الحالة
موضوع مغلق

القعقاع التميمي

عضـو
التسجيل
15/8/06
المشاركات
12
الإعجابات
0
#1
دعا الرئيس السابق صدام حسين إلى المقاومة، وحثّ الشعب العراقي على التصعيد من أعمال المقاومة. جاء ذلك في أحدث قصيدة كتبها الرئيس السابق صدام حسين.
ووزعت
هذه القصيدة في العديد من مدن العراق أمس, وتعد أحدث قصيدة للرئيس السابق صدام حسين, وقالت هيئة الدفاع: إنه كتبها أثناء الأزمة الأخيرة مع المحكمة بعد أن قرر عدم حضور جلساتها.
وحسب القدس العربي كان صدام انسحب من المحكمة محتجًا على
أسلوب القاضي الجديد رءوف عبد الرحمن.
وأشار صدام في القصيدة إلى الحكومة
العراقية المؤقتة بـالقطيع والسفهاء وإلى المحتل الأمريكي بـالعلج.
ووجه تحية
إلى نجليه عدي وقصي بصفتهما الشهيدين, مشيرًا إلى أنه فخور بهما مثل فخر الخنساء.
ولقيت القصيدة انتشارًا واسعًا بين العراقيين، وأشاد بعضهم بمحتواها،
وخاصة فيما يتعلق بمواجهة الاحتلال الأمريكي.
وفيما يأتي القصيدة التي تعود إلى
الرئيس العراقي السابق صدام:

ما كنت أرجو أن أكون مداهنًا *** بعض القطيع وسادةَ السفهاءِ

من قال: إن الغرب يأتي قاصدًا *** أرض الخلافة خالص السراءِ؟!
من قال: إن الماء يسكر عاقلاً *** والعلج يحفظ عورة العذراءِ؟
!
من قال: إن الظلم يرفع هامةً *** ويجر في الأصفاد كل فدائي؟
!
من كبل الليث يكون مسيدًا *** حتى وإن عُدّ من اللقطاءِ

إني أحذركم ضياع حضارةٍ *** وكرامةٍ وخديعة العملاء
هذا إبائي صامد لن ينحني *** ويسير في جسمي دم العظماء
أَعِرَاقُ, إنكَ في الفؤاد متوج *** وعلى اللسان قصيدة الشعراءِ

أَعِرَاقُ, هزّ البأس سيفك فاستقم *** واجمع صفوفك دونما شحناءِ
بلِّغ سلامي للطفولة بعثرت *** ألعابها بين الركام بتهمة البغضاء
بلِّغ سلامي للحرائر مُزقت *** أستارها في غفلة الرقباءِ
بلغ سلامي للمقاوم يرتدي *** ثوب المنون وحلة الشهداءِ
بلِّغ سلامي للشهيدين وقل *** فخري بكما في الناس كالخنساءِ

أرض العراق عزيزة لا تنحني *** والنار تحرق هجمة الغرباءِ
يحيا العراق بكل شبر صامدًا *** يحيا العراق بنخوة الشرفاءِ
<O:p<O:pمنقول<O:p
 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى