الحالة
موضوع مغلق

dell

عضو مميز
#1
تأمل هذه الصورة ..






يا ترى أي شيء حمل صاحب هذه الإقدام الصناعية ..

ليأتي مثقل الخطى ..

إلى مصلاه ..

وأي شيء يعجزك عن أن تكون هو ..

في إقباله ..

وما يتجشمه من أجل أداء هذا الركن ..

ثم قبل أن تترك مصلاك والإمام قائم يصلي صلاة التراويح ..

تأمل الصف ..

كم من كبير في السن ..

عليل الصحة ..

هزيل الجسم ..

قد أضناه التعب ..

وأقعده العجز عن الوقوف ..

ركبتاه لم تحمله ..

غير أنه أتى ليصلي بما تسعه استطاعته ..

منقول
ولا تكلف نفس إلا وسعها ..
 

MoonMan

عضوية الشرف
#2
شكرا لك أخي الكريم على الموضوع الهادف
 

abo_hamza

عضو مميز
#4
جزى الله خيراً كاتب الموضوع وناقله
 

ابو سندس

عضو محترف
#5
بارك الله فيك مؤثرة جدا ولنتذكر كيف كنا في بداية رمضان (اعاده الله علينا وعليكم بالخير والبركة) وكيف نحن الآن
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى