الحالة
موضوع مغلق

jabour

مشرف سابق
#1
افتتحت ست من أكثر دول العالم نشرا للتلوث اول مؤتمر من نوعه في مدينة سيدني الأسترالية للبحث عن سبل تخفيف الاحتباس الحراري.
ويشارك في المؤتمر وزراء سياسيون وخبراء من كل من الولايات المتحدة وأستراليا والصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية.
ويأتي المؤتمر في اطار ما يطلق عليه الشراكة الاسيوية الاطلسية من اجل التنمية الآمنة التي تهدف الى تطوير تقنيات جديدة لا تضر بالبيئة.
غير أن ناشطين في شؤون البيئة اعتبروا أن المؤتمر يهدف إلى الالتفاف حول أي محاولة جدية للعمل الفعال في مجال تخفيف الاحتباس الحراري.
وتقول الدول المشاركة إن الهدف من التجمع هو استخدام التقنيات التي لا تتسبب بالتلوث واتخاذ الاجراءات الطوعية.
يذكر أن الولايات المتحدة وأستراليا رفضتا اتفاقية كيوتو البيئية على أساس أنها تعيق النمو الاقتصادي، في حين أعفيت الصين والهند من أهداف الاتفاقية.
واعتبر عدد من المجموعات البيئية أن اجتماع سيدني يهدف إلى محاولة تجنب الانتقادات التي وجهت إلى الدول التي رفضت اتفاقية كيوتو، وللتظاهر بأن هذه الدول مهتمة باتخاذ اجراءات لتخفيف الاحتباس الحراري من دون أن تلتزم فعلا بذلك.
 

الحالة
موضوع مغلق

أعلى