alaamohammad

عضو محترف
التسجيل
13/9/16
المشاركات
638
الإعجابات
304
#1
تأملوا إلى كلام النملة فيّ القرآن ..
ليس مثل حال بعض البشر هذه الأيام
ففيهم سوء ظن عجيب!!

قال تعالى :...

( حَتَّى إِذا أَتَوْا عَلى وادِ النَّمْلِ قالَتْ نَمْلَةٌ
يا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَساكِنَكُمْ لا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ ) ‘

قالت ” وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ “
التمست لبني الإنسان عذراً !
لتحطيمه لها ، لدقة حجمها وأستحالة رؤيتها !
في حال أنشغاله بما هو أعظم بينما بني البشر اليوم لا يلتمس لإخيه المسلم عذراً
ويتسلط عليه بإساءة الظن والتفتيش عن النوايا التي ما آمر بها . . والسعي خلف الظن السيء . .
قيل :
( إذا بلغك عن أخيك شيئاً تكرهه ، فالتمس له عذراً ، فإن لم تجد له عذراً ،
فقل . . لعله له عذرا لا أعلمه ) ‘ ما أجمل أن يكون شعارنآ . .
- [ حسن الظن بالآخرين ]






 

أنيس

أنيس

مشرف عام
التسجيل
11/1/14
المشاركات
5,491
الإعجابات
4,209
#2
رحم الله القائل :

تمتع بأيام الصبا وأغد جامعاً ... لشمل صبا الأيام باللذة البكرِ
وداوِ بحسنِ الظن باللَه كل ما ... جنيت فعفو اللَه يجلو دجى الوزر

لك مني الشكر والتحية ....
 

alaamohammad

عضو محترف
التسجيل
13/9/16
المشاركات
638
الإعجابات
304
#3
بارك الله فيك أخي الكريم على إثراء الموضوع برائع تعليقكم
 

أعلى