أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


27-02-2009, 09:39 PM
أبو شرف الزاملي غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 230948
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 65
إعجاب: 0
تلقى 40 إعجاب على 29 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

عودتك عيدنا


أنت فى مكانٍ علياً فى قلوبنا ، ترى صلابة قيودك لن تدوم، إنها تلين، ليس لها مكان، أمام شهامة رجال الأسلام .
مكانك مكاناً سمياً من أسفله أمكنة الأخسرين ،فى عيوننا لك عهداً يدوم لآخر الأنفاس ، حباً زرع فى الأعماق ، روى بدم ٍ زكىٍ، بدمعٍ حار من الآلام ، باردٌ لفرحة طيور الربيع التى تحتفل بجمالك كل يوم .
دموعٌ وأبتسامة ياالله ما أجملها مكانتك فى قلوب تضحي بالأجساد اليافعة المتطهرة لربها .
لا تنظرين يا نورٌ وسط ظلام الأذناب إلى قوة أعدائك فهى وربى وهنه، لما الخوف من نظرات الذئاب والله باركك منذ زمان ،لا تبالى الى مكر الثعالب الدنيئة التى دنست ارضك الطاهرة ، الله مكرهُ أعظم منهم، جرحك أتعب أبناء أرض الإسلام ومنهم لك ألف سلام ، أنينك يقلق أرض الشام التى تتمنى أن تطبق على مغتصبك الذى يحيط بك .
يا ضى العيون إمحي الخوف من ربوعك، نحن رجالٌ يحملون فى صدورهم كلام ربهم، أرتووا من نبع سنة المصطفي صلى الله عليه وسلم .
لا....لا نحن أصحاب قلوبٍ وجله لذكر ربهم، العيون معذبه من إستباحة دم رجالك، وقتل زهراتك، من عنجهية المغتصبين التى هربت منها جمال الأيام .
قسماً بالله لن تضيع مرارة الليالى دون ذوق حلاوة الليالى كما ذاقها سيف الله المسلول بنصر الإسلام .
سأخرج من محرابي لأقول أنت يا فلسطين همنا وحُلمنا وعودتك عيدنا .





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طلب برنامج كان من فترة لو سمحتو عيدوا رفعةللاهمية eyadlove22 برامج 2 28-03-2013 12:41 AM
هذا عيدنا! ابو عمير المنتدى الاسلامي 0 27-11-2008 07:33 PM
 


عودتك عيدنا

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.