استغفر الله العظيم
 
رجب طيب أردوغان رجل في زمن عزَ فيه الرجال
 

العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي
 

Advertisement

 
11-08-2010, 02:54 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #1  
المنتدى الاسلامي

صوم رمضان .. تشريعات و أحكام


رمضان تشريعات أحكام


صوم رمضان
تشريعات و أحكام




إن الحمد لله نحمده و نستعينه نستهديه و نستغفره و نعوذ بالله العظيم من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا, من يهده الله فهو المهتدي و من يضلل فلن تجد له وليا مرشدا, و إن خير الكلام كلام الله تعالى و خير الهدي هدي محمد صلى الله عليه و سلم و شر الأمور محدثاتها و كل محدثة بدعة و كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار

أمَّا بعد :
فإن الله تعالى قد من على هذه الأمة بأوقات فيها يضاعف الأجر و يغدو فيها العمل الصغير كبيراً و عظيماً فأصبح العبد من هذه الأمة يعمل العمل الصغير فيضاعف أجره أضعاف أضعاف أجر من عمل مثله من الأمم السابقة, و هذا من عدل الله سبحانه و تعالى إذ أنه لما قصرت الأعمار في آخر الزمان و لم يعد بإمكان الإنسان أن يقوم بما كان يقوم به السابقون من العبادة الطويلة أبدل الله هذه الأمة بأوقات مباركة يضاعف فيها العمل فيغدو أضعاف أمثاله, و من هذه الأوقات شهر رمضان المبارك, شهر التوبة الذي تتنزل فيه الرحمات و تغفر الذنوب, الشهر المبارك الذي فيه خير ليال العام, و هي العشر الأواخر من رمضان, و فيه أيضاً ليلة القدر التي قال الله تعالى عنها في كتابه العزيز : (لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ{3} تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ{4} سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ{5} )
وبما أننا على أبواب شهر الخير و العبادة و بما أنه كان لزاماً على كل مسلم أن يكون عالماً بالأحكام الشرعية التي يحتاجها ليقيم بها ما أوجبه الله عليه رأيت أن أكتب لكم هذا الموضوع المختصر في أحكام و سنن الصيام ليتيسر للجميع معرفتها و نقوم بما افترضه الله علينا على الوجه الذي يرضيه عنا و سيتضمنن الموضوع بإذن الله البنود التالية :
أولاً : حكم صيام رمضان
ثانياً : تعريف الصيام
ثالثاً : بم يثبت شهر رمضان ؟
رابعاً : على من يجب الصيام ؟
خامساً : من الذين يجوز لهم الإفطار في رمضان ؟
سادساً : أركان الصيام
سابعاً : سنن الصيام و ما يستحب للصائم فعله
ثامناً : مبطلات الصيام
تاسعاً : ما يكره للصائم فعله
سائلا المولى عز و جل القَبول و أن يجعل أعمالنا خالصةً لوجهه الكريم تنفعنا يوم لا ينفع مال و لا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم و أستسمحكم عذراً للتأخر في إتمام الموضوع و ذلك بسبب مشاكل التيار الكهربائي عندنا فكان هذا يعيق طباعتي للموضوع مع أنه قد تم الإنتهاء من إعداده قبل أربعة أيام .
أخوكم أبو حمزة
1 رمضان 1431هـ الموافق 11 أغسطس 2010 م


لتحميل الموضوع على هيئة ملف PDF
من هنا

و إن كان من إستفسار أو أمر فيه إشكال لدى أي من الإخوة فليتفضل به هنا في هذا الموضوع و نستعين بالله على إجابته

هذا و ما كان من توفيق فمن الله وحده
و ما كان من خطأ أو نسيان فمني و من الشيطان
و أستغفر الله لي و لكم
و رمضان تشريعات أحكام و رحمة الله و بركاته







المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جانا رمضان و أحكام الصيام خطبتين رائعتين للشيخ محمد حسان tito xp المنتدى الاسلامي 0 06-08-2010 04:02 PM
ماهي تشريعات مدينة الانتاج الإعلامي أحسن رعدان مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 5 04-08-2010 02:06 PM
ملتقى دمشق التأميني يدعو الحكومات لفرض تشريعات إلزامية للتأمين Admin شؤون ثقافية واقتصادية عربية ودولية 0 08-04-2010 11:30 AM
أسطوانة ( أجمل رمضان فى حياتى ) رمضان هذا العام ( صوتية - مرئية ) رائعة طريق الهدى برامج 32 20-08-2009 01:32 PM
تشريعات المباني من الالف للياء هدية للمعماريين engdream التطبيقات الهندسية 2 08-04-2008 01:29 AM

11-08-2010, 03:01 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #3  

أولاً : حكم صيام رمضان
كما تعلمون جميعاً أن صوم رمضان هو ركن من أركان الإسلام و فريضةٌ عظيمة افترضها الله سبحانه و تعالى على هذه الأمة كما افترضها على من سبقها من الأمم, و الدليل على ذلك قول الله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) (1) و قوله تعالى : ( فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ) (2) و قول النبي صلى الله عليه و سلم : " بني الإسلام على خمس : شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ، و إقام الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، والحج ، وصوم رمضان " (3) , أيضاً فقد أجمعت الأمة - المعصومة من الإجتماع على الخطأ - على فرضية الصيام و لم يخالف أحد, فصيام رمضان من المعلوم من الدين بالضرورة, و بما أن الصيام ركن من أركان الإسلام فجاحده و منكر فرضيته كافرٌ مرتد, أما الذي لا يصوم تكاسلاً فليس بكافر و لكنه على خطر عظيم .


ثانياً : تعريف الصيام
الصيام في لغة العرب بمعنى الإمساك عن الشيء, و أما في الشرع فهو الإمساك عن الطعام و الشراب و سائر المفطرات من طلوع الفجر و حتى غروب الشمس بنيَّة التعبد, و الدليل قوله تعالى : ( وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّليْلِ ) (4) و المقصود بنيَّة التعبد أن يبتغي العبد بصيامه ما عند الله عز و جل فيصوم طاعة لله و تقرباً إليه, أما لو كان إنسان في صحراء مثلاً فلم يجد ماءاً و لا شراباً و لا طعام, فلم يدخل جوفه شيء من الفجر حتى غروب الشمس فهذا لا يعد صائما إلا إذا نوى الصيام فله أجره, أما إن لم ينوي فليس له أجر الصيام و لم يكتب بأنه صائم .


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) سورة البقرة 183
(2) سورة البقرة 185
(3) رواه البخاري في صحيحه
(4) سورة البقرة 187




11-08-2010, 03:09 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #4  

ثالثاً : بم يثبت شهر رمضان ؟
يثبت شهر رمضان و يلزم الصيام بأحد أمرين :
1- إذا تم لشعبان ثلاثون يوماً فيكون اليوم التالي أول رمضان قطعاً و حينها يلزم الصيام لقوله تعالى : ( فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ) (1) .

2- إذا رُئي الهلال و حتى لو لم يكتمل لشعبان ثلاثون وجب الصوم برؤيته لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " صوموا لرؤيته و أفطروا لرؤيته " و قوله صلى الله عليه و سلم من حديث أبي هريرة : " صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته ، فإن غبي عليكم فأكملوا عدة شعبان ثلاثين " (2), و لكن السؤال المطروح هنا .......... من هو الذي يثبت الشهر برؤيته ؟
يثبت الشهر إن رأى الهلال رجل مسلم عدل و يجب الصوم حينها على الجميع, و معنى عدل أي أنه لم يرتكب الكبائر و لم يجاهر بالمعصية و خلى من خوارم المروءة, فإن رأى الهلال مثلاً رجل يتعامل بالربا أو رجل زانٍ أو مرتكب لغيرها من الكبائر, أو رجل مجاهر بالمعصية كالمدخن أو حليق اللحية فهؤلاء لا يصام برؤيتهم(3), و أما خوارمُ المروءة فهي أمور منبوذة أخلاقياً و منبوذة في المجتمع و ليست من الحرام و لكنها تنقص في قدر من يفعلها, و مثال على خوارمِ المروءة أن يمشي الرجل في الشارع ساتراً ما بين السُرَّة و الركبة فقط, فهو و إن كان قد ستر العورة و لكنه عيب في تقاليد الناس و بين الرجال الأكارم, أيضاً يثبت الشهر إن رأى الهلال جماعة كثيرة يفيد خبرهم العلم و لو كانوا غير عدول شرط أن يُؤمَن تواطؤهم على الكذب.
ملاحظة : إن رأى الهلال قطر من الأقطار وجب الصوم على سائر الأقطار لا فرق بين القريب و البعيد إن كان قد بلغهم من طريق موجب للصوم و لا عبرة باختلاف مطلع الهلال, هذا عند ثلاثة من الأئمة و خالف الشافعية .
الملاحظة الثانية : لا يشترط في ثبوت الهلال و وجوب الصوم رأي الحاكم و لكن لو حكم الحاكم بثبوت الهلال بناء على أي طريق في مذهبه وجب الصوم على عموم المسلمين في هذا القطر و لو خالف مذهبه مذهب البعض, لأن حكم الحاكم يرفع الخلاف و هذا رأي الجمهور .
أما في الإفطار - أي ثبوت شوَّال - فيجب أن يرى الهلال اثنين من المسلمين العدول فإن رآه واحد فقط لا يُفطر أو إن رآه اثنين ليسا من العدول أيضاً لا يُفطران لا هما و لا جماعة المسلمين, إذ يجب لثبوت شوَّال شهادة اثنين من المسلمين العدول, و هذا زيادة في الاحتياط .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) سورة البقرة 185
(2) رواه البخاري في صحيحه
(3) ذكرنا أن هؤلاء لا يثبت الشهر برؤيتهم و لا يلزم الصيام للمسلمين و لكن إن رأى أحد هؤلاء الهلال وجب عليه الصيام هو و لم يجب على باقي الناس .




11-08-2010, 03:10 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #5  

رابعاً : على من يجب الصيام
يجب الصيام على كل مسلمٍ بالغٍ عاقلٍ قادرٍ على الصيام, فلا يجب الصيام على الكافر لأنه لا يؤمن بهذا الدين حتى يصوم و إن صام لم يقبل منه, أيضاً لا يجب على المجنون الذي زال عقله, و لا يجب على الصبي الذي لم يبلغ الحلم لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " رفع القلم عن ثلاثة عن الصبي حتى يبلغ وعن النائم حتى يستيقظ وعن المجنون حتى يفيق " (1) فالمجنون لا يجب عليه الصوم, أما الصبي فإن كان قادراً على الصوم فعلى أهله أن يأمروه بالصوم قياساً على الصلاة أي أن يدرَّب الصبي على الصيام منذ بلوغه سبع سنين و يضرب على عشر و هذا رأي الشافعية و الحنفية, أما الحنابلة قالوا أن المعوَّل في ذلك القدرة و الإطاقة و خالف المالكية .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) صححه النووي في المجموع و ابن حزم في المحلى




11-08-2010, 03:13 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #6  

خامساً : من الذين يجوز لهم الإفطار في رمضان
هناك أصناف من الناس رخص الله سبحانه و تعالى لهم بالإفطار في رمضان تخفيفا و رحمة منه سبحانه و تعالى, و أول هذه الأصناف
1- المريض الذي يشق عليه الصيام أو في صيامه ضرر على صحته فهذا يجوز له الفطر و لكن إن صام أجزأه, و إن أفطر قضي يوماً بدلا من الذي أفطره أما إن كان مريضاً مرضاً مزمناً مستمراً لا يُرجى بُرؤه فهذا عليه أن يُطعم عن كل يوم أفطره مسكيناً أو يُخرج من الطعام كالقمح و غيره ما يسد حاجة الشخص الواحد - هذا لكل يوم أفطره -, و أما إن كان هذا المريض الذي لا يُرجى برؤه فقيراً و ليس معه كي يطعم أو يخرج فهذا يسقط عنه الصيام لقوله تعالى : ( وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ) (1) فمن لا يُطيق فلا شيء عليه .

2- المُسافر
و هو المُسافر الذي يجوز له قصر الصلاة أي الذي يقطع مسافة 48 ميلاً, فهذا يرخص له في الفطر على أن يقضى ما أفطر عند حضوره لقول الله تعالى : ( وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَر ) (2), أما إن صام المسافر أجزأه أيضاً و كان أحسن له إن رأى أنه ليس عليه مشقَّة في الصوم, أما إن رأى أنه لا يقدر و أن فيه مشقة فيفطر ثم يقضي ما أفطره و هذا أحسن له لحديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : " كنا نغزو مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في رمضان فمنا الصائم ومنا المفطر, فلا يجد الصائم على المفطر, ولا المفطر على الصائم, يرون أن من وجد قوة فصام، فإن ذلك حسن ويرون أن من وجد ضعفا فأفطر فإن ذلك حسنا " (3) .
3- الشيخ الكبير الطاعن في السن الذي لا يقدر على الصيام
فهذا قد رخص له الشارع أن يفطر في رمضان و عليه إطعام مسكين عن كل يوم أفطره و أما إن لم يستطع الإطعام سقط عنه الفرض .
4- الحائض و النفساء
لقول النبي صلى الله عليه و سلم في بيان نقصان دين المرأة : " أليس إذا حاضت لم تصل ولم تصم ، فذلك نقصان دينها " (4) و هذه إن صامت لم يُجزِئها و عليها القضاء .
5- الحامل أو المرضع
فهذه إن خافت على نفسها أو على جنينها أو وليدها تفطر و تقضي ما أفطرت و من العلماء من قال أنه يلزمها إطعام مسكين أيضا إن كان الخوف على الوليد أو الجنين فقطً إما إن لم تقدر على الإطعام فيكفيها القضاء قولاً واحداً و هذه إن صامت أجزأها .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) سورة البقرة 184
(2) سورة البقرة 185
(3) رواه مسلم في صحيحه
(4) رواه البخاري في صحيحه




11-08-2010, 03:17 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #7  

سادساً : أركان الصيام
و هي التي يبطل الصيام إن سقط أحدها و هي :
1- النية
و هي عزم القلب على الصيام إمتثالاً لأمر الله تعالى و تقرباً إليه – و لا تكون النية باللفظ في أي عبادة من العبادات فهذا من البدع لأن النية محلها القلب – و يجب أن تكون النية مبيتة قبل طلوع الفجر - هذا في صيام الفرض - لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " من لم يبيت الصيام قبل الفجر فلا صيام له " (1), و أما إن كان الصيام نفلاً جاز له أن ينوي حتى و لو بعد طلوع الفجر و إرتفاع النهار إن لم يكن قد طعم شيئاً, و الدليل قول عائشةَ رضي الله عنها : " دخل علىَّ النبي صلى الله عليه وسلم ذات يوم فقال " هل عندكم شيء ؟ " فقلنا : لا , قال " فإني إذن صائم " ثم أتانا يوما آخر فقلنا يا رسول الله أهدي لنا حيس, فقال " أرينيه, فلقد أصبحت صائماً " فأكل " (2)
ملاحظة : من العلماء من قال أن النية تجوز في رمضان من أول رمضان نية واحدة و لا يشترط نية جديدة قبل كل يوم و قالوا إن هذا الذي نوى هذه النية إن أفطر في رمضان لعذر من مرض أو غيره ثم أراد أن يعود للصيام يجب عليه أن ينوي من جديد و لكن هذا الرأي ليس بقوي و الدليل المخالف له الحديث الذي ذكرناه آنفا .
2- الإمساك
و هو الكف عن الطعام و الشراب و سائر المفطرات لقوله تعالى : ( وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّليْلِ ) (3) و قد ذكرنا سابقاً أن معنى الصيام في لغة العرب هو الإمساك .
3- الزمان
و المراد به النهار من طلوع الفجر إلى غروب الشمس, فلو صام إمرئٌ ليلاً و أفطر نهاراً لما صح صومه أبداً لقوله تعالى : ( ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّليْلِ ) (4) .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) صححه الألباني في صحيح النسائي

(2) رواه مسلم في صحيحه
(3) سورة البقرة 187
(4) المصدر السابق




11-08-2010, 03:19 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #8  

سابعاً : سنن الصيام و ما يستحب للصائم فعله

1- تعجيل الإفطار
و معناه الإفطار عقب غروب الشمس مباشرة ففي الحديث الذي يرويه سهل ابن سعد أن رسول صلى الله عليه و سلم قال : " لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر " (1) و عن أنس رضي الله عنه قال : " ما رأيت رسول الله قط صلَّى صلاة المغرب حتى يُفطر ، و لو على شربة من ماء " (2) .
2- الإفطار على رطب أو تمر أو لبن أو ماء
و أفضل هذه الأشياء أولها و هو الرطب و آخرها أدناها و هو الماء, و يستحب إن كان تمراً أو رطباً أن يكون وتراً ثلاث أو خمس أو سبع, يقول أنس رضي الله عنه : " كان النبي صلى الله عليه وسلم يفطر قبل أن يصلي على رطبات ، فإن لم تكن رطبات فتميرات ، فإن لم تكن تميرات ، حسا حسوات من ماء " (3) .
3- الدعاء عند الإفطار
وقد كان صلى الله عليه و سلم يقول عند فطره : " اللهم لك صمت و على رزقك أفطرت " (4), و كان ابن عمرو رضي الله عنهما إذا أفطر يقول : " اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن تغفر لي ذنوبي " (5) .
4- السحور
و هو الأكل و الشرب في السحر آخر الليل بنية الصيام, و السحور له فضل كبير لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " تسحروا فإن في السحور بركة " (6) و في حديث آخر يقول صلى الله عليه و سلم : " فصل ما بين صيامنا و صيام أهل الكتاب أكلة السحر " (7) و قد كان كثير من السلف يتسحَّرون بنيَّة الشفاء و حلول البركة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) رواه البخاري في صحيحه
(2) صححه الألباني في صحيح الترغيب
(3) رواه الترمذي و صححه الألباني
(4) رواه أبو داوود و سكت عنه ( و قد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح )
(5) أورده ابن الملقن في تحفة المحتاج و قال صحيح أو حسن ( كما اشترط على نفسه في المقدمة )
(6) رواه البخاري في صحيحه
(7) رواه مسلم في صحيحه




11-08-2010, 03:27 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #9  

5- تأخير السحور
يستحب تأخير السحور لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " لا تزل أمتي بخير ما عجلوا الفطر و أخروا السحور " (1) و للمتسحِّر أن يأكل و يشرب حتى طلوع الفجر يقيناً لقوله تعالى : (وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ) (2) .
و أما ما يستحب للصائم فعله فهو كل عمل من أعمال البر و الإحسان على الإطلاق فأجرها مضاعف في رمضان و من أهم هذه الأعمال :
1- الصدقة
يقول النبي صلى الله عليه و سلم : " من فطر صائما كان له مثل أجره ، غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئا " (3) و قد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أجود الناس بالخير و كان أجود ما يكون في رمضان حتى إنه كان أجود من الريح المرسلة.
2- قيام الليل و التراويح
قال صلى الله عليه و سلم : " من قام رمضان إيماناً و احتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه " (4), و أما التراويح فهي أيضاً من السنة و قد صلاها النبي صلى الله عليه و سلم و لم يداوم عليها خشية أن يأثم من يتركها بعد ذلك و داوم عليها الصحابة من بعده .
3- الإكثار من تلاوة القرآن الكريم
فقد كان النبي صلى الله عليه و سلم يكثر من تلاوة القرآن في رمضان و كان جبريل عليه السلام يدارسه القرآن في رمضان, و أيضاً كان علماء السلف إذا دخل رمضان أوقفوا دروس العلم و أقبلوا على القرآن, و قد كان النبي صلى الله عليه و سلم يطيل القراءة في القيام في رمضان أكثر مما يطيل في غيره فقد صلَّى حذيفة رضي الله عنه معه فقرأ البقرة و آل عمران و النساء لا يمر بآية عذاب إلا استعاذ بالله و لا بآية رجاء إلا سأل الله تعالى من فضله و لا بآية تسبيح إلا سبَّح فما صلى ركعتين حتى جاء بلال فأذنه بالصلاة كما ورد في الصحيح .

1- الاعتكاف
و هو ملازمة المسجد للعبادة و التقرب إلى الله جل و علا و في الحديث الذي ترويه أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها : "أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله ، ثم اعتكف أزواجه من بعده " (5) و عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : " كان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف في كل رمضان عشرة أيام ، فلما كان العام الذي قبض فيه اعتكف عشرين يوما "(6), و للاعتكاف أحكام و شروط يجب العلم بها, فيجب على المعتكف أن ينوي الإعتكاف قبل دخول المسجد و عليه أن لا يخرج من المسجد إلا لحاجة ضرورية و أن لا يطيل مدة الخروج, أيضاً يجب على المعكتف أن يعتكف في مسجد تقام فيه الجماعة, و لعلنا نفرد للاعتكاف موضوعاً خاصاً إن شاء الله تعالى .
2- العمرة

و هي زيارة بيت الله الحرام للطواف و السعي للقربة من الله سبحانه و تعالى و لها أجر كبير في رمضان و فضل عن العمرة في غيره من الشهور يقول النبي صلى الله عليه و سلم : " عمرة في رمضان تعدل حجة معي " (7).



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



(1) صححه ابن الملقن في شرحه للبخاري
(2) سورة البقرة 187
(3) رواه الترمذي و قال حديث حسن صحيح
(4) رواه البخاري في صحيحه
(5) رواه البخاري في صحيحه
(6) المصدر السابق
(7) صححه الألباني في صحيح الترمذي




11-08-2010, 03:31 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #10  

ثامناً : مبطلات الصيام
1- الأكل أو الشرب عمداً أو وصول ماء إلى الجوف سواء كان من الأنف كالسعوط أو من الأذن كالقطرة أو عن طريق المبالغة في المضمضة أو الاستنشاق .
2- الأكل أو الشرب مكرها على خلاف بين العلماء.
3- الأكل أو الشرب ظاناً بقاء الليل ثم تبين له أنه قد طلع الفجر .
4- الأكل أو الشرب ظاناً غروب الشمس ثم تبين له بقاء النهار .
5- من أكل أو شرب ناسياً ثم لم يمسك ظاناً أنه لا يلزمه الإمساك بعدها .
6- الذي يستقييء عمداً أما الذي لم يتعمد فلا يفسد صومه طالما أنه لم يرجع شيء من القيء إلى جوفه بعد خروجه .
7- وصول ما ليس بطعام إلى الجوف كخيط أو جوهرة أو ما شابه .
8- الجماع

9- الردَّة عن الإسلام حتى و لو عاد إليه في نفس اليوم لقوله تعالى : ( لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ ) (1) و هذا في كل الأعمال و ليس فقط في الصيام .
و هذه المبطلات السابقة كلها توجب القضاء غير أنه لا كفارة فيها إلا الجماع فإنه يلزمه كفارة و من العلماء من قال أن الشرب و الأكل عمداً عليه كفارة و الكفارة تكون بإعتاق رقبة مؤمنة فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين فإن لم يستطع فإطعام ستينَ مسكيناً .
ملاحظة : من ارتكب أي من المبطلات السابقة وجب عليه الإمساك بقية اليوم تعظيما لحرمة الشهر .

تاسعاً : ما يكره للصائم
1- المبالغة في المضمضة و الاستنشاق لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " و بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائما " (2) خشية أن يصل شيء إلى الجوف فيفسد الصوم .
2- مداعبة الزوجة إن كان لا يأمن على نفسه و من حام حول الحمى أوشك أن يقع فيه .
3- مضغ العلكة التي لا طعم لها خشية تسرب بعض أجزائها إلى الجوف .
4- تذوق الطعام إلا للضرورة .
5- المضمضة لغير وضوء أو حاجة .
6- الحجامة و الفصد خشية الضعف المؤدي للفطر .




تم بحمد الله تعالى


و صلى الله على نبينا محمد و على آله و صحبه أجمعين و الحمد لله رب العالمين


أخوكم / أبو حمزة




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ

(1) سورة الزمر 65
(2) رواه الترمذي و قال حسن صحيح و صححه النووي في شرح مسلم




11-08-2010, 04:06 AM
فارس غير متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 29464
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 851
دُعي الى: 0 موضوع
    #11  

جزاك الله خيرا اخي الحبيب ابو حمزه و بارك الله بك
و علمك من علمه
مبارك عليك شهر رمضان و رزقنا و اياكم حسن صيامه و قيامه
و جعلنا من المغفور لهم فيه




اللهّــم صَــلِ عَلــى مُحَمَّــدٍ وآل مُحَمّــد واصحاب محمد ابي بكر الصديق وعمر الفاروق صهر الامام علي قاهر المجوس وهادم عرش كسرى وعثمان ذي النورين وعلى حيدره و عن معاوية كاتب وحي الرسول والصحابة اجمعين وارض اللهم عنهم و عن المبرأة من فوق سبع سماوات امنا عائشة بنت الصديق و عن حفصة وبقية أمهات المؤمنين واجمعنا جميعا بهم في دار النعيم

11-08-2010, 05:04 PM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #12  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس 
جزاك الله خيرا اخي الحبيب ابو حمزه و بارك الله بك
و علمك من علمه
مبارك عليك شهر رمضان و رزقنا و اياكم حسن صيامه و قيامه
و جعلنا من المغفور لهم فيه
بارك الله فيك أخي الحبيب فارس و جعل الله لك بالمثل
و تقبل الله منا و منكم صالح الأعمال




11-08-2010, 05:07 PM
khaled helal غير متصل
مشرف منتدى البرامج والبرمجة
رقم العضوية: 58049
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الإقامة: alex
المشاركات: 9,360
دُعي الى: 478 موضوع
    #13  

باركـ الله فيكـ بوحمزة الحبيب ,, كل عامـ وأنت بخير , تهنئة متأخرة


تقبل الله منا ومنكمـ صالح الأعمال






لا تحـــــــزن على دمعـــــــة سقطـــــت من عينـــــك

فقـــــد ســقــــــط معهــــــا ...

شخـــــص لا يسـتحـــــــــقـك







11-08-2010, 06:58 PM
Ahmed-Under غير متصل
King of Silent Installation
رقم العضوية: 84905
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 19,482
دُعي الى: 786 موضوع
    #14  

باركـ الله فيكـ بوحمزة ومبارك الشهر تقبل الله منا ومنك صالح الاعمال .؛





12-08-2010, 01:50 PM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 3,475
دُعي الى: 0 موضوع
    #15  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة khaled helal 
باركـ الله فيكـ بوحمزة الحبيب ,, كل عامـ وأنت بخير , تهنئة متأخرة

تقبل الله منا ومنكمـ صالح الأعمال
و فيك بارك الله أخي الحبيب خالد
كل عام و أنت إلى الله أقرب
أعاده الله علينا باليمن و البركات
و تقبل الله منا و منكم





rss  rss 2.0  html   xml  sitemap 

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.