الحالة
موضوع مغلق

dina4567

عضـو
#1
الطين​



نسي الطين ساعة أنه طين******حقير فصال تيها و عربد

و كسا الارض جسمه فتباهى*****و حوى المال كيسه فتمرد

يا أخي لا تمل بوجهك عني******ما أنا فحمة و لا أنت فرقد

أنت لم تصنع الحرير الذي تل*****بس و اللؤلؤ الذي تتقلد

و لقلبي كما لقلبك أحلام ******حسان فانه غير جلمد

أأماني كلها من تراب ******و أمانيك كلها من عسجد

لا فهذه و لا تلك تأتيو تمضي*****كذويها و أي شئ يؤبد

أنت مثلي من الثراى و اليه******فلماذا التيه و الصد؟؟

ألك القصر دونهالحرس الشا*****كي و من حوله الجدارالمشيد

فامنع الليل أن يمد رواقا ******فوقه و الضباب أن يتلبد

أيها الطين لست أنقى و أسمى*****من تراب تدوس و تتوسد



;) ;)
 

quietcorner88

عضو مشارك
#2

جميل تلك الأبيات لما بها من سهولة وأن سياب
في كل بيتً شعري نجد حلاوة تميزه عن غيره
تنطرب له الاذن السامعة وترتاح له عين القلب القارئة
كما أن توحد الفكرة جاء بسنق يدحض سلوكً سلبياً في بعض بنى البشر
سهولة الألفاض وتناغمها وتتابعها هو ما يميز شاعرنا
اسبح مع تناغم الحروف شذى الأبيات فلا اجد مكانُ لمن حولي.

جميل منك خويتي هذا النقل الطيب
وهو دليل رقي الفكر.

بكل الود اكتب وبكل شغف المحب انتظر مشاركتك القادمة
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى