أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


10-01-2009, 04:16 AM
مروان الزيبق غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 192375
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 23
إعجاب: 0
تلقى 12 إعجاب على 6 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

انة الحــب (فلاتتعجبوا)


الحــب (فلاتتعجبوا)..
أحبائي أعضاء منتدنا الرائع
الحمد لله على كل نعمة أنعم بها ، وعلى كل بلية صرفها ، وعلى كل أمر يسره ، وعلى كل قضاء قدره ، وكل مكره كفاه وكل حادث لطف فيه .
واشهد ان محمد رسول الله ، النبي الخاتم ، والإمام المعصوم والأسوة الحسنة ، والقدوة المثلي ،شرف الحواضر والبوادي ، وزينة النوادي ، أعظم هادي ، وأفضل حادي.
اما بعد .. فلله الامر من قبل ومن بعد
فهذه صور من بعض سير الصحابة رضوان الله عليهم
في محبتهم لمحمد صلى الله عليه وسلم
فإليك اخي القارئ وتأمل جيدا بارك الله فيك
فهل تجد محبة كمثل حبهم له فداك ابي وامي يا رسول الله
يقول سيدنا أبو بكر:
كنا في الهجرة وأنا عطشان جدا، فجئت بمذقة لبن فناولتها للرسول صلى الله عليه وسلم، وقلت له :اشرب يا رسول الله، يقول أبو بكر: فشرب النبي صلى الله عليه وسلم حتى ارتويت!!
لا تكذب عينيك!! فالكلمة صحيحة و مقصودة، فهكذا قالها أبو بكرالصديق .. هل ذقت جمال هذا الحب ؟انه حب من نوع خاص ..!! أين نحن من هذا الحب!؟
واليك هذه ولا تتعجب، انه الحب.. حب النبي أكثر من النفس ..
يوم فتح مكة أسلم أبو قحافة [ أبو سيدنا أبي بكر]، وكان اسلامه متأخرا جدا وكان قد عمي، فأخذه سيدنا أبو بكر وذهب به الى النبي صلىالله عليه وسلم ليعلن اسلامه ويبايع النبي صلى الله عليه وسلم
فقال النبي صلى الله عليه وسلم ' يا أبا بكر هلا تركت الشيخ في بيته، فذهبنا نحن اليه ' فقال أبو بكر: لأنت أحق أن يؤتى اليك يا رسولالله ..
وأسلم ابو قحافة.. فبكى سيدنا أبو بكر الصديق، فقالوا له : هذا يوم فرحة ، فأبوك أسلم ونجا من النار فما الذي يبكيك؟
تخيل .. ماذا قال أبو بكر..؟
قال: لأني كنت أحب أن الذي بايع النبي الآن ليس أبي ولكن أبو طالب،لأن ذلك كان سيسعد النبي أكثر
سبحان الله ، فرحته لفرح النبي أكبر من فرحته لأبيه أين نحن من هذا؟
ثوبان رضي الله عنه:
غاب النبي صلى الله عليه وسلم طوال اليوم عن سيدنا ثوبان خادمه وحينما جاء قال له ثوبان: أوحشتني يا رسول الله وبكى، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ' اهذا يبكيك ؟ ' قال ثوبان: لا يا رسول الله ولكن تذكرت مكانك في الجنة ومكاني فذكرت الوحشة فنزل قول الله تعالى { ومن يطع الله والرسول فأوْلئك مع الذين أنْعم الله عليْهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا}
سواد رضي الله عنه
سواد بن عزية يوم غزوة أحد واقف في وسط الجيش فقال النبي صلى الله عليه وسلم للجيش :' استوو.. استقيموا '. فينظر النبي فيرى سوادا لم ينضبط فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ' استو يا سواد' فقال سواد: نعم يا رسول الله ووقف ولكنه لم ينضبط ، فجاء النبي صلى الله عليه وسلم بسواكه ونغز سوادا في بطنه قال: ' استو يا سواد '، فقال سواد: أوجعتني يا رسول الله، وقد بعثك الله بالحق فأقدني ! فكشف النبي عن بطنه الشريفة وقال:' اقتص ياسواد'. فانكب سواد على بطن النبي يقبلها . يقول: هذا ما أردت وقال: يارسول الله أظن أن هذا اليوم يوم شهادة فأحببت أن يكون آخر العهد بك أن تمسجلدي جلدك .
ما رأيك في هذا الحب؟
وأخيرا لا تكن أقل من الجذع ....
كان النبي صلى الله عليه وسلم يخطب في مسجده قبل أن يقام المنبر بجوار جذع الشجرة حتى يراه الصحابة .. فيقف النبي صلى الله عليه وسلم يمسك الجذع ، فلما بنوا له المنبر ترك الجذع وذهب إلى المنبر ' فسمعنا للجذع أنينا لفراق النبي صلى الله عليه وسلم ، فوجدنا النبي صلى الله عليه وسلم ينزل عن المنبر ويعود للجذع ويمسح عليه و يقول له النبي صلى الله عليه وسلم :' ألا ترضى أن تدفنها هنا وتكون معي في الجنة؟ '. فسكن الجذع ..!
اللهم إنا نتوسل إليك بك ونقسم عليك بذاتك
أن ترحمنا وتغفر لنا وتفرج كربنا
وأن ترزقنا صحبة النبى فى الجنة ولا تجعل منا طالب حاجه الآ أعطيته أياها فأنك ولى ذلك والقادر عليه
وصلى اللهم على حبيبك ونبيك محمد
تقبلوا مني التحية





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
(( شــواء الحــب )) apoasab منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 0 05-04-2013 10:13 AM
الثــقة,,التصديــق,,الأمــل,,الحــب...!! عمَار يا شام صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير 14 08-06-2009 05:24 AM
10-01-2009, 09:30 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #2  
بارك الله فيك على الموضوع الطيب

ولك مني نصيحة في الله:
المرة القادمة إن كنت ستكتب حديثًا عن النبي صلى الله عليه وسلم فلتكتبه بتخريجه وتحقيقه حتى لا تُخطئ وتنقل حديثًا ضعيفًا او مكذوبًا على النبي صلى الله عليه وسلم
وأعطيك مثالاً:

استعن بهذا الموقع



http://www.dorar.net/enc/hadith/

واكتب في خانة البحث الكلمة أو الكلمات المراد البحث عنها ويأتيك بالحديث وهنا انا كتبت جزء من الحديث الذي أوردته فظهرت لي هذه النتيجة:

جاء أبو بكر رضي الله عنه إلى أبي في منزله ، فاشترى منه رحلا ، فقال لعازب : ابعث ابنك يحمله معي ، قال : فحملته معه ، وخرج أبي ينتقد ثمنه ، فقال له أبي : يا أبا بكر ، حدثني كيف صنعتما حين سريت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال : نعم ، أسرينا ليلتنا ومن الغد ، حتى قام قائم الظهيرة وخلا الطريق لا يمر فيه أحد ، فرفعت لنا صخرة طويلة لها ظل ، لم تأت عليه الشمس ، فنزلنا عنده ، وسويت للنبي صلى الله عليه وسلم مكانا بيدي ينام عليه ، وبسطت فيه فروة ، وقلت : نم يا رسول الله وأنا أنفض لك ما حولك ، فنام وخرجت أنفض ما حوله ، فإذا أنا براع مقبل بغنمه إلى الصخرة ، يريد منها مثل الذي أردنا ، فقلت : لمن أنت يا غلام ، فقال : لرجل من أهل المدينة أو مكة ، قلت : أفي غنمك لبن ؟ قال : نعم ، قلت : أفتحلب ، قال : نعم ، فأخذ شاة ، فقلت : انفض الضرع من التراب والشعر والقذى ، قال : فرأيت البراء يضرب إحدى يديه على الأخرى ينفض ، فحلب في قعب كثبة من لبن ، ومعي إداوة حملتها للنبي صلى الله عليه وسلم يرتوي منها ، يشرب ويتوضأ ، فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم فكرهت أن أوقظه ، فوافقته حين استيقظ ، فصببت من الماء على اللبن حتى برد أسفله ، فقلت : اشرب يارسول الله ، قال : فشرب حتى رضيت ، ثم قال : ( ألم يأن الرحيل ) . قلت : بلى ، قال : فارتحلنا بعد ما مالت الشمس ، واتبعنا سراقة بن مالك ، فقلت : أتينا يا رسول الله ، فقال : ( لا تحزن إن الله معنا ) . فدعا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتطمت به فرسه إلى بطنها - أرى - في جلد من الأرض - شك زهير - فقال : إني أراكما قد دعوتما علي ، فادعوا لي ، فالله لكما أن أرد عنكما الطلب ، فدعا له النبي صلى الله عليه وسلم فنجا ، فجعل لا يلقى أحدا إلا قال : كفيتكم ما هنا ، فلا يلقى أحدا إلا رده ، قال : ووفى لنا . الراوي: أبو بكر الصديق المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 3615
خلاصة الدرجة: [صحيح]

فيعطيك الحديث بالضبط وهل هو صحيح أم ضعيف أم منكر

ولو لاحظت لرأيت انه - أبو بكر رضي الله عنه - قال حتى رضيت وليس حتى ارتويت.

بارك الله فيك لتفهمك وسعة صدرك



 


انة الحــب (فلاتتعجبوا)

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.