أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


24-05-2010, 03:28 PM
الجازية غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 140028
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: العالم العربي
المشاركات: 5,800
إعجاب: 1,430
تلقى 2,461 إعجاب على 435 مشاركة
تلقى دعوات الى: 137 موضوع
    #16  
03:28 PM

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman 
وما نجده من قلة الردود والاهتمام بالموضوعات التي قد تخفف من سلبية المجتمعات بنسبة ما هو أيضًا دليل على زيادة السلبية في مجتمعاتنا

فلعل عضو يقول:

وهل مشاركتي أنا أو غيري ستُغير شيئًا؟!
إذن لا داعي من المشاركة!!!

والله المستعان

للاسف مشرفنا الفاضل هذا ما يحدث

وهذا ما عنيته حين كتبت

رسالة غاضبة من احد الاعضاء

ومع ذلك لا نستطيع حصر اراء الكثير

فربما يمر البعض ويقرأ للاستفادة

غير انه لا يستطع مشاركتنا الرأي

او ربما لا يتسع الوقت للكثيرين

إلا للقضايا السياسية والشروحات والبرامج

أعانا الله وآياهم ووفقنا لما فيه خير وصلاح






"أَمشي على هَدْيِ البصيرة، رُبّما
أُعطي الحكايةَ سيرةً شخصيَّةً. فالمفرداتُ
تسُوسُني وأسُوسُها. أنا شكلها
وهي التجلِّي الحُرُّ. لكنْ قيل ما سأقول.
يسبقني غدٌ ماضٍ.

تُنسَى، كأنِّكَ لم تكن
خبراً، ولا أَثراً... وتُنْسى"

24-05-2010, 03:47 PM
spider_man غير متصل
الوسـام الذهبي
رقم العضوية: 91058
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الإقامة: In Your Heart
المشاركات: 2,212
إعجاب: 849
تلقى 865 إعجاب على 137 مشاركة
تلقى دعوات الى: 3 موضوع
    #17  
الايجابيه اساس كل نجااااااااااح

اذن كيف كيف تكون إيجابيًا وناجحاً

قم بعمل هذه الخطوات

الأولى : الإستعاذة بالله تعالى من الكسل والجبن صباًحًا ومساءً فتقول :

"اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ وَالْعَجْزِ وَالْكَسَلِ وَالْبُخْلِ وَالْجُبْنِ وَضَلَعِ الدَّيْنِ وَغَلَبَةِ الرِّجَالِ"[ البخاري، أنس ]، وقد قال النبي – صلى الله عليه وسلم - هذا الدعاء وهو في طريقه لفتح خيبر .


الثانية : مقاومة الكسل والجبن عمليًا بالتحرك السريع في إنجاز الفرائض والواجبات والمستحبات .

الثالثة : الثقة بالنفس والتفائل، فلا إيجابية صادرة من شخص مائع مهزوز متشائم .

الرابعة : حب الاقتحام والمغامرة، فالشخص الإيجابي هو الشخص المبادر الذي يقتحم صفوف الباطل، وأسوار الواقع المظلم .

قل ولا تقل :

وإذا أردت أن تنضم إلى صفوف الإيجابيين وجماعتهم ، فاحذر أن تكون من الفئة التي سماها الله " المعوقين " فقال : قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الْمُعَوِّقِينَ مِنْكُمْ وَالْقَائِلِينَ لِإِخْوَانِهِمْ هَلُمَّ إِلَيْنَا وَلَا يَأْتُونَ الْبَأْسَ إِلَّا قَلِيلًا "[ الأحزاب : 18 ].


قل سوف أسعى وأحاول لا تقل لا أستطيع فقد قال النص الكريم " استعن بالله ولا تعجز"

قل إن شاء الله سننجح لا تقل أنا متأكد أننا ناجحون فقد قال النص الكريم " إلا أن يشاء الله "

قل أستطيع أن أوظف إمكانياتي لا تقل ما باليد حيلة فقد قال النص الكريم " فتوكل على الله "


وايضا نتذكر ان الإيجابية سنة عن النبى صلى الله عليه وسلم

يقول- صلى الله عليه وسلم: " إن قامت الساعة و في يد أحدكم فسيلة ، فإن استطاع أن لا تقوم حتى يغرسها
فليغرسها " [ صحيح، أحمد، عن أنس ]..

فيجب أن يكون المسلم إيجابيًا حتى قيام الساعة .. وحتى آخر رمق في حياته .

******

وقال – صلى الله عليه وسلم - : " مَنْ رَأَى مِنْكُمْ مُنْكَرًا فَلْيُغَيِّرْهُ ..." الحديث [ مسلم، عن أبي سعيد ] ..

فبين أن يكون المسلم إيجابيًا على الفور، حيث الفاء هنا في " فليغيره" للسرعة، حيث الإسراع في تغيير المنكر واجب كما أن تغيير المنكر نفسه واجب آخر .


اذن لاتكن سلبى وكن ايجابى

اسف على الاطاله


25-05-2010, 03:14 PM
الجازية غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 140028
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: العالم العربي
المشاركات: 5,800
إعجاب: 1,430
تلقى 2,461 إعجاب على 435 مشاركة
تلقى دعوات الى: 137 موضوع
    #18  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة spider_man 


اذن لاتكن سلبى وكن ايجابى






اسف على الاطاله

كلام سليم أخي الفاضل

فالسلبية والإيجابية تحصيل لمعتقدات الشخص

أحسن الله إليك وزادك من فضله

ونتمنى ان نرى رأي الاخوة الافاضل

فالمنتدي غني بهم وبأرائهم في شتى المجالات

كلهم داماسي ومبدع

25-05-2010, 08:43 PM
OSTRA غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 110064
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 247
إعجاب: 67
تلقى 18 إعجاب على 2 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #19  


جزاكم الله خير وبارك الله بكم

أكثر ما يعاني منه مجتمعنا كون أكثر أفراده يعانون من
السلبية سواء في إدراك الأمور أو التعامل معها أو في ردات الفعل تجاهها ، والمشكلة الأكبر أنهم لا يدركون ذلك

الايجابية
اقصد بها التأثير الايجابي على أنفسنا وعلى الآخرين

و صفة
الايجابية لا يمكن أن يتصف بها شخص إلا بعد قناعته بأهميتها وأنها منهج ينبغي أن نختطه في حياتنا وكفكر ينبغي أن نعايشه ونتعايش معه

تبرز أهمية
الايجابية أنها تحقق جانبا دينيا و اجتماعيا وذاتيا ، أما الجانب الديني والاجتماعي فهي تحقيق للدعوة إلى الخير والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لأن من يتمتع بالايجابية يكون همه كيف يصلح ويبني والابتعاد عن أي تصرف يفسد ويهدم
إن من يتمتع بالايجابية يحفز و يشجع على عكس من يثبط ويحبط

من يتمتع بالايجابية يكون صاحب نظرة تفاؤلية (( بشروا ولا تنفروا)) وليس صاحب نظرة تشاؤمية
من قال هلك الناس فهو أهلكهم


من يتمتع بالايجابية يضبط مشاعر الغضب والانفعال تجاه الآخرين لان همه تعليم الآخرين ولكن الشديد من يملك نفسه عند الغضب
من يتمتع بالايجابية مقبول عند الله وعند الناس لأن همه ليس تصيد أخطاء الآخرين بل إصلاحها

فأي درجة عظيمة يبلغها الإنسان الايجابي درجة ينسى فيها نفسه ومشاعره ويكون همه الآخرين وإصلاح المجتمع بقدر ما يستطيع ، انه ارتقاء بالنفس لمنزلة عليا
والسمو بالروح إلى خارج نطاق الإطار البشري المحدود وخارج القيود الأرضية الضيقة

دعوة
لنفسي وللآخرين أن نجرب أن نكون ايجابيين مع أنفسنا وأبناؤنا والآخرين ، انه أمر يسير على من يسره الله عليه، سوف يكون تأثيره عجيبا على أنفسنا قبل الآخرين

سوف نشعر بسعادة عظيمة حينما نرى تأثيرنا الايجابي وسرعان ماسنقطف ثمار ايجابيتنا


ولي بقايــا ذنوب لست أعلمها ** الله يعلمهــا في السرِ والعلنِ


مـا أحلم الله عني حيث أَمهلني ** وقد تمـاديت في ذنبي ويسترني

تمر سـاعـات أَيـامي بلا ندمٍ ** ولا بكاء ولاخـوف ولا حـزنِ

أَنـا الذِي أُغلِق الأبْواب مجتهِداً ** على المعاصي وعين الله تنْظرنـي

يانفس كفي عن العصيان واكتسبي ** تجازين بعد الموت بالحسنِ

جزاكم الله خير وبارك الله بكم



26-05-2010, 02:40 AM
khaled helal غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 58049
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الإقامة: alex
المشاركات: 9,201
إعجاب: 5,168
تلقى 3,124 إعجاب على 529 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1856 موضوع
    #20  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman 
أختلف معك أخي الحبيب خالد

حياك الله اخى الحبيب محمود ,

ممكن نكون مختلفين اليوم. وإن شاء الله سنتفق غدا .. فى مكان يسوده العدل والحرية ..

دمت طيب حبيبى ,.

تقبل خالص تحياتى ,




لا تحـــــــزن على دمعـــــــة سقطـــــت من عينـــــك

فقـــــد ســقــــــط معهــــــا ...

شخـــــص لا يسـتحـــــــــقـك







26-05-2010, 02:15 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #21  
الهم آمين أخي الحبيب
=

اشكر الإخوة الأفاضل:

meto_meto

rania_r

spider_man

OSTRA

لمساهماتهم الطيبة

وننتظر رأي الباقون كما ننتظر منكم المزيد في كل المواضيع

شكري وتقديري لكم

بالتوفيق


28-05-2010, 02:16 AM
الجازية غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 140028
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: العالم العربي
المشاركات: 5,800
إعجاب: 1,430
تلقى 2,461 إعجاب على 435 مشاركة
تلقى دعوات الى: 137 موضوع
    #22  

التغيير يحتاج للتأني والتفكير بعمق

لا لقفزة نوعية قد تُسقط صاحبها أول اعتلاء الموج

فكر في حياتك وغير بقدر المستطاع من عاداتك السلبية

قد يكلفك ذلك بعض الوقت ولكنه بالتأكيد يعلمك الصبر ويمكنك من الوصول للهدف

اخيراً تبقى السلبية افكار مردوه للشخص ذاته يستطيع التغلب عليها

والايجابية نمطية ومناهجية سليمة لعقيدة اسلامية متكاملة

دُمتم بكل الود

28-05-2010, 04:52 PM
galalrottab غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 118441
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الإقامة: مصر-الاسكندرية
المشاركات: 1,214
إعجاب: 53
تلقى 57 إعجاب على 17 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #23  
بما أن الموضوع عن الإيجابيات والسلبيات
أٌذّكر نفسى وإياكم بــ (توسونامى)
هذه القرية بـ (أندونسيا) التى مساحتها كانت (10 كيلو عرض , 200 كيلو طول)
ويحطها البحر من جميع النواحى أغرقها الله بالرغم من أن جميع أهلها مسلمين , ومعظمهم تعلم اللغة العربية
ولكن ما سبب ذلك ؟؟! .
سبب ذلك هو السلبية من هؤلاء القوم , رأو المعاصى والفجور , ولم ينهوا عنها (قالوا وأحنا مالنا)
أى بسبب سلبيتهم أضاعوا حب الله فضيعهم "إنّ بطش ربك لشديد"


لا إله إلا الله
.:: سيدنا محمد رسول الله ::.
هو ده شعبك يامصر

30-05-2010, 05:53 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #24  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجازية 
التغيير يحتاج للتأني والتفكير بعمق

لا لقفزة نوعية قد تُسقط صاحبها أول اعتلاء الموج

فكر في حياتك وغير بقدر المستطاع من عاداتك السلبية

قد يكلفك ذلك بعض الوقت ولكنه بالتأكيد يعلمك الصبر ويمكنك من الوصول للهدف

اخيراً تبقى السلبية افكار مردوه للشخص ذاته يستطيع التغلب عليها

والايجابية نمطية ومناهجية سليمة لعقيدة اسلامية متكاملة

دُمتم بكل الود
لا نريدها ان تكون أخيرة

فنريد المزيد بإذن الله منكِ ومن الجميع

30-05-2010, 05:53 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #25  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة galalrottab 
بما أن الموضوع عن الإيجابيات والسلبيات
أٌذّكر نفسى وإياكم بــ (توسونامى)
هذه القرية بـ (أندونسيا) التى مساحتها كانت (10 كيلو عرض , 200 كيلو طول)
ويحطها البحر من جميع النواحى أغرقها الله بالرغم من أن جميع أهلها مسلمين , ومعظمهم تعلم اللغة العربية
ولكن ما سبب ذلك ؟؟! .
سبب ذلك هو السلبية من هؤلاء القوم , رأو المعاصى والفجور , ولم ينهوا عنها (قالوا وأحنا مالنا)
أى بسبب سلبيتهم أضاعوا حب الله فضيعهم "إنّ بطش ربك لشديد"
احسن الله إليك اخي الكريم

وكفى بالموت واعظًا

31-05-2010, 06:16 PM
يسعد صباحك غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 23076
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 21,626
إعجاب: 7,793
تلقى 3,970 إعجاب على 505 مشاركة
تلقى دعوات الى: 482 موضوع
    #26  

أسعد الله أوقاتكم بكل خير ,,

أسمحوا لي أن أعرّج على بعض النقاط الهامة حقيقةً في حياتنا ..

وهذا ماأردت أن أشارككم به وأشكر جميع من شارك في موضوعنا هذا .,.

أجزل الله لكم المثوبة جميعاً ..

جميعنا يعلم أن الله عزوجل ,, جعل الحياة الدنيا مسرحاً ..

لأحداث الناس وأفعالهم وأقوالهم على مرّ العصور وكرّ الدهور منذ ولادتهم

أو بلغة أهل العلم .. تكلفيهم ، حتى يتوفّاهم سبحانه لينتقلوا إلى حياة أخرى

بدأ بالبرزخ وتنتهي إما إلى جنة وإما إلى نار .,

جعلنا الله وإياكم من أهل جنات النعيم ..

فجميعنا حتماً سيجد ما فعله في كتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة ،

ويكون إما شاهداً له أو عليه ..

وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَابًا يَلْقَاهُ مَنْشُورًا(13)
اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا[ (13-14/الإسراء).

فالحياة المعدودة بالأيام والليالي هي محل الإبتلاء والإختبار

الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ [الملك 2]

وهي فرصة واحدة لن تتكرر ، كما أن الكهل لن يعود شاباً وإن حاول عبثاً ،

لذلك أمرنا بإغتنامها وعدم تضييعها .

يقول الرسول صلى الله عليه وسلم :

اغتنم خمسا قبل خمس :

شبابك قبل هرمك ،

وحياتك قبل موتك ،

وصحتك قبل مرضك ،

وغناك قبل فقرك ،

وفراغك قبل شغلك .

والعبرة في حياة الإنسان ليست بطول العمر أو قصره

بقدر ما هي في إيجابية وفعالية دالة على وجوده من عمل يقدّمه ..

أو آثار وذكريات يتركها ،

قال تعالى

:'' إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ''. [يس : 12]

وإذا لم يكن للإنسان في هذه الدنيا عمل صالح مقدم ولا أثر طيب متروك ( السلبية ) ،

فحياته شبيهة بحياة الأنعام

'وَالَّذِينَ كَفَرُوا يَتَمَتَّعُونَ وَيَأْكُلُونَ كَمَا تَأْكُلُ الْأَنْعَامُ'. (محمد/12)

وإن تحدثنا جانباً عن المجتمعات بشكل عام ..

وذكرنا بعض النقاط الواجب علينا الوقوف عندها وتأملها ..

حول إيجابية المسلم أو سلبيته ،

يقول الله عزوجل في سورة النحل :

وَضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً رَّجُلَيْنِ أَحَدُهُمَا أَبْكَمُ
لاَ يَقْدِرُ عَلَىَ شَيْءٍ وَهُوَ كَلٌّ عَلَى مَوْلاهُ
أَيْنَمَا يُوَجِّههُّ لاَ يَأْتِ بِخَيْرٍ هَلْ يَسْتَوِي
هُوَ وَمَن يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَهُوَ عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ{76}

فعبّر سبحانه عن السلبية بالكَلّ ،

وهو الشخص الذي لا نفع فيه ولا خير بل هو عبء على من حوله ،

كما يعبر عنه بالشخصية المستهلكة .

وعبّر سبحانه عن الإيجابية بالآمر بالعدل وهو الشخص الإيجابي المنتج ،

وما يقال عن الأشخاص يقال أيضا عن الدول والشعوب .

إن هناك أناساً لم يعمّروا كثيراً في حياتهم ,,

ولكنهم تركوا بصماتهم دالة عليهم ناطقة باسمهم

وكأنهم بين الأحياء يمشون ( الإيجابية )

فلندرك معنى الإيجابية الحقة في حياتنا ..

ولنترك آثار بصماتنا واضحة وجلية لكل من هم حولنا ..

حتى نرقى بمجتمعنا وبأنفسنا قبل كل شيء ..

-----

شكر الله لكم مشاركتكم .. وإثراءكم للموضوع

جزاكم الله خير وبارك الله بكم ..

ومما يسعدني حقيقةُ أن أرى مساهمات المزيد من الأخوه الكرام ..

وفقكم الله ورعـــاكم


31-05-2010, 06:30 PM
الجازية غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 140028
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: العالم العربي
المشاركات: 5,800
إعجاب: 1,430
تلقى 2,461 إعجاب على 435 مشاركة
تلقى دعوات الى: 137 موضوع
    #27  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman 
لا نريدها ان تكون أخيرة

فنريد المزيد بإذن الله منكِ ومن الجميع

جزاك الله خير الجزاء أبا إبراهيم

وسأضيف كلما تسنى لي بارك الله فيك

وفي الاخوة الكرام

31-05-2010, 06:43 PM
الجازية غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 140028
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: العالم العربي
المشاركات: 5,800
إعجاب: 1,430
تلقى 2,461 إعجاب على 435 مشاركة
تلقى دعوات الى: 137 موضوع
    #28  
الدين الاسلامي يحُث على الإيجابية ويكره السلبية

ينتشر كثيراً في الآونة الاخيرة البرمجة اللغوية العصبية

وهذا العلم يُعد من أكثر وأفضل أنواع العلم المختص بقراءة النفس

ودراسة السلوك والحث على الايجابية بعدة نواحي

لو أستطعنا دمج الدين الاسلامي وعلم البرمجة العصبية

لاستطعنا بالتاكيد حصد النتائج الناجحة

لأن الغالبية يرغب في أن يكون متدرباً على البرمجة العصبية لتحسين حياته

ويبعد كلياً عن الدين الاسلامي


06-06-2010, 05:09 PM
الجازية غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 140028
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: العالم العربي
المشاركات: 5,800
إعجاب: 1,430
تلقى 2,461 إعجاب على 435 مشاركة
تلقى دعوات الى: 137 موضوع
    #29  

تأخذ المجريات في حياتنا حيز كبير في تشكيل ذواتنا

وكيفية تقبلها منا مهما كانت وأختلفت حدة قسوتها

ولا يسعني هنا ذكر الكثير فقط

أنماط سياسية وقمعية يمارسها الآخرون عادة ما تكون محبطة للنفس وقابلة للسلبية

كيف تغير ردة فعلك السلبية لإيجابية

حاول أن تصنع لذاتك طوق نجاة

وفكر دائماً بالوقت التي تستنزفه ذاتك

لتقبل الاشياء

ستجد نفسك تفرط في الكثير من الوقت في نقاط سلبية

تبدأ بالضجر والرفض وتنتهي بالملل والكآبة

تعلم

أن الله خلق الكون وخلق لك سُبل عيشك ورزقك

لتكون خير مما أنت فيه

فلما تسرف في التفكير بما ليس لك

تأمل

الاشياء الكبيرة من حولك

الكون والفضاء ،، الآرض ، والسماء ، والبحر

ستجد أن ما يشغلك يشكل نقطة سوداء صغيرة على مساحة بيضاء كبيرة

أيهم أنت وأيهم يستحق التأمل

وأحمد الله على نعمه عليك

تكن خيراً مما أردته أنت


07-06-2010, 03:12 PM
abujuhina غير متصل
(اللَّهُمَّ ارحمهُ واعفُ عنهُ)
رقم العضوية: 316644
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الإقامة: Jeddah
المشاركات: 7,138
إعجاب: 699
تلقى 3,014 إعجاب على 483 مشاركة
تلقى دعوات الى: 14 موضوع
    #30  

أشكر أخي القدير أبو رائد على هذا الموضوع القّيم وأوصل الشكر الى كل من شارك فيه
***
وفي البداية وبناء على عنوان ومقدمة الموضوع أرى وحسب رأيي أن الموضوع لا يتعلق بايجابيات دين او عرق معيّن بل شمل كافة المجتمعات على اختلاف أعراقها وأديانها
لذا أحب أن أتحدث عن المجتمعات بصفة عامة

وقبل ذلك أضع مثالا على رجلين قد وضعا تحت تصرفك فقمت باستعباد وحبس أحدهما بدون حق
وسلبت حريته و ارادته وان تذمّر قمت بجلده

وفي المقابل منحت للرجل الثاني كافة حقوقه وعلى رأسها حريته الشخصية
وكرامته وعاملته كانسان يمتلك الارادة التامة وعدلت في معاملته
وقمت بتأمين تعليمه وعلاجه ووفرت له فرص النجاح

ثم قمت بعد ذلك بتقييم الرجلين لترى مدى الايجابية أو السلبية التي يتمتع بها كل منهما

النتيجة معروفة فمن أين سيأتي الرجل الاول بالايجابية وانت تقمعه وتسلب ارادته
ولمائا يكون ايجابيا وهو لا يمتلك نفسه
وهل تتوقع أن يقوم بزراعة الورود داخل سجنه وهو يعلم بأنه لن يمتلكها
وأنك غدا ستدوس هذه الورود
وهل تعتقد بأن تظهر الايجابيات المحبوسة بداخله بعد أن كبلّتها ؟

أما الثاني فقد عاش حرا برأيه متمتعا بكرامته واستطاع بذلك أن يسّخر كل قدراته الايجابية لخدمة مصالحه والاماكن التي يعيش فيها بارادته
دون أن يخشى من سطوتك فأن قام بعمل جيد انتفع به وان كان سلبيا أساء لنفسه
لكن لم تكن أنت من صنعت منه سلبيا

هذا المثل للأسف ينطبق على كافة المجتمعات التي تهيم فوق الكرة الأرضية
فهناك شعوب امتلكوا ارادتهم وعاشوا أحرارا
وشعوبا لا زالوا يلاقون الأمرين من الغريب والقريب مما جعل منهم أكثر الشعوب سلبية

أمم كاملة ولدت مضطهده سجينة داخل أوطانها عاشت وتربت على ذلك
تهان من الغريب وتقمع من القريب
ودائما تنعدم الايجابية حيث تسلب الحرية
حتى لو ظهرت بعض الايجابيات فهي اما مصطنعة أو منافقة
وأنا لا أقصد دولا بعينها لكن هذا هو الواقع الذي تعيشه كافة المجتمعات
وعلى مستويات متفاوتة

هذا حسب رأيي الشخصي وربما أكون على خطأ


ابو جهينة
وعند جهينة الخبر اليقين

*****************************

لا يسلم الشرف الرفيع من الأذى *@* حتى يراق على جوانبه الدم
وللحـرية الحمراء باب ** بكل يد مضـرجة يدق

 


موضوعنا الثاني ياأصحاب الأقلام الداماسية ( ماهو مستوى الإيجابية والسلبية في المجتمعات ؟؟ )

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.