الحالة
موضوع مغلق

abomaher47

عضو فعال
#1
طفل إيطالي يغتصب إمرأة تحت تهديد السلاح في نابولي​









لا حديث لسكان مدينة نابولي الإيطالية إلا عن اغتصاب طفل إيطالي لمواطنته (30عاما)، بعد اعتراض سبيلها ليلا هي وصديقة لها، ليرتكب في حقها جريمة تبدو للكثير من الإيطاليين غريبة نوعا ما. وقال مسؤول أمني تابع لشرطة مدينة نابولي إن الضحية قبل تقديمها شكوى ضد الطفل الإيطالي (14عاما)، كانت هي وصديقتها عائدتين من ملهى ليلي حين استوقفهما 3 أطفال كانوا يركبون درجات نارية ليهددوهما بسلاح أبيض ويجبرانهما على الذهاب معهما إلى إحدى الأماكن المهجورة بمدينة نابولي حيث تم خلع ملابس الضحية والاعتداء عليها وتركها عارية في الشارع.
وأكد المصدر بحسب صحيفة "الوطن" السعودية الثلاثاء 17-1-2006 أن الشرطة تمكنت من إلقاء القبض على الجاني بعد ساعات من ارتكابه لجريمة الاغتصاب مشيرا إلى أن المواصفات التي قدمتها الضحية عنه كانت كافية لتحديد هويته ومقر سكنه. وأوضح المصدر الأمني أن المتهم بعد التحقيق معه اتضح انه ابن أحد كبار المهربين وتجار المخدرات التابعين لعصابة (لاكامورا) بمدينة نابولي الذي يتواجد حاليا بالسجن. وبارتكاب هذا الطفل الإيطالي لهذه الجريمة، يجد عدد من سياسيي اليمين الإيطالي أنفسهم في موقف حرج بعد تصريحات ومواقف كانوا قد عبروا عنها اتجاه مهاجرين مغاربة اعترضوا سبيل نساء إيطاليات بمدينتي ميلانو وبلونيا واغتصبوهن واعتدوا عليهن. وفي هذا الإطار اتهم أحد قادة حزب عصبة الشمال المهاجرين خصوصا المغاربة منهم بأنهم متخلفون ومغتصبو نساء.
 

sadiki999

AIO.MAKER
#2
أخي العزيز لدي نصيحة أرجو ان تقبلها مني لا تكن من الذين يحبون ان تشيع الفاحشة بالارض فاتق الله يا أخي فيما تكتب ولا تكن ممن يسعون إلى نشر الفاحشة عبر الأخبار الساقطة وبالتالي يقال أن المجتمع فاسد ربما أكون قد بالغت أو قسيت عليك ولكن يا أخي اعذرني فهذه سوى إشارة لأبعدك عمن ينقلون الفاحشة لكي لا تنطبق عليك هذه الاية ""(18) إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ(19)""
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى