بدون منافس.






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الكرامة بطل كأس الجمهورية للعام الثاني على التوالي ( تقرير المباراة و مشاهدة الهدف ) New star رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 4 24-07-2008 07:23 PM
الأهلي يهزم الزمالك ويفوز بكأس مصر ahmdatef رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 03-07-2007 04:38 PM
استحق الأهلي لقب بطل كأس مصر لكرة القدم هذا الموسم ahmdatef رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 03-07-2007 10:44 AM
في أمتع مباريات الموسم ... الأهلي بطلا لكاس مصر للعام الثاني على التوالي ahmdatef رياضة - أندية كرة القدم - بطولات دولية - بطولات عربية 0 03-07-2007 08:15 AM
ماكدونالدز .... خسائر للعام الثاني على التوالي المتربع المنتدى العام 2 15-02-2004 12:51 AM
 


استحق الأهلي الاحتفاظ بكأس مصر للعام الثاني علي التوالي

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.