أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى العام


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


19-12-2003, 02:08 AM
Hippocampus غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 342
تاريخ التسجيل: Jun 2003
المشاركات: 471
إعجاب: 0
تلقى إعجاب 1 على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

فلسطين سويسرية!


فلسطين سويسرية!


صبحي حديدي

يسعدني هنا (وأرجو أنّ الأمر سوف يسعد الكثيرين أيضاً، الأشقاء الفلسطينيين بصفة خاصة، والزميل الصديق رشاد أبو شاور علي نحو أشدّ خصوصية)، أن أستعيد حكاية بليغة رواها ذات يوم الأب ج. سيمون حراق (وأرجو، من جديد، أنني أكتب اسمه علي الوجه الصحيح، لأنه جاء في الإنكليزية هكذا: Harak). وفي هذه الأيام غير المباركة فلسطينياً، حين ينوي ياسر عبد ربه وشركاؤه إلقاء جميع اللآليء الفلسطينية أمام خنازير حزب العمل الإسرائيلي، أعود إلي الأب حراق لأنّه سفّه واحدة من الأساطير التأسيسية التي نهضت عليها الحركة الصهيونية، بل هي الأسطورة الكبري الأشدّ زيفاً في تمثيل حقّ اليهود في فلسطين، والتي تقول: أرض بلا شعب، لشعب بلا أرض .
ولست أعرف ما إذا كان الأب حراق فلسطينياً، ولكنني لا أرتاب البتة في أنه أدّي واجباً يرقي به إلي مصافّ المواطن الفلسطيني الأوّل. ففي برنامج شهير بعنوان الرحّالة العليم ، تبثه الإذاعة الأمريكية الشعبية NPR، كتبت السيدة ماكســـــين دافيز عن رحلات ذويها إلي الأراضي المقدسة، فقالت إنهم شــــاهدوا إسرائيل حين كانت ما تزال صحراء، واليابان حين كانت بلا سيارات . الأب حراق أرسل إلي الإذاعة ردّاً ذكياً وعليماً حقاً، أقتطف منه ما يلي:
أستطيع أن أفهم الأمر بالنسبة إلي اليابان، ولكن في أيّ زمن سافر هؤلاء إلي إسرائيل حين كانت ما تزال صحراء ؟ لا يمكن أن تكون الرحلة قد جرت في العام 1946، ففي تلك السنة سافر إلي فلسطين والتر لاودرميك، نائب رئيس مصلحة حفظ الأراضي الأمريكية، وتفقد البلاد، وعاد ليقارنها بولاية كاليفورنيا، مع فارق أنّ التربة في فلسطين أفضل بكثير.
ولا يمكن أن تكون الرحلة قد جرت في العام 1945، حين كانت فلسطين تضمّ 600 ألف دونم من الأراضي المزروعة بأشجار الزيتون، وكانت تنتج 80 ألف طنّ من زيت الزيتون، أي ما يعادل 1% من مجمل الإنتاج العالمي. وليس في العام 1943، إذْ كانت فلسطين تنتج 280 ألف طنّ من الفواكه، والحمضيات علي رأسها. وليس في العام 1942، حين أنتجت البلاد 305 آلاف طن من الحبوب والخضار. وليس في العام 1939، حين صدّرت فلسطين 15 مليون صندوق من الحمضيات. ولكنّ لعلّ أهل الآنسة دافيز سافروا إلي فلسطين قبل أكثر من 60 عاماً. هل كانت صحراء عندئذ؟
حسناً، لا يمكن أن يكونوا قد سافروا في مطلع العقد الأوّل من القرن العشرين، فوجدوا الأرض صحراء. ذلك لأنّ موشيه دايان أشار إلي أنّه ما من قرية يهودية إلا وبُنيت علي أنقاض قرية فلسطينية... ولا يوجد مكان واحد بُني في هذه البلاد ولم يكن قبلئذ مسكوناً من قبل العرب 1893؟ غير ممكن، لأنّ القنصل البريطاني نصح حكومته باستيراد أشجار الفاكهة من يافا لتحسين الإنتاج في أستراليا وجنوب أفريقيا.
ولا يمكن أن تكون الرحلة قد جرت سنة 1887، حين أصيب لورنس أوليفانت بالذهول وهو يطلّ علي أحد وديان فلسطين، فأبصر بحيرة هائلة خضراء من سنابل الحبوب المتموّجة، وروابي متوّجة بالقري تنهض من قلبها كالجُزُر، وصورة مذهلة عن خصوبة عامرة . وليس بين أعوام 1850 و18821، لأنّ الجغرافي الألماني ألكسندر شولش اكتشف آنذاك أنّ فلسطين تصدّر كميات كبيرة من الفائض الزراعي إلي الدول المجاورة وأوروبا. وأمّا في العام 1859 فقد وصف المبعوث البريطاني الساحل الجنوبي من فلسطين بأنه محيط عباب من الحبوب . وليس في العام 1856 لأنّ هنري غيلمان، القنصل الأمريكي في القدس، اقترح استفادة مزارعي الحمضيات في فلوريدا من التقنيات الفلسطينية في التطعيم.
فهل يعقل أنّ أهل دافيز زاروا فلسطين في القرنَين الثامن عشر والسابع عشر؟ الإقتصادي والمؤرّخ الفرنسي بول ماسون اعترف أنّ استيراد القمح من فلسطين أنقذ فرنسا من مجاعات عدّة. في زمن أقدم ربما؟ في عام 1615 كان الإنكليزي جورج سانديز قد وصف فلسطين بـ الأرض التي تسيل حليباً وعسلاً ، حيث لا بقعة تخلو من الحبور والنفع .
وبعد العودة إلي عهود سحيقة أكثر، وصولاً إلي القرن التاسع، يبلغ الأب ج. سيمون حراق النتيجة التالية: يبدو أنّ الانسة دافيز تتذكّر أرضاً صحراوية لم تكن قائمة في أيّ يوم. والأمر أنها، وأنكم غهيئة الإذاعةف تردّدون التلفيق الصهيوني الذي يقول إنّ الصهاينة هم الذين جعلوا الصحراء تخضرّ ، ولهذا فإنهم يستحقون الأرض التي طردوا الفلسطينيين منها .
مَن الذي عمّر فلسطين هذه، الخصبة العريقة، التي يصف الأب حراق نزراً يسيراً من محاسنها العبقرية؟ أليس الفلسطيني الذي تسحقه شروط الشتات ويريد فلسطينيو جنيف أن يسقطوا عنه حقّ العودة؟ أليس أيضاً الفلسطيني الذي تقصفه وتهدم بيوته وتجرّف أرضه وتقتلع زيتونه سلطات الإحتلال البربرية؟ إنه بالتأكيد ليس ياسر عبد ربه، وليس نبيل شعث، أو جميل الطريفي أو حكم بلعاوي. ولهذا فإنّ فلسطينه كانت وتظلّ من النوع الذي يصفه الأب ج. سيمون حراق، تقع في فلسطين التاريخية دون سواها، كانت تسمي فلسطين... صارت تسمي فلسطين ، كما يقول محمود درويش، وهي حتماً ليست فلسطين التي يجري تجميعها علي ضفاف بحيرة ليمان!
منقول





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فلسطين خالد الحاج احمد برامج 3 22-09-2014 03:59 AM
شركة جوجل تقوم بالتصويت لتسمية فلسطين أو(اسرائيل) والمطلوب التصويت لـ فلسطين ونشرها Osama Engineer أرشيف المواضيع المخالفة والمحذوفات 7 03-07-2010 01:19 AM
رجل من فلسطين قمرالشام المنتدى العام 12 05-04-2010 11:24 AM
ساعة ميكانيكية سويسرية 3D رائعة جدا + خلفية متحركة ولا اجمل zakaria1 برامج 18 16-09-2009 04:02 AM
أغيثوا فلسطين ...ادعموا مشروع صنع في فلسطين.. مشروع صنع فى فلسطين المنتدى العام 1 09-09-2009 07:56 PM
19-12-2003, 04:12 AM
المتربع غير متصل
عضـو
رقم العضوية: 16
تاريخ التسجيل: Mar 2003
المشاركات: 256
إعجاب: 0
تلقى إعجاب 1 على مشاركة واحدة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  

شـكـراً لــك عـزيــزي ( Hippocampus )

وهذا رد الشيخ المجاهد الدكتور / عبد العزيز الرنتيسي
على هذه الوثيقه المشئومه والموقعه في جنيف

الرنتيسي : وثيقة جنيف تحت قدمي

أُقيم مهرجان خطابي بمشاركة عشرات الآلاف بينهم عدد من قادة حماس وعلى رأسهم عبد العزيز الرنتيسي ، الذي أطلق عددا من التصريحات النارية في كلمته امام الحاضرين ، و قال" لن نقبل بالتنازل عن أي شبر من أرضنا ولن نتنازل عن أي حق من حقوقنا وفي مقدمتها حق العودة للاجئين والقدس والمقاومة والجهاد " و اضاف : " لن نسمح بالتنازل ابداً ولن نسمح للمتساقطين ان يتاجروا في فلسطين او حقوق اللاجئين " و وجه وعيدا قاسيا لليهود : " لن نسمح ببقاء يهودي على ارض فلسطين، ايها اليهود عليكم ان ترحلوا قبل فوات الأوان فليس معنا لكم الا الذبح ولن تكون فلسطين يهودية " و هاجم الدكتور الرنتيسي اتفاقية جنيف قائلا " أقول لشارون ولمُعِدّي وثيقة جنيف: ان وثيقة جنيف تحت قدمي هذا " و قال " الأيام المقبلة ستكون صعبة فلا يغرّنكم الحديث عن التهدئة والقتال قادم " ..
وقال متحدث باسم حماس خلال التظاهرة التي تحولت الي مهرجان خطابي ان "هؤلاء هم اعضاء القسام الحقيقيون جاءوا ليشاركوا في مهرجان انطلاقة حماس". وتابع "انهم الذين فجروا تل ابيب وحيفا وتصدوا لاجتياحات جباليا وبيت حانون ورفح". وهي المرة الاولي منذ فترة طويلة خلال الانتفاضة التي اندلعت في سبتمبر 2000 التي يشارك فيها اعضاء حقيقيون من كتائب القسام في تظاهرة. وقد احرق عدد من الملثمين مجسما لمستوطنة يهودية وتوعد احد عناصر القسام عبر مكبر للصوت "باحراق كل مستوطنة وكل بيت - اسرائيلي - على ارضنا المغتصبة".

.


 


فلسطين سويسرية!

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.