أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


14-07-2008, 02:31 AM
ابو عمير غير متصل
داعية إلى الله
رقم العضوية: 62164
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 1,568
إعجاب: 211
تلقى 993 إعجاب على 359 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #1  

لا تزغ عن قتل الوزغ


الحمد لله الذي خلق فسوى ، وقدّر فهدى ، والصلاة والسلام على إمام الهدى ، وأشهد أن لا إله إلا الله ، وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، أما بعد :

فإن الله تعالى خلق ما ينفع وما يضر ، وما فيه الخير وما يكون به الشر ، حكمة بالغة ، وهو الحكيم الخبير ، ولا يخفى ما في خلق الأزواج المتناقضة والمتباينة من بيان قدرته الباهرة ، وحكمته الظاهرة ، وحجته القاهرة .
ومن المخلوقات العجيبة التي أمر الشارع الحكيم بقتلها والتخلص منها ؛ الوزغ !

هذا المخلوق الذي تشمئز منه النفوس ، وتتقلب به الأكباد ، وتضيق برؤيته القلوب ، ولذلك رتّب الشارع من الأجور العظيمة والحسنات الكريمة ما تتطلع إليه نفوس الصادقين ، وتشرئب إليه أعناق المخلصين .

فعن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم :" مَن قتلَ وزغةً في أوّل ضربةٍ ، فله كذا وكذا حسنةً ، ومن قتلها في الضربة الثانية فله كذا وكذا حسنة ؛ لِدونِ الحسنة الأولى ، ومن قتلها في الضربة الثالثة ، فله كذا وكذا حسنةً ؛ لدون الثانية "
( رواه مسلم وأبو داود والترمذي وابن ماجه )

أما قدر تلك الحسنات ، فتجليه لنا رواية الصحيح ، فقد قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم :" من قتل وزغاً في أوّل ضربةٍ كُتبت له مئة حسنةٍ ، وفي الثانية دون ذلك ، وفي الثالثة دون ذلك "
( رواه مسلم )

وعن عامر بن سعد عن أبيه ـ رضي الله عنه ـ قال أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ أمر بقتل الوزغ ، وسمَّاه فُويسقاً .
( رواه مسلم )


أما السبب في هذا الأجر وذلك الثواب في قتل الوزغ ، فلأنها مجرمة خبيثة ، لانت للكفار ، وجارت على الأبرار ، وشاركت في إيذاء الصالحين من عباد الله المؤمنين ، فكان الجزاء لها بسوء عملها ، فعن سائبة مولاة الفاكه بن المغيرة ، أنها دخلت على عائشة ـ رضي الله عنها ـ فرأت في بيتها رُمحاً موضوعاً ، فقالت : يا أم المؤمنين ! ما تصنعين بهذا ؟! قالت : أقتلُ به الأوزاغَ ، فإن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم أخبرنا :" أنَّ إبراهيم ـ عليه السلام ـ لما أُلقي في النار لم تكن دابَّةٌ في الأرض إلا أطفأتِ النار عنه غير الوزغِ ؛ فإنه كان ينفخ عليه ، فأمر رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بقتله . ( رواه النسائي وابن حبان بسند صحيح )

فتأمل هذه العقوبة الفظيعة لهذه الوزغة النتنة لأنها شاركت في إيذاء الصالحين ، وتعرضت بالسوء للصادقين ، وتحالفت مع الكفار والمشركين في تقديم العون لهم على المسلمين ، والمشاركة في سوئهم ومساءتهم بالمؤمنين ، فكم في الناس اليوم من وزغ بشري حقير يستحقون الضرب بالنعال على رؤوسهم حتى تندق أعناقهم وتزهق أرواحهم ؟!






‏امتحان الإيمان أن يتمكّن الإنسان من حرام يشتهيه فيتركه لله،
قال الله (أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عظيم).
قناة طريق التوحيد و السنة علي تيليجرام :
http://telegram.me/aboomir2

16-07-2008, 11:33 PM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 2,398
إعجاب: 452
تلقى 32 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #3  



 


لا تزغ عن قتل الوزغ

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.