الحالة
موضوع مغلق

jabour

مشرف سابق
التسجيل
10/9/04
المشاركات
4,907
الإعجابات
43
#1
افتتحت جلسة قضائية بين الاتحاد الاوروبي وشركة البرمجيات الامريكية مايكروسوفت التي تواجه غرامة قدرها 3.4 مليون دولار يوميا.
وستطبق الغرامة على الشركة الرائدة ان ثبث انها لم تفعل ما يكفي لتطبيق حكم سابق يأمرها بالامتثال لقانون التنافس التجاري الاوروبي.
وتقول مايكروسوفت انها نفذت الامر، والدليل انها فتحت شفراتها امام الشركات الاخرى حتى تطور برامجها بشكل يجعلها تتلائم مع "ويندوز".
لكن الاتحاد الاوروبي يتهم الشركة بالمماطلة.
وكانت المفوضية الاوروبية قد امهلت الشركة لاثباث كونها زودت الطرف الآخر في القضية بالشفرات المذكورة.
وقالت مايكروسوفت ان المفوضية الاوروبية اهملت تقريرا من 75 صفحة في الموضوع.
وقالت الشركة في بيان لها: "لقد أهملت المفوضية الاوروبية ادلة هامة بسبب تسرعها ومحاولتها ادانة مايكروسوفت في اسرع وقت ممكن، رغم كونها خضعت لكل الشروط."
وثائق مفصلة كما اتهمت شركة البرمجيات المفوضية الاوروبية بالمساهمة في خلق المشكلة: "لقد رفضت اللجنة باستمرار توضيح شروطها ومطالبها، رغم طلبات مايكروسوفت المتكررة."
وتعود القضية الى مارس آذار 2004 حيث فرضت بروكسيل على مايكروسوفت غرامة قياسية بمبلغ 497 مليون يورو بتهمة استغلال موقعها الرائد في المجال.
وبالاضافة الى الغرامة، أمرت الشركة بالكشف عن معطيات تقنية تسمح للشركات المنافسة بملاءمة برامجها مع برامج مايكروسوفت.
واتهمت اللجنة الاوروبية في ديسمبر كانون الاول الشركة الامريكية بالمماطلة، لكن الأخيرة نفت ذلك الأربعاء وردت بأن المئات من مستخدميها عملوا حوالي 30 ألف ساعة من أجل انجاز وثائق تقنية مفصلة من 12 ألف صفحة.
وكانت مايكروسوفت تطالب بهذه الجلسة قبل فرض اية غرامات.
 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى