الحالة
موضوع مغلق

ranita

مشرفة سابقة
التسجيل
13/7/06
المشاركات
662
الإعجابات
168
العمر
31
#1


""


غربة

ولفني صقيع الكلمة كبر إحساسي بها

صار بحجم عذابات الأرض أو أكبر

ويفر من أمامي المكان

ناثرا أحلامي أشلاء فوق جدرانه

وأنا...منسية كوهم سقط من خرافة عتيقة

أعلق صوتي الصارخ على جدران الزمن الضبابية

علي أجد له صدى

وعبثا أحاول.................

ففي الضباب يتلاشى وضوح ذاتي

ويضيع من سمائي لون الأمان!!!!!!!!!!

يقولون:

في كل صباح تلد الأرض شمسها

ويبدو فرح الولادة في العيون

وأنا منذ أعوام أنتظر برجاء ولادة شمسي من رحم المعاناة

وأحن

لأرض دافئة تحتضن غربتي

تمنحني وطنا جديدا لا ينكرني ومكان لا يتحول مقبرة لأحلامي

وأتوق بشغف لأناس أرمي بأحضانهم مواجعي

وأسكب بين أيديهم قطرات من مدامعي الحائرة

ويسافر حنيني لدنيا أخرى

عالم آخرلا يلفني فيه دخان الأفول

ولا رهان الضباب

غربة ...غربة...وغربة ...........

وعلى المدى يرشقني الغروب بسهمه

يجتاح في القلب معنى السكون وهدنة الحياة

لا صراخ الشموع يطفىء عتمة حطت مواجعها في الروح

لا

ولا حرارة الأمنيات أذابت صقيع الجرح

ويتبقى لي

حلم باهت الملامح

يصر برغم كل شيىء على أن يكمل دورة النهار

ويقاوم بوهن زحف الظلام

غربة

كتبتني بحروف من عدم

حكاية إنسانة ما احتواها قلب

ولا ضمها وطن

إنسانة عاشت الغربة بين أقرب الناس

وما بين الجرح والجرح تحتضنني غربة

تكبر في داخلي

تكبر

وتكبر

ووجودي يلتحف السراب وشاحا

ومشواري يعانق وحشة الطريق يمضي و الغموض

رفيقا

فهل بعد هذا أجرء أن أتمنى

وجودا جديدا جميلا

مكانا صغيرا تحت الشمس ؟؟؟

أم قدري أن أمضي تسكنني غربة

وأبقى كقصيدة حزينة تكتبها الهموم

بحروف من ضيا ع؟؟؟؟؟

رانيتا​
 

ملكت روحى

عضو جديد
التسجيل
11/8/06
المشاركات
11
الإعجابات
0
#2
الى من بقلمها عبرت عن احاسيس لطالما كتمتها

عزيزتي
كلمتك ترجمت بعمق ما يخالجني
كنت اقرؤها التهمها
كانت تعبر بصدق عما احسه
تم انهمرت دموعي تلك الدموع التىلطالما حبستها فى مقلتي ورفضت ان يلمحها من حولى
هى غربة
غربة احسها بين اهلى
غربة احسها مع زوجي
غربة احسها مع اولادى
ليس لي الحق فى اظهار ضعفي
فانا الاخت انا الزوجة انا الام القوية
يجب ان البى طلب الجميع
وانا اين انا

سامحينى عزيزتى
تقبلىلحظة ضعفى هاته

و دمت بالف خير
 

عبير المساء

عضو مشارك
التسجيل
14/8/06
المشاركات
88
الإعجابات
1
#3
غرببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببة

اقتباس من: ranita
ويتبقى لي​

حلم باهت الملامح​

يصر برغم كل شيىء على أن يكمل دورة النهار​

ويقاوم بوهن زحف الظلام​

غربة​

كتبتني بحروف من عدم​

حكاية إنسانة ما احتواها قلب​

ولا ضمها وطن​

إنسانة عاشت الغربة بين أقرب الناس​

وما بين الجرح والجرح تحتضنني غربة​

تكبر في داخلي​

تكبر​

وتكبر​

ووجودي يلتحف السراب وشاحا​

ومشواري يعانق وحشة الطريق يمضي و الغموض​

رفيقا​

فهل بعد هذا أجرء أن أتمنى​

وجودا جديدا جميلا​

مكانا صغيرا تحت الشمس ؟؟؟​

أم قدري أن أمضي تسكنني غربة​

وأبقى كقصيدة حزينة تكتبها الهموم​

بحروف من ضيا ع؟؟؟؟؟​


رانيتا​
حين تطلين علينا-- برغم المرارة والحزن- وبرغم جحافل الاحتجاجات وجيوش التأوهات- برغم مسحة الاستسلام لمعنى" عبثا أحاول"

تطلين بوهج آخر يجدد الدماء في جنبات قلوبنا وشعب أحاسيسنا الانسانية....

تطلين كشمعة لا شك أنها تحترق ولكنها سعيدة لأنها تضيء وتنير فضاء الآخرين.. ونحن نستمتع بذلك بالرغم من ادراكنا هذا..

كنت أفضل عزيزتي أن يكون عنوان خاطرتك التي تلامس شغاف القلوب " غربة" وليس " عبثا أحاول "

فالغربة سمة غالبة على سطورها ومعانيها.. والغربة رغم مرارتها وقسوتها الا أنها ستزول وتنتهي يوما ما. وان بقيت فلا أقل أن يعيشها الآنسان بكرامة وكبرياء يذوذ ويدافع عن معاني الخير ويعيش هم ترسيخه في النفوس الفقيرة تمهيدا لملاقاة مولاه وخالقه الذي أعد له كل جميل ورائع في دنيا خالدة أبدية..............

أما " عبثا أحاول" فنشتم من ذلك رائحة اليأس القاتل .. بمعنى لا جدوى للمحاولة ولا فائدة من محاولة جديدة..

وهذا معنى لا تفصح عنه الخاطرة بشكل قوي, بل كان مارا مرور الكرام.. مثل خاطرة تستولي على النفس والمشاعر برهة من الزمن

وبعد ذلك تختفي وتحتل مكانها خواطر أخرى وأحلام وأماني جديدة......

واذن فالغربة معنى واحساس يمكن أن نعيش به طول حياتنا ولكن بايجابية اذا فطنا لذلك..

أما المعنى الآخر فهو سلبية في التعاطي مع ظروف الحياة وأقدارنا التي علينا أن نرضى بها ونتعامل معها بشكل ايجابي..

عدى ذلك عزيزتي فخاطرتك فيها كثير من جمال التعبير والصور الشعرية الرائعة لا تكفي لاستخلاصها والتطرق اليها هذه الفحات القليلة...

والى كل من وجد نفسه في معاني هذه الخاطرة أقول:

الحب نحن الذين نصنعه ونغرسه ونتعلمه... والأحلام نحن الذين نطرزها على وشي الزمن...

فاذا انتظرنا أن يأتينا الحب من الآخرونحن لا نسعى اليه أو لا نملك معالمه .. سنعيش بدون حب..
والمتعة الحقيقية لا تكون دائما في الأخذ بل هي غالبا تكون في العطاء .... لأنك بالعطاء وحده تكون انسانا....




مع كل التقدير والحب لك رانيتا
وللآعزاء القراء
 

الحُسنى

عرار
التسجيل
13/7/06
المشاركات
58
الإعجابات
3
#4
حاولت أن أكتب عندما اجتاحني طوفان غربتك..
حاولت أن أُسرِّي عن ذاتي أن ثمة غرباء في هذا الكون غيرك..
جلجلت ضحكتي .. في أعالي السماء ...
يا الهي كيف يكون غريبا من في دربه إنسان بمثل هذا النقاء..
يا سيدتي يكفينا من غربتنا تجمعنا ...
فوحق السماء إننا لنجد كرامتنا في غربتنا..
فدعيهم في "لاغربتهم" يعيشون حال الجبناء..
إننا نحن والله السعداء..
 

ranita

مشرفة سابقة
التسجيل
13/7/06
المشاركات
662
الإعجابات
168
العمر
31
#5
اقتباس من: ملكت روحى
عزيزتي
كلمتك ترجمت بعمق ما يخالجني
كنت اقرؤها التهمها
كانت تعبر بصدق عما احسه
تم انهمرت دموعي تلك الدموع التىلطالما حبستها فى مقلتي ورفضت ان يلمحها من حولى
هى غربة
غربة احسها بين اهلى
غربة احسها مع زوجي
غربة احسها مع اولادى
ليس لي الحق فى اظهار ضعفي
فانا الاخت انا الزوجة انا الام القوية
يجب ان البى طلب الجميع
وانا اين انا

سامحينى عزيزتى
تقبلىلحظة ضعفى هاته

و دمت بالف خير

""

سيدتي الغالية

لاداعي للا ستسماح وحاشى أن تفعلي ذلك أنت فقط تأمرين...وأنا أنفذ...

وإن كان لابد فأنا التي من وجب عليها الاعتذار وطلب السماح...لأنني أثرت فيك...

طالما قاومتها...

غاليتي أظنك وجدت الراحة ولو....بعد هذه الدموع العابرة...عادة هكذا هي الروح الشفافة الرقيقة تنساق

وراء الدموع,

وراء التأمل ,وراء عالم آخر لا يعرفه الكثير من البشر.

إبكي سيدتي فالدموع علاج الروح علاج الجروح...

لربما بعد البكاء ستجدين نورا بين عينيك ينير ظلام الواقع المؤلم.

أعلم سيدتي أن عنوان...يلفظ زفرة تستدرج الهموم

و السطور عبارة عن نار تخرج بين ضلوعي مشوبة ترافقها الدموع وبين الصرخة والدمعة

أقف لحظات تعانق بها نفسي الجروح التي أهرب منها عبثا...

سيدتي لاأنكر أنني ترددت في كتابة هذه السطور لفترة كما لاأنكر أنني كنت قاسية بقلمي,وأثرت الأشجان

- سامحيني سيدتي....لم أنتبه...لم أقصد..-.لكن في نفس الوقت أحسست بالهدوء والإطمئنان...بكتابة هذه

السطور

لأنها تناغي روحي...

فهل فعلا سبب...هي قسوة قلمي كما هي أنانيتي لحظتها...

أم أن الحزن سيدتي غمر روحك كما هي روحي...

وقلبك كما هو قلبي...

والغربة تعيش بأعماق أعماقنا

لكن إلى متى سيدتي سنبقى مستسلمين لغربتنا...ولأحزاننا...

تعالي كما قلت لي دائما وكما أشارت إلى ذلك الأخت الفاضة عبير المساء

نرضى بأقدارنا ونتعامل معها بشكل إيجابي وبشكل أقوى

تعالي معا نتمرد ونثور بكل عنفواننا

وندع الشمس تشرق من جديد

بحياتتنا

والأمل

أين

الأمل

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لماذا ندعه بعيدا عنا

تعالي سيدتي ندع الآمال الجميلة تعانق قلوبنا

عندها فقط سنجد حلمنا الضائع...

أعود وأكرر لك اعتذاري وأسفي على ماسببته لك...

وأقول لك

أنت في قلبي

أنت رائعة دائما

"سيدتي"

حفظك الله ورعاك

ابنتك التي تكن لك كل الحب والإحترام

رانيتا

 

ranita

مشرفة سابقة
التسجيل
13/7/06
المشاركات
662
الإعجابات
168
العمر
31
#6
""

سيدتي عبير المساء...يافيض من مطر...

كلماتك استوقفتني...كثيرا...

أعدتها مرارا...وتكرارا...

وإذا بي...أجد بعضها مني هنا...

بين أحرفك

ربما هي...كلها أنا...

ولكني على ثقة...بأن ذلك البعض...هو الهوية

التي أضعتها...أنا...

سيدتي مع احتراماتي الفائقة وإن كنت أختلف معك نسبيا في أن عنوان الخاطرة يكون دائما السمة

الغالبة على سطو رها ومعانيها وذلك لأسباب كثيرة... إلا أنني أحيي فيك هذا الإنتباه وأعترف لك

بأن عنوان خاطرتي كان كذلك"غربة"وأقول لك لست أنا من فعل ذلك

صدقيني...هي كانت

لحظات سطرتها بحرف لايعرف التوقف... حتى أنه أعياني... لحظات...هطلت على...كوابل عابر...

لحظات استولت على نفسي ومشاعري برهة من الزمن كما جاء تعليقك , هكذا كان...

"عبثا أحاول"

وليد اللحظة...وسرعان ما...وحلت مكانه "غربة" ومن المؤكد أنك

لاحظت إدراجها وبلون مغاير

كعنوان أساسي داخل زاويتي تداركا مني لل... أشكرلك سيدتي انتقاداتك البناءة كما أشكر مرورك الرائع

بارك الله فيك وجوزيت خير الجزاء

ولا عدمنا مرورك

دمت في حفظ الله ورعايته

أختك رانيتا​
 

ranita

مشرفة سابقة
التسجيل
13/7/06
المشاركات
662
الإعجابات
168
العمر
31
#7
""

سيدي الغالي الحسنى

حقا

شجي اللحن دوما

كما عودتنا

راقي الحرف دوما

كما عودتنا

زاهي الكلمة دوما كما عودتنا

فوالله ياسيدي خطواتك الجبارة فوق أسطري القاتمة...

لتمنحها...صوتا هادرا...

كن هنا دوما

فلك مكان في هذا المكان

كما عودتنا

مع فائق احترامي وتقديري

أختك رانيتا
 

ملكت روحى

عضو جديد
التسجيل
11/8/06
المشاركات
11
الإعجابات
0
#8
اشكرك

نعم عزيزتى .اشكرك .فلا تعتدرى.لقد كانت كلماتك شحننةاستلهمت بفضلها قوة جديدة لمواجهة احبائى ولكى امنحهم ما ينتظرونه منى وكما عودتهم
دمت كريمة وهاجة
 

ranita

مشرفة سابقة
التسجيل
13/7/06
المشاركات
662
الإعجابات
168
العمر
31
#9
""

سيدتي ملكت روحي

حين أحن إلى الحنين...

أجدك هنا...بدعوة مفتوحة...

للإنضمام إلى روحك الشفافة...

لاتحرمين صوت كلماتك الجميل هنا...

فهو مميز في قلبي... قبل أسطري

إبقي مضيئة في سمائي...

شكراااااااا لك

من كل قلبي سيدتي

رانيتا
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى