الحالة
موضوع مغلق

GADO MAN

عضو مشارك
التسجيل
1/3/04
المشاركات
54
الإعجابات
1
#1
نحن في زمن يعيش فيه شعوب العالم بما يسمى جنون الحكام من رؤساء وملوك وأمراء فأين أنتم يا شعوب العالم.
فنحن كشعب يجب علينا أن نتصدى لهؤلاء الحكام المجانين فهم يتعاركون فيما بينهم بأسلحة دمار لا تدمر غير الشعوب.
فكل حاكم يريد الجنان على حاكم غيره يقوم بقتل شعب هذا الحاكم فنحن ليس إلا دجاج في مزرعة كل حاكم.
فهؤلاء الحكام ليسوا إلا أطفال مجانين يلعبون لعبة الجزار والدجاج, فمن ذبح دجاج الآخر يكون هو الفائز, ونحن الخاسرون.
فلماذا لا نلعب نحن كشعب هذه اللعبة ولكن بعكسها.
فمن يقتل حاكمه أو حاكم غيره قبل الآخر يكون هو الفائز.
وللعلم ستكون هذه اللعبة أكثر سهولة بالنسبة لنا كشعب, لأنه سيكون في هذه الحالة عدد الجزارين أكثر من عدد الدجاج!
فلماذا لا نبدأ هذه اللعبة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
 

lllBassam80lll

عضوية الشرف
التسجيل
21/2/04
المشاركات
4,568
الإعجابات
203
#2
أخي العزيز سؤال لك ؟؟
هل نستطيع نحن الشعوب العربية عمل اي شيئ مع حكامنا مثال بسيط " اعطني حاكم حكم لمدة اربع سنوات ؟
الدول الغربية تتكلم عن الارهاب ..:" الارهاب هو ارهاب حكامنا علينا واسلوب القمع المتبع علينا ؟
اعطني حل ماذا سنفعل ؟

ودمت بالف خير ياعسل
 

GADO MAN

عضو مشارك
التسجيل
1/3/04
المشاركات
54
الإعجابات
1
#3
أهلا وسهلا بك lllBassam80lll

طبعاً لا يوجد حاكم عربي حكم لمدة 4 سنوات فقط .

والسبب طبعاً هو عدم كفاية الأربع سنوات لإشباع رغبته المادية والمرضية وذلك من حبه الشديد في السلطة التي ليس لها معنى عنده غير جمع الأموال في بنوك سويسرا وإهانة الإسلام أشد إهانه وتربية شعبه مثل الدجاج.

والحل كما قلت ثورة جماعية على الحكام. وطبعا هذا حل ميؤوس منه لأن أمتنا العربية والإسلامية أصابها مرض اللا مبالاه وإمشي بجانب الحائط حتى لا يصيك مكروه.
وحالنا أصبح هكذا للأسباب الآتيه:
  • إنصرافنا عن ديننا وهو الإسلام.
  • حب الدنيا وما فيها من متع زائلة.
  • عدم ثقتنا في الله ( أستغفر الله ) ولا تقل أننا نثق في الله قل أنا أثق في الله. لأنه من المستحيل القول بأن الشعوب الإسلامية عندها ثقة بالله والدليل واضح وهو ما وصل إليه حالنا هذه الأيام.
وأنا لا ألوم الشعوب الإسلامية على ما وصلوا إليه لأنهم كما قلت دجاج والفاعل هو الحكام ( لعنة الله عليهم ) بدسهم السم للأمة الإسلامية والمتمثل في نشر الرذيلة في المجتمعات وصورها كثيرة لا يتسع هذا المكان بسردها, وجعل الشعب لا يفعل شيئاً غير الجري وراء لقمة العيش فقط وإشباع الرغبات والشهوات بالحرام، وإذا فعل أحد غير هذا يكون نصيبه يد الجزار.

ومن هذا يكون الحل الوحيد لدينا هو الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام وعدم خيانة الله ورسوله والوفاء بوعدنا مع الله وهو الإسلام وما ينص عليه.
 

Nano Star

عضو محترف
التسجيل
5/1/04
المشاركات
656
الإعجابات
10
#4

اولا شكرا لك اخ GADO MAN على هذا الموضوع
ولي تعليق بسيط
فبرغم ما تعودنا عليه من صراحة الاخ بسام و منطقيته في الكلاب الا اني اعتب عليه في جوابه هذا
اخ بسام ليس هناك من يحكم شعبا بس قل من اراد الشعب ان يحكمه
ولذلك وجد مصطلح " الاطاحة بالحكم" واستطيع ان اضرب لك عدة امثلة
في ايران الخميني بالشاه البهلوي حكم ما يربو من خمسين عاما بالتخويف و القمع على الشعوب الموجودة في خارطة ايران ورغم هذا اجتمع الشعب عليه وتم اطاحته عام 1978 م
ولماذا اذهب بعيدا في الوقت الذي نعيشه الم تتم اطاحة الرئيس العراقي الاسبق "صدام حسين" على يد شعبه
فلا تقل لي ان الشعب لا يستطيع ان يفعل شيئا
ليس الحاكم من يصنع دولة او شعبا ولكن الشعب من يصنعها
مشكلتنا نحن العرب عامة اننا تعودنا على ان نساق لا ان نسوق وعلى حد قول البعض
"هاد الحاكم اتعودنا عليه عبى جيوبو يقوم يجي غيرو يبلش يسرق من اول وجديد"
فهذا حالنا الان
اعتذر ان اطلت بكلامي
وشكرا
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى