الحالة
موضوع مغلق

جاردينيا

نغم الحرف
التسجيل
12/3/04
المشاركات
118
الإعجابات
16
#1
ملاك صغير هو ذالك الذي كنت أحلق هنا وهناك ..على محياي بسمة اغترفتها من بحر الطفولة .. وفي داخلي من الحب ما قد يظل الكون ..وها أنا ذا أبحث في بحر هائج قد اجتاحه سيل من الكلمات .. عن كلمات تجسدك أمامي يا من استحلت إلى سراب لاأراه إلا إذا رمقت تلك الصفحات التي طواها الماضي..ودهستها حوافر مخليتي الجامحة بكلتا قدميها .. فأي أحرف تلك التي ترثي جراح زماني ..ومن أنت أيها العابر الذي قد بددت ظلمتك يوما فجر سمائي ؟..
فجعلتني أترآى لنفسي شريدة بين متاهات حياتي ..وحيدة طريدة قدعافها الزمن ..وجعل من فؤادها أشلاءا تناثرت ليقذفها أمثالك ..لأنني كنت أ تأمل الحياة من انعكاس مرآتك.. وعبارات خطتها أنامل يدك.. لأعيش أسيرة لأفكارك .. وأسيرة للحزن الذي اتخذ من أضلعي مسكنا.. ومن مقلتي مرفأ لأشرعته ..
كان لك من الخيوط الوهنة ما تنسجها حول رزنامة أفكاري ..فتجعلني أفقد طعم الحياة بعيدا عن طيفك.. نعم.. فقد كانت أزهاري تشتاق إلى عبير يديك.. وسمائي تستمد زرقتها من عينيك أنت هو شغف الحياة الذي كنت أحيا به .. والروح التي احتضنتها أعماقي كما تحتضن هذه السماء قرص شمسها ..وتأبى عليها الغروب.. إلا أنك أفلت كما أفلت هذه الشمس تجرجر أذيالها..وقد اعتلتها حمرة الخجل.. مضيفا إلى كأس همومي هما آخر ..أو وهما آخر.. هاهي ذكراك تمحى شيئا فشيئا ..أيها العابر بين أرصفة الحياة ..وهاهي النفس التي غدت أسيرة لك قد أبكرت حرة طليقة .. فيال سخرية القدر ..كيف لجيوش الظلام التي قد أطبقت خناقها على الكون من حولي أن تحول إلى شمس تنير بضيائها ربوع كوني.. كيف لهذه الذكرى التي مقتها يوما أن تجعلني أرتب أوراقي وأعيد حسباتي فأغدو إنسانة غير تلك التي كنت .. إنسانة ترى العالم من خلال عينيها لا عينيك..تستنشق عبير الأزهار منها لامن بين يدك.. نعم فقد أصبحت أرى الحقيقة شامخة تنير جوانحي وتمحي الكبرياء الذي قد فاض من جنبيك .. فهاهي الأحبار قد جفت كما جفت مدامعي .. التي انهالت يوما ما بين يديك ..

فلولا أمل أحيا به ماعشت عيشة رغدا
فسبحان مبدع الكون الذي ألهم في قلبي الأمل
 

SLIM SHADY

عضوية الشرف
التسجيل
2/12/03
المشاركات
7,162
الإعجابات
191
العمر
32
الإقامة
Damascus
#2
اقتباس من: ليندا
فلولا أمل أحيا به ماعشت عيشة رغدا
فسبحان مبدع الكون الذي ألهم في قلبي الأمل
كلام سليم و الله
و جميل بعد و نمق و رشيق ف يكل شيء
سلم الله يمناكي أختي ليندا
و لكي مني ...
تحية من القلب
 

همس الروح

مشرفة سابقة
التسجيل
19/6/06
المشاركات
278
الإعجابات
23
#3
اقتباس من: ليندا
هاهي ذكراك تمحى شيئا فشيئا ..أيها العابر بين أرصفة الحياة ..وهاهي النفس التي غدت أسيرة لك قد أبكرت حرة طليقة .. فيال سخرية القدر ..كيف لجيوش الظلام التي قد أطبقت خناقها على الكون من حولي أن تحول إلى شمس تنير بضيائها ربوع كوني.. كيف لهذه الذكرى التي مقتها يوما أن تجعلني أرتب أوراقي وأعيد حسباتي فأغدو إنسانة غير تلك التي كنت .. إنسانة ترى العالم من خلال عينيها لا عينيك..تستنشق عبير الأزهار منها لامن بين يدك.. نعم فقد أصبحت أرى الحقيقة شامخة تنير جوانحي وتمحي الكبرياء الذي قد فاض من جنبيك .. فهاهي الأحبار قد جفت كما جفت مدامعي .. التي انهالت يوما ما بين يديك ..

فلولا أمل أحيا به ماعشت عيشة رغدا
فسبحان مبدع الكون الذي ألهم في قلبي الأمل


حكاية قلب ذاق طعم حب تغلفه المثالية.. ويهفو الى وصال ترفرف

فيه فراشات الطهر والنقاء في عالم فاحت منه رائحة القذارة في كل مكان..........

يا قلبها.. هل صدقت؟ وكيف صدقت؟

أن الحبيب سلم قلبه من كل غرض؟؟ وشافته نيران الحب من كل مرض ؟؟؟

يا قلبها الجميل.. كم أنت رائعحتى في انهزام لم تكن أبدا طرفا فيه....

كم أنت رائع حين جعلت الدناءة والخيانة جسرا تعبر منه الى سيادة الذات .. وغزل ثوب بداية جديدة أقوى وأأمن من سابقتها

ما أروعك حين قفزت من هشاشة مشاعرك الحالمة الى اتجاه نابض بالأحاسيس الانسانية الجميلة الحقة, التي ترسم البسمة على وجوه عاقرت الأسى واستحمت بمياه الأحزان..............

ما أروعك يا نفس حين تخرجين قوية صلبة سامقة بكبرياء تطاول السماء, من معركة غارت فيها الجراح وسالت الدماء... واشتد التيه والحيرة والألم.... ووضعت تساؤلات لا حد لهاعن غياب كل المعاني الجميلة والساميةعند أناس يدعون ما لا يعرفون...!! وما لا يشعرون وما لا يفهمون....

يدعون الحب وهم لا يعرفون منه الا المتعة...

ويدعون الصدق وهم مراوغون...

ويدعون الاخلاص ودبيب الخيانة يسري في عروقهم وهم ربما لا يدرون....

صديقتي ليندا....

سلمت كل نفس خرجت من معركة حب منتصرة شامخة الكبرياء...

وسلم قلمك الذي برع فعلا في بوحه....

. . . .
. . . .
 

جاردينيا

نغم الحرف
التسجيل
12/3/04
المشاركات
118
الإعجابات
16
#4
أخي شادي
سلمت
ودمت بكل الود
لاحرمت تواصلك
تحياتي
 

جاردينيا

نغم الحرف
التسجيل
12/3/04
المشاركات
118
الإعجابات
16
#5
اقتباس من: jalila
حكاية قلب ذاق طعم حب تغلفه المثالية.. ويهفو الى وصال ترفرف


فيه فراشات الطهر والنقاء في عالم فاحت منه رائحة القذارة في كل مكان..........

يا قلبها.. هل صدقت؟ وكيف صدقت؟

أن الحبيب سلم قلبه من كل غرض؟؟ وشافته نيران الحب من كل مرض ؟؟؟

يا قلبها الجميل.. كم أنت رائعحتى في انهزام لم تكن أبدا طرفا فيه....

كم أنت رائع حين جعلت الدناءة والخيانة جسرا تعبر منه الى سيادة الذات .. وغزل ثوب بداية جديدة أقوى وأأمن من سابقتها

ما أروعك حين قفزت من هشاشة مشاعرك الحالمة الى اتجاه نابض بالأحاسيس الانسانية الجميلة الحقة, التي ترسم البسمة على وجوه عاقرت الأسى واستحمت بمياه الأحزان..............

ما أروعك يا نفس حين تخرجين قوية صلبة سامقة بكبرياء تطاول السماء, من معركة غارت فيها الجراح وسالت الدماء... واشتد التيه والحيرة والألم.... ووضعت تساؤلات لا حد لهاعن غياب كل المعاني الجميلة والساميةعند أناس يدعون ما لا يعرفون...!! وما لا يشعرون وما لا يفهمون....

يدعون الحب وهم لا يعرفون منه الا المتعة...

ويدعون الصدق وهم مراوغون...

ويدعون الاخلاص ودبيب الخيانة يسري في عروقهم وهم ربما لا يدرون....

صديقتي ليندا....

سلمت كل نفس خرجت من معركة حب منتصرة شامخة الكبرياء...

وسلم قلمك الذي برع فعلا في بوحه....

. . . .

. . . .
الغالية جليلة
أتصورك حضن دافئ ,, يُنبت النوّار
ألمسك تاريخاً من الوجد المكدس ..
وأحتــــــرمك ..
ثقافة من الحب والصدق والعطاء
في عصر اللا ثقافة .
جميلتي ..
سعادتي برؤياك تفوق ثغر حروفي ..
فلاتغيبي ..
 

عبير المساء

عضو مشارك
التسجيل
14/8/06
المشاركات
88
الإعجابات
1
#6
اقتباس من: ليندا
ملاك صغير هو ذالك الذي كنت أحلق هنا وهناك ..على محياي بسمة اغترفتها من بحر الطفولة .. وفي داخلي من الحب ما قد يظل الكون ..وها أنا ذا أبحث في بحر هائج قد اجتاحه سيل من الكلمات .. عن كلمات تجسدك أمامي يا من استحلت إلى سراب لاأراه إلا إذا رمقت تلك الصفحات التي طواها الماضي..ودهستها حوافر مخليتي الجامحة بكلتا قدميها .. فأي أحرف تلك التي ترثي جراح زماني ..ومن أنت أيها العابر الذي قد بددت ظلمتك يوما فجر سمائي ؟..



العزيزة ليندا....

كتبت عن لحظات أفول وهم الحب..وانتهاء قصة الأشواق..
فأبدعت في تصويرها...
نغمة القوة والكبرياء التي قرأتها بين سطور قصتك أعطت للأشياء بعدا آخر .. فالألم والخيبة مسألة انسانية ولكنها لا تعني أبدا الضعف والاستسلام لواقع مريض.....


راقني جدا وأمتعني وأشفى غليلي تعليق الغالية جليلة والزاوية التي تناولت منها تحليلها... فقد أطلت عليك بروحها الحانية, وكأنها أم تواسي بنتها اوتقول لها لا عليك عزيزتي فقد خرجت من كبد السراب مرفوعة الرأس والهامة .. ولا تبتئسي او تحزني.. فقد ولى وهم .. وغدا تشرق شمس الحقيقة أكيد...


سلمت ليندا وسلمت الجليلة جليلة على تتبعاتها الرائعة..

ودمت بكل ود..
 

جاردينيا

نغم الحرف
التسجيل
12/3/04
المشاركات
118
الإعجابات
16
#7
اقتباس من: عبير المساء
العزيزة ليندا....

كتبت عن لحظات أفول وهم الحب..وانتهاء قصة الأشواق..
فأبدعت في تصويرها...
نغمة القوة والكبرياء التي قرأتها بين سطور قصتك أعطت للأشياء بعدا آخر .. فالألم والخيبة مسألة انسانية ولكنها لا تعني أبدا الضعف والاستسلام لواقع مريض.....


راقني جدا وأمتعني وأشفى غليلي تعليق الغالية جليلة والزاوية التي تناولت منها تحليلها... فقد أطلت عليك بروحها الحانية, وكأنها أم تواسي بنتها اوتقول لها لا عليك عزيزتي فقد خرجت من كبد السراب مرفوعة الرأس والهامة .. ولا تبتئسي او تحزني.. فقد ولى وهم .. وغدا تشرق شمس الحقيقة أكيد...


سلمت ليندا وسلمت الجليلة جليلة على تتبعاتها الرائعة..


ودمت بكل ود..
عبير المساء
كان عنواني لماذا
أصبحت عندما تجلجل " لماذا " في سمعي ..
أدرك أن هناك من يتوجع بقهر ..!
ولكن العاقل من يتخلص من آلامه صديقتي

ولا يستسلم لها
عندما نُطعن للنخاع ..
بخناجر مسمومة تنفث تعذيبها حتى الخلايا التي لايطالها الخنجر ..
لا نملك إلا أن ننتزعها إنتزاعاً لنقذفها في ساحة سقوطنا ..
ولا نفكر حينها بأثر ارتطام ذات الخناجر ..
على سمع الحضور ..!


وأما رد الغالية جليلة
فمواساة حقيقية
بيد حانية لاحرمت ودها ولا حبها
 

quietcorner88

عضو مشارك
التسجيل
25/8/05
المشاركات
51
الإعجابات
0
#8
أختي الكريمة ليندا

أجدك اليوم وقد كتبت بطريقة لم يكتب بها الكثيرون
وخلاصة تجربة فاحت منها درر القول السليم.


الحياة بمجملها منعطفات ومطبّات حياتية,
وللواقع والإمكانيات المساحة الأكبر,<O:p
لكن الأكثر إيلام و تأثير في القلب هو ذلك الكيان البشري<O:p
الذي يتسلل إلى حياتك ويسري مسرا دمك<O:p
فيصبح جزء لا يتجزأ من حياتك اليومية, <O:p
ثم تأتي منه مذمة أو إساءة دون سابق إنذار,
عندها تشعر بالإحباط والتشاؤم تفقد معها الثقة بالآخرين.<O:p
<O:p
نظرة سوداوية و سلبية تجاه الأشياء.



تتضح أمامك حقيقة الحياة وماديتها المفرطة <O:p
فتفقد الأحساس بروعة الحياة ورونقها الجميل <O:p
المختبئ خلف كواليس الأعمال الشيطانية.



عندها تعود لمضجعك تتقاذف في محيطك تنهدات الحسرة والندامة <O:p
فتغمض عينيك على أمل أن يتجدد الإحساس بحلاوة الحياة.



ومع إشراقة كل صبح جديد تعود الرؤيا الايجابية والمتفائلة,<O:p
ونعود لمسيرة رسمناها منذ سنين.<O:p
<O:p
ويتجدد الأمل وتعود شفافية الإنسان وحسه المتفائل وطموحة المفعم بالأمل , <O:p
فتلك اللحظات المؤلمة وتلك الوجوه الشرسة صارت ركام ذكريات رحلت <O:p
ورحلت معها كل ترسباتها.



فسبحان الله الذي جعل النسيان طبيعة بشرية


وجعل شفافية الإنسان سمة متجددة لا منتهية


تموت مع أخر رمق ينبض بالحياة في أجسادنا.<O:p
<O:p
 

جاردينيا

نغم الحرف
التسجيل
12/3/04
المشاركات
118
الإعجابات
16
#9
اقتباس من: quietcorner88
أختي الكريمة ليندا


أجدك اليوم وقد كتبت بطريقة لم يكتب بها الكثيرون
وخلاصة تجربة فاحت منها درر القول السليم.


الحياة بمجملها منعطفات ومطبّات حياتية,

وللواقع والإمكانيات المساحة الأكبر,<O:p
لكن الأكثر إيلام و تأثير في القلب هو ذلك الكيان البشري<O:p
الذي يتسلل إلى حياتك ويسري مسرا دمك<O:p
فيصبح جزء لا يتجزأ من حياتك اليومية, <O:p
ثم تأتي منه مذمة أو إساءة دون سابق إنذار,
عندها تشعر بالإحباط والتشاؤم تفقد معها الثقة بالآخرين.<O:p
<O:p
نظرة سوداوية و سلبية تجاه الأشياء.






تتضح أمامك حقيقة الحياة وماديتها المفرطة <O:p


فتفقد الأحساس بروعة الحياة ورونقها الجميل <O:p
المختبئ خلف كواليس الأعمال الشيطانية.






عندها تعود لمضجعك تتقاذف في محيطك تنهدات الحسرة والندامة <O:p


فتغمض عينيك على أمل أن يتجدد الإحساس بحلاوة الحياة.






ومع إشراقة كل صبح جديد تعود الرؤيا الايجابية والمتفائلة,<O:p


ونعود لمسيرة رسمناها منذ سنين.<O:p
<O:p
ويتجدد الأمل وتعود شفافية الإنسان وحسه المتفائل وطموحة المفعم بالأمل , <O:p
فتلك اللحظات المؤلمة وتلك الوجوه الشرسة صارت ركام ذكريات رحلت <O:p
ورحلت معها كل ترسباتها.






فسبحان الله الذي جعل النسيان طبيعة بشرية




وجعل شفافية الإنسان سمة متجددة لا منتهية




تموت مع أخر رمق ينبض بالحياة في أجسادنا.<O:p


<O:p

اخي العزيز
سعدت لردك وتحليلك الجميل لماكتبت
اغتيال الشعور
على ضفاف الوجد
وتداعي الحنين في عتمة التيه
يستجدي المداد
ليسكب الهذيان سطوراً
ويرنم الكلمات شدواً وانيناً
عل الاقدار يوماً
تشرق عن امل


أسعدتني تلك الاطلالة الجميلة
دمت بود وسعادة
 

quietcorner88

عضو مشارك
التسجيل
25/8/05
المشاركات
51
الإعجابات
0
#10
طيف من غيث اختي الكريمة
وما في القلب أعظم من أن تستوعبه
الصفحات

وواقع الحياة مثقل بالتنقاضات والأفات العصرية

وقد عجز القلب عن مجارات الواقع المضني الا منتهي

سلمت خويتي
ولك مني ازكى تحية
 

tote modern

عضو فعال
التسجيل
5/9/05
المشاركات
132
الإعجابات
1
#11
رائع احساسك الذى نسجتيه فى كلمات
كان من الرائع معناها ما اجملها
وما اجمل احساسك حين خططى تجربه صعبه
وان دلت فانها تدل على حكمه فى اخر المشوار فزتى بها
وعلى الامل الذى اعطاكى اياه الله سبحانه وتعالى

سلمت يمناكى على رائعتك اختى الرقيقه ليندا
 

جاردينيا

نغم الحرف
التسجيل
12/3/04
المشاركات
118
الإعجابات
16
#12
اقتباس من: tote modern
رائع احساسك الذى نسجتيه فى كلمات
كان من الرائع معناها ما اجملها
وما اجمل احساسك حين خططى تجربه صعبه
وان دلت فانها تدل على حكمه فى اخر المشوار فزتى بها
وعلى الامل الذى اعطاكى اياه الله سبحانه وتعالى

سلمت يمناكى على رائعتك اختى الرقيقه ليندا
توتي
سرنــــــــــي حضورك العبِق بالتقدير ..
لاعدمتك .

أختك
ليندا
 

a9laam

عضو ماسـي
التسجيل
3/7/06
المشاركات
1,236
الإعجابات
245
#13
وكلامها السحر الحلال لو أنه *** لم يجن قتل المسلم المتحرز
إن طال لم يملل وإن هي أوجزت *** ود المحدث أنها لم توجز

وما خفي أعظم أختي ليندا... وإن كنت متأخرا في الرد إلا أني سابق في الود
ننتظر جديدك بفارغ الصبر
 

جاردينيا

نغم الحرف
التسجيل
12/3/04
المشاركات
118
الإعجابات
16
#14
أخي اقلام
شكرا على كلماتك وإطرائك
أن تنال خاطرتي استحسانك
هذا أمر جميل
أعدك ان تجد في جديدي
مايشدك لقراءته
 

زكريا الناهى

عضو مميز
التسجيل
29/7/07
المشاركات
302
الإعجابات
80
#15
آه لو تعبر الكلمات
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى