أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


02-01-2011, 05:40 PM
حذيفة بن اليمان غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 359802
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الإقامة: الدولة الإسلامية
المشاركات: 25
إعجاب: 0
تلقى 18 إعجاب على 11 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

هام : السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام ق 3 الجزء الثالث


أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمـــــــــــــــــــــــــــن الرحيــــــــــــــــــــــــــــم
الحمد لله الملك الخالق حمدا كثيرا دائما كما ينبغي لجلالــــه
وعظيم سلطانه الحمـــد لله مالك الملك ذو القوة المتين حمدا
طاهرا يليق بعلوه ومجده وارتفاعه

ثم الصلاة والسلام على البشير النذير السراج المنير المبعـــــــوث

رحمة للعالمين محمد بن عبد الله قائد الصحابة والمجاهدين
وعلى
آله وصحبه ومن والاه وسلم تسليما كثيرا

السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام
و بعـد :..........................

نصرة لله
نصرة لدين الله
نصرة لرسول الله صلى الله عليه وسلم
نصرة لعائشة أم المؤمنين رضي الله عنها
نصرة لصحابة رسول الله رضي الله عنهم أجمعين
نصرة للإسلام والمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها
نصرة للمرابطين القانتين الثابثين الزاهدين

أقدم
السلسلة العلمية المختصرة

السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام

بعنوان

ديننا الإسلام
جميع الحقوق محفوظة لكافة المسلمين
في الطباعة والنشر والتوزيع

الدرس الثالث

لاإله إلا الله



مررنا أيها الأحباب في الدرسين السابقين بتعريف مختصــــــــــر

للإسلام وعلمنا أنه إبتداءا
كفر بالطاغوت ومن ثم إيمـــــــان بالله
و ذلك عبر الإستسلام والطاعـة والإنقياد ثم الخضــــــــوع
له جل
جلالــــــه دون ريب أو حرج ثم عرجنا على التعريـــف بالطاغوت
ووجوب الكفر به
وتكفيــــره ومعاداته مع إجتنابه بالكلية كما أمر
الله في كتابـــه العزيز حيث
قال : يريدون أن يتحاكمــــــــــــوا إلى
الطاغوت وقد أمروا أن يكفروا به


ولم يشترط الله تعالى ولا رسوله صلى الله عليه وسلم ولا سلـــف
الأمة رضي الله عنهم أجمعين وجــوب الرجوع في هذا الأمـــر إلى

عالم أو عابد... أو غير ما أحد
وإنما كان بلوغ دعـوة محمد صلى
الله عليه وسلم للعالمين حجة على العباد أجمعين .


وهاهو نبينا صلى الله عليه وسلم قبل وفاته خرج إلى الحج ومعه
100 ألف من المسلمين و اصطحب معه جميع زوجاته رضي الله
عنهم أجمعين وكان ذلك في اليوم الثامن من ذي الحجة وهو يوم
التروية في الحج فتوجه إلى منى ثم إلى عرفة ثم إلى قبة ضربـت
له في نمرة ( إسم مكان ) فنزل بها إلى أن زالــــت الشمس فأتى
بطن الوادي وقد اجتمع له 124 وفي رواية 144 ألف من الناس

قال ابن إسحاق : ثــم مضى رسول الله صلى الله عليه وسلم على
حجـــه فأرى الناس مناسكهم وأعلمهم سنن حجهم وخطب الناس
خطبته التي بين فيها ما بين فحمد الله وأثنى عليه ثم قال :


أيها الناس اسمعوا قولي فإني لا أدري لعلي لا ألقاكم بعد عامـي
هذا بهذا الموقف أبدا أيها الناس إن دماءكم وأموالكم عليكم حرام
إلى أن تلقوا ربكم كحرمة يومكم هذا وكحرمة شهركم هذا وإنكـــم
ستلقـــــــون ربكم فيسألكم عن أعمالكم وقد بلغـت فمن كان عنده
أمانة فليؤدها إلى من ائتمنه عليها وإن كل ربا موضــــوع ولكن
لكم رءوس أموالكم لا تظلمــون ولا تظلمون.

قضى الله أنه لا ربا وإن ربا عباس بن عبد المطلب موضوع كله
وأن كل دم كان في الجاهلية موضوع وإن أول دمائكــــم أضع دم
ابن ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب وكان مسترضعا في بنـــي
ليث فقتلته هذيل فهو أول ما أبدأ به من دماء الجاهلية .


أما بعد أيها الناس فإن الشيطان قد يئس من أن يعبد بأرضكـــــم
هذه أبدا ولكنه إن يطع فيما سوى ذلك فقد رضي به بما تحقرون
من أعمالكم فاحذروه على دينكم أيها الناس إن النسيء زيادة في
الكفر يضل به الذين كفروا يحلونه عاما ويحرمونه عامــــــــــــا
ليواطئوا عدة ما حرم الله فيحلوا ما حرم الله ويحرموا ما أحل الله

إن الزمان قد استدار كهيئته يوم خلق الله السموات والأرض وإن
عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا منها أربعة حــــــــرم ثلاثة
متوالية ورجب مضر الذي بين جمادى وشعبان.

أما بعد أيها الناس فإن لكم على نسائكم حقا ولهن عليكم حقا لكم
عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه وعليهن أن لا يأتيـــــن
بفاحشـــــة مبينة فإن فعلن فإن الله قد أذن لكم أن تهجروهــن في
المضاجع وتضربوهن ضربا غير مبرح فإن انتهين فلهن رزقهــن
وكسوتهن بالمعروف واستوصوا بالنساء خيرا فإنهن عندكـــــــم
عوان لا يملكن لأنفسهن شيئا وإنكم إنما أخذتموهن بأمانــــة الله
واستحللتم فروجهن بكلمات الله فاعقلوا أيها الناس قولي فإني قد
بلغت وقد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبدا أمــــــرا
بينا كتاب الله وسنة نبيه .



أيها الناس اسمعوا قولي واعقلوه تعلمن أن كل مسلـم أخ للمسلم
وأن المسلمين إخوة فلا يحل لامرئ من أخيه إلا ما أعطـــــاه عن
طيب نفس منه فلا تظلمن أنفسكم اللهم هل بلغــــت؟ فذكر لي أن
الناس قالوا : اللهم نعم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلــــــم
اللهم اشهـــــــــــــــــــــــــد : فنزل قول الله تعالى : اليوم أكملــــت

لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينــــا .

روى مسلم في صحيحه عن جعفر بن محمد بن علي بن الحسيـن
عن أبيه عن جابــر في حديث حجة الوداع قال : " حتى إذا زالت
الشمس - يعني يوم عرفـة - أمر بالقصواء فرحلت له فأتى بطن
الوادي فخطـب الناس وقال : " إن دماءكم وأموالكم حرام عليكم
كحرمة يومكـــــــم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا ألا كل شيء
من أمر الجاهلية تحت قدمي موضوع ودماء الجاهلية موضوعة
........................
. قالوا : نحن نشهد أنك قد بلغــــــت وأديت
فقال - بإصبعه السبابة يرفعها إلى السماء وينكبها إلى الناس - :
"
اللهم اشهد - ثـــــــــلاث مرات"

وعندما سمعها عمر رضي الله عنه بكى فقيل له : ما يبكيــــــك ؟
قال : إنه ليس بعد الكمال إلا النقصان.

ولذا فإن موعدنا اليوم أيها الأحباب مع رأس الأمر كله

لا إله إلا الله
التوحيـــــــــــــــــــــد
أول ما يجب على العبد معرفته

قال الإمام المجدد محمد إبن عبد الوهاب رحمه الله

إن هذه الكلمة هي الفارقة بين الكفر والإسلام وهي كلمة التقــوى
وهي العروة الوثقى وهي التي جعلها إبراهيم عليه السلام كلمـــة
باقية في عقبه لعلهم يرجعون وليس المراد بقولها باللســــان مع
الجهل بمعناها فإن المنافقين يقولونها وهم تحت الكفار في الدرك
الأسفل من النار مع كونهم يصلون ويتصدقون ولكن المـــــــــراد
بقولها مع معرفتها بالقلب ومحبتها ومحبة أهلهــــــــا وبغض ما
خالفها ومعاداته كما قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : مـــن
قال لا إله إلا الله وكفر بما يعبد من دون الله حرم ماله ودمـــــــه
وحسابــــــــه على الله.
فاعلم أن هذه الكلمة نفي وإثبات نفي الإلهية عما سوى الله تعالى
من المخلوقات حتى محمد صلى الله عليه وآله وسلم وجبرائيــــل
فضلا عن غيرهم من الأولياء والصالحين .

قال عبد الله بن عبد الرحمن أبا بطين رحمـــــــــــــه الله عن معنى

لا إله إلا الله : معرفة معنى هذه الكلمـــــــــــــة قال الله تعالى لنبيه
صلى الله عليه وسلم ( فاعلـــم أنه لا إله إلا الله) وقال: ولا يملك
الذين يدعون من دونه الشفاعة إلا منشهد بالحق أي : بــــــــــــ
( لا إله إلا الله وهم يعلمون ) بقلوبهم ما شهدوا به بألسنتهم .

فأفرض الفرائض : معرفة معنى هذه الكلمة ثم التلفظ بها والعمــل

بمقتضاها فالإله هو المعبود والتأله التعبد ومعناها لا معبــــود إلا
الله نفت الإلهية عمن سوى الله وأثبتها لله وحده .

فإذا عرفـنا : أن الإله هو المعبــــــــــــــــود والإلهية هي العبادة .

فإن العبادة : إسم جامع لكل ما يحبـــــــــــه الله تعالى ويرضاه من
الأقوال والأفعال فالإله هو المعبود المطاع .


فمن جعل شيئاً من العبادة لغير الله فهو مشرك به .

إذا إفراد الله سبحانه بالعبادة ونفيها عمن سواه هو حقيقــــــــــــة

التوحيد وهو معنى : لا إله إلا الله .

فمن قال " لا إله إلا الله " وجب عليه إخراجها من لسانه بيقيــــن

يأكده العمل حتى يثبث في قلبه المحبة والتعظيـــــــــــــم والإجلال
والمهابة والخشية والتوكل على الله وحده فلا يصير في قلبـــــــــه
محبة لما يكرهه الله ولا كراهة لما يحبه .

وهذا هو حقيقـــــــــة الإخلاص الذي قال فيه صلى الله عليه وسلم



من قال لا إله إلا الله مخلصا من قلبــــــــــــــــه دخل الجنــــــــــــة
أو حـــــــــــــــــــــــرم الله عليه النار .


قيل للحسن البصري : إن ناسا يقولــــــــــون


من قال لا إله إلا الله دخل الجنة


فقال : من قال لا إله إلا الله فأدى حقها وفرضها أدخلته الجنة


وغالب من يقول لا إله إلا الله إنما يقولها تقليدا ولم يخالـــــــــــط
الإيمان بالعمل فلا يعرف الإخـــــــــــــلاص




ومن لا يعرف ذلك يخشى عليه أن يصرف عنها عنــــــــــد الموت
وغالب من يفتــــــــــــــــن في القبور أمثال هؤلاء كما في الحديث


سمعت الناس يقولون شيئاً فقلته


قال النبي صلى الله عليه وسلم : أمرت أن أقاتــــــــــل الناس حتى
يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها عصموا مني دماءهم وأموالهــم إلا
بحق لا إله إلا الله

قال الشيخ محمد بن عبد الوهاب : لا تظنوا أمور الشرك منكم
بعيدة فإن هاهنا مهاو شديدة تقدح في لا إله إلا الله.... فسارعوا
عباد الله إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السموات
والأرض أُعدت للمتقين الذين قاموا بواجبات لا إله إلا الله ولا
تجعلوا مع الله إلهاً آخر إني لكم منه نذيرٌ مبين وتمسكوا بعرى لا
إله إلا الله فمن نفى ما نفته وأثبت ما أثبتته ووالى عليها وعادى
رفعته إلى أعلى عليين منازل أهل لا إله إلا الله .

فلا إله إلا الله هي كلمة التوحيد الخالص وهي أعظم فريضة
فرضها الله على عباده وهي من الدين بمنزلة الرأس من الجسد

وقد ورد في فضلها أحاديث منها :

ما رواه البخاري ومسلم من حديث عبد الله بن عمر رضي الله
عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « بني الإسلام
على خمس شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وإقام
الصلاة وإيتاء الزكاة والحج وصوم رمضان
» .

وما رواه الترمذي وحسنه الألباني عن النبي صلى الله عليه
وسلم أنه قال : « خير ما قلت أنا والنبيون من قبلي : لا إله إلا
الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء
قدير
».

ومنها ما رواه البخاري في " الأدب المفرد " عن النبي صلى الله
عليه وسلم أنه قال: « إن نبي الله نوحاً صلى الله عليه وسلم لما
حضرته الوفاة قال لابنه : آمرك بلا إله إلا الله فإن السماوات
السبع والأرضين السبع لو وضعن في كفة ووضعت لا إله إلا الله
في كفة لرجحت بهن ولو أن السماوات السبع والأرضين السبع
كن حلقة مبهمة لقصمتهن لا إله إلا الله
» .

أما معناها فقال العلماء إنه : لا معبود يستحق العبادة إلا الله فهي
تتكون من ركنين أساسيين

الأول : نفي الألوهية الحقيقية عن غير الله سبحانه

والثاني : إثبات الألوهية الحقيقية له سبحانه دون من سواه

غير أنه ليس المقصود من دعوة الرسل ليس مجرد التلفظ
بالكلمة فحسب بل لا بد من توفر شروطها حتى تكون نافعة عند
الله سبحانه وتعالى
وقد ذكر العلماء من شروط لا إله إلا الله ما
يلــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ي :


وما تضمنته من نفي الألوهية عن غير الله وإثباتها له سبحانه
قال تعالى
{ فَاعْلَمْ أَنَّهُ لاَ إِلَـهَ إِلأ اللَّهُ } .


تضمنته لقوله تعالى: { إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُواْ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ
ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُواْ وَجَاهَدُواْ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُوْلَـئِكَ
هُمُ الصَّادِقُونَ
}


هنا هو المعنى المضاد للرد والاستكبار ذلك أن الله أخبرنا عن
أقوام رفضوا قول لا إله إلا الله فكان ذلك سبب عذابهم قال تعالى
{ إِنَّا كَذَلِكَ نَفْعَلُ بِالْمُجْرِمِينَ إِنَّهُمْ كَانُواْ إِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ اللَّهُ
يَسْتَكْبِرُونَ
} .


الله به منتهياً عما نهاه الله عنه قال تعالى : { وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ
إِلَى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى وَإِلَى اللَّهِ
عَاقِبَةُ الأَمُورِ
} .

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما
" العروة الوثقى هي لا إله إلا الله ".


قال تعالى : { وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ الآخِرِ وَمَا
هُم بِمُؤْمِنِينَ يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلاَّ أَنْفُسَهُم
وَمَا يَشْعُرُونَ
} .


{ وَمَآ أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَآءَ وَيُقِيمُواْ
الصَّلاَةَ وَيُؤْتُواْ الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ القَيِّمَةِ
} .


وبُغض ما ناقضها قال تعالى: { وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ
اللَّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً للَّهِ
} .

فهذا هو معنى هذه الكلمة وهذه هي شروطهـــــــــا التي بها تكون
سبب النجـــــاة عند الله سبحانه فلا إله إلا الله لا تنفع قائلها إلا أن
يكون عاملاً بها آتيا بشروطها أما من تلفظ بها مع تركـــــه العمل
بما دلت عليه فلا ينفعه تلفظه حتى يقـــرن بالقول
العمل نسأل الله
العلي العظيم أن يجعلنا من أهـــــــــــــل لا إله إلا الله العاملين بها
الملتزمين بشروطها وبُغض ما ناقضها قال تعالى : { وَمِنَ النَّاسِ
مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِيــــــــــنَ آمَنُواْ
أَشَدُّ حُبّاً للَّهِ
} .

فهذا هو معنى هذه الكلمـــــــــة وهذه هي شروطها التي بها تكون
سبب النجاة عند الله سبحانه فلا إله إلا الله لا تنفـــــع قائلها إلا أن
يكون عاملاً بها آتيا بشروطها أما من تلفـــــظ بها مع تركه العمل
بما دلت عليه فلا ينفعـــه تلفظه حتى يقرن بالقول العمل نسأل الله
العظيم أن يجعلنا من أهل لا إله إلا الله العاملين بها ولأجلهـــــــا .


هذا والحمد لله رب العالمين
***************
التوحيد حق الله على العباد

ذاك ما سيتم تفصيله في الدرس القادم بعون الله تعالى ومدده


ومن كان من الإخوة له أي سؤال بخصوص
هذا الدرس حصرا فليتفضل مشكورا


الكــــــــاتب : أخوكـــــــــم في الله
العبد الفقيـر : حذيفــــة بن اليمان



تحميل الدرس كملف وورد
على روابط متعددة



السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام

هذا والحمد لله رب العالمين




والله أكبر
{ وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لا يَعْلَمُونَ }



السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام
السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام


السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام

هذا والحمد لله رب العالمين
***************
التوحيد حق الله على العباد

ذاك ما سيتم تفصيله في الدرس القادم بعون الله تعالى ومدده


ومن كان من الإخوة له أي سؤال بخصوص
هذا الدرس حصرا فليتفضل مشكورا


الكــــــــاتب : أخوكـــــــــم في الله
العبد الفقيـر : حذيفــــة بن اليمان



تحميل الدرس كملف وورد
على روابط متعددة



السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام

هذا والحمد لله رب العالمين




والله أكبر
{ وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لا يَعْلَمُونَ }



السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام
السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام


السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام




المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هام : السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام ق 8 درس الأسماء و الصفات حذيفة بن اليمان المنتدى الاسلامي 3 11-02-2011 01:13 PM
هام : السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام ق 5 الجزء الخامس حذيفة بن اليمان المنتدى الاسلامي 2 19-01-2011 10:03 PM
هام : السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام ق 4 الجزء الرابع حذيفة بن اليمان المنتدى الاسلامي 8 15-01-2011 05:12 PM
هام : السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام ق 2 الدرس الثاني حذيفة بن اليمان المنتدى الاسلامي 6 08-01-2011 04:52 PM
هام : السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام ق 1 الجزء الأول حذيفة بن اليمان المنتدى الاسلامي 0 29-12-2010 11:02 PM
04-01-2011, 02:57 PM
حذيفة بن اليمان غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 359802
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الإقامة: الدولة الإسلامية
المشاركات: 25
إعجاب: 0
تلقى 18 إعجاب على 11 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  

الحمد لله رب العالميـــن

 


هام : السلسلة العلمية المختصرة تعريف الإسلام ق 3 الجزء الثالث



English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.