أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


02-07-2008, 05:34 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #1  

علمت أن هناك امتحان مفاجئ للجميع سيحين قريبًا ومع ذلك هناك من رسب فيه فانتبهوا جميعًا


علمت هناك امتحان مفاجئ للجميع
علمت هناك امتحان مفاجئ للجميع

مع نشاط موسم الامتحانات وانتهاؤه عند معظم الشباب والفتيات جاءني خاطر وتفكرت هل إذا كان عند بعضنا امتحانًا مفاجئًا لا ندري موعده ولا وقته فكيف سيكون حالنا عندها وتخيلت اننا كمسلمين ستزداد علاقة القرب من الله ويزداد تعلق الفرد منا بربه كلما أحس او شعر ان الامتحان بات وشيكًا فالبعض يزداد تعلقه بربه في اللحظات الأخيرة فقط عندما يجد دليلًا على ان الامتحان صار قريبًا جداً لأنه فعلها من قبل في امتحنات أخرى غير هذا الامتحان فقد ترك المذاكرة ولما حان موعد الامتحان واقترب اجتهد قليلاً وأفلحت معه هذه الطريقة فلم لا يفعلها هذه المرة أيضًا مع هذا الامتحان فهي وسيلة مضمونة للنجاح إذن ,,,, والبعض الآخر يزداد قربه من الله وتعلقه به لأنه لا يملك غير ذلك فلا هو ذاكر ولا سيذاكر ولا حضر دروسه ولا حصل أي من العلم الذي يؤهله للنجاح فنظر حوله ليجد أي سبب يجعله ينجح فلم يجد إلا ان يدعوا الله فركن إلى ذلك وقال عندها سيهيئ لي الله أسباب النجاح فهو السبب الوحيد الذي يقدر على التعلق به وعنده امل كبير في أن ينجح معه هذا السبب لذا توجه إليه مباشرة ,,,, والبعض الآخر سيذاكر ويجتهد ويحضر دروسه كلها ويحصل من العلم ما يؤهله للنجاح إن شاء الله ولكنه يزيد أيضًا من تعلقه بالله ورجاؤه فيه ودعائه له بأن يوفقه لأنه يدرك تمامًا أن لا يعرف موعد الامتحان وان الله هو الوحيد الذي بيده ملكوت كل شيئ وهو الذي بيده ان ينجحه او يجعله راسبًا حتى وإن أجاب إجابات نموذجية عن كل الأسئلة,,,, والبعض الآخر يضع همه كله في المذاكرة والاجتهاد ويجتهد بجد حتى يعجب بفعله وصنيعه ويوقن لا محاله من نجاحه في هذا الامتحان متى جاء وفي أي وقت ولا يضع في حسبانه أي اعتبارات أخرى من توفيق الله أو قبوله لمذاكرته واجتهاده ام لا وهل هو يجتهد ليُقال عليه مجتهد ام لسبب آخر والبعض الآخر لا يصدق من الأساس أن هناك امتحانًا صار قريبًا وشيكًا يوشك ان يحدث له فإن ينجح فيه ينتقل للمرحلة التالية وإلا فالرسوب جزاؤه والسقوط نصيبه وفجأة يجد نفسه أمام الامتحان فلا هو ذاكر ولا هو عمل ولا هو اجتهد بل أخذ يلهو ويلعب ويمرح حتى لما جاء موعد الامتحان خاب وخسر والبعض الآخر يذاكر شهر ويلهو شهر فمرة يشعر أن الامتحان اقترب وأنه سيدرك النجاح ويوشك على ذلك ومرة ينساق وراء اللهو واللعب مع أخلائه فيضيع على نفسه كل ما ذاكره الشهر الماضي ولكنه لا يدري الشهر الذي سيأتي فيه الامتحان هل سيكون الشهر الذي يذاكر فيه أم الشهر الذي يلهو فيه فالله أعلم.
هكذا هو حال معظمنا -وانا طبعًا داخل في هذا الوصف- فالامتحان كما خمن بعضكم هو الموت والحساب كما قال صلى الله عليه وسلم (من مات فقد قامت قيامته) أو كما قال وللامانة هذا تحقيق الحديث((((أخرجه أبو نعيم في ((الحلية)) (6/267-268)، وابن عساكر في ((تاريخه)) (37/214)، وأورده الديلمي في ((مسند الفردوس)) (1/285/1117). وقال العجلونـي في ((كشف الخفاء)) (1/151 ط- دار الكتب العلمية): ((وأخرجه العسكري عن أنسٍ بلفظ: ... الموت القيامة إذا مات أحدكم فقد قامت قيامته يرى ما له من خيرٍ وشرٍ ...))، وقال أيضاً: ((قال في "المقاصد": له ذكرٌ في: اكثروا ذكر هادم اللذات. ورواه الديلمي عن أنسٍ رفعه بلفظ: إذا مات أحدكم فقد قامت قيامته. وللطبراني عن المغيرة بن شعبة قال: يقولون القيامة وإنما قيامة الرجل موته)).اهـ. عن أنس t، بإسنادٍٍ تالفٍ؛ فيه داود بن المحبر، وقد كذبه الإمام أحمد، وقال فيه الذهبي: تالف.
وقال العلامة المحدِّث الألبانـي –رحمه الله تعالى- في ((الضعيفة)) (5462): موضوع.
وقال الإمام أبو جعفر الطبري في ((تفسيره)) (29/174): ((وكانت جماعةٌ تقول: قيامة كلِّ نفسٍ موتها. ذكرُ مَن قال ذلك: حدثنا أبو كُريبٍ قال ثنا وكيعٌ عن سفيانَ ومسعرٍ عن زيادِ بنِ علاقةَ عن المغيرةِ بنِ شُعبةَ قال: يقولون القيامة القيامة، وإنما قيامة أحدهم موته)).
قلت: رجال إسناد هذا السند، رجال الصحيح.)))))))) إذن كل واحد منا عرف المجموعات التي ذكرتها كيف تفكر في هذا الامتحان وكيف تستعد له فاختر لنفسك فريقً تكون معهم وأخبرني في ردك أي الفرق اخترت وهل أنت صادق امام ربك في أنك بالفعل تريد ان تكون مع هذا الفريق وطبعًا كما ذكرت في العنوان ان هناك من رسبوا بالفعل وهم الذين ماتوا على غير الإسلام القويم فهؤلاء رسبوا بالفعل فالحق بنفسك واغتنم وقتك وإمهال الله إليك
وعلى الله قصد السبيل
علمت هناك امتحان مفاجئ للجميع





المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل هناك شيء قوي يردع صاحب الشقه او هل هناك حل قانوني لهذه المشكله ؟ oracle_gate مُسْتَشارُكَ القّانُونيْ 1 02-04-2012 05:36 PM
طلب..انا عملت الخطوات دي في التعديل على الويندوز وحذفت ايضا هذه المكونات..فهل هناك خطأ ؟؟ Khaled_Soft المنتدى العام لتصميم الأسطوانة 4 23-02-2011 03:51 PM
أدخلوا هناك دعوات كثيرة للجميع يا إخوة rochdi19 دعوات لمواقع التورنت 0 14-01-2011 07:47 PM
علمت ان هناك طريقة برمجية تحمي الاسطوانات من النسخ وهي عبارة عن مجموعة من الاوامر مبتدئ لغات البرمجة 7 09-09-2006 12:07 AM
هل هناك موقع للقرآن الكريم بالكريوكي؟ أعني ان تكون هناك قراءة وكل مرة تضاء الكلمة الم amera برامج 3 04-09-2004 03:05 AM
02-07-2008, 08:14 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #2  
وجزاك بالمثل أخي الحبيب أبو صالح إلا أنك لم تخبرني أي الفرق اخترت أم انك تركتها لفراستي

05-07-2008, 10:31 AM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #4  
وجزاك بالمثل أخي الحبيب وبارك الله بك

05-07-2008, 01:55 PM
abcman غير متصل
عضوية الشرف
رقم العضوية: 13021
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الإقامة: Saudi Arabia, Jiddah
المشاركات: 7,508
إعجاب: 1,708
تلقى 1,706 إعجاب على 352 مشاركة
تلقى دعوات الى: 1 موضوع
    #5  
وفيك بارك اخي الحبيب الغالي
وشكرا لك لمرورك الطيب

 


علمت أن هناك امتحان مفاجئ للجميع سيحين قريبًا ومع ذلك هناك من رسب فيه فانتبهوا جميعًا

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.