rearwin

rearwin

VIP
التسجيل
9/8/15
المشاركات
1,412
الإعجابات
1,616
الإقامة
الجزائر
الجنس
Male
#1


وجود الله (أشهد أن لااله الا الله وأن محمداً رسول الله)



الكثير من الناس,,, وحتى المسلمون يسأَلون بينهم وبين أنفسهم!
أين الله عز وجل ؟ ومتى خُلق ؟ وكيف شكله سبحانه ؟ وعلى الرغم من أننا مؤمنون به، عز وجل
ومسلمون لوجهه,,, عندما يسألنا أحد هذه الأسئلة نجد أنفسنا غير قادرين على الإجابة
فانظروا كيف أجاب الإمام أبو حنيفة، رحمه الله
حين سأله الكفار هذه الأسئلة.

إلى الذي يسأل
قال الملحدون لأبي حنيفة

:
في أي سنة وُجد ربك ؟
قال : الله موجود قبل التاريخ والأزمنة، لا أول لوجوده
قال لهم : ماذا قبل الثلاثة ؟ قالوا: اثنان
قال لهم : ماذا قبل الاثنين؟ قالوا : واحد
قال لهم : وما قبل الواحد ؟ قالوا : لا شيء قبله
قال لهم: إذا كان واحد العدد لا شيء قبله فكيف بالواحد الحقيقي: وهو الله
إنه قديم لا أول لوجوده
قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟
قال: لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور؟
قالوا : في كل مكان
قال : إذا كان هذا نور المصباح فكيف بنور السماوات والأرض !؟
قالوا : عرّفنا شيئا عن ذات ربك أهي صلبة كالحديد؟ أو سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار؟
فقال : هل جلستم بجوار مريض مشرف على الموت ؟
قالوا : جلسنا
قال: هل كلمكم بعدما أسكته الموت ؟
قالوا: لا
قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟
قالوا : نعم.
قال: ما الذي غيره ؟
قالوا: خروج روحه.
قال: أخرجت روحه؟
قالوا : نعم.
قال: صِفوا لي هذه الروح، هل هي صلبة كالحديد؟ أم سائلة كالماء؟ أم غازية كالدخان والبخار؟

قالوا : لا نعرف شيئا عنها !!
قال: إذا كانت الروح المخلوقة لا يمكنكم الوصول إلى كُنهِها فكيف تريدون مني أن أصف لكم الذات الإلهية ؟
 

abo_mahmoud

الوسـام الماسـي
التسجيل
22/12/10
المشاركات
4,116
الإعجابات
1,829
#2

أخي الكريم لا يخفى عليك أن المنتديات العربية تروج فيها في أغلب الحالات أحاديث ضعيفة وموضوعة ومنكرة وما لا أصل له من الأخبار والقصص والروايات لذا وجب علينا التحري قبل تصديق ما نقرأ أو نسمع, لقد أحسنت أخي بطرح سؤالك في هذا القسم.

أنا أيضا وقفت على هذه القصة قبل بضع سنين فاستحسنت بعض ما ورد فيها وتوقفت في البعض الآخر بل شككت في صحة نسبة بعض العبارات إلى أبي حنيفة مثل رده المزعوم في الحوار على سؤال: في أي جهة يتجه ربك؟ فبحث عن مصدرها في عدد من الكتب مستعينا بالمكتبة الشاملة الأخيرة التي تضم 6250 كتاب ما يقدر 20.000 مجلد التي ما بحث فيها عن مصدر مسألة أو خبر أو قصة إلا وعثرت عليها, فلم أعثر على هذا الحوار,لكن قلت لعلها موجود في كتب أخرى فما الشاملة في المكتبة الإسلامية إلا قطرة من بحر, وإن وجدت في كتاب فلا بد من التحقق من صحة سندها إلى أبي حنيفة مستعينين بأهل الاختصاص

هناك قصة أخرى عن محاورة أبي حنيفة للملحدين ذكرها أبو العز الحنفي في العقيدة الطحاوية هذا نصها:

وَيُحْكَى عَنْ أَبِي حَنِيفَةَ رَحِمَهُ اللَّهُ : أَنَّ قَوْمًا مِنْ أَهْلِ الْكَلَامِ أَرَادُوا الْبَحْثَ مَعَهُ فِي تَقْرِيرِ تَوْحِيدِ الرُّبُوبِيَّةِ . فَقَالَ لَهُمْ : أَخْبِرُونِي قَبْلَ أَنْ نَتَكَلَّمَ فِي هَذِهِ الْمَسْأَلَةِ عَنْ سَفِينَةٍ فِي دِجْلَةَ ، تَذْهَبُ ، فَتَمْتَلِئُ مِنَ الطَّعَامِ وَالْمَتَاعِ وَغَيْرِهِ بِنَفْسِهَا ، وَتَعُودُ بِنَفْسِهَا ، فَتَرْسُو بِنَفْسِهَا ، وَتُفْرِغُ وَتَرْجِعُ ، كُلُّ ذَلِكَ مِنْ غَيْرِ أَنْ يُدَبِّرَهَا أَحَدٌ ؟ ! فَقَالُوا : هَذَا مُحَالٌ لَا يُمْكِنُ أَبَدًا ! فَقَالَ لَهُمْ : إِذَا كَانَ هَذَا مُحَالًا فِي سَفِينَةٍ ، فَكَيْفَ فِي هَذَا الْعَالَمِ كُلِّهِ عُلْوِهِ وَسُفْلِهِ !! وَتُحْكَى هَذِهِ الْحِكَايَةُ أَيْضًا عَنْ غَيْرِ أَبِي حَنِيفَةَ .
المصدر: كتاب شرح الطحاوية في العقيدة السلفية
المؤلف : صدر الدين علي بن علي بن محمد بن أبي العز الحنفي
تحقيق أحمد محمد شاكر


مسألة أخرى وهي حتى القصة التي نقلت لك من العقيدة الطحاوية
وجدت في كتاب شرح العقيدة الطحاوية للشيخ سفر الحوالي هذا التعليق عليها يقول:
يقول المُصْنِّف رَحِمَهُ اللَّهُ: [ويُحكى عنأبي حنيفة ] كلمة "يحكى" أو "يُقال" معناها: أن الخبر فيه كلام، فليس موثوقاً، والحقيقة أن هذه الواقعة لا تتصور أنها تصح عن الإمام أبي حنيفة لأنه لا يمكن أن يتجرأ أحد من الملاحدة في عهد الإمام أبي حنيفة وفي أوائل القرن الثاني، ويقول أنا أنكر وجود الله، ثُمَّ يؤتى به إِلَى الكوفة إلى عالم من أكبر علمائها ويقول له: أنا أريد أن أناظرك!!

__________________ --------------------------------
أما ما يتعلق بالقصة التي ذكرت أنت فقد عثرت على سؤال طرح على الشيخ عبد الرحمن السحيم عضو مركز الدعوة والإرشاد بـالـريـاض في منتديات الإرشاد للفتاوى الشرعية والمنتدى فيه قسم خاص يرصد هذه القصص والأخبار والأحاديث المنتشرة في الانترنيت القسم اسمه: إرشـاد القصــص وتحت قائمة طويلة وجدت هذا السؤال مع سرد للقصة:
هل قصة الملحدون مع أبي حنيفة صحيحة؟
فأجاب الشيخ عبد الرحمن السحيم عضو مركز الدعوة والإرشاد بما يلي:
ذُكِر في سيرة أبي حنيفة بعض المناظرات مع الملاحدة ، إلا أني لم أقف على هذه المناظرة .
إلا أنه ينبغي التنبه إلى أن أبا حنيفة رحمه الله لا يقول بأن الله في كل مكان ؛ بل عقيدته في ذلك عقيدة أهل السنة والجماعة .والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم
المصدر :منتديات الإرشاد للفتاوى الشرعية


-------------------------------------
وهنا أيضا تعليق على بعض العبارات التي وردت في القصة تخالف مذهب أهل السنة والجماعة صاحب التعليق
أخ يكتب بعنوان شاب مسلم في إحدى المنتديات بعد أن قامت أخت بنشر القصة
لي مع هذه القصة وقفات وتعقيبات

وأشير أن هذه القصة تنشر أيضا في المنتديات بعنوان ( الى الذي سأل أين الله )
فأولا: تقول القصة :
قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟
قال : لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور ؟
قالوا : في كل مكان ..
قال : إذا كان هذا النور الصناعي فكيف بنور السماوات والأرض ؟.
أقول لو نظرت وبحثت أيها القارئ الكريم عن الجواب (الى الذي سأل أين الله )
لما وجدت غير هذه العبارة
ولو تمعنت فيها لو جدتها ليست لها أي دخل في معتقد أهل السنة في العلو واستواء الله على العرش لا من قريب ولا من بعيد
بل غاية ما فيه إشارة في أنه سبحانه كل مكان كما أن النور كل مكان
وهذا لاشك أنها عقيدة كفرية منابذة منابذة صريحة لمعتقد أهل السنة التي من أجل هذه المسألة وغيرها جرت بين أهل السنة معارك طاحنة مع خصومهم المبتدعة واختبر كثير منهم في دينه
وقد إتفق كلمة أهل السنة أجمع في أن الله سبحانه مستو على عرشه بائن من خلقه
قال الإمام المزني : لا يصح لأحد توحيد حتى يعتقد أن الله سبحانه مستو على عرشه بجميع صفاته..)
وقال الإمام إسحاق بن راهويه : ( من لم يقل أن الله مستو على عرشه بائن من خلقه وجب أن يستتاب فإن تاب وإلا قتل وألقي على مزبلة لكي لا يتأذى منه أهل الملة ولا أهل الذمة )
وقد نقلت الإجمعات الكثيرة في ذلك عن سلف الأمة ومن أراد الإستزادة فيراجع كتاب ( العلو للإمام الذهبي ) وهناك اختصار له حققه الشيخ الألباني حذف منها الضعيف وابقى الصحيح يراجع أيضا ) واسمه ( مختصر العلو ) فقد ذكر الآثار الكثيرة في تقرير معتقد أهل السنة
وأيضا من الكتب التي جمعت الآثار كتاب العرش مجلدين حققه الدكتور الفاضل : محمد خليفة التميمي
ومعتقد أبي حنيفة هو معتقد سلف الأمة وقد ذكر الإمام ابن أبي العز عن أبي حنيفة معتقد العلو والرد على من قال كل مكان ..
ثانيأ:جاء في القصة قالوا : عرّفنا شيئا عن ذات ربك ؟ أهي صلبة كالحديد أو سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار؟ فقال : هل جلستم بجوار مريض مشرف على النزع الأخير ؟
قالوا : جلسنا ..
قال : هل كلمكم بعدما أسكته الموت ؟
قالوا : لا.
قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟
قالوا : نعم.
قال : ما الذي غيره ؟
قالوا : خروج روحه.
قال : أخرجت روحه ؟
قالوا : نعم.
قال : صفوا لي هذه الروح ، هل هي صلبة كالحديد أم سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار ؟
قالوا : لا نعرف شيئا عنها !!
قال : إذا كانت الروح المخلوقة لا يمكنكم الوصول إلى كنهها فكيف تريدون مني أن اصف لكم الذات الإلهية ؟
أقول: بالنسبة لهذا الجواب :
إن كان يراد منه نفي كنه الصفة وكيفيته فهذ لاشك أنه لا يمكن التوصل الى معرفة ذلك
وإن كان يسأل عن صفات الله سبحانه وأن يذكر له صفاته ..
فالجواب مردود وغير مقبول إذ صفات الله تعالى معروفة وقد حكاه سبحانه لنا
وكوننا نعرف صفاته هذا فرق بين أن نعرف كنه الصفة
فأهل السنة والجماعة يثبتون الصفات لله من غير تحريف ولا تعطيل ومن غيـر تكييف ولا تمثيل.
فينفون العلم بالكيفية مع إقرار وجود كيفية للصفة ولكن نحن لا نعلمها
ويثبتون معاني الصفات مع الإقرار أن صفاته لا تشبه صفات المخلوق فنعلم معنى العلو معنى الإستواء ومعنى أن لله يد ولله بصر
ولكن كيف هذا اليد وما هي كنهها ؟الله أعلم بها
وجواب السؤال هنا فيها إيهام كبير على نفي المعرفة بالصفات عموما .
وأنا خطر في بالي سؤال وتساؤل أرجو من كان عنده الإجابة هل كلمة ( غازية ) كلمة جديدة مستحدثة معربة أم هي كلمة قديمة كانت العرب تستخدمها
لأنني استغربت أن في القصة جاء لفظ كلمة ( غازية) مجرد تساؤل
وأخير أقول : قد بحثت عن صحة هذه القصة في بعض كتب الأحناف رجاء العثور على هذ القصة (طبعا بحثي ليس حجة على نفي وجود القصة )
وأيضا حاججت بعض هؤلاء الذين استدلوا بهذه القصة على أن الله كل مكان
بأن يثبتوا صحتها فلم يهتد أحد منهم في توثيق القصة ولم يذكر له أي سند أو أي كتاب إنما أقوى توثيق كان عندهم كلمة(منقول)ومن أين منقول واين أصلها ؟ الله أعلم
فتبقى القصة غير مقبولة عندنا
ولولا الإسناد لضاع الدين ولافترى من شاء أن يفتري والحمدلله أن حفظ الله هذا الدين بالإسناد ..
ونحن لا نقبل أي قصة وخاصة في أمور المعتقد إلا الثابت الصحيح وما دون ذلك فهو مردود
والله أعلم
 
rearwin

rearwin

VIP
التسجيل
9/8/15
المشاركات
1,412
الإعجابات
1,616
الإقامة
الجزائر
الجنس
Male
#3
مشكور على التعقيب الجميل والمفيد وبارك الله فيك لقد أوضحت وبينت تقبل احترامي .
 
أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,486
الإعجابات
4,203
#4
جزاك الله الخير أخي أبو محمود على هذا التوضيح المسهب !!.
وجزى الله الخير أيضاً لناقل الموضوع الذي يصر على نشر الموعظة الحسنة بأشكالها الشتى .

" ... إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ (28) " فاطر
لكما بالغ الشكر وأجزل الله لكما العطاء الطيِّب ....
 
خالد مشالي

خالد مشالي

عضو مميز
التسجيل
3/7/13
المشاركات
273
الإعجابات
141
#5
جزاك الله تعالي خيرا وجعل ذلك لك نورا يوم القيامة
 

أعلى