أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


10-10-2010, 12:48 AM
أمة الودود غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 310333
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 87
إعجاب: 0
تلقى 78 إعجاب على 48 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

عايز تفهم يعنى إيه تدبر؟ - تجدها هنا في دروس دورة تدبر لفضيلة الشيخ هاني حلمي


بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

أما بعد ..
فسنبدأ من اليوم فصاعدًا مرحلة الإعداد التنفيذي لمشروع " تدبر " حتى نتوصل معًا للخطة العملية التي سنسير عليها .
" تدبر " : إحياء عبادة
" أفلا يتدبرون القرآن "
حتى لا نكون مقيدين
" أم على قلوب أقفالها "
هدفنا في " " تدبر
" علو الهمة لنيل أعظم الدرجات "


عايز تفهم يعنى تدبر؟ تجدها



التدبر هو الغاية التي أنزل من أجلها القران
قال تعالى"كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الأَلْبَابِ" [صّ:29]
فكلمة التدبر مأخوذة من النظر في أدبار الشئ وعواقبه ونهاياته ,
فهم عميق للايات وليس بالفهم السطحي

عايز تففهم يعنى إيه تدبر وإيه الهدف وما الفرق بين التدبر والتفسير
والاستنباط والتفكروما هى أركان التدبروواجباته وسننه



عايز تفهم يعنى تدبر؟ تجدها


تابعوامعنا وأشتركوا فى دورة تدبر





ولتكتمل عدتكم هديتنا لكم

كتب ومراجع في التدبر

* مفهوم التدبر في أضواء القران والسنة وأقوال السلف وأحوالهم -دكتور محمد بن عبدالله الربيعة

* تدبر القرآن – سليمان السنيدي – المنتدى الإسلامي –ط1-1422هـ


* عظمة القرآن الكريم - محمود الدوسري – دار ابن الجوزي – ط1-1426هـ

* فتح من الرحمن الرحيم في بيان كيفية تدبر كلام المنان - د. أحمد منصور آل سبالك – المكتب الإسلامي –ط1- القاهرة .

* قواعد التدبر الأمثل لكتاب الله تعالى – عبدالرحمن حسن حبنكة – دار القلم –دمشق – ط2-1409

* مع القرآن وحملته في حياة السلف – عبيد بن أبي نفيع الشعبي – دار الوطن – الرياض ط2-1417هـ
* كيف ننتفع بالقرآن – أحمد الأميري – مؤسسة الريان - - بيروت
* مفاتيح تدبر القرآن -خالد اللاحم - المؤلف نفسه – ط11425هـ

* منهج الاستنباط من القرآن – د. فهد بن مبارك الوهبي – مركز الدراسات والمعلومات القرآنية بمعهد الشاطبي – جدة – ط1 -1428هـ
* منهج السلف في العناية بالقرآن – د. بدر لن ناصر البدر – دار الضياء الخيرية – ط1- 1428هـ

* زاد المهاجر إلى ربه (الرسالة التبوكية ) – ابن القيم الجوزية – مكتبة المدني –جدة



الشيخ
هانى حلمى





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صفة وضوء النبى :: الشيخ/ هاني حلمي أنصار السنة المنتدى الاسلامي 3 03-06-2011 09:14 PM
دروس يومية لفضيلة الشيخ هاني حلمي أمة الودود المنتدى الاسلامي 0 13-10-2010 05:07 PM
امي صديقه - لفضيلة الشيخ هاني حلمي أمة الودود المنتدى الاسلامي 0 10-10-2010 12:40 AM
كوني عائشة - لفضيلة الشيخ هاني حلمي أمة الودود المنتدى الاسلامي 0 10-10-2010 12:37 AM
رسائل-أيام في الجنة-لفضيلة الشيخ هاني حلمي-(1) أمة الودود المنتدى الاسلامي 0 17-11-2009 11:28 PM
10-10-2010, 12:49 AM
أمة الودود غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 310333
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 87
إعجاب: 0
تلقى 78 إعجاب على 48 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

أما بعد

إنما العبرة بالتدبر

ليست العبرة في التلاوة وإنما العبرة بالتدبر




؛ هذا هو المعنى الذي ندندن حوله ؛ هذا هو المعنى الذي نريد أن يكون راسخا عند كل واحد منا
فقال جلا وعلا " أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا " [محمد : 24]
القرآن لم ينزله الله عز وجل ليكون وسيله للتبرك وإنما للتحرك
لذلك لازم أن نعي خطورة القضيه التي نتكلم فيها ؛
قضية التدبر هي البدايه الحقيقيه لنصرة هذه الأمه ؛ لعودة هذه الأمه إلى مجدها " وَالَّذِينَ يُمَسَّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ إِنَّا لاَ نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ " [الأعراف : 170]
؛ " خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ " [مريم : 12]

؛ " فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ " [الزخرف : 43[/
COLOR][







قصة رؤية ... لنفهم الموضوع أكثر
أريد أن أحكي رؤية أحد إخواننا الطيبين قصها علي في الحرم وهي صالحه لأن تكون ممهده لموضوعنا اليوم
الأخ يحكي لي يقول لي أنه كان يعطي درس
في المكان الذي هو فيه درس بين التراويح في رمضان وكان يتكلم عن الإيمان
فيقول فجاءني شخص - هذا الشخص-
طيب القلب لكن لا علم له ؛ يعني رجل بسيط في موضوع العلم و..و..
يقول أنا جلست أتكلم عن الإيمان وعن شرف الإيمان
وكيفية تحقيقه وجلست أتكلم في هذا المعنى ؛ فنظرت وجدت هذا الأخ
ونحن نعرف أنه ما شاء الله لا قول إلا بالله معلوم عنه سلامة الصدر ؛ وجدته يأتي بعد المحاضره يقول يا شيخ ما معنى الإيمان ف
قلت لا حول ولا قوة إلا بالله أنا جالس أتكلم منذ فتره في ماذا ....
؛ فعرفت أن الأخ على قدر حاله فلم أحب أن أزيد عليه أكثر فقلت له :
انظر أنت كفايه عليك أن تركز هكذا في الصيام وأريدك أن تأتي كل يوم تحضر
؛ وجلس يكلمه لأنه خلاص واضح أنه ليس له في قصة العلم هذه







وسبحان الملك يقول جاءني في اليوم التالي فقال له يا شيخ أنا حدث لي شيء أنا سأحكيها لك كما حدثت لي

أنا رأيت رؤيه عجيبه والله أنا لم أفهم فيها ولا كلمة ؛ أنا سأقول لك ما رأيته
وأنت فسره لي ؛ قال له قل ؛ ؛ قال له لقد رأيت النبي صل الله عليه وسلم تحت شجرة زيتونه
–بالرغم من أن الأخ طيب لا يعرف ولا يفهم معنى شجرة الزيتزن
ولكنه يرى فى الرؤية أنها شجرة الزيتون-ووجدتك يا شيخ بجوار النبى صلى الله عليه وسلم
ودخلت على النبى صلى الله عليه وسلم –بأبى هو وأمى-
صلى الله عليه وسلم وسألته عن السؤال الذى سألتك إياه بالإمس
ما معنى الايمان؟!
فتصوروا ماذا قال له النبى صلى الله عليه وسلم فى الرؤية؟!!!قال له:
الإيمان تـفـــاعـل
وكان الداعية من المنشغلين بقضية التقوى وكان لى معه مناقشات
ومساجلات عبر الهاتف كثيرا فى مفهوم التقوى وأهميتها ومنزلتها فى القران
ولماذا يتكلم القران عن ذلك كثيرا. المهم ان قضية التقوى كانت من القضايا التى تشغله جدا
.وبالرغم من أن أخونا السائل لا يعلم بهذا الأمر ولكنه
قال أنه رأه فى الرؤية أيضاً يسأل النبى صلى الله عليه وسلم ويقول له:
وما معنى التقوى؟
فـأجاب النبى صلى الله عليه وسلم قائلا:
هى درجات فى الجنة.
ثم سأل النبى صلى الله عليه وسلم وقال له : أوصنى!!!فقال:
عليك بدعوة نبى الله نوح ألا وهى الإستغفار"فقلت إستغفروا ربكم إنه كان غفاراً".








هذه كانت الرؤية.الأخ بعد ذلك وصف وصف دقيق للنبى صلى الله عليه وسلم
وكان الوصف تماما-بالرغم من أن السائل لايعرف ولا يعلم صفاته صلى الله عليه وسلم-
إذاً فالرؤية صادقة .فأخذه الداعية الى أحد المشايخ الكبار وقال له قص عليه الرؤية فقصها ،وبالفعل هي من علامات صدق الرؤية إن شاء الله.
أين الوقفة؟؟؟
الإيمان تـفـــاعـل



من أجمل ما سمعت


10-10-2010, 12:52 AM
أمة الودود غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 310333
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 87
إعجاب: 0
تلقى 78 إعجاب على 48 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

أما بعد






القرآن كما وصف أمير المؤمنين على بن أبى طالب _رضى الله عنه وأرضاه_ القرآن
:"هو كتاب الله فيه نباء من قبلكم
،وخبر ما بعدكم ،وحُكم ما بينكم ،هو الفصلُ ليس بالهزل ،
من تركه من جبارٍ قسمه الله ،ومن إبتغى الهُدى فى غيره أضله الله،
وهو حبلُ الله المتين ،وهو الذكرُ الحكيم ،وهو الصراطُ المستقيم ،
وهو الذى لاتزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ،ولا يشبع منه العُلماء
،ولا يخلق عن كثرة الرد،ولا تنقضى عجائبه ،وهو الذى لم تنته الجن إذ سمعته
حتى قالوا :{ قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا ،يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا} [سورة الجن 1،2]








فمن قال به صدق ،ومن عمل به اُجر ،ومن حكم به عدل ،
ومن دعى إليه هُدى إلى صراطٍ مستقيم ...
اذًا ,احبتى فى الله...
أول شئ :علينا أن نحب القران
،وأن نعظم القرآن، أن نوقن بأحكام القرآن ،
وأن نتفاعل مع القرآن ؛فهذا هو الطريق الأمثل لتدبر آيات القرآن
حتى يفيض علينا القرآن بعجائبه وبكنوزه ...







:وردت في القرآن صفات وسمات عديدة أولها و أشهر هذه الأسماء وأبرزها وأظهرها
وهو الاسم الذى اختص الله عز وجل به كتابه المنزل على رسوله صلى الله عليه وسلم به
وهو: (القرآن )تعرفون ما معنى القرآن؟؟؟

كلما أعطيت القرآن أعطاك

ـ كلما تدبرته خشعت وخضعت

ـ كل مبتغاك تجده فيه فهو النور ، والهداية ،الرحمة،الشفاء ،

الموعظة ،الذكر،الفرقان،البرهان،البصيرة الروح


يامن تشتكي روحك منك
ـ








كلما ابتعدت عنه تهت وأخطأت ا لطريق

ـ كلما أخدته بقوة ،قواك وأعطاك بقوة

ـ ـكلما اقتربت منه أخذت منه ومن أوصافه

يجعل من انتسب إليه حكيما لأنه كتاب حكيم

يجعل من انتسب إليه مجيدا لأنه كتاب مجيد

يجعل من انتسب إليه عزيزا لأنه كتاب عزيز

يجعل من انتسب إليه كريما لأنه كتاب كريم







يجعل من انتسب إليه رحيما لأنه الكتاب الرحمة

يجعل من انتسب إليه مهتديا لأنه كتاب الهدى

يجعل من انتسب إليه منيرا لأنه الكتاب المنير

يجعل من انتسب إليه ثابتاعلىالطريق لأنه الحبل المتين

يجعل من انتسب إليه مبصرا لأنه كتاب البصائر

يجعل من انتسب إليه داعيا لأنه أحسن الحديث

يجعل من انتسب إليه مستقيمالأنه الصراط المستقيم

يجعل من انتسب إليه مباركا لأنه الكتاب المبارك

كل ماتريده فيه،فلا تلتفت عنه بعيد وخذه بقوة فهوكتاب مجيد


من أجمل ما سمعت


10-10-2010, 12:53 AM
أمة الودود غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 310333
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 87
إعجاب: 0
تلقى 78 إعجاب على 48 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  

-بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

أما بعد








قال رسول الله صلَّ الله عليه وسلم :
" تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفس محمّد بيده لهو أشد تفلّتا من الإبل في عقلها"
فوصيتى لكم

تعاهدوا القرآن،

عمروا القلوب بالقرآن

- علينا معشر المتدبرين الاهتمام بالمعاني أكثر من المباني،

- علينا بحضور القلب وجمع الشمل، قال رسول الله صلّ الله عليه وسلم:"
اقرءوا القرآن ما ائتلفت عليه قلوبكم فإذا اختلفتم فقوموا عنه.." الحديث







فالقرآن يجمع الشمل وسبب للاستقرار الاسري،

وإذا ظهر من المشتبهات وما يدعو للاختلاف ،
فعلينا بترك الجدال والمراء وترك االشبهات،
."
-جددوا نواياكم فإنه العلاج

-الإخلاص ، فإخلاصك خلاصك،

-المجاهدة للمشاهدة،








وذكر الغزالي في الإحياء عن ثابت البُنانى قال:
(كابدتُ القرآن عشرين سنة ثم تنعمت به عشرين سنة ).هذه هي الوصية "المجـــــــــاهـــــــــــدة للمشـــــــــــــاهــــــــدة"
جاهدوا أنفسكم ليفتح الله لكم أعين البصائر في قلوبكم فيُنزل عليكم من الرحمات والبركات ما يجعلكم على فهم غير فهم أى أحد فهمٍ دقيق للقرآن الكريم .
وتأدب وأنت تتدبر القران لذلك كان من الواجب معرفه
آداب تدبر القرآن



12-10-2010, 09:54 AM
جهاد ع غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 325026
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الإقامة: الاردن
المشاركات: 13,401
إعجاب: 1,304
تلقى 767 إعجاب على 287 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1248 موضوع
    #5  

جزاكم الله خير


 


عايز تفهم يعنى إيه تدبر؟ - تجدها هنا في دروس دورة تدبر لفضيلة الشيخ هاني حلمي

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.