أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > صور - طرائف - الغاز - مسابقات - تسالي - مرح - نكت - فوازير


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


01-12-2006, 05:56 AM
ABDALLAH_AMA غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 55031
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 1,541
إعجاب: 264
تلقى 248 إعجاب على 77 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #17  
شكراً لك
وفقنا الله وإياكم لما يحبه ويرضاه


الحمد لله الذى هدانا لهذا وما كنا لنهتدى لولا أن هدانا الله

03-02-2007, 02:12 AM
Dr Dana غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 61428
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 1,976
إعجاب: 79
تلقى 372 إعجاب على 162 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #18  
جزاك الله خيرا على المعلومات القيمه


06-06-2007, 12:11 AM
mando362 غير متصل
عضو مشارك
رقم العضوية: 80304
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 44
إعجاب: 0
تلقى 10 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #20  
بارك الله فيكي حقا ونفع بك الاسلام والمسلمين هل تسمحي لي بنقل هذا الموضوع بالحرف الي اتلمنتدي الخاص بي في قسم الابتسامات


نقطه المطر تنحت الصخر لا من قوتها ولكن بالتكرار
طالب العلم لا يكل ولا يمل ولو طال بيه الزمن
لا تاخذ ما تريد وتذهب بعيدا لا تبخل علينا
N+ & MCP &MCSA&MCSE & CCNA

15-06-2007, 05:09 PM
صفصاف غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 79020
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 3
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #21  
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مشكوره اختي على طرحك الموضوع القيم لكل واحد منا

بارك الله فيك ونور قلبك وعقلك دائما بالايمان والعلم ولك مني كل الاحترام والتقدير

22-08-2007, 05:59 PM
رؤف غير متصل
عضو ذهبي
رقم العضوية: 78151
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 822
إعجاب: 60
تلقى 109 إعجاب على 38 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #22  
جزاك الله خيرآ

وما تم طرحه وما تم من نقاش دلاالة على أن كاتبها أو ناقلها

إنسان على قدر كبير من العلم بالأحكام

والأجمل أن يكون عنصر نسائى

سلمتى عبير وسلمت يداك ويسلم لنا أبو لقمان على الحوار النقاشى الرائع الذى أتمنى أن نراه دائما فى المنتدى العام


07-04-2008, 12:25 AM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 2,398
إعجاب: 452
تلقى 32 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #23  

جزاك الله خير أختي الكريمة



13-04-2008, 05:36 PM
امير تونس غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 114302
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 7
إعجاب: 2
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #24  

جازاك الله خيرا ووفقك لما فيه خير الامة


03-09-2008, 02:04 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #26  



نحن والمزاح


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وبعد:

فإن الإنسان مدني بطبعة، ومع اتساع المدن وكثرة الفراغ لدى بعض الناس، وانتشار أماكن التجمعات العامة كالمنتزهات والإستراحات، وكثرة الرحلات البرية، والإتصالات الهاتفية، واللقاءات المدرسية، والتجمعات الشبابية، توسع كثير من الناس في المزاح مع بعضهم البعض، دون ضابط لهذا الأمر الذي قد يؤدي إلى المهالك، ويورث العداوة والبغضاء.

والمراد بالمزاح: الملاطفة والمؤانسة، وتطييب الخواطر، وإدخال السرور. وقد كان هذا من هدي النبي كما ذكر ذلك البخاري في باب الانبساط إلى الناس مستدلاً بحديث:
{ يا أبا عمير ما فعل النغير }.

وكذلك ما رواه أبو داود عن أنس أن رجلاً أتى النبي فقال: يا رسول الله احملني. فقال النبي :
{ إنا حاملوك على ولد الناقة } قال وما أصنع بولد الناقة؟ فقال النبي : { وهل تلد الإبل إلا النوق }.

وعن أنس أن النبي قال له:
{ يا ذا الأذنين } يمازحه [رواه الترمذي].

ولا شك أن التبسط لطرد السأم والملل، وتطييب المجالس بالمزاح الخفيف فيه خير كثير، قال ابن تيمية رحمه الله: ( فأما من استعان بالمباح الجميل على الحق فهذا من الأعمال الصالحة )، وقد اعتبر بعض الفقهاء المزاح من المروءة وحسن الصحبة، ولاشك أن لذلك ضوابط منها:
1- ألا يكون فيه شيئ من الإستهزاء بالدين
فإن ذلك من نواقض الإسلام قال تعالى:
وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ، لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ [التوبة:66،65]، قال ابن تيمية رحمه الله: ( الإستهزاء بالله وآياته ورسوله كفر يكفر به صاحبه بعد إيمانه ).

وكذلك الإستهزاء ببعض السنن، ومما انتشر كالإستهزاء باللحية أو الحجاب، أو بتقصير الثوب أو غيرها.

قال فضيلة الشيخ محمد بن عثيمين رحمة الله في المجموع الثمين [1/ 63]: ( فجانب الربوبية والرسالة والوحي والدين جانب محترم لا يجوز لأحد أن يعبث فيه لا بإستهزاء، ولا بإضحاك، ولا بسخرية، فإن فعل فإنه كافر، لأنه يدل على استهانته بالله عز وجل ورسله و كتبه وشرعه، وعلى من فعل هذا أن يتوب إلى الله عز وجل مما صنع، لأن هذا من النفاق، فعليه أن يتوب إلى الله ويستغفر ويصلح عمله ويجعل في قلبه خشية الله عز وجل وتعظيمه وخوفه ومحبته، والله ولي التوفيق).

2- ألا يكون المزاح كذبًا


قال : { ويل للذي يحدث فيكذب ليضحك به القوم ويل له } [رواه أبو داود].

وقال محذراً من هذا المسلك الخطير الذي اعتاده بعض المهرجين:
{ إن الرجل ليتكلم بالكلمة ليضحك بها جلساءه يهوي بها في النار أبعد من الثريا } [رواه أحمد].
3- عدم الترويع

خاصة ممن لديهم نشاط وقوة أو بأيديهم سلاح أو قطعة حديد، أو يستغلون الظلام وضعف بعض الناس ليكون ذلك مدعاة إلى الترويع والتخويف، عن ابن أبي ليلى قال: حدثنا أصحاب محمد أنهم كانوا يسيرون مع النبي ، فنام رجل منهم فانطلق بعضهم إلى حبل معه فأخذه ففزع، فقال رسول :
{ لا يحل لمسلم أن يروع مسلما } [رواه أبو داود].

4- الاستهزاء والغمز واللمز
الناس مراتب في مداركهم وعقولهم وتتفاوت شخصياتهم، وبعض ضعاف النفوس - أهل الإستهزاء والغمز واللمز - قد يجدون شخصاً يكون لهم سلماً للإضحاك والتندر والعياذ بالله وقد نهى الله عز وجل عن ذلك فقال تعالى:
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْراً مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاء مِّن نِّسَاء عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْراً مِّنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ [الحجرات:11]، قال ابن كثير في تفسيره: ( المراد من ذلك احتقارهم واستصغارهم والإستهزاء بهم، وهذا حرام، ويعد من صفات المنافقين ).

والبعض يستهزىء بالخلقة أو بالمشية أو المركب ويخشى على المستهزىء أن يجازيه الله عز وجل بسبب استهزائه قال :
{ لا تظهر الشماتة بأخيك، فيرحمه الله ويبتليك } [رواه الترمذي].

وحذر من السخرية والإيذاء؛ لأن ذلك طريق العداوة والبغضاء قال :
{ المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره، التقوى ها هنا - ويشير إلى صدره ثلاث مرات - بحسب إمرىء من الشر أن يحقر أخاه المسلم. كل المسلم على المسلم حرام؟ دمه، وماله، وعرضه } [رواه مسلم].

فإن البعض يغلب عليهم هذا الأمر ويصبح ديدناً لهم، وهذا عكس الجد الذي هو من سمات المؤمنين، والمزاح فسحة ورخصة لاستمرار الجد والنشاط والترويح عن النفس.

قال عمر بن عبد العزيز رحمه الله: ( اتقوا المزاح، فإنه حمقة تورث الضغينة ).

قال الإمام النووي رحمه الله: ( المزاح المنهي عنه هو الذي فيه إفراط ويداوم عليه، فإنه يورث الضحك وقسوة القلب، ويشغل عن ذكر الله تعالى: ويؤول في كثير من الأوقات إلى الإيذاء، ويورث الأحقاد، ويسقط المهابة والوقار، فأما من سلم من هذه الأمور فهو المباح الذي كان رسول الله يفعله ).

فإن البعض يمزح مع الكل بدون اعتبار، فللعالم حق، وللكبير تقديره، وللشيخ توقيره، ولهذا يجب معرفة شخصية المقابل فلا يمازح السفيه ولا الأحمق ولا من لا يعرف.

وفي هذا الموضوع قال عمر بن عبد العزيز: ( اتقو المزاح، فإنه يذهب المروءة ).

وقال سعد بن أبي وقاص: ( اقتصر في مزاحك، فإن الإفراط فيه يذهب البهاء، ويجرىء عليك السفهاء )

5- ألا يكون المزاح كثيراً
6- معرفة قدر الناس
7- أن يكون المزاح بمقدار الطعام
قال { لا تكثر الضحك فإن كثرة الضحك تميت القلب } [صحيح الجامع:7312].

وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: ( من كثر ضحكه قلت هيبته، ومن مزح استخف به، ومن أكثر من شيء عرف به ).

فإياك إياك المزاح فإنه *** يجرىء عليك الطفل والدنس النذلا

ويذهب ماء الوجه بعد بهاءه *** ويورثه من بعد عزته ذلا

8- ألا يكون فيه غيبة
وهذا مرض خبيث، ويزين لدى البعض إنه يحكى ويقال بطريقة المزاح، وإلا فهو داخل في حديث النبي : {ذكرك أخاك بما يكره} [رواه مسلم].

كأن تكون في رحلة برية، أو في حفل سمر، أو عند ملاقاة صديق، تتبسط معه بنكتة لطيفة، أو طرفة عجيبة، أو مزحة خفيفة، لتدخل المودة على قلبه والسرور على نفسه، أو عندما تتأزم المشاكل الأسرية ويغضب أحد الزوجين، فإن الممازحة الخفيفة تزيل الوحشة وتعيد المياه إلى مجاريها.

أيها المسلم:
قال رجل لسفيان بن عيينة رحمه الله: المزاح هجنة - أي مستنكر - فأجابه قائلا: ( بل هو سنة، لكن لمن يحسنه ويضعه في مواضعه ).
والأمة اليوم وإن كانت بحاجة إلى زيادة المحبة بين أفرادها وطرد السأم من حياتها، إلا أنها أغرقت في جانب الترويح والضحك والمزاح فأصبح ديدنها وشغل مجالسها وسمرها. فتضيع الأوقات، وتفنى الأعمار، وتمتلىء الصحف بالهزل واللعب.
9- اختيار الأوقات المناسبة للمزاح

قال :{ لو علمتم ما أعلم لضحكتم قليلاً ولبكيتم كثيراً } قال في فتح الباري: ( المراد بالعلم هنا ما يتعلق بعظمة الله وانتقامه ممن يعصيه، والأهوال التي تقع عند النزع والموت وفي القبر ويوم القيامة ). وعلى المسلم والمسلمة أن ينزع إلى اختيار الرفقة الصالحة الجادة في حياتها ممن يعينون على قطع ساعات الدنيا والسير فيها إلى الله عز وجل بجد وثبات، ممن يتأسون بالأخيار والصالحين، قال بلال بن سعد: ( أدركتهم يشتدون بين الأغراض، ويضحك بعضهم إلى بعض، فإذا كان الليل كانوا رهباناً ).

وسئل ابن عمر رضي الله عنهما: ( هل كان أصحاب رسول الله يضحكون؟ قال: نعم، والإيمان في قلوبهم مثل الجبال ).

فعليك بأمثال هؤلاء، فرسان النهار، رهبان الليل.

جعلنا الله وإياكم ووالدينا من الآمنين يوم الفزع الأكبر، ممن ينادون في ذلك اليوم العظيم: ادخلوا الجنة لا خوف عليكم ولا أنتم تحزنون، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
عبدالملك القاسم
دار القاسم

وبناءاً على ما تقدم:
يُمنع فتح مواضيع خاصة بالنكت والمقصود بالنكت هنا ما يُقال كذبًا ولا تظن أن المواضيع المضحكة أو المواضيع التي تُوضع بهذا القسم لابد أن تكون كلها نكت كذب فهذا غير صحيح وإليكم أمثلة من المواضيع الطريفة الموضوعة هنا دون ان يكون فيها نكت:
في حال إنقطاع التيار الكهربائي؟؟؟؟؟
لو خيروك تتعشى مع أحد من الأعضاء من تختار ؟؟؟؟ الي يوصل رقم خمسة يختار العضو.
هل تعرف من يكون هذا الشخص؟؟؟
كيف تجنن المشرفين بالمنتدى
لعبة منتشرة في جميع المنتديات الفرنسية , يسمونها المعدية تعالوا نجربها
صور متحركة لاجمل تعليق!!!

وغيرها الكثير مما لا تتسع الصفحة لذكره فلنتعاون جميعًا ولنقدم المنتدى هنا في أحلى صوره دون ابتزال

وعليه فأنا أعتذر للجميع مقدمًا لأنني اعتباراً من هذا التاريخ سأقوم بتحذير أي عضو يضع موضوعًا به نكت أو استهزاء او سخرية من جنسية معينة او من فئة معينة كالصعايدة والحماصنة .......... وما إلى ذلك وسأحذفه
المرة الأولى تحذير
المرة الثانية إنذار
المرة الثالثة: إن شاء الله لن يكون هناك مرة ثالثة فانتم أكثر رقيًا من ذلك وانا على يقين من هذا جداً

وفقنا الله وإياكم لما يحب ويرضى



23-01-2011, 06:50 PM
اسامه الهرفي غير متصل
الوسام الفضي
رقم العضوية: 216609
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,165
إعجاب: 0
تلقى 718 إعجاب على 172 مشاركة
تلقى دعوات الى: 19 موضوع
    #28  

احسنت اختنا الفاضله امورغائبه عن اذهاننا صحيح
مشكور على الطرح الطيب


ابتسم فرزقك مقسوم وقدرك محتوم واحوال الدنيا لن تدوم لانها في يدي الحي القيوم

01-03-2011, 05:55 PM
masrya غير متصل
عضو جديد
رقم العضوية: 325298
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 12
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #29  

جزاك الله خير الجزاء


06-03-2011, 11:11 AM
م.يوسف صوافطة غير متصل
عضو فعال
رقم العضوية: 204962
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 49
إعجاب: 0
تلقى 0 إعجاب على 0 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #30  

جزاكم الله خيرا
وحفظكم الله
أسال الله جل وعلا ان يحسن عاقبتنا في الامور كلها وان يجرنا من خزي الدنيا وعذاب الاخرة

 


من فضلك انتبـــــــــــــــــــــه واقرأ قبل أن تكتــــــــــــــــــــــــب هام جدا

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.