أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


10-08-2009, 03:22 AM
That's Me غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 100257
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الإقامة: Egypt . EL Arish
المشاركات: 3,869
إعجاب: 1,141
تلقى 1,450 إعجاب على 195 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #1  

أحسنوا ظنكم بالله عز وجل



السلام علي من اتبع الهدي ورضي بالأسلام ديناً وبمحمداً نبيا ً ورسولا ...

أحسنوا ظنكم بالله ورحمه الله وبركاته ،،،


****


عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال : قال النبي - صلى الله عليه وسلم - : يقول الله تعالى : ( أنا عند ظن عبدي بي ، وأنا معه إذا ذكرني ، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي ، وإن ذكرني في ملإ ذكرته في ملإ خير منهم ، وإن تقرب إلي بشبر تقربت إليه ذراعا ، وإن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعا ، وإن أتاني يمشي أتيته هرولة ) .
تخريج الحديث
رواه البخاري و مسلم .
منزلة الحديث
هذا الحديث من أحاديث الرجاء العظيمة التي تحث المسلم على حسن الظن بالله جل وعلا ، والإكثار من ذكره ، وبيان قرب الله من عبده إذا تقرب إليه العبد بأنواع الطاعات .


غريب الحديث



ملأ : المَلأ أشراف الناس ورؤَساؤهم ومقَدَّموهم الذين يُرجَع الى قولهم ، والمقصود بهم في هذا الحديث الجماعة .


حسن الظن بالله
بدأ الحديث بدعوة العبد إلى أن يحسن الظن بربه في جميع الأحوال ، فبَيَّن جل وعلا أنه عند ظن عبده به ، أي أنه يعامله على حسب ظنه به ، ويفعل به ما يتوقعه منه من خير أو شر ، فكلما كان العبد حسن الظن بالله ، حسن الرجاء فيما عنده ، فإن الله لا يخيب أمله ولا يضيع عمله ، فإذا دعا الله عز وجل ظن أن الله سيجيب دعاءه ، وإذا أذنب وتاب واستغفر ظن أن الله سيقبل توبته ويقيل عثرته ويغفر ذنبه ، وإذا عمل صالحاً ظن أن الله سيقبل عمله ويجازيه عليه أحسن الجزاء ، كل ذلك من إحسان الظن بالله سبحانه وتعالى ، ومنه قوله - عليه الصلاة والسلام - ( ادعوا الله تعالى وأنتم موقنون بالإجابة ) رواه الترمذي ، وهكذا يظل العبد متعلقا بجميل الظن بربه ، وحسن الرجاء فيما عنده ، كما قال الأول :
وإني لأدعو الله حتى كأنني أرى بجميل الظن ما الله صانع
وبذلك يكون حسن الظن بالله من مقتضيات التوحيد لأنه مبنيٌ على العلم برحمة الله وعزته وإحسانه وقدرته وحسن التوكل عليه ، فإذا تم العلم بذلك أثمر حسن الظن .


وقد ذم الله في كتابه طائفة من الناس أساءت الظن به سبحانه ، وجعل سوء ظنهم من أبرز علامات نفاقهم وسوء طويتهم ، فقال عن المنافقين حين تركوا النبي - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه في غزوة أحد : {وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية }(آل عمران 154) ، وقال عن المنافقين والمشركين : {الظانين بالله ظن السوء عليهم دائرة السوء }( الفتح 6) .


والمراد من الحديث تغليب جانب الرجاء ، فإن كل عاقل يسمع بهذه الدعوة من الله تبارك وتعالى ، لا يمكن أن يختار لنفسه ظن إيقاع الوعيد ، بل سيختار الظن الحسن وهو ظن الثواب والعفو والمغفرة وإيقاع الوعد وهذا هو الرجاء ، وخصوصاً في حال الضعف والافتقار كحال المحتضر فإنه أولى من غيره بإحسان الظن بالله جل وعلا ولذلك جاء في الحديث ( لا يموتن أحدكم إلا وهو يحسن الظن بالله ) أخرجه مسلم عن جابر رضي الله عنه .


فينبغي للمرء أن يجتهد في القيام بما عليه موقنًا بأن الله يقبله ويغفر له ; لأنه وعد بذلك وهو لا يخلف الميعاد ، فإن ظن أن الله لا يقبله ، أو أن التوبة لا تنفعه ، فهذا هو اليأس من رحمة الله وهو من كبائر الذنوب , ومن مات على ذلك وُكِل إلى ظنه ، ولذا جاء في بعض طرق الحديث السابق حديث الباب ( فليظن بي ما شاء ) رواه أحمد وغيره بإسناد صحيح .


بين اليأس والغرور



ومما ينبغي أن يُعْلم في هذا الباب أن حسن الظن بالله يعنى حسن العمل ، ولا يعني أبداً القعود والركون إلى الأماني والاغترار بعفو الله ، ولذا فإن على العبد أن يتجنب محذورين في هذه القضية : المحذور الأول هو اليأس والقنوط من رحمة الله ، والمحذور الثاني هو الأمن من مكر الله ، فلا يركن إلى الرجاء وحده وحسن الظن بالله من غير إحسان العمل ، فإن هذا من السفه ومن أمن مكر الله ، وفي المقابل أيضاً لا يغلِّب جانب الخوف بحيث يصل به إلى إساءة الظن بربه فيقع في اليأس والقنوط من رحمة الله ، وكلا الأمرين مذموم ، بل الواجب عليه أن يحسن الظن مع إحسان العمل ، قال بعض السلف : " رجاؤك لرحمة من لا تطيعه من الخذلان والحمق " .


جزاء الذاكرين



ثم أتبع ذلك ببيان فضل الذكر وجزاء الذاكرين ، فذكر الله عز وجل أنه مع عبده حين يذكره ، وهذه المعية هي معية خاصة وهي معية الحفظ والتثبيت والتسديد كقوله سبحانه لموسى وهارون :{إنني معكما أسمع وأرى }(طـه 46) .
وأفضل الذكر ما تواطأ عليه القلب واللسان وتدبر الذاكر معانيه ، وأعظمه ذكر الله عند الأمر والنهي وذلك بامتثال الأوامر واجتناب النواهي .
جزاء القرب من الله
ثم بين سبحانه سعة فضله وعظيم كرمه وقربه من عبده ، وأن العبد كلما قرب من ربه جل وعلا ازداد الله منه قرباً ، وقد أخبر سبحانه في كتابه أنه قريب من عبده فقال :{وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون }( البقرة 186) ، وأخبر النبي - صلى الله عليه وسلم - أن ( أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء ) رواه مسلم ، ففي هذه الجمل الثلاث في هذا الحديث وهي قوله تعالى : ( وإن تقرب إلي بشبر تقربت إليه ذراعا ، وإن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعا ، وإن أتاني يمشي أتيته هرولة ) ما يدل على هذا المعنى العظيم ، وهو أن عطاء الله وثوابه أكثر من عمل العبد وكدحه ، ولذلك فإنه يعطي العبد أكثر مما فعله من أجله ، فسبحانه ما أعظم كرمه وأجَلَّ إحسانه .


********
وأعيد



وإذا أذنب وتاب واستغفر ظن أن الله سيقبل توبته ويقيل عثرته ويغفر ذنبه

فيارب ظننا فيك كبير برحمتك وهدايتك لنا
اللهم اني استغفرك واتوب اليك اللهم اغفر لي وتب علي يارب العالمين
اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والاموات يارب العالمين

الله امين
حفظكم الله ورعاكم ،،،






المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ذلك لأنهم أحسنوا الظن بالله ommarime المنتدى العام 5 13-05-2012 07:51 PM
قنوات ام بي سي 3 و ارتينز و Jetix الفساد ( أعوذ بالله من هالمقطع أعوذ بالله ) زي القمر المنتدى الاسلامي 4 21-01-2011 10:40 AM
يشبه نفسه بالله((والعياذ بالله)) عمَار يا شام أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات 11 08-05-2009 09:22 PM
أحسنوا الظن بالله تعالى rose المنتدى الاسلامي 0 14-06-2003 03:41 PM
10-08-2009, 05:17 AM
T_r_o_y غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 303871
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 21
إعجاب: 0
تلقى إعجاب 1 على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  
أحسنتم أخي الكريم
كم من متع ربانيه مهرها الأيمان والأخلاص حرمنا أنفسنا منها بما أقترفته أيدينا وألسنتنا
محروم من لم يذق حلاوه الأيمان
أللهم أرزقنا حسن الظن بك
جازاكم الله كل خير ورزقنا وأياكم الأخلاص في القول والعمل


10-08-2009, 01:39 PM
شامل باسييف غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 116909
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 220
إعجاب: 41
تلقى 71 إعجاب على 26 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك اخي الحبيب وجعلها الله في ميزان حسناتك


قال الله جل وعلا : أنا عند ظن عبدي بي إن ظن خيرا فله ، وإن ظن شرا فله

الراوي: واثلة المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/215
خلاصة الدرجة: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]


دخول متقطع بسبب الدراسة ( دعواتكم اخواني ) :love:

طالب الحق يكفيه دليل وصاحب الهوى لا يكفيه ألف دليل
الجاهل يتعلم وصاحب الهوى ليس لنا عليه سبيل



10-08-2009, 02:38 PM
العنان3005 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 129715
تاريخ التسجيل: Jun 2008
المشاركات: 113
إعجاب: 11
تلقى 53 إعجاب على 25 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  


الاخ العزيز .. جزاك الله تعالى خيرا على هذه المعلومة الطيبة ..

اللهم انا نحسن الظن بك ، فمكن لعبادك المجاهدين ما وعدتهم به من النصر والتميكن ..
واجعل عودنا الى دينك عودا حميدا ، وخذنا اليك غير مفتونين ولا فاتنين ..

ربنا توفنا مسلمين والحقنا بالصالحين .. كل المحبة والمودة اخواني لكم جميعا ..

اخوكم العنان


الصمت ، لشاهد الجريمة .. جريمة !!
هكذا ، وإلا فإنّ الخيانة تُسربل كلّ الأسوياء ..
من يعرف القاتل ، ويرى دم المقتول ، ثمّ يصمت .. ينبغي أن يقتل ، أن يسحل ..
أنّه يحبّ أن تشيع الغيلة في البشريّة ، إنّه يتستّر ، إنّه يرعى الجريمة ، يباركها في المدينة !
لا تصمت يا رفيق ، اصرخ ، نادِ على أيّ أحد ، أومئ على الأقلّ ..
أن تصمت ، وأنت تعرف الحقيقة ، ألعن ألف مرّةٍ من أن تصرخَ بالباطل !!كلمات رماد انسان

10-08-2009, 03:02 PM
شامل باسييف غير متصل
عضو مميز
رقم العضوية: 116909
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 220
إعجاب: 41
تلقى 71 إعجاب على 26 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #5  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العنان3005 


اللهم انا نحسن الظن بك ، فمكن لعبادك المجاهدين ما وعدتهم به من النصر والتميكن ..
واجعل عودنا الى دينك عودا حميدا ، وخذنا اليك غير مفتونين ولا فاتنين ..

ربنا توفنا مسلمين والحقنا بالصالحين .. كل المحبة والمودة اخواني لكم جميعا ..

اخوكم العنان

اللهم أمين

اشهد الله اني احبك في الله اخي العنان

10-08-2009, 04:21 PM
elsaid320 غير متصل
عضـو
رقم العضوية: 304126
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 18
إعجاب: 2
تلقى 13 إعجاب على 5 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #6  
بارك الله فيكم


10-08-2009, 08:18 PM
العنان3005 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 129715
تاريخ التسجيل: Jun 2008
المشاركات: 113
إعجاب: 11
تلقى 53 إعجاب على 25 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #7  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة slemo_911 
اللهم أمين

اشهد الله اني احبك في الله اخي العنان

الاخ العزيز سليم .. بارك الله بك اخي الكريم .. وجزاك الله تعالى كل خير ، واحبك الله الذي احببتني فيه .. وللاخوة جميعا كل المحبة والمودة والاحترام .. فلله درهم من ابطال ، ولله در احاديثهم ما اروعها .. كتبها الله في ميزان حسناتهم يوم القيامة ..

اخي الكريم سليم .. كل الحب في الله لكم جميعا ..

اخوكم العنان

11-08-2009, 02:35 AM
That's Me غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 100257
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الإقامة: Egypt . EL Arish
المشاركات: 3,869
إعجاب: 1,141
تلقى 1,450 إعجاب على 195 مشاركة
تلقى دعوات الى: 2 موضوع
    #8  
بارك الله فيكم .. وجزاكم خير الجزاء
واشكر كل من شرفني بمروره وأغدق علي بحسن دعاءه وكلماته ...

 


أحسنوا ظنكم بالله عز وجل

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.