الحالة
موضوع مغلق

قباني

عضو مشارك
التسجيل
21/3/05
المشاركات
25
الإعجابات
17
#1
الى كل أبناء هذا البلد...حل هناك نهاية للفساد؟
لقد قرأت ما جاء من تعليمات السيد رئيس مجلس الوزراء في 21/2/ 2007 فيما يخص العمل على إزالة الفساد وتسائلت في نفسي هل يتحقق هذا ؟؟؟
هل تحقيق وقف الفساد يتطلب قطعا ً نادرا ً أم يتطلب التخلص من مقاطعة دول الإستبداد لنا أم الإستعداد للإ نطلاق لمجرات بعيدة ؟
أليس الحل ممكنا ً ؟
هل فكر السيد وزير الزراعة مثلا ً أن يتجول في بعض مزارع مدينة دمشق وبساتينها ويكتشف ماهيّة الماء الذي ُتسقى به ؟
هل فكر السادة مسؤولي المرور بالتنكرّ ليجدوا الرشوة والوآم والودّ بين شرطي المرور والعبثة من السائقين في حين أن عدم الإستهابة هي الكارثة ؟
هل فكر السيد وزير النقل مثلا ً التحقيق بما يجري في مؤسسة الطيران العربية السورية وخاصة إدارة الشؤون الفنية من فساد وتجاوزات وإهمال وسرقات وظلم لكل من هو شريف ؟
هل فكر السيد محافظ مدينة دمشق أن يحقق مع رؤساء البلديات ليكشف تجاوزاتهم في إعطاء رخص و بناء ُكتلٍ بكاملها لا تصلح للآدميين ؟
وهل فكر في أن يتجول في الشوارع والحارات ليجد الخجل لكل من هو سوري ؟
فلا وجود للأرصفة التي صيّرها أصحاب المحلات جزأ ً أساسيا ً من أملاكهم .
أبواق السيارات في قلب المدينة تصمّ الآذان بدل إستعمالها في الصحراء.
بائعي عبوات الغاز يطرقون على العبوات ببلاهة لا تصدق .
الرشوة التي ُتعتبر حدث يسبق موت الوطن أصبح مَن ضدها وكأنه من كوكب آخر .
الإهمال في ترميم ماهو أهم والتعطش لإستبدال أرصفة بلا رقيب لتنزع مرة أخرى لإستبدلها ....
أليس حريٌ بنا بدل هذا الهدر أن نبني المشافي والمرافق ونحترم إنسانيتنا ؟
الاّمبالاة حتى في حياة الشعب وكرامته وحقوقه أصبحت واضحة وليست في خفاء .
هل هناك نهاية للذي يعتبر ترؤسه لإدارة أو مؤسسة هو ترؤسه لمملكته الخاصة مستندا ً الى أن لا أحد يحقق معه أو يكشف الحقيقة ؟
أليس جرما ً أن يذبح حاضر ومستقبل هذا الوطن في حين أن إمكانية إحيائه ممكنة ؟
مع جل إحترامي للذي يريد أن يفعل الخير لهذا البلد لكني كمواطن أريد لهذا السراب أن يصبح حقيقة , خاصة وأن السيد رئيس الجمهورية يسعى جاهدا ً لهذا.
إن من يقول أن الشرفاء في هذا البلد غير متواجدين خاطىءٌ لا شك ففي كل مؤسسة ومعمل وإدارة و.. هناك شرفاء يسهل طلبهم والتعامل معهم .
أتمنى أن ُنوجد أسباب التقدم لأنفسنا كي نصير الى مصافي الدول التي ينذر وجود مثل هؤلاء اللذين لو أحبوا لأولادهم مستقبلا ًمريحا ً لما تكالبوا لجعل بلادهم كسمك البحر يأكل القوي الضعيف .
ويحضرني قولٌ رائع ..أنك أيها الإنسان فيما تكبرك ؟ فأنت أوّلك نطفة نجسة وآخرك جيفة نتنة .
أتمنى أن من يقرأ كتابي هذا أن لا يصفني بالسذاجة فإن كانت السذاجة أن يحصل المواطن على إنسانيته وكرامته ومسقبل راق ٍ لأطفاله فشرف لي أن أنعت بها .
 

باسلthe legend

عضو فعال
التسجيل
14/6/07
المشاركات
136
الإعجابات
12
#2
من يجرأ على القول انك ساذج
شكرا جزيلا لك .......
 

SLIM SHADY

عضوية الشرف
التسجيل
2/12/03
المشاركات
7,162
الإعجابات
191
العمر
32
الإقامة
Damascus
#3
و رحمة الله و بركاته
أخي الكريم قباني أشكرك كل الشكر على كلامك هذا الذي و إن دل فإنما يدل على غيرة على مصلحة الشعب و المواطن و البلد و هو الأساس
أخي الكريم إن مقاطعة الفساد و القضاء عليه أمر ليس بالهين أبدا خصوصا و أنه منتشر بكثرة و لكن من يبدأ على خطوة الالف ميل بـــميل فإنه و بإذن الله سيصل حتما لطريق النهاية
و سيجد ثمرة عمله الذي عانى كثيرا للوصول لها و واجه الصعوبات و المشقات لبلوغ هذه النقطة
و أنا أرى و هذا رأي شخصي بأن سوريا و الحمد لله في تطور مستمر و ذلك منذ استلام سيادة الرئيس بشار الأسد حفظه الله و حماه
و قد اكد السيد الرئيس على قضية الفساد و مقاطعتها و العمل للقضاء عليها و بذل الحكومة جهودا جبارة في ذلك في حديثه الرسمي بعد أداء القسم أثناء تجديد البيعة
و كما رأينا جميعا فإن سيادة الرئيس ذكر و بشكل واضح بأن الفساد منتشر في سوريا و بكثرة و أنه من الصعب القضاء عليه مباشرة و ان مثل هكذا فساد يحتاج لعمل جبار و عظيم للقضاء عليه و لكنه لم يقف عند هذا الكلام بل تابع بإن مسيرة القضاء على الفساد تسير بشكل جيد و بأن الخطط الموضوعة للقضاء على الفساد تنفذ و بشكل رسمي و تتابع و أكد بأن الشعب السوري و الحكومة السورية متفقان على ضرورة إيقاف هذا السيل الجارف المسمى بالفساد و وضع حد له
أخي الكريم عمل الحكومة لا يكفي و الخطط الموضوعة لن تنفذ إذا بقينى واقفين صامتين لذلك يجب علينا جميعا أن نعمل حكومة و شعبا يدا بيد للقضاء على الفساد و أهله
شكرا لك أخي مرة ثانية على الموضوع الجميل و الذي يناقش حالة اجتماعية هامة في سوريا



تحياتي
 

رؤف

عضو ذهبي
التسجيل
30/4/07
المشاركات
822
الإعجابات
110
#4
اقتباس من: SLIM SHADY
و رحمة الله و بركاته
أخي الكريم قباني أشكرك كل الشكر على كلامك هذا الذي و إن دل فإنما يدل على غيرة على مصلحة الشعب و المواطن و البلد و هو الأساس
أخي الكريم إن مقاطعة الفساد و القضاء عليه أمر ليس بالهين أبدا خصوصا و أنه منتشر بكثرة و لكن من يبدأ على خطوة الالف ميل بـــميل فإنه و بإذن الله سيصل حتما لطريق النهاية
و سيجد ثمرة عمله الذي عانى كثيرا للوصول لها و واجه الصعوبات و المشقات لبلوغ هذه النقطة
و أنا أرى و هذا رأي شخصي بأن سوريا و الحمد لله في تطور مستمر و ذلك منذ استلام سيادة الرئيس بشار الأسد حفظه الله و حماه
و قد اكد السيد الرئيس على قضية الفساد و مقاطعتها و العمل للقضاء عليها و بذل الحكومة جهودا جبارة في ذلك في حديثه الرسمي بعد أداء القسم أثناء تجديد البيعة
و كما رأينا جميعا فإن سيادة الرئيس ذكر و بشكل واضح بأن الفساد منتشر في سوريا و بكثرة و أنه من الصعب القضاء عليه مباشرة و ان مثل هكذا فساد يحتاج لعمل جبار و عظيم للقضاء عليه و لكنه لم يقف عند هذا الكلام بل تابع بإن مسيرة القضاء على الفساد تسير بشكل جيد و بأن الخطط الموضوعة للقضاء على الفساد تنفذ و بشكل رسمي و تتابع و أكد بأن الشعب السوري و الحكومة السورية متفقان على ضرورة إيقاف هذا السيل الجارف المسمى بالفساد و وضع حد له
أخي الكريم عمل الحكومة لا يكفي و الخطط الموضوعة لن تنفذ إذا بقينى واقفين صامتين لذلك يجب علينا جميعا أن نعمل حكومة و شعبا يدا بيد للقضاء على الفساد و أهله
شكرا لك أخي مرة ثانية على الموضوع الجميل و الذي يناقش حالة اجتماعية هامة في سوريا



تحياتي
أعانكم الله وتقبلوا تحياتى

لا أجد لكم إلا قول الله عز وجل
{ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُم بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ} (41) سورة الروم
صدق الله العظيم

بعد هذا لااجد لكم رد

تقبل مرورى ودمت بخير
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى