أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


21-12-2010, 11:31 PM
أبو خديجة غير متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 60796
تاريخ التسجيل: Dec 2006
المشاركات: 850
إعجاب: 1,354
تلقى 141 إعجاب على 33 مشاركة
تلقى دعوات الى: 26 موضوع
    #1  

مونديال قطر؛ نصر للإسلام? أم إغضاب للرحمن؟


مونديال قطر نصر للإسلام? أم إغضاب للرحمن؟
9-محرم-1432هـ 15-ديسمبر-2010
كتبه/ علي حاتم
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛
فقد عمَّت الفرحة العارمة دولة قطر العربية المسلمة، إثر إعلان فوزها بتنظيم "كأس العالم لكرة القدم" لعام 2022، كما عمَّت الفرحة أيضًا الكثير من الدول العربية والإسلامية لفوز دولة إسلامية عربية لأول مرة في التاريخ بتنظيم ذلك "المونديال"، واعتبره جميع المهنئين نصرًا كبيرًا للإسلام والمسلمين.
وكم هو محزن حقًا أن يعتبر كثير من المسلمين، وصحفيهم، وكتَّابهم، وأدبائهم هذا الحدث نصرًا للإسلام والمسلمين؛ لا سيما وأن إعلان الفوز بذلك المونديال كان من خلال المنافسة مع أكبر دولة في العالم وهي أمريكا، وكأن "قطر" قد انتصرت على تلك الدولة في معركة حربية رفع فيها لواء الإسلام، وعلت فيها راية الحق، وسفلت فيها كلمة الذين كفروا!
وكان حريًا بالمهنئين من المسلمين على اختلاف مواقعهم أن يتبصروا بعاقبة ذلك الحدث -والذي ربما لم تفكر فيه "قطر" نفسها- على ميراث "قطر" الإسلامي والأخلاقي كدولة خليجية لها تقاليدها الإسلامية، بل لقد كان من المحزن أكبر أن تتفطن لتلك العاقبة صحفية "تليجراف" البريطانية -مع اختلاف منظور الصحيفة بطبيعة الحال-، وتعلن عن خمس مشاكل متوقعة تواجه قطر، وكانت المشكلة الرابعة أو "التحدي الرابع"، كما جاء في الصحيفة المذكورة، ونقلت عنها صحيفة "المصري اليوم" في عددها الصادر بتاريخ الأحد 5/12/2010م، يتمثل في ثقافة الشعب القطري؛ حيث إن قطر لديها نفس قوانين دول الشرق الأوسط والمجاورة لها، وبالتالي ستشاهد الجماهير العرب ثقافة جديدة، وهي ضرورة وجود عدد من النوادي الليلية والحانات في الشوارع، وهو ما لا يتوافر حاليًا إلا في بعض الفنادق غالية الثمن فقط، فضلاً عن أن الشريعة الإسلامية المطبقة في قطر -الكلام لازال للصحيفة المذكورة- تمنع تناول الكحوليات في أي مكان عام، وهو ما لا يمكن تحقيقه مع الكم الكبير للجماهير المتوقع وصولها إلى قطر" انتهى كلام الصحيفة.
ونحن من خلال ما ذكر نطرح هذه التساؤلات:
هل ستسعى قطر خلال الأعوام المتبقية إلى محاولة تغير ثقافة شعبها، كما أعلنت الصحيفة البريطانية؛ وذلك حتى تتناسب تلك الثقافة المزعومة مع هذا الحدث الكبير؟! أم ستعلن قطر أنها متمسكة بثقافة شعبها الإسلامية التي ورثتها عبر قرون طويلة؟
وهل قطر في هذه الحالة لن تعبأ بمقاطعة جموع المشجعين ومعظمهم من الأوروبيين، للحدث الكبير كما يزعم اللاعبون واللاهون؟!
الذي يظهر بطبيعة الحال وبسعي قطر الدءوب لتنظيم هذا المونديال أن قطر لن تسمح بإفشال هذا الحدث الذي ملأت الدنيا فرحًا به منذ لحظة إعلانه، ومِن ثمَّ فإننا نتساءل أيضًا:
هل تستعد قطر بخططها لبناء الحانات والملاهي الليلية التي ستتسع للسكارى والعاريات من مشجعي كرة القدم التي ابتليت الأمة بها؟
وهل أعدت قطر العدة لتزويد تلك الملاهي والحانات الليلية -كما تسميها صحيفة "التليجراف"- وذلك بمقومات الحانات مِن: خمور ونساء.. الخ؟ اللهم لا حول ولا قوة إلا بك، وإليك وحدك المشتكى.
لقد كُتب على قطر -وذلك بسعيها وفعلها- اختيارٌ واحد، وهو سلوك الطريق نحو مواجهة تحديات إفشال المونديال كما أطلقت عليه الصحيفة المذكورة، ومن بين تلك التحديات التحدي الرابع الذي ذكرناه، والذي عبرت عنه الصحيفة بلفظ: "ضرورة" وجود عدد من النوادي الليلية والحانات في الشوارع.
وبعد هذا العرض الموجز نتساءل أيضًا:
هل فوز قطر بتنظيم مونديال 2022 انتصار للإسلام كما روَّج له الكثير من المنتسبين للإسلام؟!
أم هو في الحقيقة إنفاق لمئات الملايين، بل المليارات من أموال المسلمين في معصية الله وإغضابه، ونشر قيم الفساد والتعري وشرب الخمور، والزنا، والرقص والطبل، والغناء وغير ذلك من ألوان الفجور التي تغضب الله -عز وجل-؟!
يا لها من خسارة تلحق بالإسلام والمسلمين..!
يا لها من انتكاسة تأخذ بقيم الإسلام في هذا البلد لترمي بها إلى أسفل سافلين!
وإلى دعاة الضلال والفساد في كل بلاد المسلمين: ها هو النصر المزعوم الذي تروجون له بلا حياء من خالق السموات والأرض، مالك يوم الدين، الذي تقفون بين يديه لا محالة في يوم كان مقداره خمسين ألف سنة، (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ) (الشعراء:227).
والله وحده المستعان وعليه التكلان، ولا حول ولا قوة إلا بالله.


www.salafvoice.com


موقع صوت السلف





اللهُم أنْت ربي لا إله إلا أنْت خلقْتني وأنا عبْدُك وأنا على عهْدك ووعْدك ما اسْتطعْتُ أعُوذُ بك منْ شر ما صنعْتُ أبُوءُ لك بنعْمتك علي وأبُوءُ لك بذنْبي فاغْفرْ لي فإنهُ لا يغْفرُ الذُنُوب إلا أنْت




المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ويل للإسلام من أهله abo_mahmoud المنتدى الاسلامي 0 16-06-2012 11:52 PM
مشروع ادعوني للإسلام احمد المستشار المنتدى الاسلامي 2 26-11-2009 03:40 AM
صورة حقيقية لفيروس الإيدز°°جندي مطيع للرحمن سلطه على من تعدى حدوده°° zakaria1 المنتدى الاسلامي 4 18-11-2009 01:50 AM
وخشعت الاصوات للرحمن - ناصر القطامي باسـم المنتدى الاسلامي 1 31-05-2009 12:18 PM
منع كتابين مسيئان للإسلام ashraf2004 المنتدى العام 1 03-04-2005 08:15 PM
22-12-2010, 12:21 AM
سعد الدين غير متصل
المسؤول الفني
رقم العضوية: 3
تاريخ التسجيل: Mar 2003
الإقامة: Türkiye
المشاركات: 40,827
إعجاب: 9,067
تلقى 15,567 إعجاب على 5,204 مشاركة
تلقى دعوات الى: 5081 موضوع
    #2  

الجميع يلحق بالغرب والاتجاه الغالب هو التقليد الاعمى واللحاق بركب الغرب مهما كانت النتائج رابحة او خاسرة ماديا او اخلاقيا او دينيا فلا فرق الان لدى السواد الاعظم من الامة فقد خفت صوت العاقلين والمتعقلين وعلت اصوات المستغربين ( عكس المستشرقين ) وبأي ثمن فالمهم الظهور كدولة متحضرة وراقية على حساب الدين والتقاليد والاعراف العربية والاسلامية ولايهم غير ذلك

وباعتقادي قطر خاسرة بهذه الاستضافة لبطولة كأس العالم لكرة القدم فستدفع المليارات لتجهيز نفسها لاستقبال هذا المونديال ولن تكسب منه الكثير ولو ان هذه الاموال دفعت لتطوير الدولة والبنية التحتية ومشاريع انسانية وتجارية لكان افضل بكثير....

شكرا لك


22-12-2010, 04:32 AM
abdaljleel غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 302853
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 464
إعجاب: 40
تلقى 24 إعجاب على 16 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  

الله المستعان

اللهم اجعل كل امور المسلمين خيرا لهم . واهدهم الى طريق الرشد ...


 


مونديال قطر؛ نصر للإسلام? أم إغضاب للرحمن؟

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.