الحالة
موضوع مغلق

misr

عضو ذهبي
التسجيل
23/7/06
المشاركات
786
الإعجابات
6
#1
ملحوظة : كتبت كرد علي من يتبرا من العروبة
هناك مقوله قديمه تقول اعرف عدوك تسبقها مقوله اخري تقول اعرف نفسك
نعم العرب الان يعيشون مرحله من الانهزام ومن الذل ولكن هل الهويه العربيه موضع مساومه
هل بسبب هزيمه او حزمه من الهزائم نتبرا من عروبتنا
ان تبرؤنا من عروبتنا وقت الهزيمه هو تبرؤ من الرجوله بل علي اكتافنا وبايدينا سيفخر بنا العرب ونفخر بالعرب وبالعروبه
هل تعرف الفرق بين الاعراب والعرب ؟
العرب هم سكان المدن والقري المقيمين والذين لا يتنقلون وهؤلاء تجد عندهم النخوه والمرؤةوالوفاء والكرم
اما الاعراب فهم البدو الرحل ويتميزون بالغلظة و الجلافة و النفعيةو الغدر وتغليب مصلحتهم الشخصية فيهم نزل ذم القران
واعلم ان كل اعرابي يتحول الي عربي اذا استقر في مكان واكتسب اخلاقيات العرب
للاسف المسيطرون علي الحكم و السلطة في البلاد العربيه الان معظمهم يتحلون باخلاق الاعراب
الذين يفكرون بعقلية الاعرابي الجلف او بعقلية ربات الحجال
يجب عندما تكثر الهزائم علينا ان نتحلي بالصبر نصبر علي هويتنا نصبر علي ضعفنا ولا نتبرا من انفسنا معتقدين ان هذا سيحقق لنا الامان..............فهذا وهم
وتحضرني كلمة لسبط رسول اللة صلي اللة علية وسلم الامام الامام الحسين بن علي رضي اللة عنهما
حينما واسي الصحابي الجليل ابو ذر الغفاري حين خرج لمنفاة بالربذة قال لة :
ياعم ان اللة قادر علي ان يغير ما انت فية . فاصبر واعلم ان الصبر من الجود ةالكرم وان الجزع لا يقدم رزقا ولايؤخر اجلا
فلماذا نجزع ونترك العروبة
ان اعدائنا يعلمون قيمتنا ويعرفون مصدر قوتنا اكثر مما نعرفها نحن
واعلم ان الهجمة علي العرب و المسلمين ليست بسبب ضعفهم فقط ولكن بسبب الخوف من قوتهم ولمحاوله الحيلولة بينهم وبين ان يصبحو اقوياء وانا لا اتكلم عن العرب بالمفهوم العرقي ولكن بالمفهوم الحضاري
واعلم ان الامم العظيمه تولد من الصعاب
وقد مضي علي الامة العربية والاسلامية ظروف اشد من التي نحن فيها
تذكر التتار و اجتياحهم للعالم الاسلامي كان يدخل التتري علي القرية ويامرهم ان ينتظروة حتي يحضر السيف ليذبحهم بة
اقرا تاريخ الحروب الصليبية
واليوم وضعنا افضل علي الاقل هناك مقاومة هناك ارادة تتحرك حتي وان حركتها الهزائم
 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى