الحالة
موضوع مغلق

jabour

مشرف سابق
#1
وصل مسبار الفضاء الأمريكى "ستاردست" الى الأرض بعد رحلة علمية فى الفضاء الخارجى دامت سبع سنوات.
وقد عاد "ستارداست" بعينات غبار من الفضاء يأمل العلماء أن يساعدهم تحليلها فى معرفة المزيد عن الكون و تكوينه وأصل المجموعة الشمسية.
وكان المسبار قد قطع خلال رحلته 4,7 تريليون كيلومترا. وقد تم إطلاق حمولة المسبار، وهي عبارة عن كبسولة تزن 45 كيلوجراما قبيل الهبوط، وهي تحتوي على غبار فضائي ويفترض أنه بقايا آثار نجوم مفقودة ومذنبات.
وقد هبط المسبار في صحراء يوتاه في الساعة 10:12 بتوقيت جرينيتش. وهي المرة الأولى التي تعود فيها مهمة فضائية بمثل هذه المواد.
إنجاز وقال كن أتكينز مدير مشروع "ستاردست" السابق لبي بي سي"إنه أمر رائع أن نرى ما حمله هذا المسبار الذي غادر في 7 فبراير/شباط عام 1999 وعاد في 15 يناير/كانون ثاني عام 2006".
وأضاف قائلا "إننا سنحصل ولأول مرة على عينات مما وراء القمر".
ومن جانبه قال الدكتور سيمون جرين، وهو من معهد بحوث الفضاء والكواكب "إن "ستاردست" يمكن أن يمدنا بنافذة على الماضي السحيق، حيث يمكن أن يلقي الضوء على ما حدث قبل 4,5 مليار سنة".
يذكر أن مهمة "ستاردست" تكلفت 212 مليون دولار.
 

LONLY

الوسـام الماسـي
#2
الله يوفقك اخي العزيز
 

bo3bdo

ابو عبدالله
#3
مشكور :)
 
الحالة
موضوع مغلق

أعلى