الحالة
موضوع مغلق

drasaead

عضو فعال
التسجيل
18/10/07
المشاركات
128
الإعجابات
12
#1

الوسادة الخالية​

طرق الباب حتي كلت يده وهو يثق كوثوقه بأن الشمس ساطعة وهي أوشكت أن تكون في وضع​

الزوال , أن صديقه وزميله موجود بالداخل وخاصة أن هذا اليوم عطلة رسمية,و فكر علاء في​

كل الإحتمالات وفي كل مرة يرجح أنه موجود بالداخل لأنه أول يوم في رمضان وهو مريض

وإتصل علاء بعد ساعة من المحاولة بصديق يعمل مهندس وجاء على الفور وكان على علم​

بمرض الدكتور أسامة ولم يصبرحتى نهاية كلام علاء ودف الباب بكتفه الأيمن فإنفتح الباب​

وجرى علاء وكان يعرف الطريق جيدا إلى غرفة النوم فصاح بإعلى صوته هاهو يرقد فاقد​

الوعي وجرى المهندس إتجاه صوت علاء , وأحضر علاء الماء وبمساعدة المهندس أجلسا​

د.أسامة وهو فاقد الوعي وفي غيبوبة تامة ووضعا في فمه قطرات من الماء , وحاولا تنبيهه فلم​

تجدي أي محاولة ,نعم هذا الدكتور يعمل في المملكة العربية السعودية منذ 1402وعند حدوث​

هذه الحالة , كان قد مر عليه حوالي25 عاما منهم 15 عاما يعيش في شقته في مكة المكرمة​

بمفرده وهاهو في غيبوبة تامة بعيدا عن أسرته وأولاده , هيا قالها علاء وهو منفعل والدموع​

تملاء مقلتيه لقد جاءت الأسعاف وتجمهر عدد لا بأس به متعاطفين مع الدكتور أسامة وماهي إلا​

دقائق حتى كان في أقرب مستشفى حكومي وهي مستشفى الملك عبد العزيز وأستقبله الدكتور​

مجدي بعد عناء وكان يريد تحويله إلى مستشفى النور ولكن ألح عليه علاء ومن معه أن يسرع​

في إسعاف الدكتور( فإستقبله) , وعلاء هذا الرجل صديق الدكتور وقف بجانبه يراقب حالته​

حتى قرب آذان المغرب ولم يحدث أي تقدم في حالته ولا يزال نائما في غيبوبته , خرج علاء​

منكسر حذين وفي قسم الإنعاش ممنوع الزيارة , قال المهندس ممدوح لعلاء هون عليك يارجل​

قم نذهب إلى البيت ثم نعود بعد صلاة العشاء والتراويح , كان علاء بعيدا عن زوجته التي طلقت​

نفسها عند القاضي ورحلت هي وبناته إلى حيث لا يعرفهم ولا يستطيع طلبهم , فعاش وحيدا​

وصبر على هذا الإبتلاء وساعده الدكتور أسامة ووقف بجانبه , يشد من أزره ويشجعه قائلا له أن​

الحياة ماضية ولا تتوقف لفقد أحد أو بعد أحد وظل معه يأخذ بيده حتى بدأ علاء يسترجع عافيته ,​

وتعود إليه طبيعته المرحة , وهاهو علاء يعود من التراويح ويصعد الدرج ولايأبه لحارس ولا​

حراسة فقد إندفع كالصاروخ إلى غرفة الإنعاش , وأوقفوه عند الباب ولكن لستر المولى عزوجل​

لمحه د. مجدي فسمح له بالدخول بمفرده , ولما إقترب من الدكتور إسامة بدأ يتمتم بالدعاء حتي​

وصل إليه فقالوا له من حوله هذا الذي أنقذك في آخر لحظة , ولو تأخر دقيقة واحدة لهلكت.​

ياربي لك الحمد ولك الشكر فقد بدأ يهز رأسه ويفهم الكلام وجاء المختص وقال إن الأنبوب الذي​

ركبه في عملية المخ قد سد ونريد تركيب آخر في غاية السرعة , حتى لا يزداد الضغط على​

المخ وتكون عاقبته وخيمة وبدأت الحركة على أشدها في تجهيز غرفة العمليات , والألسنة تلهج​

بالدعاء حتى طلع الفجر وعلاء وأصدقائه في دعاء مستمر وكان ثاني أيام رمضان خرج علينا​

د.مجدي وقال لنا الحمد لله قد تمت العملية بنجاح , اللهم لك الحمد رد الجميع , ثم أردف يقول​

ممنوعة الزيارة حتى غدا , رجع علاء وهو مطمئن وأرسل د. عبد الكريم رسالة لأهله في مصر​

وشرح لهم حالته فقالت زوجته سوف أأتي , قال د. عبد الكريم لا تأتي لأننا سوف ننهي عقده​

ليكون بينكم قالت أهو أراد ذلك ؟ قال : حتى لو لم يرد , إن حالته تتدهور ولا يستطيع أن​

يخدم نفسه , كان علاء حاضرا لهذا الحوار بين د. عبد الكريم وزوجة الدكتور أسامة في​

الهاتف , فتعجب لهذا الوضع الذي يحتاج إلى دراسة وحل لهذه المشكلة التي شملت معظم​

العاملين في الغربة فعندما يمكث الموظف أينما كانت وظيفته أكثر من 15 عاما في الغربة, فإنه​

يتبرمج على حياته الجديدة ويصبح من الصعب القيام بالتغير إلا إذا جاء هذا بالقوة الجبرية التي​

لا تحتمل التقهقر , هذه البرمجة أصابت د.أسامة فبعد أن أفاق من غيبوبته ,إتصلت عليه زوجته​

وقالت له : متى تعود قال لها : إذا مرضت مرة أخرى سأعود فقالت : مثلما تريد , وكاد​

الجمع يقلع شعره من الغيظ , وقام د. عبد الكريم وقال سوف أذهب غدا إلى عمله لكي أنهي​

عقده والكل وافق ووافق د.أسامة على مضض .اليوم هو 18 من رمضان وضع د. أسامة على​

عربة ,ومن العربة للسيارة وتوجهوا به إلى المطار , وهاهو د.عبد الكريم يقول لزوجت د.​

أسامة : هل وصل قالت : نعم جزاكم الله خيرأشكر علاء وكل من وقف بجانبه , جعله الله​

شهر مبارك عليكم وصل د.أسامة إلى السعودية وكان شابا في أجمل أيام الشباب والعنفوان​

وكسب الكثير من المال , وأضاع الأوقات بعيدا عن أولاده حتى زهدوا فيه ونسوه وأصبح لا​

يشكل لهم أي تصنيف في حياتهم وخسرهم أيضا وخسر زوجته التي كانت طوال الأعوام الطويلة​


الماضية تحتضن الوسادة وهي خالية .​
 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
التسجيل
29/7/05
المشاركات
21,626
الإعجابات
4,016
#2
يعطيك العافيه أخي الكريم
وفقك الله
 

drasaead

عضو فعال
التسجيل
18/10/07
المشاركات
128
الإعجابات
12
#3
اقتباس من: يسعد صباحك
يعطيك العافيه أخي الكريم
وفقك الله


بارك الله فيك أخي الكريم يسعد صباحك

ويسعد مساؤك , وبارك الله فيك على مروركم

الغالي .
 

Dr Dana

عضوية الشرف
التسجيل
7/1/07
المشاركات
1,975
الإعجابات
382
#4
شكرا على الموضوع
ننتظر جديدك
 

drasaead

عضو فعال
التسجيل
18/10/07
المشاركات
128
الإعجابات
12
#5
اقتباس من: Dr Dana
شكرا على الموضوع
ننتظر جديدك


جزاكم الله خير وبارك الله فيكم

وأرجو أن تكون هادفة .
 

ahmed_asg

عضو محترف
التسجيل
12/5/07
المشاركات
605
الإعجابات
21
#6
جزاك الله خيرا
نسأل الله أن تؤتي هذه القصة أثرها في من هو في مثل حالة هذا الدكتور
 

drasaead

عضو فعال
التسجيل
18/10/07
المشاركات
128
الإعجابات
12
#7
اقتباس من: ahmed_asg
جزاك الله خيرا
نسأل الله أن تؤتي هذه القصة أثرها في من هو في مثل حالة هذا الدكتور

جزاكم الله خير وبارك الله فيك على المرور الغالى , وربنا يفك أسر


الجميع فمن الناس من أسرهم العدو ومنهم من أسروا أنفسهم في الغربة
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى