أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


24-01-2011, 01:50 AM
Abo fatema غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 68108
تاريخ التسجيل: Mar 2007
الإقامة: غزة - فلسطين
المشاركات: 7,584
إعجاب: 1,876
تلقى 5,740 إعجاب على 619 مشاركة
تلقى دعوات الى: 823 موضوع
    #1  

الإسلام والخروج على الحاكم الدليل الشرعي بأقوال أهل العلم المعتبرين


الإسلام والخروج الحاكم الدليل الشرعي
يرجى الإطلاع عليه جيدا وعدم الخضوع لأقوال دعاة هذا العصر الذي نواكبه ..
الكلام هنا بالدليل الشرعي ومن العلماء المعتبرين ..

الإسلام والخروج على الحاكم الدليل الشرعي

[الكاتب: عبد الله النفيسي]

يقول جلّ القائل في كتابه الكريم:

1) { ومن لم يحكم بما أنزل الله فأول-ئك هم الكافرون} [المائدة : 45].
2) { فاحكم بينهم بما أنزل الله} [المائدة : 48].
3) { فلا وربك لا يُؤمنون حتى يحكّموك فيما شجر بينهم} [النساء : 65].
4) { واحذرهم أن يفتنوك عن بعض ما أنزل الله إليك} [الجاثية : 18].
5) { أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حُكماً} [المائدة : 50].
6) { إنا أنزلنا إليك الكتاب بالحق لتحكم بين الناس بما أراك الله} [النساء : 105].

1) وعن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( سيليكم أمراء من بعدي يعرّفونكم ما تنكرون، ويُنكرون عليكم ما تعرفون، فمن أدرك ذلك منكم فلا طاعة لمن عصى الله ) [1].

2) وعن عبد الله ابن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( سيكون عليكم أُمراء يُؤخّرون الصلاة عن مواقيتها ويحُدِثون البدع. قلت: فكيف أصنع؟ قال: تسألني يابْنَ أُمِّ عَبْدٍ كيف تصنعُ؟ لا طاعةَ لمن عصَى الله ) [2].

3) وعن أبي سعيد الخدري وأبي هريرة رضي الله عنهما قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( ليأتين عليكم أُمراء يُقرّبون شرار النّاس، ويُؤخِّرُون الصَّلاة عن مواقيتها، فمن أدركَ ذلك منهم فلا يكُونن عرِيفاً، ولا شُرْطياً، ولا جَابِيا،ً ولا خَازِناً ) [3].

4) وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم خطيباً فكان من خطبته أن قال: ( ألا إني أُوشك أَنْ أُدعَى فأُجِيب... فَيلِيكم عُمّال من بعدي يقولون ما يعلمون ويعملون بما يعرفون، وطاعة أولئك طاعة، فتلبثون كذلك دهراً ثم يليكم عمّال من بعدهم يقولون ما لا يعلمون ويعملون ما لا يعرفون، فمن ناصحهم ووازرهم وشدّ على أعضادهم فأولئك قد هلكوا وأهلكوا، خالطوهم بأجسادكم وزايلوهم بأعمالكم، واشهدوا على المحسن بأنه محسن وعلى المسيء بأنه مسيء ) [4].

هذه مجموعة من أشهر النصوص التي وردت حول قضية الخروج على الحاكم ولأهل العلم فيها وجوه كثيرة، لكن قبل استعراض آراء الأئمة حول هذه القضية يجب علينا أن نوضح بعض النقاط الضرورية:

1) هذه النصوص التي ذكرنا إنما جاءت لتخاطب الواقع المسلم القائم آنذاك.

2) اجتهادات الأئمة حولها إنما بُنيت على أساس أنها - أي النصوص - إنما جاءت لتخاطب الواقع المسلم القائم آنذاك.

3) أن الحكّام الذين كانوا يُعاصرون الأئمة كانوا يحكمون بما أنزل الله.

4) أن أصحاب الآراء التي كانت توصف بالتطرّف والتي كانت تُنادي - آنذاك - بالخروج على حكام ذلك الزمان كانوا من خارج أهل السنة والجماعة كالمعتزلة والخوارج.

فلم يكن يتصوّر الفقهاء - أيامها - وجود حاكم لا يحكم بما أنزل الله بالصورة الكلية والشمولية التي نعيشها اليوم، لم يكن يتصور الفقهاء وجود حاكم يتنكر لشرع الله ويتآمر على الإسلام ويُنكلّ بالمسلمين ويُوالي أعداء الله كما هو حال حكام اليوم...

يقول ابن كثير - رحمه الله تعالى - في معرض تفسير قوله: {أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكماً لقومٍ يُوقنون} [المائدة : 50] : ( يُنكر الله تعالى على من خرج عن حكم الله المحكم المشتمل على كلّ خيرٍ الناهي عن كلّ شرٍّ، وعَدَل إلى ما سواه من الآراء والأهواء والاصطلاحات التي وضعها الرجال بلا مستند من الشريعة... كما كان أهل الجاهلية يحكمون به من الضلالات والجهالات... فمن فعل ذلك منهم فهو كافر يجب قتاله حتى يرجع إلى حكم الله ورسوله، فلا يحكم سواه في قليل أو كثير ) [5].

يُعلق محمد حامد الفقي على كلام ابن كثير هذا في كتاب "فتح المجيد" صفحة 406 فيقول: ( ومثل هذا وشرٌّ منه من اتخذ من كلام الفرنجة قوانين يتحاكم إليها في الدماء والفروج والأموال، ويقدمها على ما عَلِمَ وتبيّن له من كتاب الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.. فهو بلا شك كافر مرتد إذا أصرَّ عليها ولم يرجع إلى الحكم بما أنزل الله، ولا ينفعه أي اسم تسمّى به ولا أي عملٍ من ظواهر أعمال الصلاة والصيام ونحوها ).

قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله تعالى - لما سُئل عن قتال التتار مع تمسكهم بالشهادتين ولمِا زعموا من اتباع أصل الإسلام، قال: ( كلّ طائفة ممتنعة عن التزام شريعة من شرائع الإسلام الظاهرة المتواترة من هؤلاء القوم و غيرهم فإنه يجب قتالهم حتى يلتزموا شرائعه، وإن كانوا مع ذلك ناطقين بالشهادتين، وملتزمين بعض شرائعه، كما قاتل أبو بكر الصديق والصحابة رضي الله عنهم مانِعي الزكاة. وعلى ذلك اتفق الفقهاء بعدهم...
فأيما طائفة امتنعت عن بعض الصلوات المفروضات، أو الصيام، أو الحج، أو عن التزام تحريم الدماء، والأموال، والخمر، والزنا، و الميسر، أو عن نكاح ذوات المحارم، أو عن التزام جهاد الكفار، أو ضرب الجزية على أهل الكتاب، وغير ذلك من واجبات الدين - ومحرماته التي لا عذر لأحد في جحودها و تركها - التي يكفر الجاحد لوجوبها. فإن الطائفة الممتنعة تُقاتل عليها وإن كانت مقرّة بها. وهذا مما لا أعلم فيه خلافاً بين العلماء...
وهؤلاء عند المحققين من العلماء ليسوا بمنزلة البغاة الخارجين على الإمام، أو الخارجين عن طاعته ) [6].

قال القاضي عياض - رحمه الله -: فلو طرأ عليه (أي الخليفة) كفر أو تغيير للشرع أو بدعة خرج عن حكم الولاية وسقطت طاعته ووجب على المسلمين القيام عليه وخلعه ونصب إمام عادل.

وهكذا نرى أنه ليس هناك أي تناقض بين آراء العلماء حول مسألة الخروج على النظام الحاكم في حالة كفره وإعراضه عن شرع الله، فالكلُّ مجمعٌ على ذلك كما نقل ابن تيمية هذا الإجماع وأشار إليه عندما قال: ( وهذا مما لا أعلم فيه خلافاً بين العلماء ).

هناك بعض الناس يُسيئون فهْمَ بعض الأحاديث لرسول اللهز فمثلاً قوله صلى الله عليه وسلم: ( من قال لا إله إلا الله وكفر بما يُعبد من دون الله، حرّم مالُه ودمُه وحسابه على الله ) [7].

قال القاضي عياض - رحمه الله تعالى - حول ذلك: ( اختصاص عصمة المال والنفس بمن قال لا إله إلا الله تعبير عن الإجابة إلى الإيمان وأنّ المراد بهذا مشركُو العرب وأهل الأوثان... فأما غيرهم ممن يقرّ بالتوحيد فلا يكتفي في عصمته بقوله لا إله إلا الله إذ كان يقولها في كفره ) [8].

لقد أجمع العلماء على أنّ من قال لا إله إلا الله ولم يعتقد معناها، أو اعتقد معناها ولم يعمل بمقتضاها يجب أن يقاتل حتى يعمل بما دلّت عليه من النفي والإثبات.

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( أُمرتُ أن أُقاتلَ النّاس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله ويُقيموا الصلاة ويُؤتوا الزكاة فإذا فعلوا عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله ) [9].

قال الإمام النووي - رحمه الله تعالى - في تعليقه على الحديث: ( فيه وجوب قتال مانعي الزكاة أو الصلاة أو غيرهما من واجبات الإسلام قليلاً أو كثيراً ) [10].

ويقول شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله تعالى - : ( إنما اختلف العلماء في الطائفة الممتنعة إذا أصرّت على ترك بعض السنن كركعتي الفجر، والأذان والإقامة - عند من لا يقول بوجوبها - ونحو ذلك من الشعائر. فهل تُقاتل الطائفة الممتنعة على تركها أم لا؟ فأما الواجبات والمحرمات المذكورة ونحوها فلا خلاف في القتال عليها ) [11].

وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم بما استقر عليه إجماع الصحابة من قتال الصديق لمانعي الزكاة وقتال علي للخوارج.

ويقول ابن تيمية - رحمه الله تعالى -: ( وكذلك ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من عشرة أوجه الحديث عن الخوارج، وأخبر أنهم شرّ الخلق والخليقة، مع قوله: ( تحقرون صلاتكم مع صلاتهم، وصيامكم مع صيامهم ) فعلم أن مجرّد الاعتصام بالإسلام مع عدم التزام شرائعه ليس بمُسقط للقتال. فالقتال واجب حتى يكون الدين كلّه لله وحتى لا تكون فتنة. فمتى كان الدين لغير الله فالقتال واجب ) [12].

والذين يَرون عدم الخروج على الأنظمة الحاكمة اليوم يستدلون خطأ ببعض الأحاديث لرسول الله صلى الله عليه وسلم. فمثلاً هناك حديث يقول: ( من رأى من أميره شيئاً يكرهه فليصبر فإنه من فارق الجماعة شبراً فمات فميتته جاهلية ) [13].

هذا الحديث يطرح أمامنا عدة أسئلة:

1) من هو الأمير المقصود في هذا الحديث؟
2) ما هي نوعية الكره؟
3) ما هي حدود الصبر؟
4) وأي جماعة تلك المقصودة في الحديث؟
5) أهي الجماعة الكبرى أم الصغرى؟

من البديهي أن الأمير الذي ذكره الحديث هو الأمير المسلم، فهذا هو المعنى الذي يتماشى مع طبيعة الشرع، فمن ثم يجب على المسلم أن يطيعه لأنه - أي الأمير - متقيّد بالشرع خاضع لأمره، لكن قد يرى المسلم منه ما يكره؛ أي بعض السلوكيات الخاطئة من قبل الأمير كحال الأمراء الأمويين والعباسيين... لكن ليس هذا مبرراً شرعياً للخروج عليه، ومن هنا فإن الصبر المَعنيّ بالحديث هو الوسيلة لمحاصرة هذا الكره الذي ذكرنا مواصفاته... الكره الذي لا تتجاوز حدوده الفرد إلى حدود الجماعة. وعلى ضوء هذا الفهم يتبين لنا خطأ الذين يُحاولون تطبيق هذا الحديث اليوم على الأنظمة التي تجثم فوق صدور المسلمين.

والذين يَرون عدم الخروج على الأنظمة الحاكمة اليوم يستدلّون بحديث لست مُطمئناً لصحته يقول: ( شرارُ أئمتكم الذين تبغضونهم ويبغضونكم وتلعنونهم ويلعنونكم قلنا: يا رسول الله أفلا نُنابذهم؟ قال: لا، ما أقاموا فيكم الصلاة ).

وحتى لو كان الحديث صحيحاً [14] فلا نفهمه بالصورة التي يُحاولون من خلالها عرضه... يقولون، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما أقاموا الصلاة ) ويعتقدون أن المقصود هو أنه مادام الحاكم يُصلي ولا يمنع الناس من الصلاة فلا يجوز الخروج عليه، وهذا فهمٌ قاصرٌ وغير صحيح ولا يلتقي مع أقوال جمهور العلماء وبالأخص ابن تيمية في أقواله التي دوّناها في الصفحات السابقة؛ فالتتار كانوا يُقيمون الصلاة بل منهم من كان فقيهاً مُتعبداً ومع ذلك جعل قِتالهم واجباً لإيمانهم بالياسق [15].

والمقصود بالمنابَذة - التي ورد ذكرها في الحديث - هو نقض البيعة التي أعطاها الناس لهؤلاء الحكام والخروج عليهم. يقول سبحانه وتعالى في كتابه الكريم: {وإمَّا تخافنّ من قومٍ خيانةً فانبذ إليهم على سواء} أي أعلمهم بنقض العهد الذي بينك وبينهم.

وفي الحديث إشارة واضحة إلى أن هناك بيعة أُعطيت لهؤلاء الأمراء كي يقوموا بأمر المسلمين حسب كتاب الله وسنة رسوله، فالبيعة - ويجب أن تكون عن رضا واختيار لا عن إكراه وإجبار - هي الوسيلة الشرعية في الإسلام لتولي السلطة السياسية، وما دامت هناك بيعة بين الحاكم والمحكوم فمعنى ذلك أن الحاكم يجب أن يُطاع؛ لأن البيعة إلزام للحاكم بالتقيّد بشرع الله وإلزام للمحكوم بطاعة هذا الحاكم في حدود هذا الشرع. ومن هنا فإن الأمراء الذين طلب الصحابة منابذتهم والخروج عليهم كانوا يحكمون بما أنزل الله لكن سلوكهم الشخصي لا يُرضي المحكومين وأفعالهم تُبيح لعنهم من قِبل الناس، ومن ثَمَّ هم يلعنون الناس كما يلعنونهم.

وعلى ضوء هذا الفهم يتبيّن لنا أن المقصود بقول الرسول صلى الله عليه وسلم (ما أقاموا الصلاة) ليس هو مجرّد إقامة الصلاة في حد ذاتها، وإنما لأن الواجب على الأمير المسلم أن يُقيم في الناس الصلاة ويخطب فيهم الجمعة، هذا العمل صورة من صور الممارسة الشرعية لمسؤولياته في الإسلام ومادام يقوم بهذا العمل... وهذا يعني أيضاً تقيّده وإلتزامه بشرع الله... لأجل ذلك لا تجوز منابذته، وليس المقصود - كما يفهم البعض - أنه مادام الحاكم يُصلي ولا يمنع الناس من الصلاة فلا يجوز الخروج عليه وإن لم يكن يلتزم شرع الله، فهذا الفهم يُخالف مخالفة صريحة ما كان عليه الصحابة وأجمعوا عليه وكذلك ما أجمع عليه الفقهاء.

وهل يُعقل أن يكون المقصود بالحديث هو الحاكم الذي يُقيم الصلاة فقط دون بقيّة أحكام الشرع؟! إن محاولة تطبيق هذا الحديث على حكّام اليوم هي محاولة لدعم الباطل على حساب الإسلام، فحكّام اليوم وأنظمة هذا العالم المترامي المسمّى مجازاً بالإسلامي لم يصلوا إلى الحكم بالطريق الشرعي (البيعة)، بل فرضوا أنفسهم على المسلمين بقوة الحديد والمال ودعم القوى الكافرة المتربّصة بالإسلام ودُعاته الحقيقيين، ومن هنا ينقطع الطريق أمام دعاة الضلالة الذين يحاولون ترقيع الجاهلية بأحكام الإسلام وإلباس هذه الأنظمة الكافرة ثوب الإمامة العادلة!!.

لقد استحلت هذه الأنظمة ما حرّم الله في كلّ قرار تصدره وكلّ خطوة تخطوها، فهي - كما نلاحظ - لا تقوم على بيعة وقد عطلّت حق الأمة في الشورى ومراقبة الحاكم وتسديده وترشيده وعزله، وأخذت تتوسع في إباحة المحظورات الشرعية بل تيسّر السبل والوسائل كي تنتشر هذه المحظورات وتسود الواقع، والاستحلال كفر بإجماع الأمة لا يُخالف في ذلك أحد وبالإضافة إلى ذلك استباحت دماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم، فهل هناك براهين على الكفر الصريح أكثر من ذلك.

إن حكّام اليوم كفروا بما أنزل الله وأعرضوا عنه مهما لبسوا من أزياء الإسلام، وهم يُوالون أعداء الله وينصرونهم على جماهير الإسلام والمسلمين، وينشرون الفساد في الأرض، ويقتلون الذين يأمرون بالقسط والعدل بين الناس... والجماهير - لَهْفِي عليها - استسلمت لهذه الأوضاع المنحرفة ودانت لها حتى صبغت تصوراتها وسلوكها وأخلاقها بصبغة الكفر، فأصبحت تُوالي الحكام وتهتف لهم وتتقرب منهم وتنصرهم وتدعمهم على حساب الإسلام، وهي أولاً وآخراً لا تدري ماذا يُراد بها؟ وأصبحت لا تحمل من الإسلام سوى اسمه.

فهل هناك كفرٌ أكثر بواحاً من هذا؟.

[1] رواه الحاكم والطبراني وهو حديث صحيح.
[2] رواه الطبراني في الكبير وهو حديث صحيح.
[3] رواه ابن ماجة وسنده صحيح، وأخرجه ابن حبان في صحيحه، وأحمد في مسنده، والطبراني في المعجم الصغير، والخطيب في تاريخ بغداد.
[4] رواه الطبراني في الأوسط والبيهقي في الزهد الكبير وهو حديث صحيح.
[5] تفسير القرآن العظيم لابن كثير 1/225.
[6] مجموع فتاوى شيخ الإسلام أحمد بن تيمية 28/502،503.
[7] رواه مسلم.
[8] نقلاً عن الإمام النووي في شرحه لصحيح مسلم 1/206-207 .
[9] رواه مسلم.
[10] رواه مسلم.
[11] مجموع فتاوى شيخ الإسلام أحمد بن تيمية 28/503 .
[12] المصدر السابق 28/502-503 .
[13] رواه البخاري ومسلم وغيرهما من رواية ابن عباس رضي الله عنه.
[14] قلت (أي الناشر): الحديث صحيح أخرجه مسلم 6/24، والدارمي 2/324، وأحمد 6/24-28. من حديث عوف بن مالك.
(خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم، ويُصلون عليكم وتصلون عليهم، وشرار أئمتكم الذين تبغضونهم ويُبغضونكم، وتلعنونهم ويلعنونكم، قيل: يا رسول الله أفلا نُنابذهم بالسيف؟ فقال: لا؛ ما أقاموا فيكم الصلاة، وإذا رأيتم من وُلاتكم شيئاً تكرهونه، فأكرهوا عمله، ولا تنزعوا يداً من طاعة).
[15] عبارة عن كتاب مجموع من أحكام قد اقتبسها "جنكز خان" عن شرائع شتى من اليهودية والنصرانية والملّة الإسلامية، وفيها كثير من الأحكام أخذها من مجرد نظره وهواه... كما يصنع الحكام المرتدين في عصرنا هذا.






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما هي أقوى طرق تحصيل العلم الشرعي؟ hicham dazi المنتدى الاسلامي 4 13-10-2014 01:55 PM
الإسلام الجميل ym2ponline المنتدى الاسلامي 0 09-05-2011 09:10 AM
الإسلام والخروج على الحاكم الدليل الشرعي RaNTIsI المنتدى الاسلامي 17 07-04-2011 01:38 PM
العلم الشرعى أول طرق النجاة و الجنة ان شاء الله khaledabofaid المنتدى الاسلامي 4 24-06-2008 08:33 PM
الإسلام والخروج على الحاكم onlyone المنتدى العام 4 11-04-2005 03:01 PM
24-01-2011, 02:12 AM
طبيب عناية غير متصل
فريق الأطباء
رقم العضوية: 323990
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 13
إعجاب: 0
تلقى 5 إعجاب على 2 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  

اعتقد ان تكرار الطرح حول هذا الامر هو مجرد لعب بالعواطف مع احترامي للدكتور عبدالله النفيسي هو كاتب سياسي وليس عالم فقهي

وانا هنا لا اثبت صحة او أنفي ماذكره من تحليل ..

تقبل تحياتي


24-01-2011, 02:15 AM
MAHMOED غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 153278
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الإقامة: فى كنف الاخوان
المشاركات: 5,019
إعجاب: 1,515
تلقى 2,132 إعجاب على 501 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1744 موضوع
    #3  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طبيب عناية 
اعتقد ان تكرار الطرح حول هذا الامر هو مجرد لعب بالعواطف مع احترامي للدكتور عبدالله النفيسي هو كاتب سياسي وليس عالم فقهي

وانا هنا لا اثبت صحة او أنفي ماذكره من تحليل ..

تقبل تحياتي
على العكس اخى الدكتور
انا اؤيد كلام الاخ جدااااااااااا

لابد من تحرير اوطاننا من ظلم و استبداد الحكام

والبدايه كانت تونس
وغدا مصر
وبعدها الجزائر الى ان يتحرر العالم العربى

وانا اضع نفسى فداء للوطن


=====================
........................................ ..
................................
...............
....
.

24-01-2011, 02:22 AM
Abo fatema غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 68108
تاريخ التسجيل: Mar 2007
الإقامة: غزة - فلسطين
المشاركات: 7,584
إعجاب: 1,876
تلقى 5,740 إعجاب على 619 مشاركة
تلقى دعوات الى: 823 موضوع
    #4  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طبيب عناية 
اعتقد ان تكرار الطرح حول هذا الامر هو مجرد لعب بالعواطف مع احترامي للدكتور عبدالله النفيسي هو كاتب سياسي وليس عالم فقهي
وانا هنا لا اثبت صحة او أنفي ماذكره من تحليل ..
تقبل تحياتي

حياك الله أخي وعجبأ لامرك !!
عبد الله النفيسي كاتب معروف وكما ذكرت ليس كاتب فقهي لكنه وضع الادلة بصورة ميسرة لفهمها بالشكل الصحيح .
هل تعارض أقوال شيخ الإسلام بن تيمية وغيره من العلماء ام فقط علقت على الموضوع دون قراءته أرجو ان تقرأ جيدا ثم علق كيفما تشاء .

24-01-2011, 02:42 AM
الحبيب بن عبدالله غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 348530
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الإقامة: تـــــــــــونــــــس
المشاركات: 190
إعجاب: 0
تلقى 49 إعجاب على 15 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #5  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طبيب عناية 
اعتقد ان تكرار الطرح حول هذا الامر هو مجرد لعب بالعواطف مع احترامي للدكتور عبدالله النفيسي هو كاتب سياسي وليس عالم فقهي

وانا هنا لا اثبت صحة او أنفي ماذكره من تحليل ..

تقبل تحياتي
عفوا اخي الفاضل كيف لم تقنعك كل هاته الاحاديث و الادلة بالرغم ما نراه من خروج حكامنا على الحكم بشرع الله و اتباع القوانين الوضعية المستوردة من الغرب و التي تبيح الرباء و الخمر و الزناء و كل الموبقات بحجة الحرية الشخصية و الفساد المستشري و استبداد افراد اسرهم و امتلاكهم ثروات البلاد و تبديدها على هواهم دون اعتبار لاحتياجات شعوبهم و خصاصتهم...


24-01-2011, 03:13 AM
طبيب عناية غير متصل
فريق الأطباء
رقم العضوية: 323990
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 13
إعجاب: 0
تلقى 5 إعجاب على 2 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #6  

عذرا اخواني يبدو ان ما اقصده لم يصل
انا اقول ان عبدالله النفيسي رجل سياسي و تحليله وقراءته للامور دائما سياسية

وانا من المعجبين فيه كشخص واتابعه دائما

وما قلته بخصوص ماذكره وما استدل به اني لست في وارد التشكيك او الاثبات لاني سأخذ منه الجانب السياسي لتخصصه فيه

وتاكدوا ان الفطرة البشرية ضد الظلم والاستبداد ..

مع كل التقدير والمحبة للجميع

24-01-2011, 08:49 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #7  

يُنقل للقسم الإسلامي

وأسأل الله أن يعينني على رد ما جاء فيه

ولكن من هنا إلى أن أجد في نفسي قوة أضع شيئين بسيطين:

الأول:

قلت نقلاً عن الكاتب:

أجمع العلماء على أنّ من قال لا إله إلا الله ولم يعتقد معناها، أو اعتقد معناها ولم يعمل بمقتضاها يجب أن يقاتل حتى يعمل بما دلّت عليه من النفي والإثبات.
ولن أرد عليك بكلام من كيسي بل حديث للنبي صلى الله عليه وسلم حيث قال:

(((((أجمع لي نفرا من إخوانك حتى أحدثهم . فبعث رسولا إليهم . فلما اجتمعوا جاء جندب وعليه برنس أصفر . فقال : تحدثوا بما كنتم تحدثون به . حتى دار الحديث . فلما دار الحديث إليه حسر البرنس عن رأسه . فقال : إني أتيكم ولا أريد أن أخبركم عن نبيكم . إن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث بعثا من المسلمين إلى قوم من المشركين . وإنهم التقوا فكان رجل من المشركين إذا شاء أن يقصد إلى رجل من المسلمين قصد له فقتله . وإن رجلا من المسلمين قصد غفلته . قال وكنا نحدث أنه أسامة بن زيد . فلما رفع عليه السيف قال : لا إله إلا الله ، فقتله . فجاء البشير إلى النبي صلى الله عليه وسلم . فسأله فأخبره . حتى أخبره خبر الرجل كيف صنع . فدعاه . فسأله . فقال " لم قتلته ؟ " قال : يا رسول الله أوجع في المسلمين . وقتل فلانا وفلانا . وسمى له نفرا . وإني حملت عليه . فلما رأى السيف قال : لا إله إلا الله . قال رسول الله صلى اللهإله إلا الله إذا جاءتيوم القيامة ؟ " فجعل لا يزيده على أن يقول " كيف تصنع بلا إله إلا الله إذا جاءت يوم القيامة عليه وسلم " أقتلته ؟ " قال : نعم " فكيف تصنع بلا ؟ " .))))

الراوي: جندب بن عبدالله المحدث:

مسلم - المصدر:

صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 97
خلاصة حكم المحدث: صحيح

فهل أنت مدرك لمعنى الحديث أنت وصاحبك فهذا الرجل قتل من المسلمين الكثير كما قال الصحابي وقال لا إله إلا الله مرة واحدة وعندما رأى السيف فانظر كيف أنكر عليه النبي صلى الله عليه وسلم
ولا حول ولا قوة إلا بالله

-------------------------------

الثانية:

قلت نقلاً عن الكاتب:

والذين يَرون عدم الخروج على الأنظمة الحاكمة اليوم يستدلّون بحديث لست مُطمئناً لصحته يقول: ( شرارُ أئمتكم الذين تبغضونهم ويبغضونكم وتلعنونهم ويلعنونكم قلنا: يا رسول الله أفلا نُنابذهم؟ قال: لا، ما أقاموا فيكم الصلاة ).
فأرد بـ:

(((خيار أئمتكم الذين تحبونهم و يحبونكم و تصلون عليهم و يصلون عليكم و شرار أئمتكم الذين تبغضونهم و يبغضونكم و تلعنونهم و يلعنونكم قلنا : يا رسول الله أفلا ننابذهم ؟ قال : لا ما أقاموا فيكم الصلاة إلا من ولي عليه وال فرآه يأتي شيئا من معصية الله فليكره ما يأتي من معصية الله و لا ينزعن يدا من طاعة)))

الراوي: عوف بن مالك الأشجعي المحدث:

الألباني - المصدر:

تخريج كتاب السنة - الصفحة أو الرقم: 1071
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

1- من هذا الشيخ المحدث المحقق الكبير الذي يضعف الأحاديث لأن نفسه ليست مطمئنة له

2- قد صحح إسناد الحديث الشيخ ناصر الدين الألباني رحمه الله وتجاوز عنه ورضي وكما ذُكر في هامشك:

((([14] قلت (أي الناشر): الحديث صحيح أخرجه مسلم 6/24، والدارمي 2/324، وأحمد 6/24-28. من حديث عوف بن مالك.
(خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم، ويُصلون عليكم وتصلون عليهم، وشرار أئمتكم الذين تبغضونهم ويُبغضونكم، وتلعنونهم ويلعنونكم، قيل: يا رسول الله أفلا نُنابذهم بالسيف؟ فقال: لا؛ ما أقاموا فيكم الصلاة، وإذا رأيتم من وُلاتكم شيئاً تكرهونه، فأكرهوا عمله، ولا تنزعوا يداً من طاعة).)))


3- قلت في معرض كلامك أن ما يُقصد به ترون من الحاكم ما تكرهون أنها بعض السلوكيات الخاطئة وهنا يبين النبي صلى الله عليه وسلم أنها معصية لله يفعلها الحاكم

لي عودة للتفنيد عندما أجد في نفسي قوة للبحث والتوضيح بالأدلة


25-01-2011, 02:31 AM
الحبيب بن عبدالله غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 348530
تاريخ التسجيل: Sep 2010
الإقامة: تـــــــــــونــــــس
المشاركات: 190
إعجاب: 0
تلقى 49 إعجاب على 15 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #8  

اخي المشرف عافاك الله من كل سوء
ماذا نفعل مع حاكم يطارد كل متدين و يضيق على كل من ينتمي لفكر اسلامي و يصادر لبس الحجاب و يمنع حتى اللحية للرجال و يراقب المساجد و روادها و يسجل من يصلي الصبح في المسجد و يحرر خطب الجمعة ليفرغها من محتواها الديني الواعض لتصبح تمجيدا له و دعاءا بطول عمره و يشجع الفساد و يطلق ايدي افراد عائلته الموسعة للسطو على ممتلكات الشعب بالقوة و امتلاك المشاريع الضخمة
و تهريب الاموال الى الخارج و يبيح كل المحرمات و يشجع عليها من خمور و رباء و عري و دعارة و تشجيع النزل لجلب السياح الاجانب الى حد انشاء نوادي العري و خصص لهم الشواطئ المغلقة.
و جوع الشعب و انتشرت البطالة و تفاقمت الفروق الاجتماعية لتصبح اما غنى فاحش او فقر مدقع ؟.
فما العمل مع هكذا حاكم يا ترى؟

25-01-2011, 03:23 AM
Abo fatema غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 68108
تاريخ التسجيل: Mar 2007
الإقامة: غزة - فلسطين
المشاركات: 7,584
إعجاب: 1,876
تلقى 5,740 إعجاب على 619 مشاركة
تلقى دعوات الى: 823 موضوع
    #9  


حياكم الله تعالى إخواني الكرام . الاخ أبو شعبة إستدلالك بالحديثين إستدلال خاطيء
الحديث الاول صحيح حكمه عام صحيح والنبي صلى الله عليه وسلم انكر عليه الفعل وهذا امر لا غبار عليه .
لكن هل ترى أن أنظمة الفساد اليوم تعمل بلا إله إلا الله ؟ وهل تعتقد أنهم يعتقدون بها .؟
الإعتقاد نحن لا نعلم ما في القلوب وهذا داخل في معني الحديث الذي ذكرته لكن العمل لا يمكن أن يدخل في معني الحديث .
فهم حاربوا دين الله قبل أن يحاربوا البشر والشجر والحجر أين تطبيق الشريعة الإسلامية في بلادنا ؟ أين عقيدة الولاء للإسلام والبراء من الكفر وعباد الصليب .
هل تبراوا من أميريكا وإسرائيل من محاربتهم للإسلام وغزة مثال لذلك هل والوا المسلمين ونصروهم أم عادوهم وزجوا بهم في السجون لمجرد قولهم الحق والدعوة للجهاد.
الأمر خطير جدا هؤلاء عملاء امريكا تربعوا على الكراسي لينفدوا مخططاتها ويحاربوا دين الله بكب الطرق والوسائل وما تركوا شيخ يقول الحق إلا وألقوه في غياهب السجون.
وعجبا لامركم تدافعون عن من إنتهك اعراضكم في الأديرة وهنا وهناك أليس مبارك واجهزته هم من قاموا بذلك بامر من امريكيا الصليبية ؟ !
أما الحديث الأخر فالرجل لم يضعه عائق أمام الادلة التي ذكرها في الحكم على هؤلاء عبيد امريكا وفسادهم.
وإنما قال أن البعض يستدل به ليبرر فتواه ليضحك بها على عقول الناس الجهلة ويملي هواه والله المستعان .
وانا أدعوك مرة أخرى للتوسع في دراسة الامر .وانا ضد قولك أننا نجري وراء العواطف هذا دين أخي وعقيدو وليس لعبة كرة قدم !!
في إنتظار بقية كلامك ..

25-01-2011, 07:37 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #10  

أخي لا أجد مبرر لأكمل كلامي

فأنت تضع كلام مجرد وأنا أضع لك أدلة شرعية

فأنت تقول:

الاخ أبو شعبة إستدلالك بالحديثين إستدلال خاطيء
الحديث الاول صحيح حكمه عام صحيح والنبي صلى الله عليه وسلم انكر عليه الفعل وهذا امر لا غبار عليه .
لكن هل ترى أن أنظمة الفساد اليوم تعمل بلا إله إلا الله ؟ وهل تعتقد أنهم يعتقدون بها .؟
وهل الرجل الذي قتل من المسلمين ما قتل وقبل دقيقة كان يريق دم مسلم ثم بعد دقيقة قال لا إله إلا الله كان معتقداً بها

عجيب والله ما تقول أخي الكريم

ولم أرك تعلق كما ينبغي على هذا الحديث:

(((خيار أئمتكم الذين تحبونهم و يحبونكم و تصلون عليهم و يصلون عليكم و شرار أئمتكم الذين تبغضونهم و يبغضونكم و تلعنونهم و يلعنونكم قلنا : يا رسول الله أفلا ننابذهم ؟ قال : لا ما أقاموا فيكم الصلاة إلا من ولي عليه وال فرآه يأتي شيئا من معصية الله فليكره ما يأتي من معصية الله و لا ينزعن يدا من طاعة)))
أتدري على من يجوز اللعن؟؟؟؟

وأتدري ما يندرج تحت وصف معصية الله؟؟؟

أما قولك:

وعجبا لامركم تدافعون عن من إنتهك اعراضكم في الأديرة
فسامحك الله عليه وإنما نحن ندافع عن دين الله من الفهم المغلوط له وسوء الفهم عن الله ورسوله أصل كل شر

أما باقي كلامك أخي الكريم فهو إثارة عواطف لا مكان لها عندي عند التحدث في دين الله أما في غير هذا الموضوع فلربما كان لها مقال آخر

وليس موضوعنا الآن هو ماذا نفعل مع من فعل كذا وكذا وكذا وإنما موضوعنا الخروج على الحكام

فلا يغيرن أحد الموضوع ومن أراد الرد فليرد بقال الله قال رسول الله قال الصحابة قال أئمة السلف وإلا فهو كلام إنشائي لا يستحق مني عناء الرد

25-01-2011, 09:18 AM
دين الحق غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 357127
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 79
إعجاب: 8
تلقى 18 إعجاب على 6 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #11  

اخي abcman

انت مرة اخر تسقط الاحاديث الشرعية في غير مكانها الزماني

الانسان له عقل ليتدبر به وليس فقط حفظ للادلة الشرعية !


كلامك السابق اذا كان " الامير" يحكم بما انزل الله ( اصل ثابت ) وحصل بحدوث مغالطات له من غير الظهور بالكفر البواح , هنا تحرم - في هذه الحالة - الخروج على " الامير " لان به مفسدة تامة

اما اذا كان هذا " الامير " من الاساس وجوده مفسده ولا سبيل لاصلاحه لانه من المنافقين وليس
3- قلت في معرض كلامك أن ما يُقصد به ترون من الحاكم ما تكرهون أنها بعض السلوكيات الخاطئة وهنا يبين النبي صلى الله عليه وسلم أنها معصية لله يفعلها الحاكم
كل هذه المحاربه لدين الله وتقول سلوكيات خاطئه !

لكن هل ترى أن أنظمة الفساد اليوم تعمل بلا إله إلا الله ؟ وهل تعتقد أنهم يعتقدون بها .؟
الإعتقاد نحن لا نعلم ما في القلوب وهذا داخل في معني الحديث الذي ذكرته لكن العمل لا يمكن أن يدخل في معني الحديث .
فهم حاربوا دين الله قبل أن يحاربوا البشر والشجر والحجر أين تطبيق الشريعة الإسلامية في بلادنا ؟ أين عقيدة الولاء للإسلام والبراء من الكفر وعباد الصليب .
هل تبراوا من أميريكا وإسرائيل من محاربتهم للإسلام وغزة مثال لذلك هل والوا المسلمين ونصروهم أم عادوهم وزجوا بهم في السجون لمجرد قولهم الحق والدعوة للجهاد.
الأمر خطير جدا هؤلاء عملاء امريكا تربعوا على الكراسي لينفدوا مخططاتها ويحاربوا دين الله بكب الطرق والوسائل وما تركوا شيخ يقول الحق إلا وألقوه في غياهب السجون.
وعجبا لامركم تدافعون عن من إنتهك اعراضكم في الأديرة وهنا وهناك أليس مبارك واجهزته هم من قاموا بذلك بامر من امريكيا الصليبية ؟ !
والكثير التي لا يسعها مجلدات بافعالهم السوداوية

أتدري على من يجوز اللعن؟؟؟؟
على اهل المعاصي كما في قوله صلى الله عليه وسلم ( العنوهن فهن ملعونات ) وايضا تارك الصلاة
فكيف بالكافر !

وأتدري ما يندرج تحت وصف معصية الله؟؟؟
كل ما خالف الشريعة الاسلامية , فعل المنهي عنه او ترك الواجب

أما باقي كلامك أخي الكريم فهو إثارة عواطف لا مكان لها عندي عند التحدث في دين الله أما في غير هذا الموضوع فلربما كان لها مقال آخر
سبحان الله , تصف العواطف كأنها بالامر المشين
العواطف ليست محل تشريع , نعم , ولكنها هي المحركة للامم ( طبعا في غير مخالفة لشرع الله )

اليست كلمة " وامعتصماه " هي اللتي فتحت عمورية واثارت العاطفة للخلفية المعتصم !
ولو انه استدرك وقال ( يجب ان لا ننظر للعاطفة , ولو اننا قمنا بجهادهم فهذا سيؤدي الى الخسائر في الارواح والممتلكات ,,,, )
لاستمر الذل والهوان الى ان يشاء الله !

اينك من نخوة المسلم : من قطع رأس اليهودي الذي تطاول على عرض المسلمة المحجبه !
وعلى اثرها جهز الرسول صلى الله عليه وسلم الجيوش !

ولو انك قرأت التاريخ جيدا لوجدت ان اساس كل حدث اسلامي العاطفة والنصرة لدين الله

هناك فرق يا اخوتي بين عاطفه محمودة وعاطفة مذمومة ,

وفقكم الله الى كل خير


25-01-2011, 09:49 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #12  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دين الحق 
اخي abcman

انت مرة اخر تسقط الاحاديث الشرعية في غير مكانها الزماني

الانسان له عقل ليتدبر به وليس فقط حفظ للادلة الشرعية !
جميل إذن أنت تقول أن الأدلة لها مكان زماني تصلح فيه وآخر لا تصلح فيه؟

سبحان الله أعد قراءة الموضوع والردود من فضلك لتحدد وجهتك وعلى من ترد ومن تؤيد ومن تعارض فيبدو أنك تخبطت

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دين الحق 
كلامك السابق اذا كان " الامير" يحكم بما انزل الله ( اصل ثابت ) وحصل بحدوث مغالطات له من غير الظهور بالكفر البواح , هنا تحرم - في هذه الحالة - الخروج على " الامير " لان به مفسدة تامة

اما اذا كان هذا " الامير " من الاساس وجوده مفسده ولا سبيل لاصلاحه لانه من المنافقين وليس

كل هذه المحاربه لدين الله وتقول سلوكيات خاطئه !
مرة أخرى أعد القراءة واعرف على من ترد يا أخي هداك الله

أنظر واعرف من قال هذا ومن قال ذاك

أنت ترد من أجل الرد والسلام؟؟ اقرأ بتأني واعقل ورد بأدلة وليس بكلام إنشائي لو سمحت

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دين الحق 
على اهل المعاصي كما في قوله صلى الله عليه وسلم ( العنوهن فهن ملعونات ) وايضا تارك الصلاة
فكيف بالكافر !
هذه في صالحي شكراً لك للتوضيح

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دين الحق 
كل ما خالف الشريعة الاسلامية , فعل المنهي عنه او ترك الواجب
جميل جداً
وهذه أيضًا في صالحي أجدد شكري لك

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دين الحق 
العواطف ليست محل تشريع , نعم ,
هذا ما يهمني أن تعترفوا به أن العواطف ليست مصدر للتشريع ولا للحكم الشرعي

أما باقي المشاركة فهي كسابقاتها لا داعي لأن أكلف نفسي عناء قراءتها فضلاً عن الرد عليها

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دين الحق 
وفقكم الله الى كل خير
اللهم آمين

25-01-2011, 10:58 AM
Abo fatema غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 68108
تاريخ التسجيل: Mar 2007
الإقامة: غزة - فلسطين
المشاركات: 7,584
إعجاب: 1,876
تلقى 5,740 إعجاب على 619 مشاركة
تلقى دعوات الى: 823 موضوع
    #13  


أنت تقول
أخي لا أجد مبرر لأكمل كلامي
فأنت تضع كلام مجرد وأنا أضع لك أدلة شرعية
أين الدليل الشرعي في كلامك لنرد عليه بالمثل وندحض الشبهات ؟!
وهل الرجل الذي قتل من المسلمين ما قتل وقبل دقيقة كان يريق دم مسلم ثم بعد دقيقة قال لا إله إلا الله كان معتقداً بها
لماذا تعلق على جزء من المعني وتترك بقيته أم أنه فقط للجدل .
أنا لم أقل أنه قالها معتقدا بل قلت
الإعتقاد نحن لا نعلم ما في القلوب وهذا داخل في معني الحديث الذي ذكرته لكن العمل لا يمكن أن يدخل في معني الحديث .
نعم نحن لا نعلم ما في القلوب والله يتولى الأمر إن قالها معتقدا او خوفا فهذا لا نعلمه
العمل هو مربط الفرس هل مبارك عمل بلا إله إلا الله لماذا تتهرب من الرد على ردودنا هات دليك لنرد عليك بدليل .
الحديثين ليسا في محلهما ولا يمتان بصلة لما ذكرنا في الموضوع الرئيسي .رد بالدليل وأرنا علمك الشرعي الغزير !!
أتدري على من يجوز اللعن؟؟؟؟
وأتدري ما يندرج تحت وصف معصية الله؟؟؟
نعم اعلم بحمد الله وفضله على من يجوز اللعن وما يندرج تحت وصف المعصية لكنني لا أريد أن انجر للخروج عن النقطة الرئيسية للموضوع وهو الخروج على الحاكم .
وإنما نحن ندافع عن دين الله من الفهم المغلوط له وسوء الفهم عن الله ورسوله أصل كل شر
أين دفاعك عن دين الله من الفهم المغلوط ؟ أين دليلك الشرعي . تطالنا بالدليل وأنت من يضع الفهم المغلوط من كلام برهامي وغيره بدون دليل شرعي .
أما باقي كلامك أخي الكريم فهو إثارة عواطف لا مكان لها عندي عند التحدث في دين الله
مرى اخرى أقول لك إعرف قدرك قبل أن تنتقص من كلام وأقوال الأخرين .
ننتظر ادلتك الشرعية وعلمك الغزير لنعلق عليه بالدليل الشرعي .

25-01-2011, 11:17 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #14  

لا علم غزير ولا علم قليل

انتهى الكلام


25-01-2011, 11:23 AM
Abo fatema غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 68108
تاريخ التسجيل: Mar 2007
الإقامة: غزة - فلسطين
المشاركات: 7,584
إعجاب: 1,876
تلقى 5,740 إعجاب على 619 مشاركة
تلقى دعوات الى: 823 موضوع
    #15  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman 
لا علم غزير ولا علم قليل
انتهى الكلام
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حياك الله أخانا الفاضل هذا ما أردته منك أسال الله تعالى أن يغفر لي ولك .

 


الإسلام والخروج على الحاكم الدليل الشرعي بأقوال أهل العلم المعتبرين

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.