أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


03-12-2010, 07:08 PM
عز وفخر غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 337330
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 68
إعجاب: 0
تلقى 12 إعجاب على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #76  

07:08 PM

جزاك الله خير
على هذا الموضوع الرائع





03-12-2010, 08:30 PM
عز وفخر غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 337330
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 68
إعجاب: 0
تلقى 12 إعجاب على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #77  

جزاك الله خير
على هذا الموضوع الرائع

04-01-2011, 04:59 PM
بـيلاكازا غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 360168
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 1
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #79  

جزاك الله خيرا وجعله فى ميزان حسناتك

04-01-2011, 07:23 PM
اسامه الهرفي غير متصل
الوسام الفضي
رقم العضوية: 216609
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,165
إعجاب: 0
تلقى 718 إعجاب على 172 مشاركة
تلقى دعوات الى: 19 موضوع
    #80  

اللهم اغفر لى ولوالدى وللمسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات إنك قريب مجيب الدعوات رب العالمين
اللهم اغفر لنا تقصيرنا في اركانك
مشكور اخونا الفاضل على الموضوع القيم وجعله في ميزان حسناتك


04-02-2011, 02:14 AM
يسعد صباحك غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 23076
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 21,625
إعجاب: 7,793
تلقى 3,970 إعجاب على 505 مشاركة
تلقى دعوات الى: 482 موضوع
    #81  


---

قال تعالى عن عباده :
( يا أيُها الذين آمنُوا من يرْتد منكُمْ عن دينه فسوْف يأْتي اللهُ بقوْمٍ يُحبُهُمْ ويُحبُونهُ )
سبحان من سبقت محبته لأحبائه ، فمدحهم على ما هب لهم ،
واشترى منهم ما أعطاهم وقدم المتأخر من أوصافهم لموضع إيثارهم ،
فباهى بهم في صومهم ، وأحب خلوف أفواههم .
فيالها من حالة مصونة لا يقدر عليها كل طالب !
ولا يبلغ كنه وصفها كل خاطب .
ابن الجوزي ـ صيد الخاطر .

---

قال تعالى :
( وكُلُواْ مما رزقكُمُ اللهُ حلالا طيبا )
لم يقل تعالى : كلوا ما رزقكم ، ولكن قال : ( كلوا مما رزقكم الله )
وكلمة ( من ) للتبعيض ، فكأنه قال : اقتصروا في الأكل على البعض
واصرفوا البقية إلى الصدقات و الخيرات .
الفخر الرازي ـ التفسير الكبير .

---

قال تعالى ذاكرا وعيد الشيطان :
( ثُم لآتينهُم من بيْن أيْديهمْ ومنْ خلْفهمْ وعنْ أيْمانهمْ وعن شمآئلهمْ
ولا تجدُ أكْثرهُمْ شاكرين ).
أتاك الشيطان يا ابن آدم من كل وجه ،
غير أنه لم يأتك من فوقك ، لم يستطع أن يحول بينك وبين رحمة الله .
قتادة السدوسي ـ إغاثة اللهفان لابن القيم .

---

لو رأيت أهل القبور في وثاق الأسر ، فلا يستطيعون الحركة إلى نجاة :
( وحيل بيْنهُمْ وبيْن ما يشْتهُون )
يا منفقا بضاعة العمر في مخالفة حبيبه ،
والبعد عنه ، ليس في أعدائك أشد عليك منك .
ابن القيم ـ بدائع الفوائد .

---

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( وإن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضا عنه ) .
اعلم أنه لا رتبة فوق رتبة من تشتغل الملائكة وغيرهم
بالاستغفار والدعاء له
و تضع له أجنحتها ، وإنه لينافس في دعاء الرجل الصالح
أو من يُظن صلاحه ،
فكيف بدعاء الملائكة ؟
ابن جماعة الكناني ـ تذكرة السامع والمتكلم ـ في أدب العالم والمتعلم .

---

قال تعالى :
( وإذا قرأْت الْقُرآن جعلْنا بيْنك وبيْن الذين
لا يُؤْمنُون بالآخرة حجابا مسْتُورا* وجعلْنا على قُلُوبهمْ أكنة
أن يفْقهُوهُ وفى آذانهمْ وقْرا ) ،
وقال تعالى :
( فمال هؤُلاء الْقوْم لا يكادُون يفْقهُون حديثا) .
فلو كان المؤمنون لا يفقهونه أيضا
لكانوا مشاركين للكفار والمنافقين فيما ذمهم الله تعالى به .
ابن تيمية ـ مجموع الفتاوى .

---

قال تعالى : {بلْ هُو قُرْآن مجيد}
ووصف القرآن بأنه مجيد لا يعني أن المجد وصف للقرآن نفسه فقط ،
بل هو وصف للقرآن ، ولمن تحمل هذا القرآن فحمله
وقام بواجبه من تلاوته حق التلاوة ، فإنه سيكون له المجد والعزة والرفعة .
ابن عثيمين ـ تفسير جزء عم .

---

من طال وقوفه في الصلاة ليلا ونهارا لله ،
وتحمل لأجله المشاق في مرضاته وطاعته ،
خف عليه الوقوف يوم القيامة وسهُل عليه ،
وإن آثر الراحة هنا والدعة والبطالة والنعمة ، طال عليه الوقوف
ذلك اليوم واشتدت مشقته عليه .
وقد أشار الله تعالى إلى ذلك في قوله :
( ومن الليْل فاسْجُدْ لهُ وسبحْهُ ليْلا طويلا (٢٦)
إن هؤُلاء يُحبُون الْعاجلة ويذرُون وراءهُمْ يوْما ثقيلا )
فمن سبح الله ليلا طويلا ، لم يكن ذلك اليوم ثقيلا عليه ،
بل كان أخف شيء عليه .
ابن القيم ـ اجتماع الجيوش الإسلامية على حرب المعطلة والجهمية .

---

قال تعالى : ( إن الذين يُنادُونك منْ وراء الْحُجُرات أكْثرُهُمْ لا يعْقلُون) .
أدب العبد عنوان عقله ، وأن الله مريد به خيرا .
السعدي ـ تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان .

---

عن مالك بن مغول قال : شكا أبو معشر ابنه إلى طلحة بن مصرف ، فقال :
استعن عليه بهذه الآية :
( قال رب أوْزعْني أنْ أشْكُر نعْمتك التي أنْعمْت علي وعلى والدي
وأنْ أعْمل صالحا ترْضاهُ وأصْلحْ لي في ذُريتي ) .
حلية الأولياء لأبي نعيم .

---

قد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال :
( من قال سبحان الله العظيم وبحمده غُرست له نخلة في الجنة ) .
فالعجب لهذا يضيع زمانه في غير الغرس ،
ولو أنه ذاق طعم النخيل لا ستكثر من غرس النخل.
ابن الجوزي ـ حفظ العمر

---

يقرأ المسلمون القرآن فيحركون ألسنتهم بلفظ كلماته وتجويد تلاوته ،
ولكن لا يفكرون في وجوب تحريك عقولهم لفهم معانيه ،
ويرون أن هذا هو الأصل في القراءة ،
كأن القرآن ليس إلا كلاما معدا للتلحين
ولا يُطلب منهم إلا التسابق إلى حسن تلحينه وإدارته على البيات
والرصد والعجم وهاتيك الأنغام
وصار البر بالقرآن كل البر ، والعناية به كل العناية ،
أن نتقن مخارج حروفه ونفخم مفخمه ونرقق مرققه
ونحافظ على حدود مدوده ،
ونعرف مواضع إخفاء النون وإظهارها ودغمها وقلبها والغنة بها .
القرآن الذي أنزله الله أمرا ونهيا
ومنهجا كاملا للمسلم في حياته الخاصة وحياته الاجتماعية ،
يُكتفي منه بالتغني بألفاظه وتجويد تلاوته
فهل ينفع القاضي أن يقرأ القانون مجودا ثم لا يفهمه ولا يحكم به ؟
وإذا تلقى الضابط برقية القيادة هل ينجيه من المحكمة العسكرية أن يضعها على رأسه
ويقبلها ويترنم بها ، ولا يحاول أن يدرك مضمونها .
بل لو رأيتم رجلا قعد يقرأ جريدة حتى أتمها كلها من عنوانها إلى آخر إعلان فيها ،
فسألتموه : ما هي أخبارها ؟ فقال : والله ما أدري ،
لم أحاول أن أتفهم معناها فماذا تقولون فيه ؟
أما تنكرونه وتنكرون عليه ؟
فكيف لا تنكرون على من يعكف على المصحف حتى يختم الختمة ،
وقد خرج منها بمثل ما دخل فيها ، ما فهم من معانيها شيئا ؟
فمن أين جاءت هذه المصيبة ؟
وأي عدو من أعداء الله استطاع أن يلعب هذه اللعبة
فيحرم المسلمين من قرآنهم وهو بين أيديهم ، وفي كل بيت نُسخ منه ،
وهو يُتلى دائما في كل مكان ؟ يحرمهم منه وهو في أيديهم
وهو ملء أنظارهم وأسماعهم ؟
مسألة عجيبة جدا والله !
علي الطنطاوي ـ فصول إسلامية

---

قال تعالى :
( ومنْ أظْلمُ ممنْ منع مساجد الله أنْ يُذْكر فيها اسْمُهُ وسعى في خرابها ) .
إذا كان لا أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه ،
فلا أعظم إيمانا ممن سعى في عمارة المساجد بالعمارة الحسية والمعنوية .
السعدي ـ تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان .

---

قال تعالى :
{يا أيُها الذين آمنُوا عليْكُمْ أنْفُسكُمْ لا يضُرُكُمْ منْ ضل إذا اهْتديْتُمْ} .
قد يتوهم الجاهل من ظاهر هذه الآية الكريمة عدم وجوب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ،
ولكن نفس الآية فيها إشارة إلى أن ذلك فيما إذا بلغ جهده فلم يقبل منه المأمور ،
وذلك في قوله تعالى : ( إذا اهتديتم ) لأن من ترك الأمر بالمعروف لم يهتد .
الشنقيطي ـ أضواء البيان .

---

قال صلى الله عليه وسلم :
( ومن سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له به طريقا إلى الجنة ) رواه مسلم .
سلوك الطريق يشمل الطريق الحسي الذي تقرعه الأقدام ،
مثل أن يأتي الإنسان من بيته إلى مكان العلم
سواء كان مكان العلم مسجدا أو مدرسة أو كلية أو غير ذلك ،
ومن ذلك أيضا الرحلة في طلب العلم أن يرتحل الإنسان من بلده إلى بلد آخر
يلتمس العلم فهذا سلك طريقا يلتمس فيه علما .
والطريق الثاني الطريق المعنوي ،
وهو أن يلتمس العلم من أفواه العلماء ومن بطون الكتب
فالذي يراجع الكتب للعثور على حكم مسألة شرعية
وإن كان جالسا على كرسيه فإنه قد سلك طريقا يلتمس فيه علما ولو كان جالسا .
ابن عثيمين ـ شرح رياض الصالحين

===


04-02-2011, 08:01 PM
منى غير متصل
مجهودات طيبة فى الركن العام وركن الصور
رقم العضوية: 312413
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الإقامة: الاسكندريه
المشاركات: 3,174
إعجاب: 1,710
تلقى 416 إعجاب على 76 مشاركة
تلقى دعوات الى: 113 موضوع
    #82  

أسأل الله العلي القدير أن يكون فى ميزان حسناتك ماتقدم

أخى الكريم توجد فكرة موضوع
أن يتم إختيار سورة معينة يقرأها كل المشاركون بتدبر
ونحاول أن نقرأ أقوال العلماء
ثم يشارك كل فرد بما فتح الله عليه

أتمنى بصدق وجود هذا الموضوع
فما رأيك أستاذنا


إن كنت إلى خير تسعى ** وافاك الخير ونجاك
وإلى الفردوس مع النا ** جين بكل هناء وافـاك
يا فرحة قلبك حين ترى ** أحبابك جـذلى إذْ ذاك
والله تعـالـى بالإكـرا *** م وحور الجنة أرضاك
بل تشـكر ربك تحمده *** إذ جعـل الجنـة مأواك
وحمـاك بمنتـه نــارا *** بلظاها تشوي الأفـاك
وأعاذك منها ، وحباك *** فضلا ونعيما يغشـاك
وغراس الجنة تسبيح *** تهليل ، فالزم ذكـراك
واعمل للجنة في دأبٍ *** كي يحلُـو فيها مثواك


نلقاكم بعد رمضان إن شاء الله

09-02-2011, 08:35 PM
يسعد صباحك غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 23076
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 21,625
إعجاب: 7,793
تلقى 3,970 إعجاب على 505 مشاركة
تلقى دعوات الى: 482 موضوع
    #83  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منى 
أسأل الله العلي القدير أن يكون فى ميزان حسناتك ماتقدم

أخى الكريم توجد فكرة موضوع
أن يتم إختيار سورة معينة يقرأها كل المشاركون بتدبر
ونحاول أن نقرأ أقوال العلماء
ثم يشارك كل فرد بما فتح الله عليه

أتمنى بصدق وجود هذا الموضوع


فما رأيك أستاذنا
جزاك الله خير الجزاء ..

فكرة جميلة وهذا ماأردت ,
وقد أشرت إليه بأول الموضوع ولكن بشكل مختصر
فكّرت بأن أطرح فكرة ما عقب إنتهائي من طرح جميع اللطائف الموجوده لدي
ولكن لامانع لدي أبداً أن نقوم بطرح فكرتك هذه الآن ونستكمل بقية اللطائف فيما بعد
طالما أنها تساعد وتفتح الباب لنا وللجميع لتدبّر كتاب الله العظيم
وتأمله وحفظه والعمل به وهذا الأهم .,
أحسن الله إليك وبارك الله بك

09-02-2011, 10:01 PM
منى غير متصل
مجهودات طيبة فى الركن العام وركن الصور
رقم العضوية: 312413
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الإقامة: الاسكندريه
المشاركات: 3,174
إعجاب: 1,710
تلقى 416 إعجاب على 76 مشاركة
تلقى دعوات الى: 113 موضوع
    #84  

طالما أنها تساعد وتفتح الباب لنا وللجميع لتدبر كتاب الله العظيم
نعم أخى الكريم
إن شاء الله سيكون فيه الخير الكثير
فى إنتظار أن تبدأ أخي الكريم
وستجد تفاعل إن شاء الله

10-02-2011, 01:29 AM
خ ــادم الإسلام غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 363216
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 7
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #85  

بارك الله فيك اخي العزيز

18-02-2011, 04:11 PM
سنابل العطاء غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 363682
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 28
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #86  

جزاك الله الجنة

18-02-2011, 05:04 PM
يسعد صباحك غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 23076
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 21,625
إعجاب: 7,793
تلقى 3,970 إعجاب على 505 مشاركة
تلقى دعوات الى: 482 موضوع
    #87  

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منى 
نعم أخى الكريم
إن شاء الله سيكون فيه الخير الكثير
فى إنتظار أن تبدأ أخي الكريم
وستجد تفاعل إن شاء الله

أختي الفاضله منى ,, مارأيك أن نبدأ ونفتتح ..
بـ فاتحة الكتاب
أسأل الله العلي العظيم أن يفتح لنا ولكم أبواب فضله
وأن يستعملنا وإياكم في طاعته

الأخوه في الله جزاكم الله خير وبارك بكم

18-02-2011, 05:17 PM
منى غير متصل
مجهودات طيبة فى الركن العام وركن الصور
رقم العضوية: 312413
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الإقامة: الاسكندريه
المشاركات: 3,174
إعجاب: 1,710
تلقى 416 إعجاب على 76 مشاركة
تلقى دعوات الى: 113 موضوع
    #88  

ماشاء الله بداية ممتازة جداً

حسناً هى دعوة لجميع أعضاء المنتدى من الأخوة والأخوات

فلنقرأ الفاتحة بتدبر
وليفيدنا كل واحد بما فتح الله عليه
مع الإستعانة بكتب التفسير


ويمكن أن نرسل دعوات للأخوة والأخوات

إن شاء الله نبدأ الآن

جزاكم الله خيراً

و ورحمة الله وبركاته

19-02-2011, 03:51 AM
منى غير متصل
مجهودات طيبة فى الركن العام وركن الصور
رقم العضوية: 312413
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الإقامة: الاسكندريه
المشاركات: 3,174
إعجاب: 1,710
تلقى 416 إعجاب على 76 مشاركة
تلقى دعوات الى: 113 موضوع
    #89  

كنت أعلم يقينا أن الموضوع سيعود علي بفوائد عظيمة
لقد صُدمت حقا بما وجدت

أهذه هى السورة القصيرة التى نرددها ونرتلها

فى فرائض الصلاة اليومية تسعة عشر مرة

أضف إلى ذلك السنن ليصبح عدد تلاوتها تسعة وعشرون

بل هناك من من الله عليه بقرآئتها أكثر من ذلك بكثير






فماذا نعرف عنها ............ ؟





قال تعالى ( وقال الرسول يارب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا)

قال تعالى ( أفلا يتدبرون القرآن ) ولم يقل أفلا يقرأون القرآن


معا أخوتى يدا بيد نعيد مجد هذه الأمة
المتمثلة أولا فى العودة لكتاب الله


أتمنى أن يشارك الجميع لتعم الفائدة

وبأذن الله أذكر ماتعلمته غدا صباحا

قال تعالى (وفى ذلك فليتنافس المتنافسون)

20-02-2011, 11:51 AM
منى غير متصل
مجهودات طيبة فى الركن العام وركن الصور
رقم العضوية: 312413
تاريخ التسجيل: Oct 2009
الإقامة: الاسكندريه
المشاركات: 3,174
إعجاب: 1,710
تلقى 416 إعجاب على 76 مشاركة
تلقى دعوات الى: 113 موضوع
    #90  

سورة الفاتحة تشمل أصول العبادة الثلاثة

فالعبادة

إما عبادة * محبة * ... (الحمدلله رب العالمين)

أو عبادة * رجاء * ... (الرحمن الرحيم )

أو عبادة * خوف * ... (مالك يوم الدين )

ولكى تكتمل العبادة على أتم وجه يجب توفر الثلاثة


تضمنت السورة الكريمة


---> أنواع التوحيد الثلاثة

- توحيد الربوبية --> (رب العالمين)
- توحيد الأُلهيه , وهو إفراد الله تعالى بالعبادة ويؤخذ من لفظ (الله)
- توحيد الأسماء والصفات , وهو إثبات صفات الكمال لله تعالى التى أثبتها لنفسه وأثبتها له رسوله
من غير تعطيل ولاتمثيل ولاتشبيه وقد دل على ذلك لفظ (الحمد ) فله الحمد الكامل بجميع الوجوه



---> وتضمنت إثبات النبوة

- قال تعالى ( إهدنا الصراط المستقيم )
فالهداية ممتنعة بدون الرسالة , ونبي يوصل هذه الرسالة


---> وتضمنت إثبات الجزاء على الأعمال

فإننا لم نُخلق عبثاً كما يقول الملاحدة ، ومن يقول : إنما هى أرحام تدفع وقبور تبلع
بل يوجد حساب (ثواب أو عقاب )
قال تعالى (مالك يوم الدين ) والجزاء يكون بالعدل , لأن الدين معناه الجزاء بالعدل


---> بل تضمنت الرد على جميع أهل البدع والضلال

فى قول تعالى ( إهدنا الصراط المستقيم )
فالمبتدع مخالف لمعرفة الحق والعمل به


---> وتضمنت إخلاص الدين لله : من عبادة وإستعانة

قال تعالى (إياك نعبد وإياك نستعين )
وهو رد على من يستغيث بالقبور ويطلب الإستعانة من أصحابها وغيرهم
أعوذُ بالله من الشرك




يقول إبن القيم

"إعلم أن السورة إشتملت على أمهات المطالب العالية أتم إشتمال وتضمنتها أكمل تضمن
فاشتملت على التعريف بالمعبود بثلاثة أسماء هى مرجع الأسماء الحسنى والصفات العليا
إليها ومداراها عليها والأسماء هى ( الله -الرب - الرحمن )
وتضمنت إثبات المعاد وجزاء العباد بأعمالهم حسنها و سيئها "

ويقول أيضاً

" إعلم أن علم القرآن جُمِع فى المفصل , وعلم المفصل جمع فى الفاتحة
وعلم الفاتحة جمع فى قوله تعالى (إياك نعبد وإياك نستعين ) "


فاللهم بك نستعين على فهم كتابك على الوجه الذى يرضيك عنا


ورد فى فضل سورة الفاتحة أحاديث كثيرة
لكن أختم بأكثر حديث تأثرت به
بل حرك قلبي

فرحاً ... خوفاً ... شوقاً

أخرج مسلم من حديث إبن عباس قال " بينا رسول الله -صلى الله عليه وسلم - عنده جبريل
إذا سمع نقيضاً فوقه , فرفع جبريل بصره إلى السماء فقال : ((هذا باب قد فتح من السماء
مافتح قط )) فنزل منه ملك
فقال (( هذا ملك نزل اليوم مانزل من قبل قط)) فسلم وقال للنبي
(أبشر بنورين أوتيتهما لم يؤتهما أحد قبلك , فاتحة الكتاب ، وخواتيم سورة البقرة
لن تقرأ بحرف منهما إلا أُعطيته ) وفى لفظ أوتيتهما


فاللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك

 


لنقرأ القرآن ونتدبر الآيات ليس لنقرأه لإنهاء صفحات

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.