أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


18-05-2004, 01:48 PM
المتربع غير متصل
عضـو
رقم العضوية: 16
تاريخ التسجيل: Mar 2003
المشاركات: 256
إعجاب: 0
تلقى إعجاب 1 على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

انتبهوا ... هناك فرق بين الليبرالية و العلمانية


انتبهوا هناك الليبرالية العلمانية

أنتبهوا ... هناك فرق بين الليبرالية و العلمانية


ما الفرق بين الليبرالية و العلمانية ؟؟؟

للأسف فقد أدركت أثناء مناقشاتي مع الكثير من الأفاضل أنهم لا يفرقون بين المسميين ، بل إن بعضهم يظن أن العلمانية أخطر من الليبرالية ، و هذا نتيجة التباس معنى الليبرالية على الكثيرين .
و للتفصيل نقول :
العلمانية لا تعني نفي الدين ، و لا سلطته ، بل ترى أن سلطة الدين يجب أن تتميز عن سلطة الحكم السياسي .
لذلك نجد اليوم أن الفاتيكان يمثل دولة قائمة بذاتها في حدودها الخاصة لدرجة أن للفاتيكان سفارات في الدول الأخرى غير إيطاليا .
و العلمانية لا تمنع أن يكون للكنيسة سلطة ، لكنها تضع حدودا بين سلطة الكنيسة و سلطة الحكم .
أما الليبرالية فإنها تمنع أن يكون للكنيسة سلطة إذ أنها ترى أن الدين مسألة خاصة ، و قد رأينا من قبل أن ( مل ) يقول : :"إن التحريم يمس حرية الفرد لأنه يعتبر الفرد غير مدرك لمصلحته" ، لذلك لا يمكن للكنيسة أو أي هيئة دينية إسلامية أو غيرها أن تتدخل لتحرم على الأفراد فعلا ما .
ثم أن العلمانية ترى أن للسلطة السياسية الحق في المنع و التحريم ، بينما ترى الليبرالية أنه لا يجوز لأي سلطة مهما كانت أن تحرم على الناس شيئا أو تمنعهم منه،لأن ذلك يمس بحرياتهم .
إذن يتبين أن العلمانية ليست سوى فصل لسلطة الدين عن السياسة ، و ليس فصل الدين عن السياسة كما يقول الغير ...

و يمكن لأي نظام جمهوري أو ملكي أو غيره أن يحكم الناس، بينما ترى الليبرالية إزالة الأنظمة و التقليص من مساحة تدخلها في حياة الأفراد ، لذلك فهي تنادي بالملكية الدستورية ، و التي تعني تحويل الحاكم إلى مجرد صورة ، في الوقت الذي يتم فيه دعم الطبقات الأرستقراطية على حساب الشريحة الضعيفة من الشعب .
إن العلمانية مذهب يقوم على إبعاد الدين عن السياسة ثم لا يهم كيف يتم تنظيم الرؤية السياسية بعد ذلك فقد يكون هذا التنظيم عبر الديمقراطية ، و ما يسمى بحكم الشعب ، و قد يكون بالملكية ، و قد يكون بالليبرالية ، حيث تفتك النخبة الأرستقراطية الحكم من يد النظام و من يد الشعب ، باسم المجتمع المدني ، و هذا قريب من معنى البرلمان .
فالبرلمان ليس ممثلا للشعب فعلا إذ أن عضو البرلمان ينتخبه الشعب غير أنه بعد ذلك لا يعود إلى الشعب لا في صغيرة و لا كبيرة ، فتمثيل البرلمان للشعب تمثيل صوري ، كما أن البرلمان يفتك التشريع من يد السلطة .
إن الليبرالية من هذا المنطلق أخطر من العلمانية .
لنتصور واقعا تقوم فيه الكنيسة أو أي جهة أو هيئة دينية بممارسة الدعوة و بيان الحق و نصح الناس و تحذيرهم من السوء و إنكار منكرهم و مع هذا لا تتدخل هذه الهيئة في التشريع ،لأن هناك برلمانا ، و لا في التنفيذ لأن هناك أجهزة تنفيذية ، و لا في القضاء .
هذه هي صورة العلمانية .
أما صورة المجتمع الليبرالي فالناس فيه يعيشون بنظام ما قبل وجود القانون ، أي أنه لا وجود للسلطة ، و ليس هناك غير مجتمع مدني فيه جمعيات و منظمات يسيطر عليها الأرستقراطيون ، أما من الناحية الدينية ، فإن الناس يفعلون ما بدا لهم و لا يحق للكنيسة و لا لأي هيئة دينية أن تحرم على الناس هذا الأمر أو تستنكر هذا الفعل ، لأن الاستنكار يدل على احتكار الحق و هو نوع من تجريد للآخر من حريته .

فإذا كنت في الطريق و وجدت سكران فإنه لا يجوز لك أن تتدخل في خياره لتؤنبه أو تبين له أنه أخطأ فهو حر ، مثلما أنك حر .
بقلم : سعيد بن صالح الغامدي

تاريخ المقال :18-05-2004






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ألف باء الليبرالية والشريعة الإسلامية khaled99 المكتبة الإسلامية 1 27-01-2013 06:27 PM
العلمانية ،،،،،، فصل الدين عن الدولة !!! منى المنتدى العام 8 11-08-2011 12:51 AM
العلمانية Under the cover منى المنتدى العام 15 26-07-2011 09:25 PM
هل العلمانية هي الكهنوت الجديد؟!! hedaya المنتدى العام 3 07-01-2010 09:14 AM
لماذا نرفض العلمانية؟ SARIAONE المنتدى الاسلامي 3 09-10-2008 08:59 AM
18-05-2004, 03:41 PM
ArabsMan غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 6532
تاريخ التسجيل: Mar 2004
المشاركات: 2,737
إعجاب: 0
تلقى 12 إعجاب على 9 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  
الملفت للنظر أخي بارود أن الإنسان خلق القوانين و الأنظمة و لم يخلق نفسه
ثم جاء هذا الإنسان ليرفض سلطة الدين (الوحي) مع أنها من خلقِ خالق الإنسان
أقول : لن يحل أي نظام مشاكل الإنسان إلا النظام الإلهي، لأن الله تعالى خلق الإنسان، و هو جلَّ و على عالم بمشاكله

أشكرك أخي الغالي بارود على التوضيح
تحياتي للجميع


 


انتبهوا ... هناك فرق بين الليبرالية و العلمانية

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.