أستغفر الله العظيم ... سبحان الله وبحمده



العودة   منتديات داماس > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي


مواضيع مميزة  


آخر عشرة مواضيع المواضيع النشطة


05-05-2008, 08:21 PM
aboahmedsy غير متصل
عضو محترف
رقم العضوية: 91837
تاريخ التسجيل: Jul 2007
الإقامة: GERMANY
المشاركات: 497
إعجاب: 42
تلقى 118 إعجاب على 41 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #1  

قصة قصيرة جدا .. بضع جمل


قصيرة

قصة القارب العجيب

تحدى أحد الملحدين- الذين لا يؤمنون بالله- علماء المسلمين في أحد البلاد، فاختاروا أذكاهم ليرد عليه، وحددوا لذلك موعدا.وفي الموعد المحدد ترقب الجميع وصول العالم، لكنه تأخر. فقال الملحد للحاضرين: لقد هرب عالمكم وخاف، لأنه علم أني سأنتصر عليه، وأثبت لكم أن الكون ليس له إله !وأثناء كلامه حضر العالم المسلم واعتذر عن تأخره، تم قال: وأنا في الطريق إلى هنا، لم أجد قاربا أعبر به النهر، وانتظرت على الشاطئ، وفجأة ظهرت في النهر ألواح من الخشب، وتجمعت مع بعضها بسرعة ونظام حتى أصبحت قاربا، ثم اقترب القارب مني، فركبته وجئت إليكم. فقال الملحد: إن هذا الرجل مجنون، فكيف يتجمح الخشب ويصبح قاربا دون أن يصنعه أحد، وكيف يتحرك بدون وجود من يحركه؟!فتبسم العالم، وقال: فماذا تقول عن نفسك وأنت تقول: إن هذا الكون العظيم الكبير بلا إله؟!




قصة الدرهم الواحد

يحكى أن امرأة جاءت إلى أحد الفقهاء، فقالت له: لقد مات أخي، وترك ستمائة درهم، ولما قسموا المال لم يعطوني إلا درهما واحدا!فكر الفقيه لحظات، ثم قال لها: ربما كان لأخيك زوجة وأم وابنتان واثنا عشر أخا. فتعجبت المرأة، وقالت: نعم، هو كذلك.فقال: إن هذا الدرهم حقك، وهم لم يظلموك: فلزوجته ثمن ما ترك، وهو يساوي (75 درهما)، ولابنتيه الثلثين، وهو يساوى (400 درهم)، ولأمه سدس المبلغ، وهو يساوي (100 درهم)، ويتبقى (25 درهما) توزع على إخوته الاثنى عشر وعلى أخته، ويأخذ الرجل ضعف ما تأخذه المرأة، فلكل أخ درهمان، ويتبقى للأخت- التي هي أنت- درهم واحد.



قصة المال الضائع

يروى أن رجلاً جاء إلى الإمام أبى حنيفة ذات ليلة، وقال له: يا إمام! منذ مدة طويلة دفنت مالاً في مكان ما، ولكني نسيت هذا المكان، فهل تساعدني في حل هذه المشكلة؟فقال له الإمام: ليس هذا من عمل الفقيه؛ حتى أجد لك حلاً. ثم فكرلحظة وقال له: اذهب، فصل حتى يطلع الصبح، فإنك ستذكر مكان المال إن شاء الله تعالى.فذهب الرجل، وأخذ يصلي. وفجأة، وبعد وقت قصير، وأثناء الصلاة، تذكر المكان الذي دفن المال فيه، فأسرع وذهب إليه وأحضره.وفي الصباح جاء الرجل إلى الإمام أبى حنيفة ، وأخبره أنه عثر على المال، وشكره ، ثم سأله: كيف عرفت أني سأتذكر مكان المال ؟! فقال الإمام: لأني علمت أن الشيطان لن يتركك تصلي ، وسيشغلك بتذكر المال عن صلاتك.


ارجو ان ينال الموضوع اعجابكم
ولا تنسونا ووالدينا من صالح دعائكم







استغفرك ربي واتوب اليك
لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
اللهم اغفر وارحم واعف وتكرم وتجاوز عما تعلم .. انك تعلم مالا نعلم انك انت الله الاعز الاكرم

.

المواضيع المشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة قصيرة جدا: عين واحدة zeg67 منتدى الشعر العربي والخواطر والنثر 2 02-03-2015 05:41 AM
رسائل قصيرة عمر ابو الليل المنتدى العام 3 09-11-2013 10:59 PM
قصص قصيرة kinoo بيع وشراء منتجات ومقتنيات وبضائع 0 07-04-2012 04:19 PM
قصة قصيرة لمن يتعظ...... ALAA المنتدى العام 32 11-06-2011 01:00 PM
خمس قصص قصيرة جدا اكاسيا بيع وشراء منتجات ومقتنيات وبضائع 0 07-02-2011 06:14 PM
05-05-2008, 10:23 PM
علي نادر غير متصل
عضو ماسـي
رقم العضوية: 73583
تاريخ التسجيل: Apr 2007
الإقامة: دبي
المشاركات: 1,089
إعجاب: 208
تلقى 170 إعجاب على 54 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #2  

بارك الله فيك أخي الحبيب.
الرجاء إيضاح سند القصة الثالثه عن الإمام أبو حنيفة النعمان. في أي كتاب قرأت هذه القصه؟
أخي الحبيب الرجاء حين كتابة أي قصة أو حديث إرفاق السند. فهكذا هم أهل السنة والجماعة يتحققون من السند أولا.
جزاك الله خيرا. وفي إنتظار الجديد من مواضعيك الهادفة.


06-05-2008, 10:14 PM
أبو حمزة الأثري غير متصل
الوسـام الماسـي
رقم العضوية: 101036
تاريخ التسجيل: Dec 2007
الإقامة: رفح-فلسطين
المشاركات: 2,398
إعجاب: 452
تلقى 32 إعجاب على 3 مشاركة
تلقى دعوات الى: 0 موضوع
    #4  

بارك الله فيك أخي علي نادر



 


قصة قصيرة جدا .. بضع جمل

English

Powered by vBulletin® Version
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
The owner and operator of the site is not responsible for the availability of, or any content provided.
Topics that are written in the site reflect the opinion of the author.
جميع ما يُطرح من مواضيع ومشاركات تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي مالك الموقع أو الإدارة بأي حال من الأحوال.