الحزن النبيل87

عضو مميز
#1
...مستاءة ...مهاجرة دون زاد

مسهدة بحلم ....تحمل على عاتقها جذورها ..

وضجيج لايحتمل....تبرجها صوراً من الوطن ....

عطرها حنين وشجن ...طائرة ورقية مشدودة لأرض الصبا..

تجترع من الوقت أسى...ونكهة حزن محمولة في مراكب الرحيل...

وألسنة ترسل الألم سهام وجراح .......

الأرضُ التى كانت وطنا وعِرضَ... و .. سِتراً وكبرياء..

بات الخراب ساكنها...ونائحة البوم تُطرب حاشية السفاح !!.

والتى كانت يعفر الحياء وجنيتها حمرة

ِويسقي اللؤلؤ من نرجسيها مراتع الدلال

امست بلا سكن ولا وطن , وعبيرها دمعا نازفا حِلاً وترحال

والتى رَنَتَ للصباح الغض لَهَفَى , لتكسيه إبتسامة فرح وجمال

أُرغمت على هجرة تنوءُ بحمل هَمٍ أعياها ,

ولله المُشتكى والحال كما الحال ..

تعطَّلت خَاصِّيَّةُ الْفَوْحِ عِنْدَ حامِلِ الْمسَكِ ...

والأنوف أُزكمت مِنْ ابخرة الإنحلال ...

أيستبيح الارض غدراً أئمة الضلال ...؟!!.

إنزوت الْحُروفَ .. إختفى لَحْنُ الْحَيَاةِ في المجهول ...

وِسَادَ الضجركل مَوَاطِنَ الْجِمَالِ ...

والحسون قد ترك عُشه مهاجرا صوب الشمال القارس .

حتى البراءة تَتَحَسَّسُ فِي الْقُلَّبِ ,, وبالْمَاضِي جِرَّاحَ ...

وَالْحاضُرَ فتيةٌ فِي قَفَصِ الْاِتِّهَامِ لِيُدْفَع الثمْن ....

وأي ثمن يُقيِّد مدية السفاح ؟؟!!

تغريبة ... وبعثرة ... وشتات

عنجهية الأيام .. ضِبَابِيَّةً الرُّؤى ..

وطنا ً يُرِادُ له أن يَنْتقَضّ ويتهدم ..

ليتبعثر بنيه بين فجاج الأرض

لَوْ أقامَهُ لإتخذ عَلَيه لَعْنَةَ الوَليُّ...

زادهم عُرسَ وحناء وحنين ..و أمل في سكينة أملٌ في أمان

وللذِّئْبُ حقاً في حِمَايَةَ الْحُمْلاَنِ !!..

وَا عجبي من ودَاعَةٍ فِي خبثٍ .. !!!.

اتاوة حُبَّك ياوطن تُدْفَعُ لِيَدِ مُضَرَّجَةُ بِدَمِ الوِلِدَانَ ..

مَوَاضِعَ شَدِّ لأرض سُقيت بدماء عاشقيها ..

تبركا وقرابينا لعمائم الشيطانَ ....

سين سناء ..واو وفاء ..راء رجاء ..

و ...... ياء يقين بعودة لنسائم العوسج والرياحيين
 

أنيس

أنيس

مشرف عام
#2
أيقظت شجوننا فيالك من مبدع وحسَّاس !!!!!.
لك شكري وتقديري ,
ها قد امتلأ القلم بالإعجاب ولكن هيهات ,
فلا حروف تستطيع الوفاء لهذ الفيض ,,
ولا الجمل ولا الكلمات ...
سنكتفي بالتضرُّع والدعوات لديمومة هذه الريشة المبدعة ..

....
 

الحزن النبيل87

عضو مميز
#3
أيقظت شجوننا فيالك من مبدع وحسَّاس !!!!!.
لك شكري وتقديري ,
ها قد امتلأ القلم بالإعجاب ولكن هيهات ,
فلا حروف تستطيع الوفاء لهذ الفيض ,,
ولا الجمل ولا الكلمات ...
سنكتفي بالتضرُّع والدعوات لديمومة هذه الريشة المبدعة ..

....
شجن وحال اناس في العراء
والمترفون لايعجبهم هم التعساء

دمت اخا ودام الود
 

أعلى