أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


20-01-2009, 08:31 PM
khaledabofaid غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 18326
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 675
إعجاب: 0
تلقى 275 إعجاب على 130 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

تعالوا بنا نبحث عن الكنز المفقود


[align=center]تعالوا نبحث الكنز المفقود و رحمة الله و بركاته

إخوانى و أخواتى فى الله الكرام

أولا و قبل كل شيئ أحب أن أهدى كل الإحترام و أصدق التعازى لأهل غزة الحبيبة غزة الصمود غزة أرض الرباط المقدس غزة التى خذلناها كمسلمين عرب بكل أسف .

{إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقّاً فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللّهِ فَاسْتَبْشِرُواْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }التوبة111
نعم تعالوا بنا نعترف بأننا خذلناهم فى محنتهم و شدتهم أقولها و أنا أول المقصرين
أقولها و جبينى يقطر عرقا و عينى تذرف الدموع خجلا من نفسى فعلا .

هل أصبح المسلمين و العرب لا يملكون من الأسلحة إلا رفع أكُف الدعاء
بل إن أغلبنا و الله و أنا أولهم لا يعرف أصول الدعاء
إن للدعاء أصول و قواعد لابد و أن نراعيها حتى يستجيب الله عز و جل لنا
و ستلاحظون هذا واضحا جليا من سياق الآية الشريفة الآتية
يقول ربى و أحق القول قول ربى عز و جل

تعالوا نبحث الكنز المفقود
{وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ }
صدق الله العظيم
البقرة186
جاء فى تفسير الجلالين
وسأل جماعة النبي صلى الله عليه وسلم: أقريب ربنا فنناجيه أم بعيد فنناديه ، فنزل: (وإذا سألك عبادي عني فإني قريب) منهم بعلمي فأخبرهم بذلك (أجيب دعوة الداع إذا دعان) بإنالته ما سأل (فليستجيبوا لي) دعائي بالطاعة (وليؤمنوا) يداوموا على الإيمان (بي لعلهم يرشدون) يهتدون
و جاء فى التفسير الميسر
وإذا سألك -أيها النبي- عبادي عني فقل لهم: إني قريب منهم, أُجيب دعوة الداعي إذا دعاني, فليطيعوني فيما أمرتهم به ونهيتهم عنه, وليؤمنوا بي, لعلهم يهتدون إلى مصالح دينهم ودنياهم. وفي هذه الآية إخبار منه سبحانه عن قربه من عباده, القرب اللائق بجلاله.
و هناك سؤال لا يغيب عن ذهنى بخصوص هذه الآية فعلا
و السؤال هو : ما معنى كلمة عبادى
من هؤلاء العباد الذين سيسألون الرسول صلى الله عليه و سلم عن رب العزة و كيفية إستجابته عز و جل لدعائهم و ما هى الشروط و المواصفات التى تدلنا على هؤلاء العباد الذين كرمهم ربى عز و جل بأن نسبهم إليه سبحانه و تعالى و كذلك ما هى الشروط التى وضعها رب العالمين ليستجيب لهؤلاء العباد .
إن هذه الآية الشريفة تستحق فعلا أن نتوقف حولها كثيرا من الوقت و أن نمعن جيدا فى التفكير و التفكر فيها و فى معانيها و فى مدلولات الألفاظ الواردة فى الآية الشريفة .
و المقام هنا لا يتسع لهذا و خوفا عليكم من طول الموضوع و الملل منه سأترك شرح بعض النقاط لتكون خلال الردود و التعليقات إن شاء الله .

و سأعود مرة أخرى الى نقطة أننا أصبحنا لا نملك من الأسلحة إلا الدعاء ( رغم عدم معرفتنا بشروط تحقيق إستجابة الدعاء )
إن المسلم عليه واجبات و إلتزامات عديدة يجب أن تتوافر حتى نكون مسلمين بحق , و لست أنا العبد الفقير الى الله الذى يستطيع أن يحصيها و يفندها و لكنى سأحاول فقط أن أشير الى بعضها على أن تساعدونى فى إستكمال هذه الشروط :

* يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم " المسلم القوى خير و أحب الى الله من المسلم الضعيف " أو كما قال صلى الله عليه و سلم
و يقول ربى عز و جل و أحق القول قول ربى
{وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ }الأنفال60
جاء فى تفسير الجلالين
(وأعدوا لهم) لقتالهم (ما استطعتم من قوة) قال صلى الله عليه وسلم : " هي الرمي " رواه مسلم (ومن رباط الخيل) مصدر بمعنى حبسها في سبيل الله (ترهبون) تخوفون (به عدو الله وعدوكم) أي كفار مكة (وآخرين من دونهم) أي غيرهم وهم المنافقون أو اليهود (لا تعلمونهم الله يعلمهم وما تنفقوا من شيء في سبيل الله يوف إليكم) جزاؤه (وأنتم لا تظلمون) تنقصون منه شيئاً
و جاء فى التفسير الميسر
وأعدُّوا - يا معشر المسلمين - لمواجهة أعدائكم كل ما تقدرون عليه مِن عدد وعدة, لتُدْخلوا بذلك الرهبة في قلوب أعداء الله وأعدائكم المتربصين بكم, وتخيفوا آخرين لا تظهر لكم عداوتهم الآن, لكن الله يعلمهم ويعلم ما يضمرونه. وما تبذلوا من مال وغيره في سبيل الله قليلا أو كثيرًا يخلفه الله عليكم في الدنيا, ويدخر لكم ثوابه إلى يوم القيامة, وأنتم لا تُنْقصون من أجر ذلك شيئًا.

و يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم " اليد العليا ( أى التى تعطى ) خير من اليد السفلى ( أى التى تأخذ )" أو كما قال صلى الله عليه و سلم .

و هناك الكثير من النصوص القرآنية و الآحاديث النبوية الشريفة التى تؤكد أن جياة المسلم لابد و أن يكون لها هدف واضح محدد صريح و ليس هذا فقط بل على المسلم أن يسعى لتحقيق الهدف بكل ما آتاه الله عز و جل من قوة و أن يستغل كل ما أنعم به الله عز و جل عليه فى سبيل تحقيق الهدف.

* إن حياة المؤمن لا يصح أن تكون حياة عبثية لا يملؤها إلا كرة القدم و المصارعة الحرة و الفيديو كليبات الخليعة و الأغانى الماجنة و الموبايلات الحديثة و أجهزة أل إم بى ثرى و الملابس القذرة .
و كثيرا ما أسأل نفسى ما هو الهدف الذى يلتف حوله مسلمون اليوم ؟؟؟
أهو تحرير فلسطين و إستعادة الأقصى الشريف ...
أهو تحرير العراق و تخليص أهله من هذا العدوان الطاغى الذى دمر بنية العراق التحتية و الإنسانية و الدينية ...
أهو النهوض بالقوى الإقتصادية و العسكرية و الصناعية ...

و لكنى و بكل أسف أعود فأقول ... كيف يكون لنا أهداف كهذه و قد إنشغل الشباب الذى هو كنز الأمة الحقيقى إنشغل بكرة القدم و لون عيون نانسى عجرم الحقيقى و مسلسل سنوات الضياع و العمر الحقيقى لنور و مهند
كيف تستطيع فتاة إتخذت نانسى عجرم و هيفاء وهبى و ليلى علوى مثالا و قدوة لها أتستطيع أن تلد لنا أبطالا يحملون هم هذه الأمة و يرفعون شأنها ؟؟؟
كيف يستطيع شاب إتخذ مهند و فضل شاكر و هانى شاكر و كثير من المخنثين مثالا و قدوة أن يبنى بيتا مسلما و أن يربى أولاده على الإيمان العميق الرشيد المتزن المبنى على عقيدة إسلامية صحيحة ؟؟؟
إن كنز الأمة الحقيقى يكمن فى القوة الهائلة للشباب و العقل الراجح و الفكر المتزن للرجال و عفة و طهارة النساء و إصرار الجميع على تحقيق الأهداف المرجوة من هذه الحياة الفانية القصيرة تمهيدا للنعيم المقيم فى الآخرة إن شاء الله .
أين ذهب هذا الكنز
و لماذا لا نبحث عنه و نستخرجه من صدورنا و عقولنا

نعم إن هناك حديث شهير جدا للرسول صلى الله عليه وسلم مفادة أن الأمة سيصير حالها الى أن تكون كغثاء السيل و السبب كما وضحه الرسول صلى الله عليه وسلم هو حب الدنيا و كراهية الموت

هل نسينا فعلا أن هناك موت و آخرة و قبور و حساب و نار و صراط و حشر و ميزان ؟؟؟
هل أصبحنا فعلا لا نعرف نعيم الآخرة لنعمل من أجله
هل أصبحنا فعلا لا نعرف أهوال الآخرة فنفر منها

هل رضينا فعلا أن نكون نحن غثاء السيل الذى لا فائدة منه على الإطلاق
لا إله إلا أنت ربى سبحانه إنى كنت من الظالمين
إن فى القرآن الكريم آية شريفة تدمى القلب و تدمع العين لها فعلا و تعالوا بنا نعرف بعضا من كلام ربى عز و جل
تعالوا نبحث الكنز المفقود
{وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنتَ عَلَيْهَا إِلاَّ لِنَعْلَمَ مَن يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّن يَنقَلِبُ عَلَى عَقِبَيْهِ وَإِن كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلاَّ عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللّهُ وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ إِنَّ اللّهَ بِالنَّاسِ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ }
صدق الله العظيم
البقرة143
جاء فى تفسير الجلالين

(وكذلك) كما هديناكم إليه (جعلناكم) يا أمة محمد (أمة وسطا) خياراً عدولاً (لتكونوا شهداء على الناس) يوم القيامة أن رسلهم بلغتهم (ويكون الرسول عليكم شهيدا) أنه بلغكم (وما جعلنا) صيرنا (القبلة) لك الآن الجهة (التي كنت عليها) أولا وهي الكعبة وكان صلى الله عليه وسلم يصلي إليها فلما هاجر أمر باستقبال بيت المقدس تألفا لليهود فصلى إليه ستة أو سبعة عشر شهرا ثم حول (إلا لنعلم) علم ظهور (من يتبع الرسول) فيصدقه (ممن ينقلب على عقبيه) أي يرجع إلى الكفر شكا في الدين وظنا أن النبي صلى الله عليه وسلم في حيرة من أمره وقد ارتد لذلك جماعة (وإن) مخففة من الثقيلة واسمها محذوف أي: وإنها (كانت) أي التولية إليها (لكبيرة) شاقة على الناس (إلا على الذين هدى الله) منهم (وما كان الله ليضيع إيمانكم) أي صلاتكم إلى بيت المقدس بل يثيبكم عليه لأن سبب نزولها السؤال عمن مات قبل التحويل (إن الله بالناس) المؤمنين (لرؤوف رحيم) في عدم إضاعة أعمالهم ، والرأفة شدة الرحمة وقدم الأبلغ للفاصلة

و جاء فى التفسير الميسر

وكما هديناكم -أيها المسلمون- إلى الطريق الصحيح في الدين, جعلناكم أمة خيارًا عدولا لتشهدوا على الأمم في الآخرة أن رسلهم بلَّغتهم رسالات ربهم, ويكون الرسول في الآخرة كذلك شهيدًا عليكم أنَّه بلَّغكم رسالة ربه. وما جعلنا -أيها الرسول- قبلة "بيت المقدس" التي كنت عليها, ثم صرفناك عنها إلى الكعبة بـ "مكة", إلا ليظهر ما علمناه في الأزل؛ علما يتعلق به الثواب والعقاب لنميز مَن يتبعك ويطيعك ويستقبل معك حيث توجهت, ومَن هو ضعيف الإيمان فينقلب مرتدًا عن دينه لشكه ونفاقه. وإن هذه الحال التي هي تحول المسلم في صلاته من استقبال بيت المقدس إلى استقبال الكعبة لثقيلة شاقة إلا على الذين هداهم ومنّ عليهم بالإيمان والتقوى وما كان الله ليضيع إيمانكم به واتباعكم لرسوله, ويبطل صلاتكم إلى القبلة السابقة. إنه سبحانه وتعالى بالناس لرءوف رحيم.

إن هذه الآية الشريفة تخبرنا أن الرسول صلى الله عليه و سلم سيشهد علينا يوم القيامة و هو الصادق الذى لا يجامل و هو سيقول الحقيقة لرب العالمين و لا شك فى هذا مطلقا

هل يتحمل أحدنا أن يشهد عليه الرسول صلى الله عليه و سلم بأنه كغثاء السيل

و الله إنه الهلاك المحقق المبين لو إرتضينا أن تكون هذه هى شهادة رسول الله صلى الله عليه و سلم فينا يوم القيامة بأفعالنا التى نفعلها هذه الأيام
أرى أننى أطلت فعلا لهذا و حتى لا يصبكم الملل من حديثى سأكتب بعضا من النقاط التى قد تكون بداية الحل و أكرر مجرد بداية فقط و ساعدونى فى إستكمال هذه النقاط من فضلكم
1- على كل فرد مسلم فى أى بلد سواء إسلامية أو غربية أن يتسلح بسلاح العلم الشرعى المستنير المبنى على أساس العقيدة الصحيحة التى هى أساس الدين القويم و المبنية على التوحيد الخالص الطاهر الصافى و دعونا من خزعبلات الإلتفاف حول القبور و تقديس البشر مهما كانت مواقعهم و مثل هذه الأشياء التى تبعدنا عن الطريق الذى أراده الله عز و جل لنا كما جاء فى القرآن الكريم و السنة النبوية الشريفة
و ليبداء كل منا بنفسه و أهل بيته ثم جيرانه و زملائه
و تعالوا بنا نعتبرها دعوة لإحياء الدين فعلا فى حياتنا التى أصبحت مظلمة من كثرة الجهل الذى نعيش فيه الآن .

2- على كل فرد مسلم أن يدرك و يفهم و يعى أن العلم الشرعى دون تطبيق قد وصفه الله عز و جل فى القرآن الكريم بأن الذى يفعل هذا فإنه كالحمار يحمل أسفارا
{مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَاراً بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ }الجمعة5
و على هذا فإن العلم الشرعى لابد من تطبيقه فى حياتنا العملية تطبيقا حيا و واقعيا و يجب علينا كأفراد أن نغير سياسة وضع المصاحف الشريفة فى السيارات و المنازل و المكاتب للتبرك بها فقط
نريده قرآنا يتلوه المسلمون و يتعلمون معانيه و يفهمون أوامر الله عز و جل و نواهيه .
3- على كل فرد مسلم أن يعرف أن قضايا الأمة العامة تخصه هو شخصيا و هو ليس ببعيد عن هذه القضايا
فهذا الطفل الذى قتله أبناء صهيون فى غزة هو إبنه أو إبن أخيه
و هذه الأم المجروحة فى غزة هى إما أمه أو أخته فى الله
و هذا الرجل الذى فقد أسرته فى غزة هو أخيه فى الله
و هكذا الحال فى العراق و الشيشان و سائر بلاد الإسلام
و بهذا عليه نصرة كل المسلمين بكل الوسائل المشروعة بل عليه أن يستحدث وسائل جديدة لنصرة المسلمين كل شخص حسب موقعه و حسب إمكانياته و حسب ظروفه
فالطبيب لو إتقى الله فى عمله و المهندس و المدرس و المحاسب و العمال فى المصانع و كل الفئات بلا أى إستثناء على كل واحد منهم أن يشعر أنه عبارة عن فرد من أفراد هذه الأمة و إرتفاع شأنه كفرد يعنى إرتفاع شأن هذه الأمة و تخاذله ليس له معنى سوى أن يكون بيننا هؤلاء الشهداء و الثكالى و فاقدى أسرهم .
و دوما أتعجب من حالنا اليوم و يدور بذهنى سؤال و لا أجد له إجابة فعلا
هل أصبح كل مبدعى هذه الأمة من الرقاصات العجرميات و المطربات الخليعات
لماذا أصبح الإبداع عبارة عن مسلسل أو أغنية

الإبداع لابد و أن يكون عبارة عن مصنع أسلحة أو ملابس أو أغذية أو زراعة ناجحة أو أى نجاح يرفع من شأننا إقتصاديا و عسكريا

و دعونا من سياسة إبداع الملابس الخليعة و التسريحات المخزية و التمايل من فتيات الكليبات ناقصات الدين و التربية

و تعالوا بنا بحسبة بسيطة جدا
تخيلوا أننا قد أقلع المدخنون منا عن التدخين و إقتصدنا فى إستهلاك الآكلات التى يمتلك تجارتها الشركات الأجنبية مثل ماكدونالدز و خلافه و إقتصدت النساء فى إستخدام أدوات التجميل الطبيعية ( مع إستخدامها الإستخدام الشرعى فقط )
فقط ثلاث نقاط التدخين و ماكدونالدز و أمثالها و أدوات التجميل
و تسخير كل هذه الأموال فى تسليح الجيوش العربية المسلمة
و الله لو فعلنا هذا لأصبحنا أكبر قوة عسكرية فى العالم بلا أى منازع
4- على الذين يلومون على الحكام أنصحكم أن تسيروا أنتم على نهج الشرع القويم و أترك مسألة الحكام لله عز و جل لأن الحكام وحدهم لا يستطيعون أن يحاربوا اليهود بل هم يحتاجون شعبا قويا على المستوى العقائدى و الإقتصادى و الجسدى ليحاربوا اليهود الملاعين أحفاد القردة و الخنازير
هل سيذهب الحكام للحرب بشعوب شبابها قد قتلته المخدرات و قد أصبحنا فى الشوارع فلا نكاد نستطيع أن نفرق بين الشباب و الفتايات و السبب ميوعة الشباب و الملابس الغير لائقة للفتيات
هل سيذهب الحكام للحرب بشعوب لا تعرف دخول المساجد فى صلاة الفجر و الجماعات
هل سيذهب الحكام للحرب بشعوب كل ثقافتها عبارة عن مسلسل سنوات الضياع و أغانى ناسنى عجرم و رقص فيفى عبده

صدقونى لو ذهب الحكام بهؤلاء فهم لا محالة سيولون الأدبار
5- على كل فرد مسلم يحب الله عز و جل و رسوله صلى الله عليه وسلم أن ينشر الوعى الدينى بين أهل بيته و جيرانه و فى المنتديات و خلال برامج المحادثة و فى النقابات و الإجتماعات و .........
6- على كل فرد مسلم أن يشعر أنه قدوة لجيل قادم فليجعل تصرفاته و أفعاله تليق و جديرة بأن تكون قدوة لأجيال قادمة صالحة نافعة للأمة الاسلامية
7- على كل فرد مسلم ألا يبخل علينا بنصيحة حتى نحاول أن نفعلها و نلتزم بها فعلا
لم تنتهى النقاط بعد و لكنها مجرد بداية فقط لإعداد ما نستطيع من قوة و من رباط الخيل لترهب عدو الله و عدونا
و كفانا عيشة الخذلان و العصيان لأوامر الرحمن
و سأختم بالآية الشريفة

{وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ }الأنفال60
تعالوا بنا نجعل هذه الآية محفورة فى الصدور و القلوب و العيون
سأتوقف الأن لأننى أطلت فعلا
و سأنتظر ردودكم و تفاعلكم
أستودعكم الله الذى لا تضيع عنده الودائع
و سلام الله عليكم و رحمة الله و بركاته[/align]





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف نبحث عن السعادة وهي على رف مهجور نور_الدعوة المنتدى الاسلامي 6 07-01-2014 09:23 PM
تعالوا معي لنرى الطارق.الكنس.السقف المحفوظ.البحر المسجور merosadk المنتدى الاسلامي 4 06-12-2010 09:22 PM
لغز نبحت عن(15) HITMAN4 أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات 0 22-05-2010 09:32 PM
الكنز المفقود hedaya المنتدى الاسلامي 3 11-07-2009 05:25 PM
حصريآ فقط في داماس العب لعبه حقيقيه لعبه الكنز المفقود Mad Dog 2 al-mobrmg العاب كمبيوتر PC Games 4 01-07-2009 07:39 AM
21-01-2009, 09:12 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #2  
بارك الله فيك وجزاك الله كل خير

نسأل الله أن يردنا ويرد شباب المسلمين إلى دينه رداً جميلاً



21-01-2009, 06:06 PM
khaledabofaid غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 18326
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 675
إعجاب: 0
تلقى 275 إعجاب على 130 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abcman 
بارك الله فيك وجزاك الله كل خير

نسأل الله أن يردنا ويرد شباب المسلمين إلى دينه رداً جميلاً


اللهم أسألك يا ودود يا ذا العرش المجيد أسألك بنور وجهك الذي ملأ أركانه العرش
أسألك بقدرتك التي قدرت بها على كل خلقك وبرحمتك التي وسعت كل شيئ لا إله إلا أنت
انصر إخواننا في غزه ووحد صفهم واجمع شملهم








الشكر كل الشكر لكم على مروركم الراقى الرائع
مروركم و تفاعلكم شرفنى فعلا
تقبل الله منكم الدعاء و صالح الأعمال و رزقكم كل خير
علمكم الله ما ينفعكم و نفعكم بما تعلمون
و جمع الله بينكم و بين أهليكم و من تحبون فى الله و كل المسلمين فى الجنة بغير سابقة عذاب ان شاء الله
اقبلوا احترامى و تقديرى

 


تعالوا بنا نبحث عن الكنز المفقود

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.