oshy_71

عضو مميز
#1
الالوان الاصلية لوصلات USB تعد واحدة من الفروق الواجب عليك معرفتها ففى البداية نود معرفة معنى مصطلح (USB) وهو ” Universal Serial Bus ” أى ” ناقل متسلسل عام ” ومن هنا يمكنك عزيزى القارئ فهم وظيفتها ، ألا وهو نقل وتوصيل البيانات والملفات المختلفة بين العديد من الأجهزة ، وفى السنوات الأخيرة سيطرت هذه التقنية على أغلب وصلات الأجهزة المختلفة كما تطورت بشكل كبير نتيجة لنجاحها وسهولة استخدامها .


وقد صدر منها عدة اصدارات على مدار السنوات الأخيرة ولكي يتم التمييز بين هذه الإصدارت تم عمل لون لكل إصدار منهم وخلال الاسطر القليلة القادمة سأقوم بشرح هذه الإصدارات ورقم كل إصدار منهم

(USB 0.7) : وقد صدر فى عام 1994 .
(USB 0.8) : وقد صدر فى عام 1994 أيضاً .
( USB 0.9 ) : وقد صدر فى عام 1995 .
( USB 0.99 ) : وقد صدر فى عام 1995 أيضاً .
(USB 1.0) : وقد صدر فى عام 1995 أيضاً .
(USB 2.0) : وقد صدر فى عام 2000 .
(USB 3.0) : وقد صدر فى عام 2008 .
(USB 3.1) : وقد صدر فى عام 2013 .
والاختلاف هنا ليس فى سنوات الاصدار فقط .. ! ، ولكن أيضا فى سرعة نقل البيانات ، فقد حرصت الشركات على أن يكون كل إصدار منها سرعة نقل أسرع من الذى قبله ليكون الإقبال عليه أكثر ، وإليك عزيزى القارئ أمثلة لسرعات الـ (USB) :

الإصدار الاول :
الالوان الاصلية لوصلات USB 2

(USB 1.0) : ويأتى بسرعة 5 ميغابايت ويسمى (LS) أى (Low Speed) .
الإصدار الثاني :

(USB 1.x) : ويأتى بسرعة 12 ميغابايت ويسمى (FS) أى (Full Speed) .
الإصدار الثالث :


(USB 2.0) : ويأتى بسرعة 480 ميغابايت ويسمى (HS) أى (High Speed) .
الإصدار الرابع :


(USB 3.0) : ويأتى بسرعة 5 جيجابايت ويسمى (SS) أى (Super Speed) .
الإصدار الخامس :
(USB 3.1) : ويأتى بسرعة 10 جيجابايت ويسمى (SS+) أى (Super Speed+) .
الالوان الاصلية لوصلات USB :
ويوجد أيضاً اختلاف آخر بين الأنواع المختلفة للـ (USB) من حيث اللون للدلالة على السرعات التى يدعمها كل نوع وإليك الأمثلة :

اللون الأبيض : ويوجد فى الاصدار (USB 1.0) وهو ذو سرعة بطيئة جداً ، حيث لا تتعدى سرعته 12 ميغابايت .
اللون الأسود : ويوجد فى الاصدار (USB 2.0) ويقدم سرعة 480 ميغابايت .
اللون الأزرق : ويوجد فى الاصدار (USB 3.0) ويقدم سرعة تصل إلى 5 جيجابايت .
اللونين الأحمر والأصفر : ويدل هذان اللونان على إمكانية استخدام هذا المدخل لشحن أجهزتك (كالتليفونات مثلاً) ، رغم أن الأنواع السابقة تقوم بنفس الوظيفة أثناء تشغيل الجهاز إلا أن هذين النوعين يمكن الشحن عن طريقهما حتى فى حالة دخول جهازك فى وضع (Sleep) أو وضع الإغلاق ، أى لا يشترط تشغيل الجهاز لتقوم بالشحن منه .
وإذا نظرت الى حاسوبك المحمول او الى الكمبيوتر الخاص بك ستجد بان هناك اكثر من منفذ لوصلات ال USB فلكل لون إصدار معين وسرعة معينة مثلما ذكرنا فى السطور السابقة واليك مثال على ذلك :



منقول للامانة واحببت ان افيد به غيرى​
 

أسيرالشوق

الوسـام الماسـي
#2
بارك الله فيك اخي الحبيب
شكراً لك على الطرح الرائع
 
كمال بدر

كمال بدر

الوسـام الماسـي
#3

جزاكَ الله خيراً أخي الكريم ... تقبل تحياتي..
 

elmoslem

الوسـام الذهبي
#4
جزاك الله خيراً
وجمعك الله مع من تحب في اعلى جنات الخلد
 

Flexi

عضو فعال
#5
معلومة مفيده جدآ
شكرآ جزيلآ لك
 

Ahmed Nbeh

الوسـام الماسـي
#6
بارك الله فيك ...​
 

الهاوي

الوسـام الماسـي
#7


مشاركة رائعة

جزاك الله خيرا كثيرا على هذه المعلومات
 

أعلى