الحالة
موضوع مغلق

drasaead

عضو فعال
#1
الملف القاتم تم إستبداله


إستيقظت من نوم عميق

علي طارق يدق بابي

قمت على عجل , وجسدي

غارق في الفوضى والألكترونات

هنا وهناك , فشلت حركتي

وأقعدتني ولكني أخذت

نفسا عميق وخرجته ببطئ

من فمي وكررت خمس

مرات حتى شعرت بالتوازن

ومديت ظهري إلى أعلى

ليقف شامخا ذليلا تحت

عظمة الله , فلقد إستعاد

الجسد النظام , وبدأ يركز

وتوجهت إلى الباب , يالك

من رجل طيب , كنت أفكر

في أيامك , لقد أيقظ زكريات

منذ كنا في العشرينات , ورأيت

ملف يتسلل في غموض ووقف

معاندا لا يفتح ولا يعود من حيث

أتى , وكأنه كتلة سوداء محاطة بهالة

قاتمة , ولا أثر له على الشاشة النورانية

التي ينطبع عليها كل الأسرار

وقف هذا الملف معطلا حركة المرور

للملفات البضاء , وكأنه تعمد ذلك

إستمر هذا الحال شهر وهو يأتي

ولا يظهر ويختفي وكأنه في حرج

وتتبعت مساره فوجدته يتكور في

أقصى الشمال الغربي للذاكرة

وكأنه جسم ملتهب يتساقط منه

جزيئات سوداء وكأنه يقوم بعملية

تمويه وحجب حتى لا يعرف

ولم أستسلم لهذه الحركات وشرعت

في الإستغفار 10 أو 100 أو 1000

وكلما إختبأ زدت حتى بدأ يتقهقر

وبدأ يفتح على الشاشة وكأنه مجبور

بقوة عليا , ظهرت منه نسخة غير

مقرؤة , باهتت التفاصيل والخطوط

فقلت ياسبحان الله ماهذا إنه متنكر

إنه يخادعني ويسوفني ويسفهني

سبحان الله , سبحان الله عدد خلقه

ورضاء نفسه وزنت عرشه ومداد

كلماته , وهنا لف لفة بقوة أزهلتني

وأرتطم في قاع الفراغ وبدأت تظهر

هويت الملف , إنه في هذا الركن

منذ 5سنوات وهو تحول إلى سفارة

ومكان يستمد منه الخناس قوته

ويأخذ مدده , نعم تذكرته إنه يوم

لا لا تقول يكفي أنك إعترفت لله أنك

تمقته فلقد وجدت على الحافة ترجمة

معناها ( سري للغاية) نعم إن الله

يعلم السر وأخفى , جزاك الله خير

أيها الصديق فقد كان ظهورك منشط

لظهور هذا الملف , ولم أضيع الوقت

وأحضرت العزيمة والحكمة وأستدعيت

السمع والبصر والفؤاد وجميع الحواس

ماظهر منها ومابطن , ليحضروا مراسم

الإستبدال , والإحتفال بمولد ملف جديد

وبدأت في إحضار ملف جديد وقمت

بطلائه من الداخل بالأستغفار والتوبة

وحففته بالحكمة والعزيمة ووضعت فيه

شحنة من الإيمان , وفي مجال هذه الطاقة

الهائلة , دفعت الملف الأخر فأحدث

دويا هائلا يكاد يتصدع لها القلب

أو ينفطرلها الكبد وكأنه مركبة فضاء

تخترق الجاذبية الأرضية فإبتلعه وأخذ

يختفي رويدا رويدا , وهلل وكبر جميع

الضيوف الحضور من سمع وبصر وفؤاد

وباقي الحواس , وتنهدت تنهيدة عميقة

وأخذت نفسا عميقا فلقد ولد ملف جديد

وأزيل الملف القاتم , فظهرت على

الشاشة البشرى بحروف من نور تقول

لله الحمد يقبل الله التوبة الصادقة ويعفو

عن كثير فهنيئا لمن تاب بصدق ولم يصر

على البقع السوداء التي تحجب الإرسال

وتجعلك لا ترى الفيض الرباني , فهو في

كل مكان إلا من هذه البقعة السوداء .

 

Dr Dana

عضوية الشرف
#2
شكرا جزيلا على الموضوع الرائع
و الطرح المميز
و الكلمات المعبرة ننتظر جديدك
 

drasaead

عضو فعال
#3
[/QUOTE]
اقتباس من: Dr Dana
شكرا جزيلا على الموضوع الرائع
و الطرح المميز
و الكلمات المعبرة ننتظر جديدك
الله يبارك لي في تشجيعك الغالي

والذي يدفعني لزيادة فاعلياتي وأرجو

من سعادتكم النقد حتي يتم الرقي لأنه

إذا لم نجد النقد فكيف نصلح الأخطاء


 

يسعد صباحك

عضوية الشرف
#4
يعطيك العافيه على هالموضوع الجميل
بداياتك موفقه وتنم على شخص لديه المزيد من العطاء الراقي
تمنياتي لك بالتوفيق وفي إنتظار جديدك
 

drasaead

عضو فعال
#5
اقتباس من: يسعد صباحك
يعطيك العافيه على هالموضوع الجميل
بداياتك موفقه وتنم على شخص لديه المزيد من العطاء الراقي
تمنياتي لك بالتوفيق وفي إنتظار جديدك
جزاكم الله خير على

هذه الكلمات المشجعة

وأشكركم على المرور

 

drasaead

عضو فعال
#7
اقتباس من: goda kamal
موضوع متميز من رجل متميز وكاتب بحق واعد وحقا انت اضافة قوية لمنتدانا الغالي
ونتمني منك المزيد وننتظر كل ما تجود به قريحتك التي اثق انها لا ولن تنضب تقبل تحياتي
up
up
up
up
up
up
up

http://http://www.egoshare.com/0c134ec9adfa2506848a7b902febe020/blue_hillsjpg.html 86.78
هذا ولله الحمد إطراء مميز وأفتخر به

لأنكم أنتم متميزين ولله الحمد , والقائم

على تنظيم المكان أو المنتدي متميز

والإشراف متميز , ومعا نزيد هذا المكان

جودة وتميز .
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى