أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


23-03-2009, 09:11 PM
أبو أسامة 123 غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 144465
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الإقامة: رفح / فلسطين
المشاركات: 84
إعجاب: 240
تلقى 113 إعجاب على 51 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

علامات الساعة الصغرى والكبرى


علامات الساعة الصغرى والكبرى

علامات الساعة الصغرى والكبرى
يقول السائل: ما هي علامات الساعة الصغرى والكبرى وفقكم الله؟


علامات الساعة الصغرى كثيرة، منها ما جاء في حديث جبرائيل أنه صلى الله عليه وسلم أخبر جبرائيل أن من أشراطها أن تلد الأمة ربتها، وأن ترى الحفاة العراة العالة رعاء الشاة يتطاولون في البنيان.
يعني من أشراطها الصغيرة كثرة الإماء وتسري الإماء كما قد وقع في العرب وغيرهم، ومن أشراطها تطاول البنيان، والتكلف في البنيان، وإطالة القصور، وهذا وقع من زمان طويل، ومن أشراطها قلة العناية بالدين وإقبال الناس على الدنيا، وعدم العناية بأمر الدين، كل هذا من أشراطها ومن دلائل قربها.
وكذلك قلة العلم وكثرة الجهل، وهذا وقع من زمن طويل، وكذلك من أشراطها خروج نار من أرض الحجاز تضيء أعناق الإبل بالشام، وقد وقعت هذه النار، فكانت في المدينة عام أربع وخمسين وستمائة واستمرت مدة طويلة لعدة أيام في المدينة في الحرة، كل هذا معلوم ذكره المؤرخون وجاءت به السنة عن الرسول عليه الصلاة والسلام، فأشراطها الصغيرة كثيرة وقد وقع منها الشيء الكثير.
أما أشراطها الكبيرة فتأتي:
منها خروج المهدي المنتظر من نسل بيت النبي صلى الله عليه وسلم، وهو مهدي آخر غير مهدي الشيعة، أما مهدي الشيعة فلا أصل له، فهو مهدي آخر غير مهدي الشيعة يسمى محمد بن عبد الله، يخرج في آخر الزمان عند خروج الدجال وعيسى بن مريم، جاءت به الأحاديث الصحيحة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
ومنها نزول المسيح ابن مريم عند خروج الدجال، وخروج الدجال من أشراط الساعة، وهو يخرج من جهة المشرق يدعي النبوة ثم يدعي أنه رب العالمين والعياذ بالله. وقد أمرنا الله أن نستعيذ من شره في آخر الصلاة.
ومنها نزول عيسى ابن مريم في آخر الزمان من السماء فيقتل الدجال، ويحكم بشريعة الله، ويدخل الناس في دين الله أفواجاً في وقته عليه الصلاة والسلام، ويُهلك الله الأديان كلها فلا يبقى إلا الإسلام في وقته عليه الصلاة والسلام .
ومنها في آخر الزمان نزع القرآن من الصحف ومن الصدور عند تعطيل العمل به.
ومنها هدم الكعبة في آخر الزمان، يهدمها الحبشة.
ومنها طلوع الشمس من مغربها في آخر الزمان، وإذا طلعت من مغربها لا تقبل التوبة من أحد، الكل يبقى على حاله، كل هذا من أشراطها الكبار.
وآخر الآيات النار في آخر الزمان، تحشر الناس إلى المحشر، تسوقهم إلى المحشر جهة الشام؛ تبيت معهم حيث يبيتون، وتقيل معهم حيث يقيلون.
وبعد هذا تقوم الساعة على شرار الخلق، بعد ما يقبض الله أرواح المؤمنين والمؤمنات حيث يرسل الله ريحاً طيبة تقبض أرواح المؤمنين المؤمنات، فيبقى الأشرار فعليهم تقوم الساعة في آخر الزمان.
فالمقصود أن أشراط الساعة الكبار لم تقع وستقع، ويغلب على الظن أن زمانها ليس بالبعيد، فزمان خروج المهدي وخروج الدجال ونزول المسيح ليس بالبعيد والله أعلم؛ لأن الدنيا قد كثر فيها الشر، وانتشر الكفر بالله والمعاصي والمخالفات، ونسأل الله للمسلمين الهداية والتوفيق وصلاح الأحوال.





يا ابن آدم إنما أنت أيام.*. إذا ذهب يومك ذهب بعضك
إنا لنفرح بالأيام نقطعها .*.وكل يوم مضى يدني من الأجل
فاعمل لنفسك قبل الموت مجتهداً.*. فإنما الربح والخسران في العمل

المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماذا بقى من العلامـــــــــــــــات؟ علامات الساعة الصغرى والكبرى موضوع شامل elbass المنتدى الاسلامي 4 04-10-2017 08:08 AM
نسخة اصلية من كتاب : نهاية العالم وأشراط الساعة الصغرى والكبرى مع الصور والخرائط الكرويتى المكتبة الإسلامية 12 12-10-2014 02:52 AM
كثرة الزلازل هي إحدى علامات الساعة الصغرى، aquatique المنتدى الاسلامي 1 26-10-2013 01:33 PM
[علامات الساعة الصغري] [محمود المصرى] من سلسلة رحلة الى الدار الآخرة BeTheChange889 المنتدى الاسلامي 4 13-12-2009 08:52 AM
علامات يوم القيامة الصغرى ( التى ظهرت بالكامل ) والعلامات الكبرى‏ ba7bu المنتدى الاسلامي 2 04-02-2009 02:53 PM
 


علامات الساعة الصغرى والكبرى

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.