الحالة
موضوع مغلق

مراسل خير أمة

عضو مشارك
#1






۩ ۩ ۩ ۩ ۩

۩ ليـلة مختلـفة ۩

۩ ۩ ۩ ۩ ۩


كانت ليلة مختلفة .. ليلة انقضاء شهر رمضان الكريم ..

فهي ما بين فرح بالعيد وحزن فراق الحبيب ..

إحدى عشر شهراً مضت على انتظار عودته لنا مرة أخرى ..

اللهم بلغنا إياه وأتممه علينا بخير وتقبله منا واجعلنا من عتقائه ..

هذا حال الكثير من المسلمين مع رمضان .. تذكر لوداعه وشوق للقائه .. وفرح لدخوله ..

ففي ليلة الثلاثين من شعبان .. وبعد صلاة المغرب .. نجد القلوب كلها متلهفة لإعلان رؤية هلال رمضان ..

وما إن يعلن ذلك الحدث العظيم إلا ونجد الجميع يتناقل الخبر رغبة في الفوز ببشارته .. كيف وقد سبقنا بهذا الأمر الرسول صلى الله عليه وسلم حين خرج لأصحابه يقول لهم ..

((أَتَاكُمْ رَمَضَانُ شَهْرٌ مُبَارَكٌ فَرَضَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ عَلَيْكُمْ صِيَامَهُ تُفْتَحُ فِيهِ أَبْوَابُ السَّمَاءِ وَتُغْلَقُ فِيهِ أَبْوَابُ الْجَحِيمِ وَتُغَلُّ فِيهِ مَرَدَةُ الشَّيَاطِينِ لِلَّهِ فِيهِ لَيْلَةٌ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ مَنْ حُرِمَ خَيْرَهَا فَقَدْ حُرِمَ))

نعم أتانا رمضان شهر الصيام وتلاوة القرآن و القيام ..

شهر تفتح فيه أبواب السماء لتقبل توبة .. وليغفر ذنب .. وليستجاب دعاء..

فهل من مشمر ؟

هل من عائد إلى الله عالي الهمة
النفس ؟..

هل من تائب متذلل لربه .. يرجو عفوه ويفوز بمغفرته ؟..

من منا سيفوز هذا الشهر ؟..

ومن منا سيخسر ؟..

هل يكون لنا هذا الشهر بداية حياة جديدة كلها لله ؟..

نتلوا كتاب الله ونتدبر آياته ونقوم الليل ونطيل من اللجوء إلى الله ونصل الرحم ونعين المحتاج وننصر أمتنا ..

أم ترانا نبقى أسيري الدنيا وفتنتها ؟

همنا سعادتنا التي لم نتذوقها إلى الآن بعد أن قيدتنا الذنوب وكبلتنا المعاصي ..

من يعلن البداية معنا ؟

ويجدد نيته ويقوم بحقه ربه عليه كما يليق به سبحانه ..

[وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ] {آل عمران:133}


۩ ۩ ۩ ۩ ۩


۩ هدية خير أمة ۩

رسائل وسائط .. mms










لـ تحميل رسائل الوسائط .. اضغط هـ ن ـا


۩ ۩ ۩ ۩ ۩





تبييت النية بالليل ..

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( لا صيام لمن لم يبيت النية )) .


۩ ۩ ۩ ۩ ۩











التوقيع :
[align=center]




[/align]

 

مراسل خير أمة

عضو مشارك
#2
۞ ۞ ۞ ۞

بارك الله فيكم جميعاً أحبتنا .. ونسأل الله أن يبارك لنا في رمضان ويعيننا على قيامه وصيامه .. وأن يتقبل عملنا ..

كم تتوق النفس لعودة صادقة إلى من خلقها ..

فجميل أن يكون لنا رمضان بداية لتغيير حياتنا وسلوكنا ..

نعلن فيه هجران المعاصي ..

ونتعاهد كتاب الله تلاوة وحفظ وقياماً ..

وفقنا الله جميعاً لكل خير ..


۞ ۞ ۞ ۞


۞ هدية خير أمة ۞







لـ مشاهدة الخلفية بـ حجمها الاصلي .. اضغط هـ ن ـا


تواقيـ ع







۞ ۞ ۞ ۞
 

spynet

عضو ماسـي
#3
شكرا لك أخي العزيز

طوبا لمن فاز بهذا الشهر العظيم
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى